الإيروتيكية ..والكتاب المقدس


آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الإيروتيكية ..والكتاب المقدس

صفحة 5 من 6 الأولىالأولى ... 3456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 50 من 55

الموضوع: الإيروتيكية ..والكتاب المقدس

  1. #41
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    آخر نشاط
    30-01-2018
    على الساعة
    10:23 AM
    المشاركات
    1,209

    افتراضي

    الفالنتاين.. Valentine day



    بين فقه المصطلحات ..وجهل المحتفلين

    عيد الحب..هو في المعنى الغربي يطلق عليه عيد الفسق.. أو عيد حق ممارسة الجنس..خارج العلاقة الشرعية بين الزوجين..وأطلق عليهم مصطلح العشاق..
    فهو إذن ..عيداً للعشاق..
    وأول من شرع هذا الحق هو القديس فالنتين..
    وعليه فكلمة الحب بالمفهوم الغربي تعني ممارسة الجماع المحرم..وهي بخلاف كلمة العلاقة الحميمة والتي يقصد بها ممارسة الجماع مع الزوجة..
    والحب عندنا كمسلمين يتدرج من حب الله سبحانه وتعالى إلى حب رسوله صلى الله عليه وسلم إلى حب الوالدين فالزوجة فالأبناء فالوطن..وكلها ذات دلالات شرعية ..
    والحب بالمعنى العاطفي بين رجل وامرأة يأخذ طريقاً أخراً لا نغفله وعليه فهناك فارق كبير بين الحب بالمفوه العاطفي والرومانسية..
    فعندما تهديها ورده .. .. فهذه رومانسيه
    وعندما تراها ورده .. .. فهذا هو الحب

    عندما تدمع عيناك لدمعها .. .. فهذه رومانسيه
    عندماتمسح دمعها .. .. فهذا هو الحب

    عندما تفعل كل شيء تحبه هي .. .. فهذهرومانسيه
    عندما تحب كل شيء تفعله لها .. .. فهذا هو الحب

    عندماترويها إذا ظمئت .. .. فهذه رومانسيه
    عندما تظمأ لترويها .. .. فهذا هوالحب


    عندما تترك كل شيء تحبه لها .. .. فهذه رومانسيه
    عندما تترك كل شيء تحبه من اجلها .. ..هذا هوالحب

    عندما تفعل المستحيل مناجل سعادتها .. .. فهذه رومانسيه
    عندما تسعد بالمستحيل من اجلها .. .. هذا هو الحب


    عندما تنظر لعينيها .. .. فهذه رومانسيه
    عندما تنظر بعينيها .. .. هذا هو الحب


    عندما لا يتبقى في الكون إلا ورده واحده فتقطفها لها .. .. فهذه رومانسيه
    عندما تزرع لها الورد .. .. هذا هو الحب



    عندما تضمّها إذا أحاط بها الخطر .. .. فهذهرومانسيه
    عندما تضم الخطر حتى لا يحيط بها .. .. هذا هو الحب


    عندما تدعو الله أن تظلا حبيبين .. .. فهذه رومانسيه
    عندما تحبها في الله .. .. فهذا هو الحب




    وإليكم قصة حب رومانسية


    جميلة..بين زوجين



    شاهدوا الصور






    كم يصعب الفراق


    هذه قصة معبره جدا تحكي معاناة طائر مسكين فجع بإصابة زوجته


    التي أصيبت إصابة قاتله..

    هنا الزوجة مصابه وحالتها مزرية ولسان حالها يقول:





    إن في قلبي أنين الاحتضار..ألا ترى قلبي الشامخ أمامك ينهار؟


    يجن جنون الزوج المكلوم ويحاول البقاء عليها فيحضر لها الطعام ويرفرف بجناحيه عليها بحب وود وشفقه ولسان حاله يقول:




    السعادة حلم والدنيا أماني والدموع ترافق العيون الحزينة

    وبعد أن أحضر لها الطعام يفاجأ بوفاتها فيحاول تحريكها وإيقاظها ولكن!!!!..
    واحرقلباه... لقد فارقت الحياة..ينظر إليها ولسان حاله يقول:



