بطلان ادعاء الوهية المسيح بتسميته الديان باطلا


آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

بطلان ادعاء الوهية المسيح بتسميته الديان باطلا

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11

الموضوع: بطلان ادعاء الوهية المسيح بتسميته الديان باطلا

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-08-2013
    على الساعة
    02:10 PM
    المشاركات
    26

    1 46 بطلان ادعاء الوهية المسيح بتسميته الديان باطلا


    إنَّ كل اسم من أسماء الله متضمِّن لصفة يعني: ليس كلُّ صفة يُؤخَذ منها اسم؛ لكن كل اسم يُؤخَذ منه صفة لتوضيح الفرق بين ألأسم والصفه فمثلا يتعبد الله بأسمائـه، فنقول: عبدالكريم، وعبد الرحـمن، وعبد العزيز، لكن لا يُتعبد بصفاته؛ فلا نقول: عبد الكرم، وعبد الرحمـة، وعبد العزة؛ كما أنه يُدعى اللهُ بأسمائه، فنقول: يا رحيم! ارحمنا، ويا كريم! أكرمنا، ويا لطيف! الطف بنا، لكن لا ندعو صفاته فنقول: يا رحمة الله! ارحمينا، أو: يا كرم الله! أو: يا لطف الله! ذلك أن الصفة ليست هي الموصوف؛ فالرحمة ليست هي الله، بل هي صفةٌ لله، وكذلك العزة، وغيرها؛ فهذه صفات لله، وليست هي الله
    فليس كل من له صفه يكون له الاسم المشتق منه هذه الصفه
    فرسول الله صلى الله عليه وسلم وصفه الله بأنه رؤوف رحيم فهذا لا يعنى أن الرسول هو الرؤوف الرحيم لأنها لله مطلقه تليق به أما للرسول فهى صفه مقيده وتليق به كارسول بشر فيجب التفريق بين الصفه اذا نسبت لله والصفه
    اذا نسبت لبشر


    الله هو الدَّيَّانُ ويعلن عن نفسه أنه الدَّيَّانُ بالمعنى المطلق فى العهد القديم

    سفر المكابيين الثاني 12
    5 فلما بلغ يهوذا ما وقع على بني امته من الغدر الوحشي نادى فيمن معه من الرجال ودعا الله الديان العادل

    41 فسبحوا كلهم الرب الديان العادل الذي يكشف الخفايا

    سفر المزامير 50
    6 وَتُخْبِرُ السَّمَاوَاتُ بِعَدْلِهِ، لأَنَّ اللهَ هُوَالدَّيَّانُ.سِلاَهْ.

    سفر صموئيل الأول 24
    15 فَيَكُونُ الرَّبُّ الدَّيَّانَ وَيَقْضِي بَيْنِي وَبَيْنَكَ، وَيَرَى وَيُحَاكِمُ مُحَاكَمَتِي، وَيُنْقِذُنِي مِنْ يَدِكَ».

    والدَّيَّانُ: القَهَّارُ، والقاضي، والحاكِمُ، والسائسُ، والحاسِبُ، والمُجازي الذي لا يُضَيِّعُ عَمَلاً، بل يَجْزِي بالخَيْرِ والشَّرِّ.

    والدَّيَّانُ أسم من أسماء الله
    وقوله تعالى: "أَءِنَّا لَمَدينونَ" أي مجزيُّون محاسَبون .
    والدينُ : الجزاءُ والمكافأةُ. يقال: دانَهُ ديناً، أي جازاه. يقال: كما تَدينُ تُدانُ، أي كما تُجازي تُجازى، أي تُجازى بفعلك وبحسب ما عملت.

    __________________________________________________ _____________________

    المسيح يدين أم لا يدين وما هى دينونته

    إنجيل يوحنا 12

    47 وَإِنْ سَمِعَ أَحَدٌ كَلاَمِي وَلَمْ يُؤْمِنْ فَأَنَا لاَ أَدِينُهُ،لأَنِّي لَمْ آتِ لأَدِينَ الْعَالَمَ بَلْ لأُخَلِّصَ الْعَالَمَ.


    إنجيل يوحنا 3
    17 لأَنَّهُ لَمْ يُرْسِلِ اللهُ ابْنَهُ إِلَى الْعَالَمِ لِيَدِينَ الْعَالَمَ، بَلْ لِيَخْلُصَ بِهِ الْعَالَمُ.
    18 اَلَّذِي يُؤْمِنُ بِهِ لاَ يُدَانُ، وَالَّذِي لاَ يُؤْمِنُ قَدْ دِينَ، لأَنَّهُ لَمْ يُؤْمِنْ بِاسْمِ ابْنِ اللهِ الْوَحِيدِ.


    هذه النصوص توضح معنى الادانه التى يدينها المسيح وهى إقامة الحجة
    _______________________________________


    إنجيل يوحنا 5

    30 أَنَا لاَ أَقْدِرُ أَنْ أَفْعَلَ مِنْ نَفْسِي شَيْئًا. كَمَا أَسْمَعُ أَدِينُ،وَدَيْنُونَتِي عَادِلَةٌ، لأَنِّي لاَ أَطْلُبُ مَشِيئَتِي بَلْ مَشِيئَةَ الآبِ الَّذِي أَرْسَلَنِي.
    إنجيل يوحنا 8
    16 وَإِنْ كُنْتُ أَنَا أَدِينُ فَدَيْنُونَتِي حَقٌ، لأَنِّي لَسْتُ وَحْدِي، بَلْ أَنَا وَالآبُ الَّذِي أَرْسَلَنِي.


    هذه النصوص تعنى أن المسيح يدين من يدينه الله

    رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 2
    16 فِي الْيَوْمِ الَّذِي فِيهِ يَدِينُ اللهُ سَرَائِرَ النَّاسِ حَسَبَ إِنْجِيلِي بِيَسُوعَ الْمَسِيحِ.

