بالفيديو - 200 كذبة للقمص زكريا بطرس ..


آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(سر الأفخارستيا والتغذي على دم ولحم الإله) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == | êًàَن ىàًêهٍèيم » آخر مشاركة: Marijablomy | == == | تحميل مصحف » آخر مشاركة: اسلام الكبابى | == == | خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(الناسوت له جسد وروح ونفس عاقلة ناطقة) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == | (موثق) قطع الرؤوس فى المسيحيه: بين الدليل الكتابى و والواقع التاريخى !!! » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | أقوى رد عقلانى ينسف خرافه انتشار الاسلام بالسيف ...رد قوى جدا جدا » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | موثق: إثبات حديث لا تقوم الساعة حتى تعود أرض العرب مروجاً وأنهاراً » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | بيـــــــانُ حدّ الزِّنــــى.. - 7- الإمام ناصر محمد اليماني 10 - 02 - 1432 هـ 16 - » آخر مشاركة: رضوان الله هدفي | == == | ولا يزال لدينا المزيد في نفي حدّ الرجم .. - 6- الإمام ناصر محمد اليماني 09 - 02 - 14 » آخر مشاركة: رضوان الله هدفي | == == | خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(عبادة الجسد) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == |

بالفيديو - 200 كذبة للقمص زكريا بطرس ..

صفحة 2 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 34

الموضوع: بالفيديو - 200 كذبة للقمص زكريا بطرس ..

  1. #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-04-2014
    على الساعة
    09:19 PM
    المشاركات
    409

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر جبر مشاهدة المشاركة
    21- قال ( متعارضاً مع قوله أن ابن الله تعني هو الله !!) , الذي تم وضعه تحت رقم 14 .


    22-
    يقول زكريا بطرس :الرد :
    في نفس الحديث , نسي آدم فنسيت ذريته فالمعنى توارثنا للصفات من نسيان وجحود وليس توارثنا للخطيئة , فلم يقل النص فتوارثت ذريته خطيئته.
    المقصود هو السلوك من نسيان وجحود .

    الرد المفصل بعون الله تعالى:
    أولا" : لا نجد في هذا القول أي إشارة إلى أن الإنسان ورث الخطيئة عن آدم, ولا يعني أكثر من أن آدم أخطأ وبعد ذلك أخطأت ذريته وليس المعنى أن آدم أخطأ وتتحمل ذريته الخطأ مما يستلزم موت الإله على الصليب كفارة لخطيئة آدم !!.
    ثانيا" : هناك الكثير من النصوص الصريحة الواضحة التي تبين نفي الإسلام لمبدأ الخطيئة وتوارثها.
    ثالثا" : لا توجد علاقة بين مبدأ توارث الخطيئة الأصلية وبين
    استمرار ارتكاب الأخطاء من البشر إنما هي الطبائع البشرية التييشترك فيها كل البشر ولا تعني خطيئة محددة هي خطيئة آدم. فكل بني آدم خطاءوخير الخطائين التوابون. وفي الإسلام كل فرد مسلم مسئول عن أعماله قولًاوفعلًا بين يدي الله تعالى. وفرض الإسلام فرائض وسنَّ سننًا وكلها تكفِّرالذنوب والخطايا وترفع درجة العبد المسلم عند الله. وعلينا أن نعلم أنخروج آدم من الجنة هو لاستخلافه وذريته في الأرض. فقد كانت الجنة عبارة عنحديقة في الأرض دربه الله فيها على الطاعة وعلى النتائج الوخيمة للمعصيةليبدأ خلافته في الأرض عن خبرة وتجربة يعطيها لأولاده.


    23- يقول زكريا بطرس أن القرآن يقول

    الرد :
    القرآن ذكر هذا القول أنه قول امرأة العزيز وليس أقرار من الله تعالى ,
    فلا يستخدمه على أنه تصريح من القرآن بذلك.

    الرد المفصل بفضل الله تعالى :
    أولا": قال الله تعالى ((وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا وَقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا [الشمس :7- 10]
    وفي التفسير الميسر : وبكل نفس وإكمال الله خلقها لأداء مهمتها, فبيَّن لها طريق الشر وطريق الخير,
    قد فاز مَن طهَّرها ونمَّاها بالخير, وقد خسر مَن أخفى نفسه في المعاصي.

    فبين الله تعالى أنه خلق النفس وبين لها الصحيح والخطأ وقد فاز من اتبع الطريق الصحيح وخسر من اتبع طريق الشهوات.
    ثانيا" : القول (إن النفس لأمارة بالسوء) قالته امرأة العزيز بعد أن أغوت يوسف عليه السلام فقالت حسب ما جاء في القرآن الكريم ((وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلاَّ مَا رَحِمَ رَبِّيَ إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَّحِيمٌ [يوسف : 53])). فلا يستخدمه على أنه تصريح من القرآن بذلك.
    وفي التفسير الميسر : قالت امرأة العزيز: وما أزكي نفسي ولا أبرئها, إن النفس لكثيرة الأمر لصاحبها بعمل المعاصي طلبا لملذاتها, إلا مَن عصمه الله. إن الله غفور لذنوب مَن تاب مِن عباده, رحيم بهم.
    ثالثا" : بين الله تعالى أن هناك نفوس تقية مطمئنة فقال الله تعالى: يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ [الفجر : 27] أي يا أيتها النفس المطمئنة إلى ذِكر الله والإيمان به, وبما أعدَّه من النعيم للمؤمنين,
    وبين الله تعالى أن هناك نفس لوامة أي تلوم نفسها عند أي تقصير فقال الله تعالى : " وَلَا أُقْسِمُ بِالنَّفْسِ اللَّوَّامَةِ "[القيامة : 2] وفي التفسير الميسر : وأقسم بالنفس المؤمنة التقية التي تلوم صاحبها على ترك الطاعات وفِعْل الموبقات، أن الناس يبعثون.


