تناقضات القرأن المزعومة


آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

أخيرا:(يسوع) يحمل (السيف) لقتل بلعام بن باعور طبقا للكتاب المقدس( بالروابط القبطيه) » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | فيديو: الإمبراطوريه الخفيه....و القاتل الإقتصادى...((أهم فيديو هتشوفه فى حياتك)) » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | موثق: شهادة المستشرق ((بودلى)) بخصوص عصمة القرآن » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | قصة تحريف الكتاب المقدس ..من حرفه ولماذا ؟؟ » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | التحقيق المنطقي العقلي حول صدق نبوة محمد (صلي الله عليه وسلم) » آخر مشاركة: السيف العضب | == == | فرصة من ذهب لكل مسيحي » آخر مشاركة: السيف العضب | == == | فيديو: حمزة تزورتزيس ينسف شبهه زواج القاصرات فى الاسلام برد قوى و ظريف!! » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | بالفيديو : المغنى و اليوتيوبر الكورى الشهير (Jay Kim) يعتنق الاسلام..!! » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | فيديو:جزء من محاضرة( بيزمينوف) عميل سابق لدى الإتحاد السوفيتي عن كيفيه تدمير الأمم!!! » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | أدمن مسيحيه ( دانا ) تصدم المسيحين وتعلن أسلامها مباشره » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == |

تناقضات القرأن المزعومة

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13

الموضوع: تناقضات القرأن المزعومة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    آخر نشاط
    06-09-2007
    على الساعة
    10:07 AM
    المشاركات
    333