    هذا النص يوضح أن الله غير المسيح وأن الادانه تعنى إقامة الحجة على من خالف الانجيل وخالف المسيح

    إنجيل يوحنا 12

    48 مَنْ رَذَلَنِي وَلَمْ يَقْبَلْ كَلاَمِي فَلَهُ مَنْ يَدِينُهُ .اَلْكَلاَمُ الَّذِي تَكَلَّمْتُ بِهِ هُوَ يَدِينُهُ فِي الْيَوْمِ الأَخِيرِ،

    إنجيل يوحنا 5

    22 لأَنَّ الآبَ لاَيَدِينُ أَحَدًا، بَلْ قَدْ أَعْطَى كُلَّ الدَّيْنُونَةِ لِلابْنِ،
    23 لِكَيْ يُكْرِمَ الْجَمِيعُ الابْنَ كَمَا يُكْرِمُونَ الآبَ. مَنْ لاَ يُكْرِمُ الابْنَ لاَ يُكْرِمُ الآبَ الَّذِي أَرْسَلَهُ.
    24 « اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ مَنْ يَسْمَعُ كَلاَمِي وَيُؤْمِنُ بِالَّذِي أَرْسَلَنِي فَلَهُ حَيَاةٌ أَبَدِيَّةٌ، وَل اَيَأْتِي إِلَى دَيْنُونَةٍ، بَلْ قَدِ انْتَقَلَ مِنَ الْمَوْتِ إِلَى الْحَيَاةِ.
    25 اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّهُ تَأْتِي سَاعَةٌ وَهِيَ الآنَ، حِينَ يَسْمَعُ الأَمْوَاتُ صَوْتَ ابْنِ اللهِ، وَالسَّامِعُونَ يَحْيَوْنَ.
    26 لأَنَّهُ كَمَا أَنَّ الآبَ لَهُ حَيَاةٌ فِي ذَاتِهِ، كَذلِكَ أَعْطَى الابْنَ أَيْضًا أَنْ تَكُونَ لَهُ حَيَاةٌ فِي ذَاتِهِ،
    27 وَأَعْطَاهُ سُلْطَانًا أَنْ يَدِينَ أَيْضًا، لأَنَّهُ ابْنُ الإِنْسَانِ.

    فان كانت الدينونه و السلطان من أفعال الابن من البدايه ما أعطاها له الآب والآ فالآب هو الذى يعطى ويمنع وهو الذى له المشيئه

    رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 15: 28

    وَمَتَى أُخْضِعَ لَهُ الْكُلُّ،فَحِينَئِذٍ الابْنُ نَفْسُهُ أَيْضًا سَيَخْضَعُ لِلَّذِي أَخْضَعَ لَهُ الْكُلَّ، كَيْ يَكُونَ اللهُ الْكُلَّ فِي الْكُلِّ

    فهذه صفة لللأبن أنه سيخضع و الخضوع لا يتصف به الدَّيَّانُ لأنها تضاده


    الخُضُوع: التواضُع والتَّطامُن. خَضَع يَخْضَع خَضْعاً وخُضُوعاً واخْتَضَع: ذلّ.
    ورجل أَخْضَعُ وامرأَة خَضْعاء: وهما الرَّاضِيانِ بالذلّ؛ وأَخْضَعَتْني إِليك الحاجةُ،
    الخُضوع: الانْقِيادُ والمُطاوعةُ، ويكون لازماً كهذا القول ومتعدياً؛
    والدَّيَّانُ: القَهَّارُ، والقاضي، والحاكِمُ، والسائسُ، والحاسِبُ، والمُجازي الذي لا يُضَيِّعُ عَمَلاً، بل يَجْزِي بالخَيْرِ والشَّرِّ.
    __________________________________________________ _____________________

    كثيرون سيدينون مثل المسيح وهى إقامة الحجه بأنهم بلغو الرساله


    إنجيل لوقا 22

    30 لِتَأْكُلُوا وَتَشْرَبُوا عَلَى مَائِدَتِي فِي مَلَكُوتِي، وَتَجْلِسُوا عَلَى كَرَاسِيَّ تَدِينُونَ أَسْبَاطَ إِسْرَائِيلَ الاثْنَيْ عَشَرَ».

    إنجيل متى 19
    28 فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: «الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّكُمْ أَنْتُمُ الَّذِينَ تَبِعْتُمُونِي، فِي التَّجْدِيدِ، مَتَىجَلَسَ ابْنُ الإِنْسَانِ عَلَى كُرْسِيِّ مَجْدِهِ، تَجْلِسُونَ أَنْتُمْأَيْضًا عَلَى اثْنَيْ عَشَرَ كُرْسِيًّا تَدِينُونَ أَسْبَاطَ إِسْرَائِيلَ الاثْنَيْ عَشَرَ.
    رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 6
    2 أَلَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ الْقِدِّيسِينَ سَيَدِينُونَ الْعَالَمَ؟ فَإِنْ كَانَ الْعَالَمُ يُدَانُ بِكُمْ، أَفَأَنْتُمْ غَيْرُ مُسْتَأْهِلِينَ لِلْمَحَاكِمِ الصُّغْرَى؟
    رسالة يعقوب 4
    11 لاَ يَذُمَّ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُّهَا الإِخْوَةُ. الَّذِي يَذُمُّ أَخَاهُ وَيَدِينُ أَخَاهُ يَذُمُّ النَّامُوسَ وَيَدِينُ النَّامُوسَ. وَإِنْ كُنْتَ تَدِينُ النَّامُوسَ، فَلَسْتَ عَامِلاً بِالنَّامُوسِ، بَلْ دَيَّانًا لَهُ.
    12 وَاحِدٌ هُوَ وَاضِعُ النَّامُوسِ، الْقَادِرُ أَنْ يُخَلِّصَ وَيُهْلِكَ. فَمَنْ أَنْتَ يَا مَنْ تَدِينُ غَيْرَكَ؟

    اذن الادانه تختلف معناها فى الدائن فالله هو الدَّيَّانُ كما أعلن عن نفسه بمعنى يحاسب ويجازى أما اذا نسبت الادانه لرسول كالمسيح أو أى شخص أخر فيكون معناها إثبات التهمه أو إقامة الحجه سواء فى الدنيا أو فى الاخرة