    رابعا": بين الله تعالى أنه لا يوجد توارث للإثم فقال الله تعالى : قُلْ أَغَيْرَ اللّهِ أَبْغِي رَبّاً وَهُوَ رَبُّ كُلِّ شَيْءٍ وَلاَ تَكْسِبُ كُلُّ نَفْسٍ إِلاَّ عَلَيْهَا وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ثُمَّ إِلَى رَبِّكُم مَّرْجِعُكُمْ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ [الأنعام : 164]

    وفي التفسير الميسر: قل -أيها الرسول- : أغير الله أطلب إلها, وهو خالق كل شيء ومالكه ومدبره؟ ولا يعمل أي إنسان عملا سيئا إلا كان إثمه عليه, ولا تحمل نفس آثمة إثم نفس أخرى, ثم إلى ربكم معادكم يوم القيامة, فيخبركم بما كنتم تختلفون فيه من أمر الدين.

    وقال تعالى : مَّنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولاً [الإسراء : 15]

    وفي التفسير الميسر : من اهتدى فاتبع طريق الحق فإنما يعود ثواب ذلك عليه وحده، ومن حاد واتبع طريق الباطل فإنما يعود عقاب ذلك عليه وحده، ولا تحمل نفس مذنبة إثم نفس مذنبة أخرى. ولا يعذب الله أحدًا إلا بعد إقامة الحجة عليه بإرسال الرسل وإنزال الكتب.

    كما قال الله تعالى: " أَلَّا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى (38) وَأَن لَّيْسَ لِلْإِنسَانِ إِلَّا مَا سَعَى (39) وَأَنَّ سَعْيَهُ سَوْفَ يُرَى (40) ثُمَّ يُجْزَاهُ الْجَزَاء الْأَوْفَى (41) { النجم }.

    التفسير الميسر : أنه لا تؤخذ نفس بمأثم غيرها، ووزرها لا يحمله عنها أحد, وأنه لا يحصل للإنسان من الأجر إلا ما كسب هو لنفسه بسعيه. وأن سعيه سوف يُرى في الآخرة, فيميَّز حَسَنه من سيئه؛ تشريفًا للمحسن وتوبيخًا للمسيء. ثم يُجزى الإنسان على سعيه الجزاء المستكمل لجميع عمله.

    خامسا" : لا يوجد أي دليل بالكتاب المقدس من أقوال أنبياء العهد القديم ومن أقوال المسيح عليه السلام عن الخطيئة والجرثومة والكفارة والإسلام أنكر هذا المبدأ فمن العبث البحث عن ما يؤيده في القرآن الكريم. بل ما يوجد في الكتاب المقدس , يناقض هذا الاعتقاد , كما تم بيانه في الرد على الحلقة التاسعة من كتاب الرد على زكريا بطرس في توقيعي.

    24- يقول زكريا :
    الرد بفضل الله تعالى :


    أولاُ: الاستغفار من أنواع العبادة , فالمؤمن يستغفر لذنوبه سواء أخطأ أم لم يخطئ , يستغفر عن السهو الذي هو خارج عن إرادته ويستغفر عن الصغيرة وعن الكبيرة ويستغفر عن تقصيره في الطاعة.

    ثانياًً : هل يعتقد القمص أن القرآن من عند الله تعالى أم أن الرسول عليه الصلاة والسلام افتراه على الله ؟, فلو اعتقدوا أنه من عند الله وجب إيمانهم به وبطل إيمانهم بالنصرانية والخطيئة والفداء وألوهية المسيح والثالوث وغيرها ولو اعتقدوا أنه تم افتراؤه على الله تعالى فلماذا يبحثون عن الخطيئة الكبرى التي لا يجدونها في كتابهم في القرآن الكريم؟؟.
    ثالثاً : هل محمد عليه الصلاة والسلام نبي ورسول الله بالنسبة له أم لا ؟, فإن كان نعم فكما سبق وجب عليه الإيمان وإن كان لا يعتبره نبيا فلا معنى لأن يقول أن الأنبياء عندهم خطيئة ويعطي مثالا الرسول عليه الصلاة والسلام.
    رابعاً : الاستغفار نوع من العبادة في الإسلام كما بينا , واستغفار الرسول عليه الصلاة والسلام ليستن به في الإسلام فقد قال الله تعالى : فَاعْلَمْ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مُتَقَلَّبَكُمْ وَمَثْوَاكُمْ [محمد : 19]

    في تفسير الجلالين : (فاعلم أنه لا إله إلا الله) أي دم يا محمد على علمك بذلك النافع في القيامة (واستغفر لذنبك) لأجله قيل له ذلك مع عصمته لتستن به أمته وقد فعله قال صلى الله عليه وسلم إني لأستغفر الله في كل يوم مائة مرة (وللمؤمنين والمؤمنات) فيه إكرام لهم بأمر نبيهم بالاستغفار لهم (والله يعلم متقلبكم) متصرفكم لأشغالكم في النهار (ومثواكم) مأواكم إلى مضاجعكم بالليل أي هو عالم بجميع أحوالكم لا يخفى عليه شيء منها فاحذروه والخطاب للمؤمنين وغيرهم.