    افتراضي تناقضات القرأن المزعومة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خير الأنبياء والمرسلين وعلى آله وصحبه أجمعين .. وبعد
    إن المتتبع لما يكتبه المنصرون والملحدون حول التناقضات المزعومة في القرآن الكريم يجد العجب العجاب
    فهم لم يكلفوا خاطرهم بالتوجه لكتب التفسير البياني والنحوي ليجدوا فيها ما يجيب عن تساؤلاتهم ، وهي مشروعة إن كانت بقصد طلب الحق (( وإن كنت أظن أن غالبها بقصد التشويش والنفخ في ضوء الشمس لإطفائها )) .
    فلو كان طلبهم حقيقيا لبادروا التوجه إلى كتب التفسير أو مواقع الفتاوى الالكترونية..
    والأغرب من ذلك أن منهم من يذهب إلى كتب الإعجاز البياني ويأخذ منها شواهد العلماء حول الإعجاز البياني في القرآن الكريم ويجعلها طعناً فيه ؟؟؟!!!!
    وكما قال أحدهم: هذا زمان القص واللصق
    وإليكم بعضا من ذلك ... زعموا أن :
    1. " هذا يوم لا ينطقون " [المرسلات 35] يناقض " لا تختصموا لدي وقد قدمت إليكم بالوعيد " [ق28]
    وتوجيه ذلك: هم لاينطقون منذ فترة قيامهم من قبورهم إلى أن يؤذن لهم عند الشفاعة فيتكلمون عند ذلك. فيوم القيامة أهوال ومواقف بينها أزمان متباعدة. فما لا يصح في هذا الموقف يصح في ذاك.
    2. " ليس لهم طعام إلا من غسلين " [الحاقة36] يناقض " ليس لهم طعام إلا من ضريع" [الغاشية6]
    التوجيه: عذاب النار دركات متفاوتة فريق منهم طعامه الضريع وفريق طعامه الغسلين، كل بحسب عمله.
    كما أن فريقا منهم شرابه الصديد وآخر شرابه الحميم.
    3. " إن الذين كفروا بعد إيمانهم ثم ازدادوا كفراً لن تقبل توبتهم " [آل عمران90] يناقض " يقبل التوبة عن عباده " [الشورى25]
    التوجيه: التوبة التي لم تقبل هي التوبة الأولى من الكفر الأول. أي: لم تتحقق شروط قبول توبتهم الأولى وبالتالي لن يقبل الله توبتهم الظاهرة باللسان دون الجنان .. فهي ليس لها من التوبة سوى الاسم والشكل ولكنها في الحقيقة غير معتبرة
    ملاحظة: شروط التوبة موجودة في قوله تعالى: " وإني لغفار لمن تاب وآمن وعمل صالحا ثم اهتدى " وهؤلاء الذين كفروا بعد إيمانهم لم يعملوا صالحا لأنهم ارتدوا بعد توبتهم بلسانهم.
    4. " لا بيع فيه ولا خلة " [البقرة254] يناقض " الأخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو إلا المتقين " [الزخرف67]
    التوجيه: المقصود: لا خلة ( صداقة ) تنفع ولكن هناك خلة لا تنفع.
    أو سيصبحون أعداءً لأن صداقتهم كانت سببا في زيادة سيئاتهم وبالتالي دركات عذابهم.
    تقدير قوله: الأخلاء في الدنيا أعداء يومئذ لا تنفعهم خلتهم التي كانوا عليها في الدنيا.
    أما المتقون فهم " إخواناً على سرر متقابلين " لأن أحدهم كان يمسك بيد أخيه ويقول له " هيا بنا نؤمن ساعة ".
    5. " ونضع الموازين القسط ليوم القيامة " [الأنبياء47] يناقض " فلا نقيم لهم يوم القيامة وزنا " [الكهف105]
    التوجيه: لم يُرد في الثانية نفي الموازنة وإنما المقصود القدر والجاه.
    ( فلان ليس له وزن عندي ) أي: لا قدر له. ولا يعني: ليس له ثقل .
    6. " فلنسألن الذين أرسل إليهم ولنسألن المرسلين " [الأعراف6] يناقض " ولا يسأل عن ذنوبهم المجرمون " [القصص78] .
    التوجيه: الأولى سؤال تقرير لإثبات الحجة عليهم عندما يسمعون جواب المرسلين إليهم.
    والثانية: سؤال استخبار واستفهام بقصد أخذ لعلم وبناء الحكم عليه ( إحصاء عدد الحسنات والسيئات )
    فهم ليسوا أهلا لذلك فهم كاذبون غير صادقين.
    7. " كلما خبَت زدناهم سعيراً " [الإسراء97] يناقض " فلا يخفف عنهم " [البقرة86].
    التوجيه: لم يرد بالخبو الهدوء والسكون حقيقة .. وإنما المعذبون بالنار هم الذين ظنوا ذلك لطول مكثهم وتعودهم وطبعهم على هذا الجو .. فالمقصود كلما قدّروا أنها خفت درجة حرارتها إيذانا بقرب انطفائها زدنا من حرها.
    وهذا أذى نفسي أشد عليهم من الأذى الجسدي.
    كما تقرب الماء من رجل عطشان شديد العطش ثم تلقيها على الأرض أمامه وتطعمه الملح.
    8. حية موسى: مرة أكبر أنواع الحيات " ثعبان مبين " [الشعراء32] ومرة أصغر أنواع الحيات " كأنها جان " [القصص31].
    التوجيه: هذان تشبيهان لها فهي حقيقة حجمها كبير كالحية من نوع الثعبان وفي نفس الوقت سريعة جدا مخيفة كنوع الجان .
    وجه الشبه بينها وبين الحيات من نوع الجان ليس من حيث الحجم بل من جهة السرعة والقبح.
    9. " ثم لا يموت فيها ولا يحيى " [الأعلى13] تناقض نفسها
    التوجيه: ليس ميتاً فيستريح من العذاب والألم ولا يحيى حياة طبيعية يسلم فيها من العذاب والألم ( كل همّ الإنسان في الحياة الدنيا دفع الألم عن نفسه مهما كان نوع الألم: جوع ، مرض .. ).
    10. كم لبث الناس في حياتهم الدنيا .. اختلفت إجابة الناس بعد بعثهم من القبور: " إن لبثتم إلا عشرا " [طه103] " إن لبثتم إلا يوما " [طه104] " إن لبثتم إلا قليلا " [المؤمنون114] " ما لبثوا غير ساعة " [الروم55]
