تعليقات الأعضاء على موضوع الأستاذ مهتدي"ما هو دليل إثبات وجود الحق تعالى عند المسلمين


آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

فيديو:مناظرة محمد حجاب مع ديفيد وود حول التوحيد وعقيدة التثليث » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | حكم سب يسوع ..مهم جدا » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | (موثق) قطع الرؤوس فى المسيحيه: بين الدليل الكتابى و والواقع التاريخى !!! » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | من أجمل الكتب فى اثبات إعجاز القرآن: كتاب (النبأ العظيم).للدكتور محمد عبد الله دراز » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | أخيرا:(يسوع) يحمل (السيف) لقتل بلعام بن باعور طبقا للكتاب المقدس( بالروابط القبطيه) » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | فيديو: الإمبراطوريه الخفيه....و القاتل الإقتصادى...((أهم فيديو هتشوفه فى حياتك)) » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | موثق: شهادة المستشرق ((بودلى)) بخصوص عصمة القرآن » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | قصة تحريف الكتاب المقدس ..من حرفه ولماذا ؟؟ » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | التحقيق المنطقي العقلي حول صدق نبوة محمد (صلي الله عليه وسلم) » آخر مشاركة: السيف العضب | == == | فرصة من ذهب لكل مسيحي » آخر مشاركة: السيف العضب | == == |

تعليقات الأعضاء على موضوع الأستاذ مهتدي"ما هو دليل إثبات وجود الحق تعالى عند المسلمين

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 22

الموضوع: تعليقات الأعضاء على موضوع الأستاذ مهتدي"ما هو دليل إثبات وجود الحق تعالى عند المسلمين

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    آخر نشاط
    17-10-2010
    على الساعة
    02:00 PM
    المشاركات
    5,907

    افتراضي تعليقات الأعضاء على موضوع الأستاذ مهتدي"ما هو دليل إثبات وجود الحق تعالى عند المسلمين

    هنا توضع التعليقات على الحوار الدائر هنا
    http://www.elforkan.com/7ewar/showthread.php?t=5406

    «« توقيع مجاهد في الله »»

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    آخر نشاط
    05-10-2008
    على الساعة
    01:50 PM
    المشاركات
    172

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة almohtadi مشاهدة المشاركة
    مع لفت النظر إلى أن الفلسفة الاسلاميةاعتمدت على مبدأ توظيف آليات الفلسفة الأفلاطونية والمنطق الأرسطي القياسي لشرح العقائد الاسلامية مما يفتح جدل الحديث حول وجه احتياج الاسلام لفلسفة يتم توظيفها لشرح العقائد والمفاهيم الخاصة بدين دون بقية الأديان، في حين أن الفلسفة بوجه عام كما هو متعارف تحكي عن أحوال الوجود بما هو موجود، فهو طريق عام ومفهوم يتطرق للكليات لينتقل عبرها إلى الخصوصيات والجزئيات، فالفلسفة لا تختص بما تطرحه الأديان إلا في مباحث فرعية قليلة كمسألة البعث والمعاد مثلاً، أو حال حديثها عن مصاديق الوجود بقسميه ( الواجب، والممكن ) فشرح العقائد أمره موكول لعلم الكلام لا الفلسفة الحاكية عن أحوال الوجود ومراتبه.

    وفي تصوري الخاص فإن الخلط الذي وقعت فيه الفلسفة الاسلامية أنها خلطت بين المفاهيم والألفاظ، وهنا مكمن الإشكالية، فنحن ذكرنا أن الفلاسفة المسلمين وظفوا آلية قواعد البرهان القياسي كدليل على ثبوت الحق تعالى، فهي طريقة تعتمد في أساسها على تلك المعلومات الأولية البائنة والمثبتة في النظام العقلي، ومن خلال ضم المعلومات إلى بعضها البعض وترتيبها بشكل استدلالي يتم القياس والبرهنة، وقد شرعت تللك الفلسفة في استخدام هذه المنهجية كبرهان لإثبات وجود الحق تعالى، وهو عين الإشكال.