    وقال تعالى : فَاصْبِرْ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنبِكَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ بِالْعَشِيِّ وَالْإِبْكَارِ [غافر : 55]

    وفي تفسير الجلالين : (فاصبر) يا محمد (إن وعد الله) بنصر أوليائه (حق) وأنت ومن تبعك منهم (واستغفر لذنبك) ليستن بك (وسبح) صل متلبسا (بحمد ربك بالعشي) وهو من بعد الزوال (والإبكار) الصلوات الخمس.
    خامساً: لا تعارض بين القول أن دخول الجنة برحمة الله تعالى وبين عدل الله تعالى بأن يجزي الحسنات , فمن رحمة الله تعالى تقبله لصالح أعمالنا وذلك بإخلاصنا النية لله تعالى, أم يظن أحد أنه يستطيع دخول الجنة قسرا وغصبا !؟., لقد وعد الله المؤمنين بالجنة وهذا من فضله ورحمته فلا تعارض بين الدخول بالرحمة والدخول بالعمل في الدنيا فجاء في أكثر من 60 موضعا في القرآن الكريم قول الله تعالى :

    1- وَبَشِّرِ الَّذِين آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ...َ [البقرة : 25]

    2- ... وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ [النساء : 13]


    25- قال زكريا بطرس:
    الرد :
    هل قال النووي أو شارح أي حديث أو جاء في أي مصدر إسلامي موضوع الخطيئة ؟؟

    إنه لم يأت في العهد القديم , ولا في الإناجيل , بل قد ورد في بعض الرسائل لبولس والرسالة للعبرانيين المجهول كاتبها !!.

    الرد المفصل بفضل الله تعالى :
    أولا" : الرسول عليه الصلاة والسلام نستن بأفعاله فنتوب إلى الله تعالى كما تاب عليه الصلاة والسلام والتوبة نوعان عامة وهي لا تختص بذنب معين, بل هي تطهير للنفس, وتوبة خاصة من ذنب من الذنوب يندم الإنسان ويتوب إلى الله تعالى عازما أن لا يعود إلى هذا الذنب مرة أخرى.
    ثانيا" : كما وضحنا أكثر من مرة لا يوجد أي نصوص للخطيئة الكبرى في الكتاب المقدس إلا في رسائل بولس, والإسلام بعيد كل البعد عن هذه العقيدة .
    ثالثا" : بينا أنه لا علاقة لفكرة الخطيئة الكبرى وفكرة أن الإنسان يخطئ ولكن القمص يدخل الاثنين معا تهربا من عدم وجود نصوص تساعده, فالإيمان مبني على أقوال بعض آباء المسيحية استنادا على رسائل بولس والرسالة إلى العبرانيين التي لا يعلم من هو كاتبها وتشكل ركنا أساسيا من أساسيات الإيمان المسيحي.
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    • نوع الملف: zip 21.zip‏ (344.6 كيلوبايت, 83 مشاهدات)
    • نوع الملف: zip 22.zip‏ (126.3 كيلوبايت, 80 مشاهدات)
    • نوع الملف: zip 23.zip‏ (135.7 كيلوبايت, 79 مشاهدات)
    • نوع الملف: zip 24.zip‏ (262.3 كيلوبايت, 89 مشاهدات)
    • نوع الملف: zip 25.zip‏ (268.2 كيلوبايت, 93 مشاهدات)

    «« توقيع هشيم »»
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وَاضْرِبْ لَهُم مَّثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاء أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيمًا تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقْتَدِرًا

  2. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-04-2014
    على الساعة
    09:19 PM
    المشاركات
    409

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر جبر مشاهدة المشاركة
    21- قال ( متعارضاً مع قوله أن ابن الله تعني هو الله !!) , الذي تم وضعه تحت رقم 14 .


    22-
    يقول زكريا بطرس :الرد :
    في نفس الحديث , نسي آدم فنسيت ذريته فالمعنى توارثنا للصفات من نسيان وجحود وليس توارثنا للخطيئة , فلم يقل النص فتوارثت ذريته خطيئته.
    المقصود هو السلوك من نسيان وجحود .

    الرد المفصل بعون الله تعالى:
    أولا" : لا نجد في هذا القول أي إشارة إلى أن الإنسان ورث الخطيئة عن آدم, ولا يعني أكثر من أن آدم أخطأ وبعد ذلك أخطأت ذريته وليس المعنى أن آدم أخطأ وتتحمل ذريته الخطأ مما يستلزم موت الإله على الصليب كفارة لخطيئة آدم !!.
    ثانيا" : هناك الكثير من النصوص الصريحة الواضحة التي تبين نفي الإسلام لمبدأ الخطيئة وتوارثها.
    ثالثا" : لا توجد علاقة بين مبدأ توارث الخطيئة الأصلية وبين
    استمرار ارتكاب الأخطاء من البشر إنما هي الطبائع البشرية التييشترك فيها كل البشر ولا تعني خطيئة محددة هي خطيئة آدم. فكل بني آدم خطاءوخير الخطائين التوابون. وفي الإسلام كل فرد مسلم مسئول عن أعماله قولًاوفعلًا بين يدي الله تعالى. وفرض الإسلام فرائض وسنَّ سننًا وكلها تكفِّرالذنوب والخطايا وترفع درجة العبد المسلم عند الله. وعلينا أن نعلم أنخروج آدم من الجنة هو لاستخلافه وذريته في الأرض. فقد كانت الجنة عبارة عنحديقة في الأرض دربه الله فيها على الطاعة وعلى النتائج الوخيمة للمعصيةليبدأ خلافته في الأرض عن خبرة وتجربة يعطيها لأولاده.


    23- يقول زكريا بطرس أن القرآن يقول

    الرد :
    القرآن ذكر هذا القول أنه قول امرأة العزيز وليس أقرار من الله تعالى ,
    فلا يستخدمه على أنه تصريح من القرآن بذلك.

    الرد المفصل بفضل الله تعالى :
    أولا": قال الله تعالى ((وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا وَقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا [الشمس :7- 10]
    وفي التفسير الميسر : وبكل نفس وإكمال الله خلقها لأداء مهمتها, فبيَّن لها طريق الشر وطريق الخير,
    قد فاز مَن طهَّرها ونمَّاها بالخير, وقد خسر مَن أخفى نفسه في المعاصي.