    التوجيه: لما خرجوا من قبورهم تناقشوا فيما بينهم .. استكثر بعضهم العشر فقال بل يوماً واستكثر بعضهم اليوم فقال قليلا وقال غيرهم ساعة ..
    هذا الاختلاف لأن المتسائلين هم من الكفار الذين لم يكونوا من المؤمنين بالبعث.
    11. " وكان الله عليما حكيما " [النساء17] يناقض " وهو بكل شيء عليم " [الأنعام101]
    كان : لما مضى وانتهى
    التوجيه: ليس كل ( كان ) لما مضى وانتهى
    مثلا: شاهدك أحدهم جالسا تحت شجرة فقلت له: كنت جالسا تحتها من أول النهار.
    وكقولك: كانت الشمس من أول الدهر.
    فالمقصود بـ ( كان ) السبق والتقادم
    والمقصود بـ ( كان ) إذا نسبت لله جل جلاله : أنه لم يستجد عليه شيء ولم يخرج عن هذه الصفات كما لم يُتصوَّر أنه لم يكن يتصف بها.. فهو لا تطرأ عليه الحوادث سبحانه وتعالى.
    12. " ولا ينظر إليهم " [آل عمران77] يناقض " لا يخفى عليه شيء " [آل عمران5]
    التوجيه: المقصود نظر التعطف والرحمة
    ( فلان لا ينظر إلى نفسه وعياله )
    13. " هل من خالق إلا الله " [النمل61] تناقض " فتبارك الله أحسن الخالقين " [المؤمنون14] وقوله عن سيدنا عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام " وإذ تخلق من الطين كهيئة الطير " [المائدة11]
    التوجيه: المقصود بالأولى الإبداع والإنشاء من العدم
    أما الثانية والثالثة: التصوير والتقدير .. فسيدنا عيسى ابن مريم عليه السلام يصوّر شيئا مثل هيئة الطير، واستخدم فيها شيئا موجودا ( الطين ) فلم يخلق طائراً واحدا من العدم ... وكل ذلك بإذن الله تبارك وتعالى.
    14. " وتراهم ينظرون إليك ولا يبصرون " [الأعراف198] تناقض نفسها
    التوجيه: هذا مثل لمن لا يسمع ما يفيده ولا يبصر ما يمنعه من الوقوع في حفرة
    إذا وقع شخص مبصر في حفرة كان بصره هو وقلته واحد .. حتى نحن نقول له: أنت أعمى. لأنه لم يستفد من بصره فيما ينجيه وكذلك حال الكفار مع آيات القرآن الكريم ومعجزات الأنبياء .
    ومثله قوله تعالى " سكارى وما هم بسكارى " [الحج2] من شدة خوفهم واضطرابهم من يراهم يظن أنهم سكارى ولكنهم في الحقيقة ليسوا كذلك.
    15. " فبصرك اليوم حديد " [ق22] يناقض " ينظرون من طرف خفي " [الشورى45]
    التوجيه: بصر العلم والتيقن هو الحديد
    والنظر من طرف خفي هو بسبب الذلة والمسكنة بعد تيقن وقوع العذاب.
    16. " لعله يذكر أو يخشى " [طه44] كلمة ( لعل ) تفيد الشك وهذا يناقض كون الله تعالى لا يشك.
    التوجيه: هذا نظير قولهم: كُل لعلك تشبع.. وفي الآية فيه معنى الترغيب
    كقول المعلم للتلميذ: أدرس لعلك تصبح طبيبا
    * إدخال ( لعل ) في الكلام يحمل معنىً لطيفا.
    17. " ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كبيرا " [النساء82] . هذا يناقض الاختلاف الموجود في القراءات وحتى التناقضات التي ذكرت بعضها
    التوجيه: المقصود أنه على نسق واحد من الإحكام والإعجاز وحسن النظم والفصاحة والبراعة الخارقة للعادة
    والعرب تسمي الكذب ( اختلاف ).
    18. " فإن كنت في شك فيما أنزلنا إليك " [يونس94] وقوله تعالى " ل~ن أشركت ليحبطن عملك " [الزمر65] هذا يناقض عصمة النبي صلى الله عليه وسلم.. هل كان الله تعالى يشك في إيمانه حتى يحذره ؟
    التوجيه: الخطاب للرسول والمقصود أمته.
    إذا كان عندك أبناء وتخاطب أفضلهم أمام الجميع وتتوعده إن أخطأ بعقاب ما فأنت لا تعنيه هو بالضرورة.
    المقصود: إذا كان سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام وهو حبيب الله تعالى إذا فعل ( كذا ) لا تغنيه محبة الله تعالى شيئا فكيف نحن .
    وهو مثل الحديث الشريف : " لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها " .
    19. " وأوحينا إلى موسى وأخيه أن تبوءا لقومكما بمصر بيوتا واجعلوا بيوتكم قبلة وأقيموا الصلاة وبشر المؤمنين " [يونس87]. تناقض: ثنى ( تبوءا ) ثم جمع ( اجعلوا ، أقيموا ) ثم أفرد ( بشِّر ).
    التوجيه:
    - " تبوءا " : خاطب موسى وهارون عليهما الصلاة والسلام لأنهما المتبوعان .
    - " واجعلوا " و " أقيموا " : لهما ولقومهما لأن الصلاة واجبة على الجميع.
    - " وبشر " : خاص بموسى عليه الصلاة والسلام تشريفا له.
    20. " وأصبح فؤاد أم موسى فارغاً إن كادت لتبدي به لولا أن ربطنا على قلبها " [القصص10]
    لماذا عبّر عنه تارة بالفؤاد وتارة بالقلب ؟
    التوجيه:
    - الفؤاد ( الفأدُ هو الصدع ) : وصف لحالة أم موسى عليه السلام بما فيها من توتر وقلق وانفعال وسيطرة الوساوس والخواطر التي مزقت مشاعرها وصدّعت فؤادها .
    - القلب ( التقلُّب : التغيُّر ) : انتقلت من حالة القلق والتمزق إلى حالة اليقين والاطمئنان والتسليم.
    * كان فؤادها مشغولا بموسى عليه السلام ، ثم تغير الحال وحدث تقلُّب ففرغ قلبها عن هذا التوتر والانشغال.