    المصدر أدان أدانَ يُدين ، أَدِنْ ، إدانةً ، فهو مُدين ، والمفعول مُدان:
    • أدان القاضي المتّهمَ: أثبت التُّهمةَ عليه، أو حكم عليه "أدانته المحكمةُ بتهمة التَّزوير، - أدانته الشُّرطةُ بما صنع: أثبَتت الجريمةَ عليه".
    إدانة - إِدَانَةٌ:
    [د ي ن]. (مصدر أَدَانَ).
    1."بِالرَغْمِ من مُرَافَعَةِ الْمُحَامِي صَدَرَ الحُكْمُ بِإدانَتِهِ" : أَيْ أنَّهُ شَخْصٌ مُذْنِبٌ.
    2."قَرارُ الإِدَانَةِ" : قَرارُ الاتِّهامِ بالجُرْمِ أَوِ الذَّنْبِ.
    ‏إدانة‏:‏هي إلصاق التهمة , وأدان الشخص إذا حكم عليه‏



    أخيرا هل أعلن المسيح وقال أنا الدَّيَّانُ ؟

    «« توقيع الشهاب الثاقب. »»
    [frame="2 80"]
    بسم الله الرحمن الرحيم

    ( قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد ) سورة الاخلاص
    هل الله يعذب نفسه لنفسه ? هل الله يفتدى بنفسه لنفسه ?
    هل الله هو الوالد وفى نفس الوقت المولود ? يعنى ولد نفسه !
    تعالى الله عما يقولون و يصفون
    [/frame]

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    15-07-2016
    على الساعة
    08:33 AM
    المشاركات
    88

    افتراضي

    اين ردود النصارى

    «« توقيع عبد الرحمن المسلم »»

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    آخر نشاط
    13-02-2016
    على الساعة
    11:45 AM
    المشاركات
    419

    افتراضي

    رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 15: 28
    وَمَتَى أُخْضِعَ لَهُ الْكُلُّ،فَحِينَئِذٍ الابْنُ نَفْسُهُ أَيْضًا سَيَخْضَعُ لِلَّذِي أَخْضَعَ لَهُ الْكُلَّ، كَيْ يَكُونَ اللهُ الْكُلَّ فِي الْكُلِّ


    فعلا كيف يكون المسيح الديان وهو يوم القيامة انسان خاضع لله سبحانه وتعالى يوم الدين ؟


    موضوع ممتاز ومدمر للنصارى .... سلمت اناملك اخونا الشهاب الثاقب


    «« توقيع راجية الشهادة »»



    إن سب الرسول :009: لا يزيد شخصه الكريم إلا رفعة وعلو ومنذ بزوغ فجر الدعوة وهو يستهزأ بشخصه الكريم ويتهم بالسحر والكذب والدجل ومع ذلك فقد انتشرت دعوته .. وإن هذه الهجمات العنيفة على الإسلام لتساعد على نشره في الآفاق ويعرف الناس حقيقته وسماحته

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    الديانة
    المسيحية
    آخر نشاط
    03-03-2014
    على الساعة
    05:35 PM
    المشاركات
    43

    افتراضي

    المسيح سوف يدين العالم بكونه الاله الديان وليس كام ادعيت انها دينونه اى اقامه الحجه نشوف الكتاب المقدس ماذا قال

    يقول بولس الرسول " لأننا لابد أننا جميعًا نظهر أمام كرسي المسيح، لينال كل واحد ما كان بالجسد، بحسب ما صنع خيرًا كان أم شرًا" (2كو5: 10).

    2 وقال الرب في إنجيل متي " إن ابن الإنسان سوف يأتي في مجد أبيه مع ملائكته، وحينئذ يجازي كل واحد بحسب عمله" (متى16: 27).

    3 وقال أيضًا " ومتي جاء ابن الإنسان في مجده وجميع الملائكة القديسين معه، فحينئذ يجلس على كرسي مجده. ويجتمع أمامه جميع الشعوب، فيميز بعضهم عن بعض، كما يميز الراعي الخراف من الجداء. فيقيم الخراف عن يمينه والجداء عن يساره ويقول.." (متى25: 31 46) ثم يشرح تفاصيل قضائه العادل: فيمضي هؤلاء إلى عذاب أبدي، والأبرار إلى حياة أبدية".

    4 ويقول عن نهاية العالم " يرسل ابن الإنسان ملائكته، فيجمعون من ملكوته جميع المعاثر وفاعلي الأثم، ويطرحونهم في أتون النار.." (متى13: 41، 42).

    5 ويقول القديس بولس الرسول لتلميذه تيموثاوس".. الرب يسوع المسيح العتيد أن يدين الأحياء والأموات عند ظهوره وملكوته" (2تى4: 1).

    6 ويقول الرب في سفر الرؤيا " وها أنا آتي سريعًا وأجرتي معي، لأجازي كل واحد كما يكون عمله" (رؤ22: 13، 14).


    هو الديان اليوم الاخير لجميع البشر

    رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 15: 28
    وَمَتَى أُخْضِعَ لَهُ الْكُلُّ،فَحِينَئِذٍ الابْنُ نَفْسُهُ أَيْضًا سَيَخْضَعُ لِلَّذِي أَخْضَعَ لَهُ الْكُلَّ، كَيْ يَكُونَ اللهُ الْكُلَّ فِي الْكُلِّ


    السيد المسيح فى هذا الناس لو قرات الاصحاح لكنت فهمته بدون الحاجه الى سؤال فيه ولاكن اوضح لك المعنى بتفسير

    ومتى أخضع له الكل = متى خضع كل شئ للإبن. فالإبن نفسه أيضاً سيخضع للآب الذى أخضع له الكل = وهذا بكونه إنساناً ورأساً للكنيسة. فالكنيسة هى جسد المسيح، وهو سيقود الجميع فى جسم بشريته إلى طاعة أبيه. إذاً المعنى هو خضوع البشرية للآب. إذاً المسيح لبس جسد الإنسان ليرفع كل أسباب التمرد والمسيح سيخضع للآب بناسوته (بجسده أى الكنيسة) ولكن بلاهوته فهو والآب واحد. فخضوع الإبن لا يعنى تفاوت الأقانيم فى المرتبة. فالأقانيم الثلاثة متساوية فى الجوهر. ونفهم من الآيات التالية أن ملك المسيح هو أيضاً للأبد. فكل ما هو للآب هو للأبن (رؤ15:11 + لو33:1 + دا 14:7، 27 + يو 15:16 + مز 110) وكون أن الآب سيأتى بالكل خاضعين تحت قدمى المسيح (الأبرار عن حب والأشرار عن ذل) والإبن سيأتى بالكل خاضعاً للآب فهذا يعنى تساوى الآب بالإبن.
    كى يكون الله الكل فى الكل = ولم يقل ليكون الاب الكل فى الكل ولاكن الله الكل فى الكل الثالوث القدوس الله الواحد ليدين جميع البشر