    فبين الله تعالى أنه خلق النفس وبين لها الصحيح والخطأ وقد فاز من اتبع الطريق الصحيح وخسر من اتبع طريق الشهوات.
    ثانيا" : القول (إن النفس لأمارة بالسوء) قالته امرأة العزيز بعد أن أغوت يوسف عليه السلام فقالت حسب ما جاء في القرآن الكريم ((وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلاَّ مَا رَحِمَ رَبِّيَ إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَّحِيمٌ [يوسف : 53])). فلا يستخدمه على أنه تصريح من القرآن بذلك.
    وفي التفسير الميسر : قالت امرأة العزيز: وما أزكي نفسي ولا أبرئها, إن النفس لكثيرة الأمر لصاحبها بعمل المعاصي طلبا لملذاتها, إلا مَن عصمه الله. إن الله غفور لذنوب مَن تاب مِن عباده, رحيم بهم.
    ثالثا" : بين الله تعالى أن هناك نفوس تقية مطمئنة فقال الله تعالى: يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ [الفجر : 27] أي يا أيتها النفس المطمئنة إلى ذِكر الله والإيمان به, وبما أعدَّه من النعيم للمؤمنين,
    وبين الله تعالى أن هناك نفس لوامة أي تلوم نفسها عند أي تقصير فقال الله تعالى : " وَلَا أُقْسِمُ بِالنَّفْسِ اللَّوَّامَةِ "[القيامة : 2] وفي التفسير الميسر : وأقسم بالنفس المؤمنة التقية التي تلوم صاحبها على ترك الطاعات وفِعْل الموبقات، أن الناس يبعثون.


    رابعا": بين الله تعالى أنه لا يوجد توارث للإثم فقال الله تعالى : قُلْ أَغَيْرَ اللّهِ أَبْغِي رَبّاً وَهُوَ رَبُّ كُلِّ شَيْءٍ وَلاَ تَكْسِبُ كُلُّ نَفْسٍ إِلاَّ عَلَيْهَا وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ثُمَّ إِلَى رَبِّكُم مَّرْجِعُكُمْ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ [الأنعام : 164]

    وفي التفسير الميسر: قل -أيها الرسول- : أغير الله أطلب إلها, وهو خالق كل شيء ومالكه ومدبره؟ ولا يعمل أي إنسان عملا سيئا إلا كان إثمه عليه, ولا تحمل نفس آثمة إثم نفس أخرى, ثم إلى ربكم معادكم يوم القيامة, فيخبركم بما كنتم تختلفون فيه من أمر الدين.

    وقال تعالى : مَّنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولاً [الإسراء : 15]

    وفي التفسير الميسر : من اهتدى فاتبع طريق الحق فإنما يعود ثواب ذلك عليه وحده، ومن حاد واتبع طريق الباطل فإنما يعود عقاب ذلك عليه وحده، ولا تحمل نفس مذنبة إثم نفس مذنبة أخرى. ولا يعذب الله أحدًا إلا بعد إقامة الحجة عليه بإرسال الرسل وإنزال الكتب.

    كما قال الله تعالى: " أَلَّا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى (38) وَأَن لَّيْسَ لِلْإِنسَانِ إِلَّا مَا سَعَى (39) وَأَنَّ سَعْيَهُ سَوْفَ يُرَى (40) ثُمَّ يُجْزَاهُ الْجَزَاء الْأَوْفَى (41) { النجم }.

    التفسير الميسر : أنه لا تؤخذ نفس بمأثم غيرها، ووزرها لا يحمله عنها أحد, وأنه لا يحصل للإنسان من الأجر إلا ما كسب هو لنفسه بسعيه. وأن سعيه سوف يُرى في الآخرة, فيميَّز حَسَنه من سيئه؛ تشريفًا للمحسن وتوبيخًا للمسيء. ثم يُجزى الإنسان على سعيه الجزاء المستكمل لجميع عمله.

    خامسا" : لا يوجد أي دليل بالكتاب المقدس من أقوال أنبياء العهد القديم ومن أقوال المسيح عليه السلام عن الخطيئة والجرثومة والكفارة والإسلام أنكر هذا المبدأ فمن العبث البحث عن ما يؤيده في القرآن الكريم. بل ما يوجد في الكتاب المقدس , يناقض هذا الاعتقاد , كما تم بيانه في الرد على الحلقة التاسعة من كتاب الرد على زكريا بطرس في توقيعي.

    24- يقول زكريا :
    الرد بفضل الله تعالى :


    أولاُ: الاستغفار من أنواع العبادة , فالمؤمن يستغفر لذنوبه سواء أخطأ أم لم يخطئ , يستغفر عن السهو الذي هو خارج عن إرادته ويستغفر عن الصغيرة وعن الكبيرة ويستغفر عن تقصيره في الطاعة.

    ثانياًً : هل يعتقد القمص أن القرآن من عند الله تعالى أم أن الرسول عليه الصلاة والسلام افتراه على الله ؟, فلو اعتقدوا أنه من عند الله وجب إيمانهم به وبطل إيمانهم بالنصرانية والخطيئة والفداء وألوهية المسيح والثالوث وغيرها ولو اعتقدوا أنه تم افتراؤه على الله تعالى فلماذا يبحثون عن الخطيئة الكبرى التي لا يجدونها في كتابهم في القرآن الكريم؟؟.
    ثالثاً : هل محمد عليه الصلاة والسلام نبي ورسول الله بالنسبة له أم لا ؟, فإن كان نعم فكما سبق وجب عليه الإيمان وإن كان لا يعتبره نبيا فلا معنى لأن يقول أن الأنبياء عندهم خطيئة ويعطي مثالا الرسول عليه الصلاة والسلام.
    رابعاً : الاستغفار نوع من العبادة في الإسلام كما بينا , واستغفار الرسول عليه الصلاة والسلام ليستن به في الإسلام فقد قال الله تعالى : فَاعْلَمْ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مُتَقَلَّبَكُمْ وَمَثْوَاكُمْ [محمد : 19]