    والله تعالى أعلم

    «« توقيع أبـــ(تراب)ـــو »»

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    آخر نشاط
    06-09-2007
    على الساعة
    10:07 AM
    المشاركات
    333

    افتراضي

    أبدأ بسم الله وعلى بركة الله وأبرأ من كل حول وقوة إلا بالله ...

    ================================================== ==

    1- ((( هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُمْ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعاً ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ) (البقرة:29)
    وهنا نرى ان الله خلق مافى الارض جميعا .. و كلمة جميعا تعنى ان الله خلق الاشجار والبحار والانهار والجبال وكل مافى الارض جميعا ...... ثم استوى الى السماء وسواها...

    ولكنة يقول فى( سورة النازعات)
    ((( أَأَنتُمْ أَشَدُّ خَلْقاً أَمِ السَّمَاء بَنَاهَا{27} رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا {28} وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا {29} وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا {30} أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءهَا وَمَرْعَاهَا {31} وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا {32} مَتَاعاً لَّكُمْ وَلِأَنْعَامِكُمْ {33} )))

    و من الايات هنا نعرف إن الله سوى السماء الاول واصبح هناك ليل وضحى ثم بعد ذلك دحا الارض و خلق الماء والمرعى من الارض وارسى الجبال .... وهذا يناقض ( البقرة 29) التى تقول ان الله هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُمْ مَا فِي الْأَرْضِ ((( جَمِيعاً))) اى بمافيها من ماء ومرعى وجبال قبل خلق السماء

    ونجد فى (سورة فصلت )
    قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَنْدَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاءٍ أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ / فصّلت 9- 11

    فهنا الله خلق الارض اولا ووضع فيها الرواسى ثم سوى السماء .. بينما فى النازعات يقول ان الله سوى السماء اولا ثم جعل الرواسى فى الارض حيث قال ( وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا {32}

    السؤال هنا: هل الله خلق كل مافى الارض جميعا من ماء ومرعى وجبال ثم سوى السماء بحسب ( البقرة 29 ) أم ان الله سوى السماء اولا ثم خلق ما فى الارض من ماء ومرعى وجبال بحسب ( النازعات 27- 31) ؟؟؟؟

    ان الماء والمرعى والجبال هل هى اشياء فى الارض ام لا؟؟؟؟؟ طبعا هى اشياء فى الارض ... فبحسب البقرة 29 يكون الله قد خلقهم الاول لان الله خلق مافى الارض جميعا ثم سوى السماء

    لكن فى النازعات نجد ان الله سوى السماء الاول ويقول كلمة ( وبعد ذلك) (الارض بعد ذلك ) اخرج منها الماء والمرعى والجبال

    هل تقدر ان تقول لى الانهار خلقت قبل خلق السماء آم خلقت بعد خلق السماء؟؟؟؟
    لو قرأت ( البقرة 29 ) لايساورك ادنى شك فى ان الله خلق الانهار اولا قبل خلق السماء لان الانهار هى شى فى الارض والله خلق مافى الارض جميعا الاول ... لكن فى النازعات الله خلق السماء الاول وبعد ذلك اخرج الماء اى الانهار وجعل المرعى وهو الشى المعتمد على المياة

    السؤال الثانى:
    الجبال التى هى الرواسى هل خلقها الله اولا قبل السماء ( وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا)( سورة فصلت ) آم السماء كانت اولا قبل الجبال (وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا {32} سورة النازعات) ؟؟؟؟


    ان لم يكن هذا هو التناقض فماذا يكون التناقض؟؟؟؟ )أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلافاً كَثِيراً) (النساء:82) وهنا نجد مابين سورة البقرة و سورة النازعات اختلافا كثيرا

    ---------------

    في البداية.. كان الله ولم يكن شيء معه.

    ثم شاءت حكمة الله بخلق الكون بما فيه من مخلوقات ومنها : السماوات والأرض

    ( الراجح في لام الأرض أنها للجنس وليست للعهد أي كل أرض وليست أرضنا فقط بل كل جرم سماوي صلب )

    فتق الله تعالى رتق السماوات والأرض ( الانفجار الكوني )

    كانت السماء عبارة عن دخان .. أما جنس الأرض فكان مادة ملتهبة شديدة الحرارة.

    بدأ الله تعالى بتسوية الأرض ( غير شكلها فخلق الجبال والأنهار ... الخ بالنسبة لأرضنا وباقي التضاريس للأراضي الأخرى ( الكواكب والنجوم وباقي ما في السماء من أجرام ) وذكر أرضنا فقط لأنها التي تعنينا.. وعبّر عن هذا بالتسوية )

    تسوية الأرض مرحلة لاحقة عن مرحلة خلقها

    ثم بدأ بتسوية السماء ( من شكل الدخان إلى شكلها الحالي )

    تسوية السماء مرحلة لاحقة عن مرحلة تسوية الأرض.

    باختصار: خلق السماوات والأرض ( الكون ) ثم سوى جنس الأرض ( الكواكب والنجوم ) ثم سوى السماء.

    والخلق غير التسوية.. فالتسوية مرحلة تالية للخلق..

    مع ملاحظة أن مراحل الترتيب الزمني الذي في أذهاننا.. منزه عنه الله تعالى بل هي تعبيرات مجازية لتقريب فهم ذلك إلى عقولنا .

    مثلاً: العنب في الجنة غير العنب على الأرض والاشتراك بينهما في الاسم والشكل الظاهري فقط لا في الطعم والفائدة والخواص..

    والإيمان بالغيب شرط الإيمان في كل الأديان.. والحكم على صدق الغيب هو الإعجاز.