    يا رحلا عن الحياة وساكن في أضلعي ..هل تسمعون توجعي وتوجع الدنيا معي


    عندئذ يدرك أن حبيبته قد ماتت ولن ترد عليه فصرخ صرخة الزوج المحب لزوجه




    مدي إليّ شعاعا.. ولا تقولي لي وداعا


    يقف الزوج المكلوم أمام حبيبته ويبكي ويصرخ حزنا على فراقها






    ما حيلتي وأنا المكبل بالهوى.. فناديته فأصر أن لا يسمعا


    وأخيرا يدرك أنها لن ترد عليه وأنها رحلت عنه فيقف عند جثتها ذاهلا ولسان
    حاله يقول:






    أعاني بالفراق أسى وقلبي يذكركم صباح مسا




    هذا هو الحب..بالمفهوم الطبيعي..
    وهو يختلف عنه في المسيحية..
    فلقد رأينا من نصوص الكتاب المقدس السابقة كيف أن الحب يأتي فيه ويقصد به الزنا..كما أن الرب القدير يأمر به ..وما من نبي من الأنبياء إلا وقد مارس الرزيلة .
    وزنا المحارم الموجود بكثرة في الكتاب المقدس يشهد بذلك.
    فلا غرابة أن يتم تقدس أول قسيس قام بعلاقة جنسية مع فتاة تلبية لنداء الجسد..وسيراً على نهج الأنبياء والرسل في كتابه المقدس.

    «« توقيع زهدي جمال الدين »»

  2. #42
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    آخر نشاط
    30-01-2018
    على الساعة
    10:23 AM
    المشاركات
    1,209

    افتراضي

    القديس فالنتين

    كان القديس فالنتين الذي كان يعيش في روماRome Valentine قد ظهر في الفترة البورنوثيوقراطية ، تلك الفترة التي كانت الكنيسة تحرم فيها الزواج على رجال الدين من القساوسة والرهبان والراهبات..
    إلا أنه وقع قد وقع في غرام إحدى الفتيات وهو الأمر الذي تحرمه الكنيسة في ذلك الوقت لأنهم كانوا ينظرون للمرأة على أنها نجسة كما أنها أحبولة الشيطان يجب الابتعاد عنها دون مراعاة لنداء الجسد..ولبى القديس نداء جسده ولكن في علاقة محرمة ..
    ولما أكتشف أمره دافع عن نفسه بأن له الحق أن يعيش كأي إنسان له مشاعر وأحاسيس وطاقات جسدية يجب أن تفرغ..فإذا وضع الحجر في طريق النهر لابد وأن يتغير مسار النهر..
    وهذا ما حدث معه بالضبط..
    وقد توفي حوالي عام 269 بعد الميلاد وتم دفنه بالقرب من طريق (فيا فلامينا)،وتم دفن رفاته في كنيسة سانت براكسيد في روما.
    وفي 496 ميلادي ، أعلن البابا جيلاسيوس يوم 14 فبراير ليكون يوم عيد القديس فالنتين شفيع العشاق...وبحلول الوقت الذي أصبح فيه اسم القديس فالنتين مرتبطًا بالرومانسية في القرن الرابع عشر، تم نقل رفاته في كنيسة الكرمليت الموجودة في شارع وايتفراير في دبلن في أيرلندا.
    وفي عام 1969، عندما تمت مراجعة التقويم الكاثوليكي الروماني للقديسين تم حذف يوم الاحتفال بعيد القديس فالنتين في الرابع عشر من شهر فبراير من التقويم الروماني العام، وإضافته إلى تقويمات أخرى (محلية أو حتى قومية) لأنه: "على الرغم من أن يوم الاحتفال بذكرى القديس فالنتين يعود إلى عهد بعيد، فقد تم اعتماده ضمن تقويمات معينة فقط لأنه بخلاف اسم القديس فالنتين الذي تحمله هذه الذكرى، لا توجد أية معلومات أخرى معروفة عن هذا القديس سوى دفنه بالقرب من طريق "فيا فلامينا" في الرابع عشر من شهر فبراير.
    "ولا يزال يتم الاحتفال بهذا العيد الديني في قرية(بالتسان) في جزيرة مالطا، وهو المكان الذي يُقال أن رفات القديس قد وُجدت فيه. ويشاركهم في ذلك الكاثوليكيون المحافظون من جميع أنحاء العالم ممن يتبعون تقويمًا أقدم من ذلك التقويم الذي وضعه مجلس الفاتيكان الثاني. تناقلت الروايات أن فالنتين قام بكتابة أول "بطاقة عيد حب" بنفسه في الليلة التي سبقت تنفيذ حكم الإعدام فيه.
    وقام العشاق من كلا الجنسين بمظاهرات تندد بإعدامه وتطالب بحقه في ممارسة الحب ..فهو إنسان قبل أي شيء..
    ومن موقع



    أنقل لكم التالي


    Valentine day

    While there are no definitive written accounts of any of the aforementioned Saint Valentines, all of whom lived in the Third Century and apparently died on exactly the same day, there is a more recent and ************************************************ed connection to Ireland. In 1836, Pope Gregory XVI sent a gift to the Carmelite Church in Dublin...recognition of the work carried out by the former prior of the Church, Father John Spratt, widely-known as a very holy man.