    في تفسير الجلالين : (فاعلم أنه لا إله إلا الله) أي دم يا محمد على علمك بذلك النافع في القيامة (واستغفر لذنبك) لأجله قيل له ذلك مع عصمته لتستن به أمته وقد فعله قال صلى الله عليه وسلم إني لأستغفر الله في كل يوم مائة مرة (وللمؤمنين والمؤمنات) فيه إكرام لهم بأمر نبيهم بالاستغفار لهم (والله يعلم متقلبكم) متصرفكم لأشغالكم في النهار (ومثواكم) مأواكم إلى مضاجعكم بالليل أي هو عالم بجميع أحوالكم لا يخفى عليه شيء منها فاحذروه والخطاب للمؤمنين وغيرهم.

    وقال تعالى : فَاصْبِرْ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنبِكَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ بِالْعَشِيِّ وَالْإِبْكَارِ [غافر : 55]

    وفي تفسير الجلالين : (فاصبر) يا محمد (إن وعد الله) بنصر أوليائه (حق) وأنت ومن تبعك منهم (واستغفر لذنبك) ليستن بك (وسبح) صل متلبسا (بحمد ربك بالعشي) وهو من بعد الزوال (والإبكار) الصلوات الخمس.
    خامساً: لا تعارض بين القول أن دخول الجنة برحمة الله تعالى وبين عدل الله تعالى بأن يجزي الحسنات , فمن رحمة الله تعالى تقبله لصالح أعمالنا وذلك بإخلاصنا النية لله تعالى, أم يظن أحد أنه يستطيع دخول الجنة قسرا وغصبا !؟., لقد وعد الله المؤمنين بالجنة وهذا من فضله ورحمته فلا تعارض بين الدخول بالرحمة والدخول بالعمل في الدنيا فجاء في أكثر من 60 موضعا في القرآن الكريم قول الله تعالى :

    1- وَبَشِّرِ الَّذِين آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ...َ [البقرة : 25]

    2- ... وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ [النساء : 13]


    25- قال زكريا بطرس:
    الرد :
    هل قال النووي أو شارح أي حديث أو جاء في أي مصدر إسلامي موضوع الخطيئة ؟؟

    إنه لم يأت في العهد القديم , ولا في الإناجيل , بل قد ورد في بعض الرسائل لبولس والرسالة للعبرانيين المجهول كاتبها !!.

    الرد المفصل بفضل الله تعالى :
    أولا" : الرسول عليه الصلاة والسلام نستن بأفعاله فنتوب إلى الله تعالى كما تاب عليه الصلاة والسلام والتوبة نوعان عامة وهي لا تختص بذنب معين, بل هي تطهير للنفس, وتوبة خاصة من ذنب من الذنوب يندم الإنسان ويتوب إلى الله تعالى عازما أن لا يعود إلى هذا الذنب مرة أخرى.
    ثانيا" : كما وضحنا أكثر من مرة لا يوجد أي نصوص للخطيئة الكبرى في الكتاب المقدس إلا في رسائل بولس, والإسلام بعيد كل البعد عن هذه العقيدة .
    ثالثا" : بينا أنه لا علاقة لفكرة الخطيئة الكبرى وفكرة أن الإنسان يخطئ ولكن القمص يدخل الاثنين معا تهربا من عدم وجود نصوص تساعده, فالإيمان مبني على أقوال بعض آباء المسيحية استنادا على رسائل بولس والرسالة إلى العبرانيين التي لا يعلم من هو كاتبها وتشكل ركنا أساسيا من أساسيات الإيمان المسيحي.
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر جبر مشاهدة المشاركة
    بارك الله في الدكتور أحمد الجمل

    وبارك الله في جميع الأخوة والأخوات بالمنتدى وجزاكم الله كل خير.
    ---------------------------------------------

    26- يقول زكريا بطرس في حواره عن الفداء ونصوصه :


    والرد أن الكتاب المقدس لم يذكر لفظ الفداء ولا الخلاص بالصليب ولا الخطيئة الأصلية ولا الثالوث ولا ألوهية المسيح ولكن زكريا بطرس يقول إن محور الكتاب المقدس هو الفداء ولم يجد ما يستشهد به إلا قول بولس في رسالته إلى أهل مدينة كورنثوس !!.

    وهذا بعد المسيح عليه السلام.


    ثم انتقل ليقول
    الرد :
    القصة في القرآن أن قابيل قتل هابيل , فكتب الله تعالى على بني اسرائيل أن من قتل نفساً ظلماً فكأنما قتل الناس جميعاً
    فما علاقة هذا بالفداء !!؟؟

    الرد بالتفصيل بعون الله تعالى :


    ذكرت سورة المائدة قصة قابيل *****ل وكيف قتل أحدهما الأخر فقال الله تعالى : فَطَوَّعَتْ لَهُ نَفْسُهُ قَتْلَ أَخِيهِ فَقَتَلَهُ فَأَصْبَحَ مِنَ الْخَاسِرِينَ [المائدة : 30] ثم بين الله تعالى حرمة قتل النفس بغير ذنب وبين الله تعالى علو حسنات من ينقذ نفس من الموت فقال الله تعالى: مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ كَتَبْنَا عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْساً بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعاً وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً وَلَقَدْ جَاءتْهُمْ رُسُلُنَا بِالبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيراً مِّنْهُم بَعْدَ ذَلِكَ فِي الأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ [المائدة : 32]

    وفي التفسير الميسر الأمر واضح ويسير :
    بسبب جناية القتل هذه شَرَعْنا لبني اسرائيل أنه من قتل نفسا بغير سبب من قصاص, أو فساد في الأرض بأي نوع من أنواع الفساد, الموجب للقتل كالشرك والمحاربة فكأنما قتل الناس جميعًا فيما استوجب من عظيم العقوبة من الله, وأنه من امتنع عن قَتْل نفس حرَّمها الله فكأنما أحيا الناس جميعًا; فالحفاظ على حرمة إنسان واحد حفاظ على حرمات الناس كلهم. ولقد أتت بني إسرائيل رسلُنا بالحجج والدلائل على صحة ما دعَوهم إليه من الإيمان بربهم, وأداء ما فُرِضَ عليهم, ثم إن كثيرًا منهم بعد مجيء الرسل إليهم لمتجاوزون حدود الله بارتكاب محارم الله وترك أوامره.
    فلا ندري كيف فهم منها الفداء, وإن كان يؤمن بالقرآن ليستدل به فننصحه بقراءة الآيات التالية من السورة نفسها.