    ================================================== ======

    2- إنطاقه الشخص الواحد في الموقف الواحد بعبارات مختلفة حين يكرر القصة، هذا جاء فى القران

    انها قصة واحدة هى ان النبى موسى راى نار وسمع الله يكلمه.. فجاءت فى القران نفس القصة فى 3 سور مختلفة ( لماذا لم تاتى فى سورة واحدة كما يقولون لنا لماذا لا يكون انجيل واحد طالما نفس القصص وهذا موضوع اخر؟؟) وفى نفس القصة الواحدة نجد هنا اختلافا كبيرا فى نصوصها كما يلى:

    سورة النمل ( إِذْ قَالَ مُوسَى لأَهْلِهِ إِنِّي آنَسْتُ نَاراً سَآتِيكُم مِّنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ آتِيكُم بِشِهَابٍ قَبَسٍ لَّعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ (7) فَلَمَّا جَاءَهَا نُودِيَ أَن بُورِكَ مَن فِي النَّارِ وَمَنْ حَوْلَهَا وَسُبْحَانَ اللَّهِ رَبِّ العَالَمِينَ (8)

    سورة القصص (فَلَمَّا قَضَى مُوسَى الأَجَلَ وَسَارَ بَأَهْلِهِ آنَسَ مِن جَانِبِ الطُّورِ نَاراً قَالَ لأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَاراً لَّعَلِّي آتِيكُم مِّنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ جَذْوَةٍ مِّنَ النَّارِ لَعَلَّـكُمْ تَصْطَلُونَ (29) فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِيَ مِن شَاطِئِ الوَادِ الأَيْمَنِ فِي البُقْعَةِ المُبَارَكَةِ مِنَ الشَّجَرَةِ أَن يَا مُوسَى إِنِّي أَنَا اللَّهُ رَبُّ العَالَمِينَ (30)

    سورة طة (وَهَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ مُوسَى (9) إِذْ رَأَى نَاراً فَقَالَ لأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَاراً لَّعَلِّي آتِيكُم مِّنْهَا بِقَبَسٍ أَوْ أَجِدُ عَلَى النَّارِ هُدًى (10) فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِيَ يَا مُوسَى (11) إِنِّي أَنَا رَبُّكَ فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ إِنَّكَ بِالْوَادِ المُقَدَّسِ طُوًى (12) وَأَنَا اخْتَرْتُكَ فَاسْتَمِعْ لِمَا يُوحَى (13) إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلاةَ لِذِكْرِي 14 )

    وهنا نجد ان اقوال موسى لأهلة مختلفة عن بعضها البعض تماما فى نفس الموقف الواحد الغير متكرر...

    فهل قال موسى لأهلة (إِنِّي آنَسْتُ نَاراً سَآتِيكُم مِّنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ آتِيكُم بِشِهَابٍ قَبَسٍ لَّعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ ) ( النمل7 )

    آم قال لهم (إِنِّي آنَسْتُ نَاراً لَّعَلِّي آتِيكُم مِّنْهَا بِقَبَسٍ أَوْ أَجِدُ عَلَى النَّارِ هُدًى) ( طه 10)

    آم قال لهم (إِنِّي آنَسْتُ نَاراً لَّعَلِّي آتِيكُم مِّنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ جَذْوَةٍ مِّنَ النَّارِ لَعَلَّـكُمْ تَصْطَلُونَ ) ( القصص 29)

    فغير اختلاف الكلام الواضح فإننا نجد فى الآية الأولى تاكيد بأنه سيأتيهم منها ( سآتيكم منها ) اما الايات الاخرى نرى انه غير متاكد ويدلل على هذا بقوله ( لعلى)

    ----------------

    شكراً يا إسلاميات .... قدمتم لنا مثالاً جديداً على ما قلته سابقاً حول منهجية المواقع التنصيرية

    أولاً: لا يوجد في القرآن سورة اسمها سورة طة.

    ثانياً : قلت لكم مراراً أنكم تذهبون إلى كتب الإعجاز البياني وتأخذون منها الآيات الدالة على الإعجاز البياني ...
    زملائي : أين مشكلتهم .. مشكلتهم في أنهم يحسبوننا جهلة أغبياء !!

    اقرئي يا أمة محمد .... دليل إعجاز قرآنكم ... دليل خطئه ؟؟؟!!!!

    هذه الآية من الآيات التي أبدع في بيان إعجازها فضيلة الدكتور فاضل السامرائي وقد بينها في برنامجه على فضائية الشارقة أكثر من مرة.

    وذكرها الدكتور صلاح الخالدي في كتاب إعجاز القرآن البياني ص206-208 والدكتورة بنت الشاطئ في كتاب الإعجاز البياني للقرآن 200-201 والدكتور فضل حسن عباس في أكثر من كتاب.. وقبلهم كلهم المفسر الزمخشري رحمه الله.

    والحقيقة أنه عندما طلب مني أحد الزملاء من نصارى النادي أن أتناول ما زعم من أخطاء تكرار قصص القرآن الكريم كنت أتمنى إلى أن يطلب قصة موسى عليه السلام لما فيها من آيات مبهرة على الإعجاز البياني.. ولكنه اختار قصة نوح عليه السلام. ويا ليته ناقشني حول تكرارها المخل ـ بزعمه ـ ولو بكلمة واحدة ...



    نعود إلى الآيات...