    الثالوث القدوس هو الكل في الكل
    بقوله "اللَّه الكل في الكل" يعلن أن الثالوث القدوس هو الكل في الكل، فقد قيل عن المسيح أنه الكل في الكل (كو 3: 11؛ زك 14: 9). يري كثير من الدارسين أن تعبير "يكون اللَّه الكل في الكل" لا يشير إلى الآب وحده بل اللاهوت الخاص بالثالوث القدوس دون الإشارة إلى أقنومية كل واحدٍ منهم.


    إنجيل لوقا 22
    30 لِتَأْكُلُوا وَتَشْرَبُوا عَلَى مَائِدَتِي فِي مَلَكُوتِي، وَتَجْلِسُوا عَلَى كَرَاسِيَّ تَدِينُونَ أَسْبَاطَ إِسْرَائِيلَ الاثْنَيْ عَشَرَ».

    إنجيل متى 19
    28 فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: «الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّكُمْ أَنْتُمُ الَّذِينَ تَبِعْتُمُونِي، فِي التَّجْدِيدِ، مَتَىجَلَسَ ابْنُ الإِنْسَانِ عَلَى كُرْسِيِّ مَجْدِهِ، تَجْلِسُونَ أَنْتُمْأَيْضًا عَلَى اثْنَيْ عَشَرَ كُرْسِيًّا تَ[COLOR="rgb(255, 0, 255)"]دِينُونَ أَسْبَاطَ إِسْرَائِيلَ الاثْنَيْ عَشَرَ[/COLOR].

    [COLOR="rgb(139, 0, 0)"]لاحظ قال اسباط بنى اسرائيل حدد والمعنى كالاتى [/COLOR]


    معني تجلسون علي اثني عشر كرسيا تدينون اسباط اسرائيل وهو المقصود منها الدينونة بالقياس فاثنين يكونوا في نفس الموقف احدهم يعمل خير والثاني يعمل شر فيكون الاول ديان للثاني باعماله وليس بمعني انه سيكون قاضي لان الديان هو الرب يسوع المسيح ولكن هذه دينونة بالقياس بمعني ان بسبب اعمال الاول الجيدة ظهرت ان اعمال الثاني شريرة وظهر انه كانت له فرصه ان يعمل خير مثل الاول ولكنه فضل الشر ولهذا التلاميذ سيكونوا في يوم الرب العظيم كديانين للأسباط الإثنى عشر، لأن ما كان ينبغى لهؤلاء أن يفعلوه، أي أن يؤمنوا بالمسيح ويكرزوا به ويكونوا نوراً للأمم قد تخلوا عنهُ ولم يقوموا به، ولكن التلاميذ وهم من شعب اليهود أي لهم نفس ظروف اليهود قد قبلوا المسيح وآمنوا به وكرزوا به وصاروا نوراً للعالم، بل هم تركوا كل شىء لأجله. فماذا سيكون عذر اليهودى الذي رفض المسيح وهو يرى أمامه التلاميذ الذين هم مثله في كل الظروف في مجد عظيم بسبب إيمانهم بالمسيح.

    والمجد لله دائما


    «« توقيع المسيح هو الحق »»

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-10-2012
    على الساعة
    01:31 PM
    المشاركات
    4

    افتراضي

    إذا كان المسيح إلها فكيف قتلوه ؟

    وهلَّا انتقم لنفسه ؟ من اليهود القتلة ؟

    وكيف تعبدون إلها لا يستطيع حماية نفسه

    ولماذا يُحاسب الناس إلهان ؟؟ من سيُدخل الجنة ومن سيُدخِل النار ؟. وماذا حدث لو اختلف الإلهان في مصير إنسان .؟.

    «« توقيع Leer »»

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    الديانة
    المسيحية
    آخر نشاط
    03-03-2014
    على الساعة
    05:35 PM
    المشاركات
    43

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Leer مشاهدة المشاركة
    إذا كان المسيح إلها فكيف قتلوه ؟

    وإذا وجد في الهيئة كإنسان وضع نفسه وأطاع حتى الموت موت الصليب" (فى2: 6-8).

    والله "لايفنى" (روميه1/23) ولا يموت (منذ الأزل أنت يا رب، يا إلهي وقدوسي،فلا تموت)( حبقوق1/12) وهو"الذي له وحده عدم الموت"(1تيموثاوس6/16)وهو(الإِلَهُ الْحَيُّ




    وهلَّا انتقم لنفسه ؟ من اليهود القتلة ؟

    وكما رفع موسى الحية في البرية هكذا ينبغي أن يُرفع ابن الإنسان، لكي لا يهلك كل مَنْ يؤمن به بل تكون له الحياة الأبدية(يو 3: 14 ،15).

    فالمسيح جاء ليخلص العالم ليعطى لكل انسانه الحياه الابديه فهو اتى بمحض ارادته امال عن صلبه وموته على الصليب

    فهو بامره وقال عن نفسه فى ذلك

    يوحنا17:10-18 «لِهذَا يُحِبُّنِي الآبُ، لأَنِّي أَضَعُ نَفْسِي لآخُذَهَا أَيْضًا. لَيْسَ أَحَدٌ يَأْخُذُهَا مِنِّي، بَلْ أَضَعُهَا أَنَا مِنْ ذَاتِي. لِي سُلْطَانٌ أَنْ أَضَعَهَا وَلِي سُلْطَانٌ أَنْ آخُذَهَا أَيْضًا


    وكيف تعبدون إلها لا يستطيع حماية نفسه

    من قال ذلك العكس صحيح ولاكن سلم نفسه لهم لان دى اراده الاله فى تحقيق الفداء للبشر

    آية (53): "أتظن أني لا أستطيع الآن أن اطلب إلى أبي فيقدم لي أكثر من اثني عشر جيشًا من الملائكة."