    ا
    ممكن الدليل يا من تدعى مهتدى على هاتين الفقرتين؟ ولا كل كلام النصارى كدينهم بدون دليل؟ فين دليلك ؟ولا هو أفتراء؟ أين قال القرءان اثبات وجود الله كما فى رأى ارسطو وأفلاطون هو كذا؟ ؟هل قال الله فى القرءان أو ادعى أحد من العلماء المسلمين الثقة أنه يعتمد على رأى الفلاسفة؟
    ورينا الدليل

    «« توقيع أحمدحسان »»

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    آخر نشاط
    28-05-2007
    على الساعة
    12:14 AM
    المشاركات
    15

    افتراضي

    يا استاذ الفلسفة اليونانية هي ام الفلسفات و ارسطو هو ابو المنطق والفلاسفة المسلمين هم كانوا تراجم لارسطو على الخصوص ...اما علمائك المسلمين فعلى ماذا استندوا في معرفة الله ...اعلى النصوص ؟ اذا كانت النصوص وحدها فقط فان حجيتها ملزمة بمن يقول بها والسؤال الان كيف تقنع من هو ليس على ايمانك بصدق معرفتك بالحق تبارك وتعالى!؟

    «« توقيع almohtadi »»

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    آخر نشاط
    30-08-2012
    على الساعة
    12:52 AM
    المشاركات
    1,209

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله

    -----------

    إثبات وجود الله سبحانه وتعالي عقلاً

    ولتفنيد هذا الموضوع يتم تقسيمه إلي أربع نقاط

    1- بيان سبلِ المعرفة للعبد
    2- إثبات أن العالم مخلوق ٌ أي له بداية
    3- إثبات وجود الله عقلاً
    4- إثبات أن الله هو خالق العالم وأنه لا يشبه المخلوقات

    -----------


    1- بيان سبل المعرفة للعبد:

    أ-الحواس السليمة : وهي السمع والبصر والشم والذوق واللمس. لو قال لك أحدهم: " هذه الطبشورة بيضاء، كيف عرفنا أن ّ لونها أبيض؟
    عن طريق النظر وهو من الحواس.


    ب- العقل السليم : العقل صفة راسخة في الانسان يميّز بها بين القبيح من الحسن. وذوو العقول ثلاثة: الملائكة، والإنس، والجن، وأما البهائم فليسوا من ذوي العقول.


    إن العلم الحاصل بالعقل إما أن يكون بديهيا أي ضروريا أو اكتسابيا. فالعلم الضروري ما لم يقع عن نظر ٍ واستدلالٍ كالعلم الحاصل بالحواس الخمس وكالعلم بان الكلَ أعظم ُ من جزئه وأما العلم الاكتسابي فهو الموقوف على النظر والاستدلال كالعلم بأن العالم حادث ٌ ( أي مخلوق ).


    إذا قال لك شخص ٌ إنه يوجد داخل هذه الساعة فيل ٌ طوله 4 أمتار وعرضه 3 أمتار، هل تصدقه؟ هل تقول له دعني أفتح الساعة لأرى إن كان هناك فيل، كيف تعرف أن ذلك غير صحيح؟ عن طريق العقل.

    والحكم العقلي ينقسم الى ثلاثة أقسام: وجوب واستحالة وجواز.
    الواجب العقلي: ما لا يتصور في العقل عدمه وهو الله وصفاته.
    المستحيل العقلي: ما لا يتصّور في العقل وجودُه كوجود ِ الشريك لله.
    الجائز العقلي: ما يتصوّرُ في العقل وجوده تارة وعدمه تارة أخرى كالبشر.

    ج- الخبر المتواتر :هو الخبر الذي نقله جمع كثير عن جمع كثير ٍ بحيث تُحيلُ العادة تواطؤَهم على الكذب، بل يتحتّم ُ موافقته للواقع، فإن ما كان بهذه الصفة في الطبقة الاولى والوسطى والاخيرة يوجب العلم اليقيني. وأما ما كان في الطبقة أقلّ من هذا القدر ثم حصلت تلك الكثرة فإنه ليس موجِبا للعلم ( أي العلم اليقيني ) كخبر النصارى بقتل عيسى عليه السلام وصلبه فإنّه لم يحصل تواترٌ بذلك في الطبقة الاولى ولا يُنظر الى كثرة الطبقة التي بعدها فلا يُسمى هذا الخبر متواترا مفيدا للعلم.