    27 – يقول

    الرد
    لا نعلم أن الإسلام كان قبل أن يولد الرسول عليه الصلاة والسلام وقبل أن يبعث بحوالي 60 عاماً.

    ولا نجد علاقة بين الفداء بشاة أو بعير , وبين موت الإله على الصليب فداءاً للبشر بدون أي نص من العهد القديم أو من أي شخص ممن عاصروا المسيح عليه السلام , بل الأقوال لبولس وكاتب الرسالة إلى العبرانيين المجهول.


    28- يقول زكريا بطرس

    الرد
    والحديث ليس كما ذكره بل الحديث أن عيسى عليه السلام لا يشفع ويقول لست لها كما في هذا الجزء من الحديث, ولكنه يخاطب من لا يقرأ ولا يبحث خلفه. والحديث برقم 7510 في البخاري وبرقم 500 في صحيح مسلم .
    وهذا الجزء الذي كذب فيه
    والكذابزكريا بطرس كان له رأي آخر .. فقد كذب زكريا بطرس و قال إن النبيمحمد قال في الحديث إن عيسى هو الذي سيشفع للناس عند الله يوم القيامة .
    29- كذبه في نقله عن البيضاوي , باقتطاع أجزاء منها.

    فقال

    وهذا كذب فما قاله البيضاوي :

    . ».
    فالبيضاوي مثله مثل إجماع العلماء , يقولون بوقوع التحريف اللفظي والمعنوي

    ثم سؤال , عندما يقول بولس " أرسلوا لي الرداء " هل هذا يكون كلام الله تعالى ؟؟

    (2 تيموثاس: 4: 11) : «لُوقَا وَحْدَهُ مَعِي. خُذْ مَرْقُسَ وَأَحْضِرْهُ مَعَكَ؛ لأَنَّهُ نَافِعٌ لِي لِلْخِدْمَةِ». (12): «أَمَّا تِيخِيكُسُ فَقَدْ أَرْسَلْتُهُ إِلَى أَفَسُسَ». (13): «اَلرِّدَاءَ الَّذِي تَرَكْتُهُ فِي تَرُواسَ عِنْدَ كَارْبُسَ أَحْضِرْهُ مَتَى جِئْتَ، وَالْكُتُبَ أَيْضًا وَلاَ سِيَّمَا الرُّقُوقَ». (19): «سَلِّمْ عَلَى فِرِسْكَا وَأَكِيلاَ وَبَيْتِ أُنِيسِيفُورُسَ». (20): «أَرَاسْتُسُ بَقِيَ فِي كُورِنْثُوسَ. وَأَمَّا تُرُوفِيمُسُ فَتَرَكْتُهُ فِي مِيلِيتُسَ مَرِيضًا». (21): «بَادِرْ أَنْ تَجِيءَ قَبْلَ الشِّتَاءِ. يُسَلِّمُ عَلَيْكَ أَفْبُولُسُ وَبُودِيسُ وَلِينُسُ وَكَلاَفَِدِيَّةُ وَالإِخْوَةُ جَمِيعا».

    (رومية 16: 10): «سَلِّمُوا عَلَى أَبَلِّسَ الْمُزَكَّى فِي الْمَسِيحِ. سَلِّمُوا عَلَى الَّذِينَ هُمْ مِنْ أَهْلِ أَرِسْتُوبُولُوسَ».

    فهل هذا كلام الله ؟؟


    30- يقول جاء في القرآن : من الذين هادوا يحرفون الكلم عن مواضعه } النساء 46
    قال المفضوح

    يقصد أن المسلمين قالوا
    ,
    وهذا كذب فكلام البيضاوي كاملاً كما يلي :


    ولا يزال مسلسل الكذب مستمراً , مع العلم أن الموضوع ممل جداً , فالحلقات كلها كذب في كذب بهذه النوعية .

    ويكفي للمنصف أن يجد محدثه يكذب عليه مرة أو مرتين فيكف عن الاستماع له .

    يتبع والحمد لله رب العالمين
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    • نوع الملف: zip 26.zip‏ (489.2 كيلوبايت, 83 مشاهدات)
    • نوع الملف: zip 27.zip‏ (374.2 كيلوبايت, 91 مشاهدات)
    • نوع الملف: zip 28.zip‏ (109.7 كيلوبايت, 84 مشاهدات)
    • نوع الملف: zip 29.zip‏ (190.2 كيلوبايت, 84 مشاهدات)
    • نوع الملف: zip 30.zip‏ (92.4 كيلوبايت, 68 مشاهدات)

    «« توقيع هشيم »»
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وَاضْرِبْ لَهُم مَّثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاء أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيمًا تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقْتَدِرًا

  3. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    آخر نشاط
    17-10-2010
    على الساعة
    01:00 PM
    المشاركات
    5,907

    افتراضي

    اكرمك الله ئافيستا
    ايه الحلاوة دي

    «« توقيع مجاهد في الله »»

  4. #14
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-09-2017
    على الساعة
    01:33 AM
    المشاركات
    5,017

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هل بعد ذلك مازال محبي زكريا بطرس يثقون في نزاهته؟

    «« توقيع abcdef_475 »»

    وَهَزَمَ الأحْزَابَ وَحْدَهُ

    זכור אותו האיש לטוב וחנניה בן חזקיה שמו שאלמלא הוא נגנז ספר יחזקאל שהיו דבריו סותרין דברי תורה מה עשה העלו לו ג' מאות גרבי שמן וישב בעלייה ודרשן

    תלמוד בבלי : דף יג,ב גמרא

    تذكر اسم حنانيا بن حزقيا بالبركات
    ، فقد كان سفر حزقيال لا يصلح ان يكون موحى به ويناقض التوراة ، فاخذ ثلاثمة برميل من الزيت واعتكف في غرفته حتى وفق بينهم .