    آية (11): "فقال يسوع لبطرس اجعل سيفك في الغمد الكأس التي أعطاني الآب ألا أشربها."

    آية (6): "فلما قال لهم أني أنا هو (اى ايجو ايمىمساوى لقول انا الله )رجعوا إلى الوراء وسقطوا على الأرض."


    ولماذا يُحاسب الناس إلهان ؟؟ من سيُدخل الجنة ومن سيُدخِل النار ؟. وماذا حدث لو اختلف الإلهان في مصير إنسان .؟.
    ومن قال لك انهم الهان

    قول المسيح«الْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: لاَ يَقْدِرُ الاِبْنُ أَنْ يَعْمَلَ مِنْ نَفْسِهِ شَيْئاً إِلاَّ مَا يَنْظُرُ الآبَ يَعْمَلُ فالابن والاب لهما ارادة واحدة ومشيئة واحدة فلا يمكن ان يفعل الابن من نفسه شىء يخالف مشيئة الاب القديس يوحنا ذهبى الفم

    انا والاب واحد فتناول اليهود حجارة ليرجموه فقال يسوع اعمال كثيرة حسنة اريتكم من عند ابى بسبب اى عمل منها ترجموننى ؟ اجابه اليهود لسنا نرجمك لاجل عمل حسنبل وانت انسان تجعل نفسك الها


    والمجد لله دائما


    «« توقيع المسيح هو الحق »»

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-08-2013
    على الساعة
    02:10 PM
    المشاركات
    26

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المسيح هو الحق مشاهدة المشاركة
    يقول بولس الرسول " لأننا لابد أننا جميعًا نظهر أمام كرسي المسيح، لينال كل واحد ما كان بالجسد، بحسب ما صنع خيرًا كان أم شرًا" (2كو5: 10).

    2 وقال الرب في إنجيل متي " إن ابن الإنسان سوف يأتي في مجد أبيه مع ملائكته، وحينئذ يجازي كل واحد بحسب عمله" (متى16: 27).

    3 وقال أيضًا " ومتي جاء ابن الإنسان في مجده وجميع الملائكة القديسين معه، فحينئذ يجلس على كرسي مجده. ويجتمع أمامه جميع الشعوب، فيميز بعضهم عن بعض، كما يميز الراعي الخراف من الجداء. فيقيم الخراف عن يمينه والجداء عن يساره ويقول.." (متى25: 31 46) ثم يشرح تفاصيل قضائه العادل: فيمضي هؤلاء إلى عذاب أبدي، والأبرار إلى حياة أبدية".

    4 ويقول عن نهاية العالم " يرسل ابن الإنسان ملائكته، فيجمعون من ملكوته جميع المعاثر وفاعلي الأثم، ويطرحونهم في أتون النار.." (متى13: 41، 42).

    5 ويقول القديس بولس الرسول لتلميذه تيموثاوس".. الرب يسوع المسيح العتيد أن يدين الأحياء والأموات عند ظهوره وملكوته" (2تى4: 1).

    6 ويقول الرب في سفر الرؤيا " وها أنا آتي سريعًا وأجرتي معي، لأجازي كل واحد كما يكون عمله" (رؤ22: 13، 14).

    كل النصوص أعلاه وضحت لك أنها اذا نسبت الادانه لرسول كالمسيح أو أى شخص أخر فيكون معناها إثبات التهمه أو إقامة الحجه سواء فى الدنيا أو فى الاخرة


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المسيح هو الحق مشاهدة المشاركة
    إنجيل لوقا 22
    30 لِتَأْكُلُوا وَتَشْرَبُوا عَلَى مَائِدَتِي فِي مَلَكُوتِي، وَتَجْلِسُوا عَلَى كَرَاسِيَّ تَدِينُونَ أَسْبَاطَ إِسْرَائِيلَ الاثْنَيْ عَشَرَ».

    إنجيل متى 19
    28 فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: «الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّكُمْ أَنْتُمُ الَّذِينَ تَبِعْتُمُونِي، فِي التَّجْدِيدِ، مَتَىجَلَسَ ابْنُ الإِنْسَانِ عَلَى كُرْسِيِّ مَجْدِهِ، تَجْلِسُونَ أَنْتُمْأَيْضًا عَلَى اثْنَيْ عَشَرَ كُرْسِيًّا تَ[color="rgb(255, 0, 255)"]دِينُونَ أَسْبَاطَ إِسْرَائِيلَ الاثْنَيْ عَشَرَ[/color].

    لاحظ قال اسباط بنى اسرائيل حدد والمعنى كالاتى

    [color="darkred"][size="4"][b]معني تجلسون علي اثني عشر كرسيا تدينون اسباط اسرائيل وهو المقصود منها الدينونة بالقياس فاثنين يكونوا في نفس الموقف احدهم يعمل خير والثاني يعمل شر فيكون الاول ديان للثاني باعماله
    ملاحظتش انت بقى النص الى بعده فى الموضوع ان القديسين سيدينون العالم
    رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 6
    2 أَلَسْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّ الْقِدِّيسِينَ سَيَدِينُونَ الْعَالَمَ؟ فَإِنْ كَانَ الْعَالَمُ يُدَانُ بِكُمْ، أَفَأَنْتُمْ غَيْرُ مُسْتَأْهِلِينَ لِلْمَحَاكِمِ الصُّغْرَى؟



    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المسيح هو الحق مشاهدة المشاركة
    رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 15: 28
    وَمَتَى أُخْضِعَ لَهُ الْكُلُّ،فَحِينَئِذٍ الابْنُ نَفْسُهُ أَيْضًا سَيَخْضَعُ لِلَّذِي أَخْضَعَ لَهُ الْكُلَّ، كَيْ يَكُونَ اللهُ الْكُلَّ فِي الْكُلِّ

    [color="blue"][size="5"][b]
    السيد المسيح فى هذا الناس لو قرات الاصحاح لكنت فهمته بدون الحاجه الى سؤال فيه ولاكن اوضح لك المعنى بتفسير

