هل صعود المسيح قبل حادث الصلب ام بعده: النبؤة تقول ان الله سيرفع المسيح والكل متفق علي ذلك ولكن الخلاف هل الرفع سيكون قبل حادث الصلب ام بعده
لانه تعلق بي انجيه ارفعه لانه عرف اسمي ( المزامير 91 :14 )
والنص الإنجليزي من ترجمة الملك جميس ايضا يقول ان الله ينجيه ويرفعه
· 14. Because he hath set his love upon me, therefore will I deliver him: I will set him on high, because he hath known my name.
فهل معنى ان الله ينجيه ويرفعه يكون الرفع بعد ان يقع في يد اعداءه ولا ينجوا منهم ؟ ام ان الله ينجيه من اعداءه ؟؟ النص يقول ان الله ينجيه من اعداءه
إذا الرفع قبل ان يتمكن اعداءه منه حين ينجيه الله منهم كما تقول النبوءة
وهذين النصيين التاليين يؤكد فيهما المسيح انه سيرفع إلى الذي ارسله بعد فترة قليلة
(يوحنا : 33:7) [فقال لهم يسوع انا معكم زمانا يسيرا بعد ثم امضي الى الذي ارسلني.]
معلوم أن هذا النص كان قبل حادث الصلب و كلمة زمان يسيرا تدل على ان المسيح ليس إله لأن الاله مستحيل ان يكون مع الناس زمنا يسيرا من لحظة الكلام إلى حادث الصلب ثم يتركهم
كما انها تدل علي ان المسيح رفع قبل حادث الصلب وليس بعده لان من لحظة كلام المسيح إلى لحظة الصلب زمن يسيرا اما بعد الصلب إلى يوم القيامة فهو زمن كثيرا
يأتي النص الذي يلي كلام المسيح انه سيمضى بعد زمنا يسيرا ليخبرهم المسيح انه يمضي إلى مكان لا يستطيع احد ان يصل إليه
(يوحنا : 34:7) [ستطلبونني ولا تجدونني وحيث اكون انا لا تقدرون انتم ان تأتوا.]
إذا الى اين انت ذاهب يا يسوع أين نجدك ؟؟
فما هو المكان الذي لا يستطيع أحد ان يأتي اليه ؟؟ مؤكد انه ليس في الارض ولكنه في السماء كما قال في النص التالي
(يوحنا : 5:16) [واما الآن فانا ماض الى الذي ارسلني وليس احد منكم يسألني اين تمضي.]