    The gift was a relic of a Christian martyr...a small gold-bound casket which contained the earthly remains of one Saint Valentine (which it might have been if indeed, there is more than one, is not clear).


    The relic had been exhumed from the Cemetery of Saint Hyppolytus on the Tibertine Way in Rome, placed into a golden casket and transported to Dublin, where it was enshrined with great ceremony in the little Carmelite Church. Every year, on February 14, the casket is carried in solemn procession to the high altar for a special Mass dedicated to young people and all those in love.










    أسطورة القديس فالنتين


    الترجمة
    وبينما لا توجد حسابات نهائية مكتوبة من أي من القديسين فالنتاين المذكورين آنفا ، وجميعهم عاشوا في القرن الثالث وتوفوا على ما يبدو في اليوم نفسه بالضبط ، إلا أنه يوجد اتصال حديث وموثق في ايرلندا.
    ففي عام 1836 ، بعث البابا جريجوري السادس عشر (Pope Gregory XVI) هدية للكنيسة الكرملية في دبلن... تقديراً منه للعمل الذي قامت به الكنيسة في السابق ، والأب جون سبرات(John Spratt) ،والذي يعرف على نطاق واسع باسم الرجل المقدس جدا.
    إن هذا التبرع هو عبارة عن بقايا من رفات الشهيد المسيحي... بالإضافة إلى نعش صغير من الذهب والذي يتضمن رفات القديس فالنتين واحد ( حيث كان الاعتقاد أن هناك أكثر من واحد..وهذا الأمر ليس واضحاً تماماً).
    وكان قد تم إخراج بقايا من مقبرة القديس هايبوليتس Hyppolytus على الطريق تايبرتين Tibertine في روما ، حيث وضع في تابوت ذهبي وتم نقله إلى دبلن ، وتمت التوصية عليه بأن يقام له احتفال كبير في الكنيسة الكرملية.
    وفي كل عام ، في 14 فبراير ، ويتم حمل النعش في موكب رسمي لإجراء قداس خاص مخصص للشباب وجميع من هم في الحب.
    يحتفظون بالرأس المقدس في زجاج محكم الغلق وهو تقليد يتبعه جميع الباباوات عند الخروج في الشوارع ويضعون فوق جمجمته تاجاً من الذهب المرصع بأحجار الزمرد









    وهذه هي القبة الذهبية التي يحتفظون فيها ببعض من رفات فلنتين المقدس





    وهذا هو مكان دفن القديس فالنتاين وترى الكاهن يسجد له







    وكذلك الراهبات يسجدن عنده ويبكينه








    «« توقيع زهدي جمال الدين »»

  3. #43
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    آخر نشاط
    30-01-2018
    على الساعة
    10:23 AM
    المشاركات
    1,209