    ومتى أخضع له الكل = متى خضع كل شئ للإبن. فالإبن نفسه أيضاً سيخضع للآب الذى أخضع له الكل = وهذا بكونه إنساناً ورأساً للكنيسة. فالكنيسة هى جسد المسيح، وهو سيقود الجميع فى جسم بشريته إلى طاعة أبيه. إذاً المعنى هو خضوع البشرية للآب. إذاً المسيح لبس جسد الإنسان ليرفع كل أسباب التمرد والمسيح سيخضع للآب بناسوته (بجسده أى الكنيسة)

    انت مقتنع باللف والدوران ده ايه دخل الكنيسه فى الموضوع ولا ايه دخل ناسوته النص بيتحدث عن يوم الدينونه ايه دخل
    بكونه انسان والذى ان دل فيدل عن أن المسيح انسان سواء فى الدنيا أو يوم الدينونة وسيخضع للآب كما فى النص والتفسير بطلوا بقى تلبيس النصوص غير معناها


    أخيرا هذا هو السؤال الرئيسى هل أعلن المسيح وقال أنا الدَّيَّانُ ؟
    عندك اجابة صريحة أأتنا بها معندكش ما توجعش دماغنا بكلام فاضى وتشتت المواضيع
    التعديل الأخير تم بواسطة الشهاب الثاقب. ; 04-10-2012 الساعة 09:19 PM

    «« توقيع الشهاب الثاقب. »»
    [frame="2 80"]
    بسم الله الرحمن الرحيم

    ( قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد ) سورة الاخلاص
    هل الله يعذب نفسه لنفسه ? هل الله يفتدى بنفسه لنفسه ?
    هل الله هو الوالد وفى نفس الوقت المولود ? يعنى ولد نفسه !
    تعالى الله عما يقولون و يصفون
    [/frame]

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    الديانة
    المسيحية
    آخر نشاط
    03-03-2014
    على الساعة
    05:35 PM
    المشاركات
    43

    افتراضي


    اريدك ان تتملك اعصابك اظاهر ان حضرتك لا تقرا اجابتى ولكان تريد ان تعيد السؤال لانه لا يوجد لديك اى استفسار اخر

    [COLOR="rgb(255, 0, 255)"]الدينونة
    [/COLOR]
    عبري مشبات

    قاموس سترونج

    H4941
    משׁפּט
    mishpâṭ
    mish-pawt'
    From H8199; properly a verdict (favorable or unfavorable) pronounced judicially, especially a sentence or formal decree (human or (particularly) divine law, individual or collectively), including the act, the place, the suit, the crime, and the penalty; abstractly justice, including a particular right, or privilege (statutory or customary), or even a style: - + adversary, ceremony, charge, X crime, custom, desert, determination, discretion, disposing, due, fashion, form, to be judged, judgment, just (-ice, -ly), (manner of) law (-ful), manner, measure, (due) order, ordinance, right, sentence, usest, X worthy, + wrong.
    محاكمه هي من فعل شفت اي حكم او قرر

    وهو حكم بشري او قانون الهي. وهو يشمل فعل و مكان والجريمه والعقوبه

    والعدل يشمل الحقوق والاداء والعقوبه والحساب

    يحكم علي محاكمة وقانون


    [COLOR="rgb(255, 0, 255)"]قاموس ثايور[/COLOR]

    G2919
    κρίνω
    krinō
    Thayer Definition:
    1) to separate, put asunder, to pick out, select, choose
    2) to approve, esteem, to prefer
    3) to be of opinion, deem, think, to be of opinion
    4) to determine, resolve, decree
    5) to judge
    5a) to pronounce an opinion concerning right and wrong
    5a1) to be judged, i.e. summoned to trial that one’s case may be examined and judgment passed upon it
    5b) to pronounce judgment, to subject to censure
    5b1) of those who act the part of judges or arbiters in matters of common life, or pass judgment on the deeds and words of others
    6) to rule, govern
    6a) to preside over with the power of giving judicial decisions, because it was the prerogative of kings and rulers to pass judgment
    7) to contend together, of warriors and combatants
    7a) to dispute
    7b) in a forensic sense
    7b1) to go to law, have suit at law
    Part of Speech: verb

    ويقدم نفس التعريف بالاضافه الي التجربة وقياس

    فمن انواعها الدينونه بالقياس اي اقيس عمل احد علي اخر


    انجيل يوحنا 5

    5: 22 لان الاب لا يدين احدا بل قد اعطى كل الدينونة للابن

    [COLOR="rgb(255, 0, 255)"]وبالفعل المسيح هو الديان لانه هو الله وهو اقنوم حكمة الله[/COLOR]

    ولهذا تكلم الانجيل عن ان الله هو الديان حتب بعد اعطاء الاب الي الابن الدينونه فالاب ديان والابن ديان وهو ديان واحد لانه اله واحد

    رسالة بولس الرسول الثانية إلى تيموثاوس 4: 8

    وَأَخِيرًا قَدْ وُضِعَ لِي إِكْلِيلُ الْبِرِّ، الَّذِي يَهَبُهُ لِي فِي ذلِكَ الْيَوْمِ، الرَّبُّ الدَّيَّانُ الْعَادِلُ، وَلَيْسَ لِي فَقَطْ، بَلْ لِجَمِيعِ الَّذِينَ يُحِبُّونَ ظُهُورَهُ أَيْضًا.

    [COLOR="rgb(255, 0, 255)"]الرب هو الديان وهو الاب وهو الابن[/COLOR]

    رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 12: 23

    وَكَنِيسَةُ أَبْكَارٍ مَكْتُوبِينَ فِي السَّمَاوَاتِ، وَإِلَى اللهِ دَيَّانِ الْجَمِيعِ، وَإِلَى أَرْوَاحِ أَبْرَارٍ مُكَمَّلِينَ،

    واستمر الله هو الديان رغم اعطاء الدينونه للابن لان الاب غير منفصل عن الابن

    رسالة يعقوب 5: 9

    لاَ يَئِنَّ بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ أَيُّهَا الإِخْوَةُ لِئَلاَّ تُدَانُوا. هُوَذَا الدَّيَّانُ وَاقِفٌ قُدَّامَ الْبَابِ.