    والخبر المتواتر موجب ٌ للعلم الضروري كالعلم بالملوك الخلية في الازمنة الماضية والبلدان النائية.إذا شخص أنكر الخبر المتواتر يكون وكانه يُنكر أن ّ أمه ولدته لأنه لم يشاهدها وهي تلده.

    أما الاشاعة فهي تُنقلُ عن جمع ٍ عن جمع أقل ّ حتى نَصل الى إثنين أو ثلاثة من الكذّابين.


    2- إثبات أن العالم مخلوق ٌأي له بداية:

    عندما نقول عن شيء مخلوق معناه أنه وجد بعد أن لم يكن موجودا. والدليل العقلي على حدوث العالم هو:
    إن العالم مؤلف من جواهر وأعراض. فالجوهر أي الجسم هو ما يقوم بنفسه كالجدار، والعرَضُ ما لا يقوم بنفسه بل يقوم بغيره كاللون والحركة والسكون.
    إن الجسم لا يخلو من الحركة والسكون وهما حادثان لأنه بحدوث أحدهما ينعدم الاخر فما لا يخلو من الحادث حادث فالاجسام حادثة.

    وفي هذا البرهان ثلاث قضايا:

    الاولى : أن الاجسام لا تخلو من الحركة والسكون وهي ظاهرة مدْركة بالبديهية فلا تحتاج الى تأمل ٍ فإن من قال عن جسم انه لا ساكن ولا متحرك كان للواقع مكابرا.


    الثانية: قولنا إنهما حادثان يدل على ذلك تعاقبهما وذلك مشاهدٌ في جميع الاجسام فما من ساكن الا والعقل قاض بجواز حركته كالسماء، وما من متحرك الا والعقل قاض بجواز سكونه كالنجوم فالطارئ منهما حادث بطريانه والسابق حادث لعدمه لانه لوثبت قدمه لاستحال عدمه لان القول بذلك يؤدي الى التسلسل وهو محال.


    الثالثة: قولنا ما لا يخلو عن الحوادث فهو حادث لانه لو لم يكن كذلك لكان قبل كل حادث حوادث لا اول لها، ونقول في إبطال القول بحوادث لا أول لها ما كفى وشفى فنمثّل ذلك بملتزم قال: لا أعطي فلانا في اليوم الفلاني درهما حتى أعطيه درهما قبله ولا أعطيه درهما قبله حتى أعطيه درها قبله وهكذا لا الى أول فمن المعلوم ضرورة أنّ إعطاء الدرهم الموعود به في اليوم الفلاني محال لتوقفه على محال وهو فراغ ما لا نهاية له بالاعطاء شيئا بعد شيء، ولا ريب أن من ادّعى وجود حوادث لا أول لها مطابق لهذا المثال.
    فملخص ذلك نقول بإثبات حدوث الحركة والسكون يثبت حدوث الاجسام لأن ما قام به الحادث فهو حادث فإذا العالم مؤلف من حوادث فهو حادث.


    3- إثبات وجود الله عقلا :

    إن ّ الذين ينفون وجود الله، ليبرروا اعتقادهم بعد أن أثبتنا لهم حدوث العالم على أقسام:

    أ‌) بعضهم يقول إنّ الطبيعة خلقت العالم
    ب‌) وبعضهم يقول إنّ العالم خلق نفسه
    ج) وبعضهم يقول إنّ العالم وجد صدفة عن طريق big bang theory
    اعلم رحمك بتوفيقه أنّ وجود العالم دليل على وجود الله لانه لا يصح في العقل وجود فعل ما بدون فاعل كما لايصح وجود ضرب بلا ضارب ووجود نسخ وكتابة من غير ناسخ وكاتب أو بناء بلا بان فمن الأولى أنّه لا يصح في العقل وجود هذا العالم بلا خالق، والعلم بذلك مركوز في فطرة طباع الصبيان، فإنك إذا لطمت وجه الصبي من حيث لا يراك وقلت إنه حصلت هذه اللطمة من غير فاعل البتة لا يصدقك، وهذا الامر- أي حدوث العالم- عليه كل الطوائف التي تنتحل الأديان ولم يخالف في ذلك الا الفلاسفة.