    افتراضي

    وفي موضوع عيد الحب..(الجانب الحقير منه)
    وبعنوان:الزنا بالراهبات
    كتب دين تريفور عام(2008) مقالاً رهيبا على الرابط التالي:
    "الزنا بالراهبات في بولونيا في القرن الخامس عشر" ، مجلة تاريخ العصور الوسطى ، 34 / 3 ، 374-382.
    حيث قال:
    في منتصف السنوات من القرن 15 ، أصبحت العقوبات على خطف أو ممارسة الجنس مع الراهبات قاسية على نحو متزايد في شمال إيطاليا.
    في لوكا Lucca ، فإن مجرد محاولة الدخول في علاقات جنسية مع الراهبات تكلف قطع الرأس.
    ولكن في معظم الملاحقات القضائية كشفت عن وجود تساهل ملحوظ ، مثلما يتم تغريم معظم المجرمين ببساطة (p.376).
    ممارسة الجنس مع الراهبات كان النشاط الاجتماعي.حيث كان الاتصال متاحاً داخل أديرة الراهبات وبين رجال الدين. ونتيجة العديد من الممارسات الجنسية بينهم اندلعت مواجهات مع الراهبات الحوامل ومسئولو الكنيسة.
    وتقوم الممرضات برعاية الأطفال الذين يولدون من الراهبات ويساعدهن على الفرار من الدير حتى لا يتعرضن للمسألة.
    كما أن ممارسة الجنس مع الراهبات بالإضافة إلى رجال الدين إلا أنها تكون من خلال الأجانب والمواطنين على حد سواء (p.377).
    ولما كان ممارسة الجنس مع راهبة يعتبر تدنيساً للمقدسات و حتى أولئك المتهمين بارتكاب فعل ذلك أكدوا أن هذا الأمر إنما تم مع راهبات مبتدءات وليس مع راهبات مخضرمات.
    و في عام 1227 قدمت القديسة مريم المجدلية طلبا لتأسيس مأوى للبغايا التائبين ، الأمر الذي ساعد على طمس الفرق بين أديرة الراهبات وبيوت الدعارة. وعليه فلقد وجد القوادون مساعدة أو حماية protégésلأعمالهم الداعرة في الحصول على عملاء لهم داخل الأديرة (p.378).
    في نهاية القرن الرابع عشر وأوائل القرن الخامس عشر تضاعفت فرص السلوكيات الفاضحة داخل الأديرة (p.379).وفتحت الرشاوى أبواب المهاجع لشبق الرجال (p.380).
    ووفقا لG. Ruggerio ، فإن المحاكمات لم تكن مشتركة بين القساوسة والراهبات ولكنها كانت تقتصر على الحالات الخاصة الفاضحة والسيئة السمعة (الحمل المتعدد ، والتواطؤ من الدير ، الهروب).
    ولكن النشاط الجنسي الغير مشروع في الواقع نادرا ما يحاكم حتى وحينما بلغت الحالات 1450 فإنها لم تشهد تعزيزا نوعا من رد فعل الحكومة. ومع ذلك ظلت بعض حالات المحاكمة نادرة جداً(1.5 عام في المتوسط).
    كما أنه (G. Ruggerio)من المهتمين بشهوانية الراهبات والذين يدرسون أسباب هذه السلوكيات الجامحة ,ويرجعون بعضها إلى الاغتصاب القسري للفتيات الصغيرات (p.381).


    هذا من ناحية.ومن ناحية أخرى أرجع دين تريفور التقديرات الحقيقية لممارسة الرزيلة مع الراهبات أكثر بكثير مما كان مقدرا في كثير من الأحيان.. كما أن الحالات الفعلية النظيفة قد تكون أقل ونادرة في الواقع تماما ، لذلك قد تم أنشاء أديرة تراقب وتحمي بشكل أفضل مما كان مفترضا من قبلRuggerio G. (p.382).



    الراهبات في عيد الحب


    happy V day to all






    يوم في حياة الراهبات:



    عندما تناجى «الراهبة» ربها: لست أنت المحتاج لعبوديتي ولكن أنا المحتاجة لربوبيتك.


    وإليكم نص المقال من الموقع المذكور

    Dean T. (2008) Fornicating with nuns

    Valentine day special (on the trashy side)
    Dean, Trevor (2008) “Fornicating with nuns in fifteenth-century Bologna”, Journal of Medieval History, 34/3, 374-382.
    In the mid years of the 15th century, the penalties for abducting or having sex with nuns became increasingly harsh in Northern Italy. In Lucca, the mere attempt to engage in sexual relations with nuns mandated decapitation. But most prosecuted case reveal a marked leniency, as most offenders were simply fined (p.376).
    Having sex with nuns was a social activity. It required contacts within the nunneries and sometimes among the clergy. Numerous go-between broke encounters with nuns. Wet-nurses would take care of the babies born from nuns and interlopers (a widow in this case) helped the escapees.
    Those having sex with nuns were both foreigners and citizens (p.377). Having sex with a nun was sacrilege (one could be exiled) so those accused of doing so commonly underlined that their partners had not yet been veiled (i.e. was an apprentice but not a real nun yet).
    The Order of Saint Mary Magdalen was founded in 1227 and provided ************************ter to repentant prostitutes and tried to marry them. It helped to blur the distinction between nunneries and brothels. Pimps commonly forced their former protégés to receive clients inside the convents (p.378).
    The late 14th and early 15th century had been times of havoc for the congregation. Many had to reform, change location, merge with others or even close. Conflicts and disorders weakened discipline and increased opportunities for scandalous behaviours (p.379). Briberies commonly opened the doors of the dormitories to lustful men (p.380).
    According to G. Ruggerio, it seem that trials were not that common and confined to particularly scandalous and infamous cases (numerous pregnancies, complicity of the abbess, escapes). But illicit sexuality was actually rarely prosecuted even though the 1450s saw a somewhat strengthening of the government reactions. Nonetheless prosecuted cases remained rare (1.5 a year on average).
    Although nuns were commonly accused to be lustful, poems indicate that the public saw other reasons for these unruly behaviours: forced monacation of young girls (p.381). On the other hand, T. Dean estimates that the actual cases may have been fewer than often estimated and actually altogether rare and that convents may have been policed and protected better than assumed by G. Ruggerio (p.382).