    التلمود البابلي : كتاب الاعياد : مسخيت شابات : الصحيفة الثالثة عشر : العمود الثاني


    [/FONT][/SIZE]
    [/CENTER]

  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-04-2014
    على الساعة
    09:19 PM
    المشاركات
    409

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر جبر مشاهدة المشاركة
    المرفق رقم 18

    تم إرفاقه لسقوطه عن طريق الخطأ -

    --------------------------
    31 - كذبة بالإنجليزي على قناة تليفزيونية كندية .
    حيث يذكر
    أكذوبة طيران الجبل وتنصر الخليفة الفاطمي المعز لدين الله تعالى

    ولكن ماذا قال ؟؟

    قال إن الرواية مصدرها كتاب تاريخ الأمة القبطية لألان بوتشر ..

    وهذا كذب لأن ألان بوتشر لم تذكرها

    في كتاب ألان بوتشر ( الصورة الأولى المرفقة لم تذكر القصة ).

    وجاء تعليق مترجم ومختصر الكتاب ( في الطبعات الحديثة ) بأنها لم تذكرها لأنها لا تؤمن بها ( الصورة الثانية ).

    فكيف يستشهد بكتاب هاجموه لأنه لم ينشر الخرافة !!..؟؟

    ---------------------
    لقراءة تفاصيل موضوع طيران الجبل وتنصر المعز

    يرجى تحميل الكتاب المرفق في توقيعي (( طيران الجبل بين العقل والهبل ))

    --------------------------

    مع ملاحظة أن الكذاب زكريا بطرس لم يذكر في القصة أن ( حسب الخرافة ) , أن القس كان يدعوا مريم العذراء وأنها جاءت له في المنام وطلبت منه أن يبحث عن شخص ( سمعان ) , حيث ستتم المعجزة على يد هذا الشخص .
    والسبب أنهم بروتستانت , لا يضعون مريم العذراء في المرتبة العالية التي يضعها فيه الارثوذكس والكاثوليك , ولا يؤمنون بالأحلام .
    فتجاهل الكذاب زكريا بطرس هذا الموضوع أثناء اللقاء , ولو كان يسرد الرواية لمن يحبون أكل الرب في القداس لقال لهم ( مريم أم الرب قالت وعملت و.... )

    ---------------

    كلام زكريا ..

    الترجمة





    والحمد لله رب العالمين.

    يتبع ....298):
    الصور المرفقة الصور المرفقة   
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    التعديل الأخير تم بواسطة هشيم ; 12-05-2008 الساعة 10:37 PM

    «« توقيع هشيم »»
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وَاضْرِبْ لَهُم مَّثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاء أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيمًا تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقْتَدِرًا

  6. #16
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-04-2014
    على الساعة
    09:19 PM
    المشاركات
    409

    افتراضي

    استاذ القدير
    مجاهد في الله

    بارك الله فيك

    امد الله من عمركم في طاعته وخدمة دينه

    ----------------

    اخ الكريم

    abcdef 475

    -------------------------


    و بارك الله لنا في الاستاذ
    ياسر جبر
    و امد من عمره في طاعته و خدمةدينه

    «« توقيع هشيم »»
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وَاضْرِبْ لَهُم مَّثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاء أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيمًا تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقْتَدِرًا

  7. #17
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-04-2014
    على الساعة
    09:19 PM
    المشاركات
    409

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر جبر مشاهدة المشاركة
    الكذبة دي جديدة
    --------

    مع زكريا بطرس شخص يدعي أنه كان مسلماً وتنصر

    يطلقون عليه الأخ أحمد

    ----------------

    يقول أنه كان داعية إسلامي ............... ودرس في كلية الدعوة في الأسكندرية
    ( كلية الدعوة في الأسكندرية للبنات ولا يوجد كلية الدعوة للبنين) .

    الملف رقم 32.
    ------------------------
    يقول أنه عرف الحقيقة لأن شخص أوصله بالسيارة وقال له يسوع بيحبك ولم يجد أثار السيارة .
    الملف رقم 33
    -----------------------
    في تسجيل بالإنجليزية يقول أنه كان من قراء القرآن عندما كان عمره 12 عامأ
    وقرأ البخاري ومسلم وأبو داود وابن ماجه وقرأ البخاري ومسلم وأبو داود وابن ماجه
    وبدأ قراءة ( مَسند أحمد ) , ونطقه خطأ فالصحيح أن اسمه مُسند أحمد ..
    لأنه ليس كرسي تنجيد بل كتاب به ما تم إسناده إلى الرواه , وها خطأ لا يقع فيه أبداً تلميذ ابتدائي مسلم , وليس داعية إسلامي , كان يقرأ القرآن 5 مرات في رمضان وقرأ كل هذه الكتب التي اعتقد أنه لم يتشرف أي من الأعضاء بقراءتها كلها ....

    الملف رقم 34
    --------------------
    يقول أنه وجد الأمانة عند النصارى ( يا كذاب ) , وهو كان يتعامل بالتقيا ( هو كان في إيران ولا في الأسكندرية !!! ) .