    في رحلته من مدين إلى مصر عبر سيناء ...
    كان الجو باردا ومظلما وضل سيدنا موسى الطريق فخاف هو وأهله.. وبينما هو كذلك رأى ما حسبه ناراً مشتعلة فاستبشر بها ( أنس بها ) ورجا ( لعلي ) أن يجد عندها أحد يسأله عن الطريق أو يستفيد منها أي فائدة.
    وليس كل استبصار استئناس ، فالأنس بالشيء يحمل معنى زائداً عن إبصاره وهو الاطمئنان القلبي والسكون ورجاء منفعة منه..
    أما الرؤيا البصرية المجردة عن الاستئناس فمرحلة أخرى من القصة ...
    في البداية قال ( لعلي آتيكم منها بقبس ) لأن خوفه شديد ورجاءه قليل..
    ثم اقترب أكثر مما ظنه ناراً ( وألقى الله الطمأنينة على قلبه) فقال متأكداً أكثر ( سآتيكم منها بخبر أو آتيكم بشهاب قبس )..

    ثم ساروا واقتربوا أكثر من مصدر النور فقال ( لأهله امكثوا إني آنست ناراً لعلي آتيكم منها بخبر أو جذوة من نار لعلكم تصطلون )

    إذا هو قال ذلك ثلاث مرات ... هل هذا معقول ؟؟؟؟ لماذا ؟؟؟؟

    ببساطة لأنه يريد إطالة الحديث مع أهله ليبدد عنهم رهبة البرد والعتمة والخوف والاضطراب
    وكذلك ليوطنهم بالتدريج على القبول بالمكث في العتمة والبرد لوحدهم ( المكث هو أقل من اللبث ) ولا يريد أن يصدمهم بقراره فجأة.. فيحصل الرفض والصدمة.. فتأمل
    وكذلك كرر كلامه بترجي الحصول على أية فائدة ممكنة ، فكل مكسب هو لصالحهم مهما كان قليلاً.. كرره ليزيد ثقة أهل بصواب رأيه في مكثهم بعيدا عن مما يظن أنه مصدر النار ..

    ودليلي على ذلك قوله تعالى : " وما تلك بيمينك يا موسى " من باب الإطناب البليغ في الكلام لإزالة الرهبة عن سيدنا موسى ولتشريفه بحديث الله معه دون حجاب.

    فالإطناب في مكانه بلاغة ... والإيجاز في مكانه بلاغة .. والعكس صحيح

    ووضع الندى في موضع السيف مضرٌ
    كوضع السـيف في موضـع النـدى

    يا الله أين تجد مثل هذه البلاغة إلا في القرآن ... سبحان الله
    اللهم اجعل القرآن الكريم ربيع قلوبنا ..

    ================================================== ======

    3- وكذلك اقوال الله لموسى في نفس الموقف مختلفة تماما

    فكيف نادى الله موسى؟؟؟ هل ( نُودِيَ أَن بُورِكَ مَن فِي النَّارِ وَمَنْ حَوْلَهَا وَسُبْحَانَ اللَّهِ رَبِّ العَالَمِينَ )

    آم (نُودِيَ يَا مُوسَى إِنِّي أَنَا رَبُّكَ فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ إِنَّكَ بِالْوَادِ المُقَدَّسِ طُوًى وَأَنَا اخْتَرْتُكَ فَاسْتَمِعْ لِمَا يُوحَى إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلاةَ لِذِكْرِي )

    آم (نُودِيَ مِن شَاطِئِ الوَادِ الأَيْمَنِ فِي البُقْعَةِ المُبَارَكَةِ مِنَ الشَّجَرَةِ أَن يَا مُوسَى إِنِّي أَنَا اللَّهُ رَبُّ العَالَمِينَ )

    ----------------

    وذكرت لكم أن الله تبارك وتعالى أطنب في هذا الموقف وأطال من حديثه مع سيدنا موسى عليه السلام لإزالة ما يعتريه من انفعالات نفسية هائلة..

    وهذه كسابقتها.. كل ذلك حدث .. وكل ذلك قيل ... أعد ترتيب الأحداث ترَ روعة البيان والإعجاز !!!!!!!!!! !



    إن البلاغة في القرآن يا إخوتي تكمن في براعة تصوير الحدث بأفصح الكلام وأبلغه... فأنت إن ذكرت لي حكاية عن حوار بين شخصين فإن تعبيرك يختلف عن تعبير من هو أقل منك فصاحة..
    فمثلاً : " قال نملة يا أيها النمل ... " عد العلماء في هذه الآية فقط عشرات وجوه البلاغة المعجزة.. ولكن هل هذا الإعجاز يسجل للنملة ؟؟؟ قطعاً لا .
    بل يسجل للقرآن الكريم الذي عبَّر عما صدر عن النملة بأبلغ صورة وأوجز عبارة وأجمع بيان وأفصح تعبير.