    happy V day to all


    وهذه صورة زيتية لمدينة الفالنتين وبها موقع الكنيسة







    وهذه صورة أخرى لنفس الرسام توضح القسيس العاشق ومعه فتاته




    «« توقيع زهدي جمال الدين »»

  4. #44
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    آخر نشاط
    30-01-2018
    على الساعة
    10:23 AM
    المشاركات
    1,209

    افتراضي

    جيريجوري راسبوتين - القديس النجس - الشيطان المقدس












    جريجوري يافيموفيتشراسبوتينGregory Yefimovich Rasputin :


    ( Russian: Григорий Ефимович Распутин )



    ولد جريجوري يافيموفيتش راسبوتين في العاشر من يناير عام 1869 في قرية بوكروفسكوي الريفية الواقعة في سيبريا، بعيدا عن صالونات العائلة الملكية البراقة في سان بطرسبرغ.



    وفي طفولته، ظهرت لدى راسبوتين رؤى مستمرة عن القوى الإلهية وقدرات الشفاء الخارقة، إذ كان باستطاعته مثلا أن يبرئ حصانا بمجرد لمسه. لكنه اكتسب في فترة مراهقته اسم راسبوتينРаспутин ( أي الفاجر باللغة الروسية) بسبب علاقاته الجنسية الفاضحة.



    وحين بلغ راسبوتين الثلاثين من عمره كان زوجا وأبا لأربعة أطفال، إلا أن ولعه بالشراب وسرقة الجياد كان دائما ما يتناقض وأصول الحياة العائلية التقليدية.



    وكان حادث اتهامه ذات مرة بسرقة حصان نقطة تحول في حياته، هرب على أثرها من القرية ولاذ بأحد الأديرة حيث اتخذ صفة الرهبانية التي لازمته بعد ذلك طيلة حياته.


    ومع تأثره بتجاربه الروحانية ، رحل راسبوتين عن قريته ليصبح مسافرا جوالا في أنحاء روسيا وخارجها.

    وقد شملت هذه الرحلات الدينية الشاقة رحلة إلى جبل اثوس باليونان وساعدته على اكتساب أنصار ذوي نفوذ مثل هيرموجن، أسقف ساراتوي”.


    وأثناء فترة تجواله، أصبح راسبوتين تحت تأثير طائفة متطرفة غير شرعية تعرف باسم خاليستي، وتنزع إلى الجلد والممارسات الجنسية.

    ولعل سمة الجمع الشاذ بين الورع والأفعال الجنسية غير الشرعية، وخاصة الفاضح منها، هي التي شكلت القاعدة التي ارتكزت عليها ممارسات راسبوتين الدينية فيما بعد، فلم تفارقه أبدا فكرة أن الفرد يمكن أن يصبح أكثر قربا من الله إذا ارتكب عمدا ذنبا شهوانيا ثم تاب توبة نصوح.


    سجل القيصر نيقولا الثاني في مذكراته اللقاء الأول براسبوتين في الرابع عشر من نوفمبر عام آلف وتسعمائة وخمسة، قائلا “تعرفنا على جريجوري، رجل الرب، من أبراشية توبولساك”.