    وهنا يؤكد ان الابن ايضا هو الديان



    [COLOR="rgb(255, 0, 255)"]وهو ليس عمل بشري كما قال الرب[/COLOR]

    إنجيل متى 7: 1

    «لاَ تَدِينُوا لِكَيْ لاَ تُدَانُوا،

    إنجيل لوقا 6: 37

    «وَلاَ تَدِينُوا فَلاَ تُدَانُوا. لاَ تَقْضُوا عَلَى أَحَدٍ فَلاَ يُقْضَى عَلَيْكُمْ. اِغْفِرُوا يُغْفَرْ لَكُمْ.

    فنحن كبشر لا نستطيع ان نصدر احكام علي اخرين او ندين اخرين في امور ابديه

    فلا استطيع ان اتجرا واقول ان هذا الشخص سيدخل جهنم او سيدخل الملكوت فهذا فوق مرتبة البشر

    رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 4: 5

    إِذًا لاَ تَحْكُمُوا فِي شَيْءٍ قَبْلَ الْوَقْتِ، حَتَّى يَأْتِيَ الرَّبُّ الَّذِي سَيُنِيرُ خَفَايَا الظَّلاَمِ وَيُظْهِرُ آرَاءَ الْقُلُوبِ. وَحِينَئِذٍ يَكُونُ الْمَدْحُ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِنَ اللهِ.

    الدينونه هي حكم وقرار وتنفيزه ويقوم به الله وهو اقنوم الابن الذي[COLOR="rgb(255, 0, 255)"] يجلس علي كرسي مجده ويقف امامه كل البشر [/COLOR]ولكن البعض ياتي فرح لانهم امنوا به وايمانهم بفداؤه فقط خلصهم وليس بالاعمال فقط بالنعمه ولكن ياتي بالاعمال لياخذ المكافئه حسب جهاده ولا ياتوا الي اي دينونه او عقاب

    والبعض ياتي مرتعب لياخذ العقاب حسب شروره



    رسالة بولس الرسول الاولي الي اهل كورنثوس 6

    6: 1 ايتجاسر منكم احد له دعوى على اخر ان[COLOR="rgb(255, 0, 255)"] يحاكم عند الظالمين و ليس عند القديسين[/COLOR]

    بولس الرسول هنا يعالج مشكله في كنيسه كورنثوس فهم بدا يحدث خلافات بين بعض المؤمنين فبدؤا يشتكوا بعضهم امام المحاكم الوثنية وهذا ما احزن بولس الرسول فعاتبهم بهذا الكلام

    إذا كان المؤمنين لهم حق أن يحكموا ويدينوا الإخوة الذين من داخل الكنيسة، لذلك فإنني أتساءل كيف يجرؤ أي شخص منكم يكون له شكاية على شخص آخر، أن يحاكمه أمام المحاكم الوثنية = عند الظالمين = وهم القضاة الوثنيين عبدة الأوثان، وليس عندهم فكرة سليمة عن العدالة. أليس الأفضل أن تذهبوا لرجال الكنيسة = القديسين = هؤلاء يسكن فيهم الروح القدس. وبولس لا يعنى بصفة مطلقة أن كل قانون مدني هو ظالم لأنه هو نفسه التجأ للقانون المدني ليحميه (أع 18: 12 وما يليه + أع 22: 25 + أع 25: 10 – 12) لكنه يرى أن إلتجاء أخوين مسيحيين لمحاكم وثنية هو فشل للكنيسة وهو عيب فبولس لجأ للقضاء حينما كانت المشاكل بينه وبين الرومان، ولكن حينما إضطهده إخوته اليهود لم يلجأ للقضاء.



    6: 2 الستم تعلمون ان القديسين [COLOR="rgb(255, 0, 255)"]سيدينون العالم[/COLOR] فان كان العالم يدان بكم افانتم غير مستاهلين للمحاكم الصغرى

    بمعني دينونة القياس اي انهم لان كل انسان قديس تعرض لاتعاب الحياه ورغم هذا جاهد ليفعل الخير يكون مقياس لبقية البشر وبخاصه الاشرار الذين لم يتعرضوا للاتعاب الذي يتعرض لها ابناء الرب ورغم ذلك يحبون الشر ويفعلونه عن اختيار وليس عن اجبار فيكون القديس مسطرة قياس

    ولهذا يعاتبهم لانهم يجب عليهم ان يقيموا محاكمات صغيره يقاضوا فيها الخلافات التي تحدث بين الاخوة المؤمنين

    6: 3 الستم تعلمون اننا سندين ملائكة فبالاولى امور هذه الحياة

    [COLOR="rgb(139, 0, 0)"]والملائكة هنا المقصود بهم الملائكة الساقطين الذين سوف ندينهم بحياتنا الطاهرة[/COLOR] بالرغم من محاولاتهم إسقاطنا في الخطية، هؤلاء لم يحفظوا رياستهم وهم دون حروب من الخارج، بينما نحن حفظنا طهارتنا ونحن في حرب مستمرة منهم.

    وقد شرح ابونا انطنيوس فكري في تفسيره نقط هامة وهي معني دينونة العالم

    أ‌) في هذه الآية نرى قمة تحقيق الوحدة بين المسيح الديان كرأس لكنيسته وبين كنيسته المنتصرة.
    ب‌) سلوكنا البار سيكون كنقطة بيضاء وسط سواد العالم الخاطئ فيفتضحون
    ج‌) سيدين القديسون بتعاليمهم التي ملأت الدنيا، ورَفَضَها الخطاة.
    ء) وفي اليوم الأخير سيمتلئ المؤمنون من الروح القدس وهو سيعطيهم حكمة غير عادية وإستنارة فيدركوا حكمة أحكام المسيح على الأشرار ويوافقون عليها، ويعطونه المجد على كل أحكامه التي يظهر فيها العدالة الإلهية وسيتطابق حكمهم مع حكم المسيح. وحتى على الأرض فالإنسان الروحي المملوء من الروح يحكم في كل شئ حكم صائب (1كو 2: 15).
    وايضا ذكر رئيس المحكمة وهو المسيح لا يناقض المحلفين ابناؤه القديسين الموجودين علي يمينه ويحكمون انه امين واحكامه كلها عادلة

    سفر رؤيا يوحنا اللاهوتي 16: 7

    وَسَمِعْتُ آخَرَ مِنَ الْمَذْبَحِ قَائِلاً: «نَعَمْ أَيُّهَا الرَّبُّ الإِلهُ الْقَادِرُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ! حَقٌ وَعَادِلَةٌ هِيَ أَحْكَامُكَ».