    أ‌) ولا يصح كون ذلك الفاعل طبيعة لان ّ الطبيعة لا إرادة لها فكيف تخلق؟ كيف تخصص المعدوم بالوجود بدل العدم ثم بحالة دون حالة؟

    ومعلوم ٌ أن ّ الحوادث جائزة الوجود إذ يجوز عقلاً أن تستمر في العدم ولا توجد، فاذا اختصت بالوجود الممكن افتقرت الى مخصص ثم يستحيل أن يكون المخصص طبيعة لا اختيار لها ولا ارادة فلا يتأتى منها تخصيص الجائز بالوجود بدلَ العدم وبوقت دون وقت أوبصفة دون صفة كتخصيص الانسان بالمشي على رجليه بدل المشي على البطن كالحيّة.
    فإن قال الملحدون كالشيوعيون إنها قديمة أزلية قلنا لا تصح الازلية إلا لموجود ذي حياة وعلم وإرادة وقدرة والطبيعة ليست كذلك.

    وإن قالوا حادثة قلنا الحادث محتاج لمحدِث ٍ فهي تحتاج في وجودها لمحدث أزلي فاعل بالارادة والاختيار , والالزام احتياج ذلك المحدث الى محدث ومحدثه الى محدث الى غير نهاية وذلك قول ٌ بوجود حوادث لا أول لها وقد تبين بطلان ذلك بالدليل العقلي.

    ثم ّ إنّ الطبيعة جزء من العالم، وسوف يظهر لنا بالدليل العقلي أن ّ العالم كله لم يخلق نفسه فإذا جزء العالم لا يمكن أن يكون قد خلقه.

    ب‌) وكذلك لا يصح في العقل أن يكون الشيء خالق نفسه لأن في ذلك جمعاً بين متناقضين: لأنك اذا قلت " خلق زيد نفسه " جعلت زيداً قبل نفسه باعتبار ومتأخراً عن نفسه باعتبار.
    - فباعتبار خالقيته جعلته متقدما
    - وباعتبار مخلوقيته جعلته متأخراوذلك محال عقلا.

    وكذلك لا يصح في العقل أن يخلق الشيء مثله أي مشابهه لان أحد المِثلين ليس بأوْلى بأن يخلق مثله من الآخر فالأب والإبن لا يصح أن يخلق أحدهما الاخر لأن كلا منهما كان معدوماً ثم وجد.


    فمن فكّر بعقله علم أن ّ هذا العالم كان بعد أن لم يكن وما كان بعد أن لم يكن فلا بد له من مكون أي محدث من العدم (الخالق) موصوف بالحياة والعلم والقدرة والارادة لأن ّ من لم يكن بهذه الصفات كان موصوفاً بأضدادها، وأضدادها نقائص و ءافات تمنع صحة الفعل.

    ج) ولا يصح ّ أن يكون وجود العالم بالصدفة لأن العقل يحيل وجود شيء ما بدون فاعل لانّه يلزَم من ذلك محالٌ وهو ترجّح وجود الجائز على عدمه بدون مرجّح وذلك لأن وجود الممكن وعدمه متساويان عقلاً فلا يترجّح أحدهما على مقابله إلا بمرجح. كما أنّه تبين بما تقدّم استحالة استناد وجود الممكن العقلي إلى ممكن حادث قبله بالتسلسل إلى غير نهاية.
    وإن ّ النظرية المسمّاة الانفجار الكبير ( Big Bang) نظريةٌ فاسدة تقول بأن ّ الكون كان عبارة عن مادة واحدة مضغوطة، انفجرت انفجاراً كبيراً وأخذت الجزيئات الأولى تتجّمع بشكل إلكترونات وبروتونات، ثمّ ظهر غاز الهيدروجين وغاز الهليوم، فكان الكون، كما يزعمون عبارة عن تجمعات من هذين الغازين، ثمّ أخذت هذه الغازات الساخنة تتجمع وتتكاثف بفعل الجاذبية مشكلة ً ما يشبه الدخان وظهر منها النجوم والكواكب والارض ونظامنا الشمسي الخ !!!