    وبنجاحه المعهود مع النساء، ترك راسبوتين انطباعا عميقا لدى الإمبراطورة ألكسندرا فيوديوروفونا، إذ اقتنعت تماما بقدراته حين استطاع بإعجاز أن يخفف من المعاناة والنزيف الذي أصاب أليكسيس نيكوليافبتش، وريث عرش روسيا المريض بسيلان الدم قد ورثه عن أمة حفيدة فيكتوريا ملكة بريطانيا العظمي، والمرض الذي عاني منه ولي العهد، ومات به من قبل أخ الملكة، واثنان من أبناء الإخوة، وخالها، يبدأ بنزيف تحت الجلد، ثم يظهر ورم يتصلب، يتبعه شلل مصحوبا بآلام شديدة. ولم يمض وقت طويل منذ أثبت راسبوتين قوته الخارقة للأكسندرا، حتى أصبح مستشارها الشخصي المؤتمن على أسرارها، يزورها في القصر في موعد أسبوعي محدد.




    حياة غير مقدسة
    وبذيوع شهرة راسبوتين، نجح في جذب المزيد من الأنصار من جميع الطوائف الاجتماعية. وقد تطوع هؤلاء ” البلهاء” كما كان يطلق عليهم “لارتكاب الخطيئة من أجل التطهر من آثامهم” مع رجل بدوا عاجزين أمام جاذبيته.



    وكان لراسبوتين جاذبية هائلة للنساء وهذا هو السبب الرئيس الذي أثار ضده حفيظة الرجال بالولاية التي كان يقطنها وما إن يذهب إلية اشد النساء إخلاصا إلا ويوقعهن في الغواية بمحض إرادتهن ولقد بلغ عدد النساء اللاتي زنى بهن بخلاف نساء القصر أكثر من خمسة ألاف امرأة.



    تحت المراقبة

    يزغ نجم الراهب راسبوتين في سان بطرسبرغ، وبالمثل زاد عدد أعدائه, إذ رآه كثيرون خارج حدود البلاط يحيا حياة السكر والعربدة، وغالبا ما يكون بصحبة العاهرات، وحين علم مسئولون سياسيون كبار بهذه الشائعات، كلفوا شرطة سرية بتعقبه.



    تحالف الأعداء
    وكان اثنين من أنصار راسبوتين السابقين هما راهب يميني متعصب يدعى ليودور، وهيرموجان أسقف ساراتوف، على اقتناع تام بأن راسبوتين ما هو إلا تجسيدا للشيطان.



    وفي عام آلف وتسعمائة وإحدى عشر استدرجاه إلى طابق سفلي حيث اتهماه باستخدام قوى الشيطان للقيام بمعجزاته وضرباه بصليب.


    وأبلغ راسبوتين الإمبراطورة بالواقعة وادعى أنهما حاولا قتله، ومن ثم تم نفي الرجلين.


    وفي السابع والعشرين من يونيو عام آلف وتسعمائة وأربعة عشر عاد راسبوتين إلى قريته في سيبريا.


    وفي اليوم التالي تلقى برقية، وبينما كان في طريقه لإرسال الرد هاجمته عاهرة سابقة مشوهة مجدوعة الأنف، تدعى شيونيا جاسيايا، بوحشية مستخدمة سكينا، دفعها ليودور لقتل راسبوتين.


    ولنهايته قصة أخرى أغرب من الخيال ليس هنا مجالها.



    «« توقيع زهدي جمال الدين »»

  5. #45
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    آخر نشاط
    30-01-2018
    على الساعة
    10:23 AM
    المشاركات
    1,209

    افتراضي

    الأنبا برسوم المحروقي راسبوتين مصر


    نكتفي هنا بما هو مذكور في الصفحات السابقة وللمزيد يرجع للروابط التالية.

    http://files02.arb-up.com/i/00057/l30g9tk3eoe7.jpg


    http://files02.arb-up.com/i/00057/s2rw7jt9zt19.jpg















    «« توقيع زهدي جمال الدين »»

  6. #46
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    آخر نشاط
    30-01-2018
    على الساعة
    10:23 AM
    المشاركات
    1,209

    افتراضي

    الشذوذ وممارسة الدعارة داخل الكنيسة



    عنوان المقال التالي والموجود في الصحيفة التي أمامك والمنشور بتاريخ 13 مارس 2010 هو:


    Pope knew priest was paedophile but allowed him to continue with ministry



    البابا يعرف أن القس شاذ جنسياً ومع ذلك سمح له بممارسة الكهنوت








    المقال بتمامه في موقع







    ومع ذلك تتوالى الفضائح..ففي هذه الكنيسة





    وخلف هذه الستارة داخل حجرة الاعتراف



    تمت ممارسة الدعارة بعد الانتهاء من مراسم الصلاة ونظراً لاطمئنانهما بعدم وجود شخص ما لم يغلقا الستارة حول الحجرة وتم التقاط الصورة التالية لهما.