    ================================================== ====
    4- جواب قوم لوط في سورة الأعراف (7/82) مختلف عن سورة العنكبوت ( 29/29 )

    ففى سورة الاعراف( وَمَا كَانَ جَوَابَ قَوْمِهِ إِلاَّ أَن قَالُواْ أَخْرِجُوهُم مِّن قَرْيَتِكُمْ إِنَّهُمْ أُنَاسٌ يَتَطَهَّرُونَ {82} فَأَنجَيْنَاهُ وَأَهْلَهُ إِلاَّ امْرَأَتَهُ كَانَتْ مِنَ الْغَابِرِينَ {83} وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِم مَّطَراً فَانظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُجْرِمِينَ {84}

    وجاء فى سورة العنكبوت((( وَلُوطاً إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ إِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الْفَاحِشَةَ مَا سَبَقَكُم بِهَا مِنْ أَحَدٍ مِّنَ الْعَالَمِينَ {28} أَئِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ وَتَقْطَعُونَ السَّبِيلَ وَتَأْتُونَ فِي نَادِيكُمُ الْمُنكَرَ فَمَا كَانَ جَوَابَ قَوْمِهِ إِلَّا أَن قَالُوا ائْتِنَا بِعَذَابِ اللَّهِ إِن كُنتَ مِنَ الصَّادِقِينَ{29} قَالَ رَبِّ انصُرْنِي عَلَى الْقَوْمِ الْمُفْسِدِينَ {30}

    ----------------

    لا تعارض ولا تنافي بين الجوابين ، لحملهما على الوقوع في وقتين.. ولا شك أنه كان ينهاهما كثيراً فكان يسمع في كل وقت كلاماً ممن حضر منهم.. فليس كل القوم يحضرون معه كل نادٍ .. ومن المعلوم أن كل الأنبياء والوعاظ يأمرون قومهم وينهونهم بمعان مكررة متقاربة وإسناد السماع لهم كلهم أمر طبيعي وهو من عادة القرآن.. فكل من رضي عن شيء كان شريكاً مع من فعل ذلك..

    مثلاً: عقروا الناقة : مع أن الذي عقرها واحد منهم.. وذلك لأنهم رضوا بذلك..

    «« توقيع أبـــ(تراب)ـــو »»

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    آخر نشاط
    06-09-2007
    على الساعة
    10:07 AM
    المشاركات
    333

    افتراضي

    5- فى بشارة الملاك لمريم بالمسيح قالت مريم فى سورة ال عمران (قَالَتْ رَبِّ أَنَّى يَكُونُ لِي وَلَدٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ قَالَ كَذَلِكِ اللّهُ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ إِذَا قَضَى أَمْراً فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ {47}
    بينما فى سورة مريم قالت فى نفس الحادثة ونفس الموقف كلام مختلف حيث تقول الاية ( قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلَامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيّاً {20}
    ----------------------
    سياق الآية الأولى هو الذي حكم
    ففي الأولى بيان لنعم الله على سيدنا عيسى عليه السلام " وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلًا وَمِنَ الصَّالِحِينَ(46)قَالَتْ رَبِّ أَنَّى يَكُونُ لِي وَلَدٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ قَالَ كَذَلِكِ اللَّهُ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ إِذَا قَضَى أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ(47)وَيُعَلِّمُهُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ(48)وَرَسُولًا إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُمْ بِآيَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ أَنِّي أَخْلُقُ لَكُمْ مِنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ فَأَنْفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِ اللَّهِ وَأُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ وَأُحْيِي الْمَوْتَى بِإِذْنِ اللَّهِ وَأُنَبِّئُكُمْ بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ ".
    فجو الآيات يحمل مزايا وصفات سيدنا عيسى وهو منزه عن أن يكون معه كلمة ( بغياً ).

    أما سياق الثانية فهو سياق ترتيب القصة ترتيبها الطبيعي " وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انْتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَانًا شَرْقِيًّا(16)فَاتَّخَذَتْ مِنْ دُونِهِمْ حِجَابًا فَأَرْسَلْنَا إِلَيْهَا رُوحَنَا فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَرًا سَوِيًّا(17)قَالَتْ إِنِّي أَعُوذُ بِالرَّحْمَنِ مِنْكَ إِنْ كُنْتَ تَقِيًّا(18)قَالَ إِنَّمَا أَنَا رَسُولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلَامًا زَكِيًّا(19)قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلَامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيًّا(20)قَالَ كَذَلِكِ قَالَ رَبُّكِ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٌ وَلِنَجْعَلَهُ ءَايَةً لِلنَّاسِ وَرَحْمَةً مِنَّا وَكَانَ أَمْرًا مَقْضِيًّا(21) ".

    ================================================== ==
    6- ( قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ) (الزمر:53) وهنا نرى ان الله يغفر الذنوب جميعا ولكنة يقول فى(النساء:48) إِنَّ اللَّهَ لا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدِ افْتَرَى إِثْماً عَظِيماً)

    ---------------
    أجبت عن ذلك للزميل سواح في موضوعه تناقضات الكتب المقدسة
    ================================================== ==
    7- السورة 21: 76الآية ذكر بها أن نوح وأهل بيته قد نجوا من الفيضان(وَنُوحاً إِذْ نَادَى مِنْ قَبْلُ فَاسْتَجَبْنَا لَهُ فَنَجَّيْنَاهُ وَأَهْلَهُ مِنَ الْكَرْبِ الْعَظِيمِ) (الانبياء:76)
    ، ولكن السورة 11: ذكر بها أن أحد أولاد نوح قد غرق؟ (قَالَ سَآوي إِلَى جَبَلٍ يَعْصِمُنِي مِنَ الْمَاءِ قَالَ لا عَاصِمَ الْيَوْمَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ إِلَّا مَنْ رَحِمَ وَحَالَ بَيْنَهُمَا الْمَوْجُ فَكَانَ مِنَ الْمُغْرَقِينَ) (هود:43)
    ------------------------
    أهله هم المؤمنون من قومه..
    ولاحظوا التدليس لماذا لم يذكروا قوله تعالى : " وَنَادَى نُوحٌ رَبَّهُ فَقَالَ رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ(45)قَالَ يَانُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلَا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ(46) ".