    وهي مجرد نظرية لا يقبلها العقل السليم. الكيمائيون والفيزيائيون والبيولوجيون ونحوهم يُقسّمون العلم إلى حقائق علمية ٍ لا شك ّ فيها وإلى نظريات ٍ. وتعريف النظرية عندهم أنّها مجموعة قوانين والقانون هو مجموعة فرضيات، والفرضية هي شيء غير أكيد. فلنأخذ الكيمياء على سبيل المثال: L1+L2 = L3+ PP3
    هذه حقيقة (fact ) يعني لو علمناها قبل 10 سنوات أو الأن أو بعد 10 سنوات نصل الى النتيجة ذاتها لانها حقيقة ٌ علمية ٌ.

    ولكن في النظرية يعرضون رأيهم بما حصل داخل الانبوب الذي فيه التفاعل لتفسير ما حصل كأن يتكلّموا عن الالكترونات والبروتونات، ولكن لم يُشاهد أحد منهم إلكترونا، كل هذه ءاراء ونظريات أشخاص. يقول إميل جبر ضومط في كتابه مرشد المعلمين في أصول تدريس العلوم ( منشورات دائرة التربية في الجامعة الاميركية ) الجزء الاول ص 100: أما النظريات فهي افتراضات غير قابلة ٍللاثبات النهائي بالاختبار العملي كالافتراض عن منشأ الكون.


    و نردّ على هذه النظرية بما يلي:
    1- من أين أتت النجوم؟
    2- من أين أتى الغبار؟
    3- في الفيزياء يقولون إذا كان هناك جُسيْمان ِ (particules ) وصار هناك تنافر (repulsion) لا يقتربان من بعضهما أكثر من مسافة معينة، ولا يصير انفجار، فكيف سيقتربان أكثر من هذا حتى يصير انفجار ٌ من قوة التنافر.
    4- لو جئنا ببالون مليء بالغاز وانفجر، ماذا يحصل للغاز، هل يتجمّع في مكان معيّن؟ لا بل ينتشر!!
    5- من نَفْس ِ غيمة ِ الغبار والغاز ِ يخرج أشياء لها طبيعة ٌ متشابهة ٌ، ولكن ّ الأرض لا تشبه الكواكب !!
    وهذه النظرية مخالفةٌ لقول الله تعالى: " قل أئنكم لتكفرون بالذي خلق الارض في يومين ".
    ثم إنّ هذه النظرية يعتمد عليها كلّ النظريات الاخرى كنظرية النشوء والإرتقاء ونظرية اينشتاين وغيرها، فلمّا تبين فساد هذه النظرية ظهر لنا أنّ بقية النظريات المذكورة سابقا بُنيت على باطل وهي باطلة.


    4- إثبات أن الله خالق العالم وأنه لا يشبه المخلوقات

    واعلم أن الله واحد لا شريك له في الألوهية لأنه لو كان للعالم خالقان وجب أن يكون كل واحد منهما حيّا قادراً عالماً مريداً مختاراً، والمختاران يجوز اختلافهما في الاختيار لأنّ كل ّ واحد منهما غير مجبر على موافقة الاخر في اختياره. فلو أراد أحدهما خلاف مراد الآخر في شىء لم يَخلُ أن يتِم مراد أحدهما ولم يتم َ مراد الآخر فإنّ الذي لم يتم مراده عاجز ٌ ولا يكون ُ العاجزُ إلهاً ولا قديماً وهذه الدلالة معروفة عند الموحّدين تسمى بدلالة التمانع، وهو مأخوذ من الآية {لو كان فيهما آلهة ٌ الا الله لفسدتا} .
    يجب لله القدم ُ بمعنى الازلية. أما برهان قدمه تعالى فهو لم يكن قديماً للزِم حدوثه فيفتقر ُإلى محدث فيلزَم الدور أو التسلسل وكلٌ منهما محال ٌ.
    ولما ثبت َ وجوب ُ القدم لله عقلاً وجب له البقاء لأنه لو أمكن أن يلحقه العدم لانتفى عنه القدم.