    وهذه صورة من خطاب المطران تارسيسيو بيرتونيArchbishop Tarcisio Bertoneرئيس كرادلة دولة الفاتيكان والذي يحذر فيه البابا من خطورة التستر على فضائح المطارنة وقد أرسل لقداسته CD قرص مضغوط يحتوى على كثير من الفظائع والتي لا يمكن السكوت عنها ..





    ما هو تبرير البابا


    شاهدوا الصورة التالية


    ومعذرة لعدم ذكر الترجمة القبيحة

    [/url][/IMG]

    شاهدوا الصور بتتابعها في المقال القادم بإذن الله تعالى

    «« توقيع زهدي جمال الدين »»

  7. #47
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    آخر نشاط
    25-06-2010
    على الساعة
    10:28 AM
    المشاركات
    1

    افتراضي

    مشكور أخي زهدي ..

    بداية كنا نعتقد _ أنا شخصياً _ أن الإباحية أمر معلوم بالضرورة عند عامة النصارى

    فهذا يخون صديقه فيزني بزوجته .. وذاك يزني بأمه _ عياذاُ بالله _ ..وذلك يلوط بذاك وهكذا ..

    لكن الآن بعد أن لا يوجد شيء يسمى تحت الستر أو في الخفاء .. ظهر للعالم أن الإباحية أمر معلوم بالضرورة عند الآباء والقساوسة المسيحيين

    والقساوسة والرهبان عينهم كان يبررون أفعالهم هذه باسم
    المساكنة الروحية

    «« توقيع | أبو عبد الرحمن | »»

  8. #48
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    آخر نشاط
    30-01-2018
    على الساعة
    10:23 AM
    المشاركات
    1,209

    افتراضي




























    «« توقيع زهدي جمال الدين »»

  9. #49
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    آخر نشاط
    30-01-2018
    على الساعة
    10:23 AM
    المشاركات
    1,209

    افتراضي













    معذرة لعدم الترجمة (أستغفر الله العظيم)







    يقف أمام محل لبيع المجلات والأفلام الإباحية وقد اشترى مجلة وهو يقول لنفسه إنني أحب هذا المكان


    لا يقصد الكنيسة طبعا


    «« توقيع زهدي جمال الدين »»

  10. #50
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    آخر نشاط
    30-01-2018
    على الساعة
    10:23 AM
    المشاركات
    1,209

    افتراضي








    القس يقول الجنس خطيئة والجلوس يقولون أمين..وتجلس راهبة فاجرة أمامه وقد رفعت يافطة موجهة إليه وتقول له فيها مذكرة إياه:(نفس المكان الليلة).



    البابا يحمل عبء الكنيسة فوق ظهره

    والأن شاهدوا الصور الفضيحة
    شاهدوهم وهم يرتدون زي الراهبات..لاحظوا الحديد في أيديهم كما أنهم معروفون بالاسم.
    تراهم في أي مكان تجمعوا فيه هكذا..ثم ما هي نوع المواعظ التي كانت تكال لهم..
    أسئلة بريئة
















    «« توقيع زهدي جمال الدين »»

صفحة 5 من 6 الأولىالأولى ... 3456 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تعالوا نستمع للقرآن والكتاب المقدس ونقارن ونختار ...إستمع بخشوع للكتاب المقدس !
    بواسطة مجاهد في الله في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 18-12-2015, 10:24 PM
  2. مقارنة بين حد الردة بالقرءان والكتاب المقدس
    بواسطة قسمه في المنتدى قسم الرد علي الشُبهات والأسئلة حول الإسلام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-12-2011, 12:10 PM
  3. زى النساء بين القران الكريم والكتاب المقدس
    بواسطة شقاوه في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 11-03-2010, 11:42 PM
  4. النبوة والأنبياء بين القرآن والكتاب المقدس
    بواسطة abubakr_3 في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 29-03-2006, 07:18 AM
  5. سفينة نوح؟؟ أين رست؟؟ بين القرآن والكتاب المقدس..
    بواسطة alda3wa في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 13-02-2004, 10:30 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الإيروتيكية ..والكتاب المقدس