    الملف رقم 35

    ----------------------
    كفاية كذب يا أبوهم .
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    • نوع الملف: zip 32.zip‏ (185.4 كيلوبايت, 92 مشاهدات)
    • نوع الملف: zip 33.zip‏ (464.1 كيلوبايت, 74 مشاهدات)
    • نوع الملف: zip 34.zip‏ (614.5 كيلوبايت, 87 مشاهدات)
    • نوع الملف: zip 35.zip‏ (611.3 كيلوبايت, 81 مشاهدات)
    التعديل الأخير تم بواسطة هشيم ; 12-05-2008 الساعة 11:11 PM

    «« توقيع هشيم »»
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وَاضْرِبْ لَهُم مَّثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاء أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيمًا تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقْتَدِرًا

  8. #18
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    آخر نشاط
    13-05-2008
    على الساعة
    02:55 AM
    المشاركات
    4

    افتراضي

    مفحوميــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــن طبعا..
    مش لاقين رد مش كده؟؟
    شوفو بقى وضعكم ايه... ياريت تفوقوا من الكدبه الي عايشين فيهـــــــــــــــــــــــــــــــــــــا قبل فوات الاوان

    «« توقيع smsm el7ob »»

  9. #19
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    آخر نشاط
    17-10-2010
    على الساعة
    01:00 PM
    المشاركات
    5,907

    افتراضي

    مفحومين خالص باين اهو

    اضحكتي والله يا رجل

    «« توقيع مجاهد في الله »»

  10. #20
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-04-2014
    على الساعة
    09:19 PM
    المشاركات
    409

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر جبر مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيكم وجزاكم الله خير الجزاء.


    --------------
    36- قال زكريا :

    بعد أن نصحح الآية الكريمة { إنا نحن نزلنا } نقول: تمام كلام الجلالين هكذا: « { إنا نحن } تأكيد لاسم إن أو فصل { نزلنا الذكر } القرآن { وإنا له لحافظون } من التبديل والتحريف والزيادة والنقصان ».

    والتدليس فى حذف كلمة « القرآن » من كلام الجلالين. وسببه أن المفضوح يريد إيهام القارئ بأن الآية الكريمة تشهد لكتبه بعدم التحريف.


    ويرجى الإشارة إلى أن : إجماع علماء الإسلام , كبار علماء الكتاب المقدس أن الكتاب ليس من الله تعالى , بل لحقه التغيير والتبديل ويكفي قراءة رسائل بولس .


    37- يقول زكريا بطرس :

    لذلك شبه لهم .

    كما لو كان البيضاوي مقتنع أن هناك لاهوت وناسوت للمسيح !!, والصحيح أن البيضاوي كان يقول في تفسيره أقوالهم كما يلي :



    فالبيضاوي ينقل أقوالهم , فينقلها زكريا بطرس على أساس أن هذا ما يعتقده ويؤمن به .وأن هذا رأي الإسلام ومفسرين القرآن !!.




    38- - استشهد بالآية من سورة النساء
    الآية تقول أوحينا إليك يا محمد كما أوحينا إلى إلى النبيين الذين سبقوك , فيستشهد منها على أن الكتاب قبل النبي بالوحي , ويستنكر أن يكون ما قاله بالوحي !!؟؟

    هل يعتقد أن الآية صحيحة ؟.......... إن أولها أوحينا إليك يا محمد عليه الصلاة والسلام.
    -------------------

    أما اعتقاد المسلم في الكتب السابقة فأنها كانت بالوحي الإلهي ولكنها فقدت وضاعت وغيرت , والدليل أن المزامير بها العديد منها مجهول الكاتب , والدليل رسائل بولس الذي يسأل فيها عن رداءه أو التي يوزع سلاماته ( رومية ) , والدليل الرسالة إلى العبرانيين المجهول كاتبها .....

    يرجى مراجعة كتاب البيان الصحيح لدين المسيح في التوقيع.
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    • نوع الملف: zip 36.zip‏ (110.1 كيلوبايت, 72 مشاهدات)
    • نوع الملف: zip 37.zip‏ (150.4 كيلوبايت, 80 مشاهدات)
    • نوع الملف: zip 38.zip‏ (111.0 كيلوبايت, 87 مشاهدات)

    «« توقيع هشيم »»
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وَاضْرِبْ لَهُم مَّثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاء أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيمًا تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقْتَدِرًا

صفحة 2 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

بالفيديو - 200 كذبة للقمص زكريا بطرس ..

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. فضيحة مدوية للقمص زكريا بطرس عنوانها وثيقة بحيرا في مكتبة الكونجرس؟
    بواسطة iraqisniper3 في المنتدى قسم كشف كذب مواقع النصاري والمنصرين
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-05-2009, 02:58 PM
  2. زكريا بطرس حرامي العلقة --- حليمو يفضح الحرامي زكريا بطرس اللي بسرق من القرآن
    بواسطة مجاهد في الله في المنتدى قسم كشف كذب مواقع النصاري والمنصرين
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 07-09-2008, 11:54 PM
  3. بالفيديو - 200 كذبة للقمص زكريا بطرس ..
    بواسطة khaled faried في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 11-05-2008, 07:24 PM
  4. الاستدلالات التعيسة في كتاب ( الرّقص ورأي الكنيسة ) للقمص زكريا بطرس
    بواسطة العميد في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 29-04-2008, 10:08 PM
  5. الاستدلالات التعيسة في كتاب ( الرّقص ورأي الكنيسة ) للقمص زكريا بطرس
    بواسطة eeww2000 في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 23-02-2006, 02:12 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

بالفيديو - 200 كذبة للقمص زكريا بطرس ..

بالفيديو - 200 كذبة للقمص زكريا بطرس ..