    ويجب لله المخالفة للحوادث لأن مماثلة شيء لاخر معناه كون الشيئين ِ بحيث يسدّ أحدهما مسدّ الاخر أي يصلح كل ٌ لما يصلح له الآخر فإن شيئاً من الموجودات لا يسد مسدّه في شيء من الأوصاف.

    هذا والله أعلي وأعلم

    «« توقيع ابن عفان »»
    لا إله إلا الله ... محمد رسول الله

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    آخر نشاط
    05-10-2008
    على الساعة
    01:50 PM
    المشاركات
    172

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة almohtadi مشاهدة المشاركة
    يا استاذ الفلسفة اليونانية هي ام الفلسفات و ارسطو هو ابو المنطق والفلاسفة المسلمين هم كانوا تراجم لارسطو على الخصوص ...اما علمائك المسلمين فعلى ماذا استندوا في معرفة الله ...اعلى النصوص ؟ اذا كانت النصوص وحدها فقط فان حجيتها ملزمة بمن يقول بها والسؤال الان كيف تقنع من هو ليس على ايمانك بصدق معرفتك بالحق تبارك وتعالى!؟
    سبحان الله هل قرأت هذه النصوص؟ النصوص تحثنا على استخدام العقل والتفكر فى الكون والبحث عن الحق وعدم اتباع الاباء اذا كانوا على ضلال ,هل اذا حثنا الله فى القرءان على استخدام العقل وشرح لنا أوجه من الاعجاز التى تدل على انه الاله الحق الواحد الاحد يبقى الكلام غير مقبول لغير المسلم؟ لا لان كل من له عقل سيتقبله
    لانها ليست عبادات ,بل ببساطة الله يأمرنا باستخدام العقل ,هل اذا أمر الله فى القرءان الناس أن يستخدموا عقولهم يبقى الكلام مش مقنع بالنسبة لهم وغير ملزمين به؟

    ماتنساش تجيب الدليل على أفتراءك على القرءان والعلماء المسلمون ,لو مش قادر تجيب دليل يبقى أعتذر لان شكلك كده بقى وحش أوى

    «« توقيع أحمدحسان »»

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    آخر نشاط
    28-05-2007
    على الساعة
    12:14 AM
    المشاركات
    15

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بن عفان مشاهدة المشاركة

    4- إثبات أن الله خالق العالم وأنه لا يشبه المخلوقات

    واعلم أن الله واحد لا شريك له في الألوهية لأنه لو كان للعالم خالقان وجب أن يكون كل واحد منهما حيّا قادراً عالماً مريداً مختاراً، والمختاران يجوز اختلافهما في الاختيار لأنّ كل ّ واحد منهما غير مجبر على موافقة الاخر في اختياره. فلو أراد أحدهما خلاف مراد الآخر في شىء لم يَخلُ أن يتِم مراد أحدهما ولم يتم َ مراد الآخر فإنّ الذي لم يتم مراده عاجز ٌ ولا يكون ُ العاجزُ إلهاً ولا قديماً وهذه الدلالة معروفة عند الموحّدين تسمى بدلالة التمانع، وهو مأخوذ من الآية {لو كان فيهما آلهة ٌ الا الله لفسدتا} .
    يجب لله القدم ُ بمعنى الازلية. أما برهان قدمه تعالى فهو لم يكن قديماً للزِم حدوثه فيفتقر ُإلى محدث فيلزَم الدور أو التسلسل وكلٌ منهما محال ٌ.
    ولما ثبت َ وجوب ُ القدم لله عقلاً وجب له البقاء لأنه لو أمكن أن يلحقه العدم لانتفى عنه القدم.

    ويجب لله المخالفة للحوادث لأن مماثلة شيء لاخر معناه كون الشيئين ِ بحيث يسدّ أحدهما مسدّ الاخر أي يصلح كل ٌ لما يصلح له الآخر فإن شيئاً من الموجودات لا يسد مسدّه في شيء من الأوصاف.