    [COLOR="rgb(139, 0, 0)"]ولتاكيد ان الكلام عن الملائكة الساقطين[/COLOR]

    رسالة بطرس الرسول الثانية 2: 4

    لأَنَّهُ إِنْ كَانَ اللهُ لَمْ يُشْفِقْ عَلَى مَلاَئِكَةٍ قَدْ أَخْطَأُوا، بَلْ فِي سَلاَسِلِ الظَّلاَمِ طَرَحَهُمْ فِي جَهَنَّمَ، وَسَلَّمَهُمْ مَحْرُوسِينَ لِلْقَضَاءِ،



    رسالة يهوذا
    1: 6 و الملائكة الذين لم يحفظوا رياستهم بل تركوا مسكنهم حفظهم الى دينونة اليوم العظيم بقيود ابدية تحت الظلام


    وهي دينونه ابديه
    سفر رؤيا يوحنا اللاهوتي 20: 10

    وَإِبْلِيسُ الَّذِي كَانَ يُضِلُّهُمْ طُرِحَ فِي بُحَيْرَةِ النَّارِ وَالْكِبْرِيتِ، حَيْثُ الْوَحْشُ وَالنَّبِيُّ الْكَذَّابُ. وَسَيُعَذَّبُونَ نَهَارًا وَلَيْلاً إِلَى أَبَدِ الآبِدِينَ.



    يؤكدا ان يسوع هو المسيح الرب الديان وايضا ابناؤه يشهدون بان دينونته حق وعادلة


    والمجد لله دائما


    «« توقيع المسيح هو الحق »»

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-08-2013
    على الساعة
    02:10 PM
    المشاركات
    26

    افتراضي

    المسيح هو الحق
    فمن انواعها الدينونه بالقياس اي اقيس عمل احد علي اخر

    دينونة القياس دى بقى هى دينونة المسيح و باقى الرسل والانبياء والقديسين
    لأن المسيح لم يقول أنا الديان معرفة بالألف واللام



    المسيح هو الحق
    رسالة بولس الرسول الثانية إلى تيموثاوس 4: 8

    وَأَخِيرًا قَدْ وُضِعَ لِي إِكْلِيلُ الْبِرِّ، الَّذِي يَهَبُهُ لِي فِي ذلِكَ الْيَوْمِ، الرَّبُّ الدَّيَّانُ الْعَادِلُ، وَلَيْسَ لِي فَقَطْ، بَلْ لِجَمِيعِ الَّذِينَ يُحِبُّونَ ظُهُورَهُ أَيْضًا.


    رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 12: 23

    وَكَنِيسَةُ أَبْكَارٍ مَكْتُوبِينَ فِي السَّمَاوَاتِ، وَإِلَى اللهِ دَيَّانِ الْجَمِيعِ، وَإِلَى أَرْوَاحِ أَبْرَارٍ مُكَمَّلِينَ،

    واستمر الله هو الديان رغم اعطاء الدينونه للابن لان الاب غير منفصل عن الابن

    رسالة يعقوب 5: 9

    لاَ يَئِنَّ بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ أَيُّهَا الإِخْوَةُ لِئَلاَّ تُدَانُوا. هُوَذَا الدَّيَّانُ وَاقِفٌ قُدَّامَ الْبَابِ.

    النصوص أعلاه بتقول الله الديان والرب الديان أما المسيح ليس الله وليس الرب (ربوبية الله ) المسيح ايضا ليس الآب

    و بعدين بولس الى بيقول على نفسه انه غبى وبيفتخر يقول الى يقوله مفيش حد بيصدق واحد بيقول على نفسه غبى

    أخيرا هذا هو السؤال الرئيسى هل أعلن المسيح وقال أنا الدَّيَّانُ ؟

    عندك اجابة صريحة أأتنا بها معندكش ما توجعش دماغنا بكلام فاضى وتشتت المواضيع
    التعديل الأخير تم بواسطة الشهاب الثاقب. ; 06-10-2012 الساعة 09:42 PM

    «« توقيع الشهاب الثاقب. »»
    [frame="2 80"]
    بسم الله الرحمن الرحيم

    ( قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد ) سورة الاخلاص
    هل الله يعذب نفسه لنفسه ? هل الله يفتدى بنفسه لنفسه ?
    هل الله هو الوالد وفى نفس الوقت المولود ? يعنى ولد نفسه !
    تعالى الله عما يقولون و يصفون
    [/frame]

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Oct 2014
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-10-2014
    على الساعة
    10:33 PM
    المشاركات
    1

    افتراضي

    هل العمل الذي عمل به اليهود من صلب المسيح عمل قبيحا او عمل صالحا ؟؟ وان كان عملهم صالحا فكيف تقدم يسوع للفدا مكرها ينادي الرب لانقاذه ثم لايستجاب له الا بعد فوات الاوان؟اذا كان الصلب عملا قبيحا فما ذنب الذين صلبوة وهم الذين تسببوفي انقاذ للبشريه من الخطيئه ؟ اذا كان الخطا يحتاج الي تكفير فلماذا اخر الله نزول المسيح 2000سنه ؟؟ هل المسيح الله ؟؟ ان كان الله فهل الله ياكل ويشرب ؟؟

    «« توقيع كريم اسكندر »»

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

بطلان ادعاء الوهية المسيح بتسميته الديان باطلا

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. سلسلة التوعية الاسلامية..2- بطلان الوهية المسيح
    بواسطة قناة الامة في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 10-11-2010, 03:15 PM
  2. هنا فقط نضع جميع الادلة التى تدلل على بطلان الوهية المسيح...
    بواسطة العدالة في المنتدى قسم التثليث والآلوهيــة
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 01-08-2010, 04:13 PM
  3. باطلا قتل المسيح لإختلاف الأسباب
    بواسطة ali9 في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 18-03-2008, 08:37 AM
  4. مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 17-06-2007, 01:51 PM
  5. مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 07-06-2007, 12:40 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

بطلان ادعاء الوهية المسيح بتسميته الديان باطلا

بطلان ادعاء الوهية المسيح بتسميته الديان باطلا