    هذا والله أعلي وأعلم
    ممكن اسألك سؤال: هل الله قادر ان يخلق اله مثله؟ حدد جوابك مع التعليل

    «« توقيع almohtadi »»

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    آخر نشاط
    17-10-2010
    على الساعة
    02:00 PM
    المشاركات
    5,907

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة almohtadi مشاهدة المشاركة
    ممكن اسألك سؤال: هل الله قادر ان يخلق اله مثله؟ حدد جوابك مع التعليل
    السؤال باطل يا أستاذ مهتدي .. أفلا تعقلون ؟!
    فالإله غير مخلوق ... والإله أزلي .. إلخ

    فالسؤال فلسفي باطل ....

    «« توقيع مجاهد في الله »»

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    آخر نشاط
    28-05-2007
    على الساعة
    12:14 AM
    المشاركات
    15

    افتراضي

    عجيب امرك يا استاذ مجاهد

    سؤالي ليس فلسفي اطلاقا بل منطقي يحتمل الصحة و عدمها
    هيا اعرف انك تحب المنطق...اليس كذلك؟

    «« توقيع almohtadi »»

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    آخر نشاط
    30-08-2012
    على الساعة
    12:52 AM
    المشاركات
    1,209

    افتراضي

    هل الاله مخلوق؟

    إجابة هذا السؤال تُجيب علي سؤالك يا أستاذ مهتدي

    «« توقيع ابن عفان »»
    لا إله إلا الله ... محمد رسول الله

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    آخر نشاط
    17-10-2010
    على الساعة
    02:00 PM
    المشاركات
    5,907

    افتراضي

    هل الله قادر على ان يخلق اله أخر - رد صوتي للاخ وليد

    http://anamowa7ed.serveftp.com/vioce...ah%20Yagder.rm


    ألا تلاحظون أن المهتدي عاش في دور الملحد أكثر من اللزوم ؟!
    هل يقدر يهوه يخلق يسوع أخر عزيزي ؟!

    أو ربما عقدة عندك لأن يسوع خلق إله مثل الروح القدس كما قال بعض الأباء الأولين ؟!
    ربما عقدة خلق الآلهة الباطلة عنده هي التي فعلت هكذا !!!
    إذا لم تكن تعرف هذا فسأدلل لك ...ولكن حوارنا في الموضوع الرئيسي وليس هنا !
    لا تشتت المواضيع هنا وهناك أرجوك !

    «« توقيع مجاهد في الله »»

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

تعليقات الأعضاء على موضوع الأستاذ مهتدي"ما هو دليل إثبات وجود الحق تعالى عند المسلمين

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تعليقات واسئلة الأعضاء للعضو النصراني - ارمن -
    بواسطة الكونت في المنتدى قسم المناظرات الكتابية
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 22-03-2012, 12:24 AM
  2. ما هو دليل إثبات وجود الحق تعالى عند الاحباء المسلمين؟
    بواسطة almohtadi في المنتدى قسم المناظرات الكتابية
    مشاركات: 75
    آخر مشاركة: 14-10-2010, 09:13 PM
  3. تعليقات الأعضاء على حوار هاديء بين الأستاذ sano والدكتور حبيب عبد الملك
    بواسطة Habeebabdelmalek في المنتدى قسم المناظرات الكتابية
    مشاركات: 90
    آخر مشاركة: 13-04-2009, 05:24 PM
  4. ما هو دليل إثبات وجود الحق تعالى عند الاحباء المسلمين؟
    بواسطة almohtadi في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 46
    آخر مشاركة: 29-05-2007, 06:34 PM
  5. تعليقات الأعضاء علي موضوع "هل النصارى سيذهبون إلى الجحيم بنظر الإسلام؟ "
    بواسطة م /الدخاخني في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-11-2006, 07:45 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

تعليقات الأعضاء على موضوع الأستاذ مهتدي"ما هو دليل إثبات وجود الحق تعالى عند المسلمين

تعليقات الأعضاء على موضوع الأستاذ مهتدي"ما هو دليل إثبات وجود الحق تعالى عند المسلمين