    ================================================== ==
    8- ( البقرة 29)( وهو الذى خلق لكم مافى الارض ثم استوى الى السماء فسواهن سبع سموات )( فصلت 9- 10 –12)(انكم لتكفرون بالذى خلق الارض فى يومين .. ثم استوى الى السماء وهى دخان .. فقضاهن سبع سموات فى يومين) ومن هذا نعرف ان الله خلق ارض واحدة و7 سموات ثم يناقض القران نفسة ويذكر شى غريب نفاة العلم تماما ( الطلاق 12) ( الله الذى خلق سبع سموات ومن الارض مثلهن يتنزل الامر بينهن لتعلما ان الله على كل شى قدير ) فمن العاقل الذى يصدق ان هناك 7 كرات ارضية بعد ان اقر القران سابقا انها ارضا واحدة و7 سموات وبعد عصر العلم والفضاء الذى صور كل شى؟ فما هى السبع الاراضى هذة ومامدى مشابهتهن للسبع سموات؟
    ------------------------
    سبع سماوات : سبع طبقات بعضها فوق بعض
    ومن الأرض مثلهن .. وجه الشبه أن للأرض أيضا سبع طبقات

    وهنالك بحث في ذلك للدكتور زغلول النجار / دكتوراه جيولوجيا

    وإن لم يعجب بعض الزملاء... فليبعثوا له برسالة ... ويناقشوه.

    اقتباس : " وبعد عصر العلم والفضاء الذى صور كل شى؟ "
    كلام علمي رائع ... انظروا من الذي يحكم على القرآن الكريم ؟؟

    ================================================== ==
    9- ( الانعام 22و23) (ثم نقول للذين اشركوا اين شركاؤكم الذين كنتم تزعمون ثم لم تكن فتنتهم الا ان قالوا والله ربنا ما كنا مشركين) مع انة ورد فى(سورة النساء 42 ) ( يود الذين كفروا وعصوا الرسول لو تسوى بهم الارض ولايكتمون الله حديثا ) ففى الاية الاولى نرى انهم كتموا وفى الثانية انهم لا يكتمون

    ---------------
    أجبت عنه في بداية الموضوع
    ================================================== ======
    10 –( سورة فصلت 9 – 11 ) قل ائنكم لتكفرون بالذى خلق الارض فى يومين وتجعلون لة اندادا ذلك رب العالمين وجعل فيها رواسى من فوقها وبارك فيها وقدر فيها اقواتها فى اربعة ايام سواء للسائلين ثم استوى الى السماء وهى دخان فقال لها وللارض ائتيا طوعا او كرها قالتا اتينا طائعين) فيفهم من ايات السورة هذة ان الله خلق الارض اولا ثم السماء
    مع انة ورد فى سورة (النازعات 27) (ام السماء بناها ) ثم فى الاية 30 ( والارض بعد ذلك دحاها ) .. وهنا نرى خلق السماء اولا ثم الارض ثانية ((سورة النازعات، آيات 27-30: أَأَنتُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمِ السَّمَاء بَنَاهَا رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا ))
    فيفهم من ايات فصلت ان الله خلق الارض اولا ثم السماء بعد ذلك . اما ايات النازعات ترينا ان الله خلق السماء اولا ثم الارض ثانية ..
    سورة البقرة، آية 29: هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُم مَّا فِي الأَرْضِ جَمِيعاً ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاء فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ
    فسورة البقرة وسورة فصلت تذكران خلق الله للأرض أولا ثم السماء. بينما سورة النازعات تذكر خلق السماء أولا ثم الأرض وهذا هو التناقض--

    ---------------

    دحاها .. جعلها مهيأة للسكن بشتى العوامل المساعدة على ذلك
    وكان ذلك بعد خلقها وتسويتها..
    ================================================== ======
    11- (الحج 46) ( ان يوما عند ربك كالف سنة مما تعدون ) وورد فى (السجدة 4) ( يدبر الامر من السماء الى الارض ثم يعرج الية فى يوم كان مقدارة الف سنة مما تعدون ) مع انة ورد فى (المعارج 4) ( تعرج الملائكة والروح الية فى يوم كان مقدارة خمسين الف سنة)

    --------------------

    طلاب الابتدائية يجيبون عليها
    وإن مما أدرك الناس من كلام النبوة الأولى.. إذا لم تستح فاصنع ما شئت.
    كقولهم.. هناك خطأ وتناقض في القرآن .. مرة يقول اسم الملك جبريل ومرة ميكائيل ومرة إسرافيل!!
    ================================================== ===========
    12- ورد فى جملة ايات من القران ان الله خلق الانسان من تراب (الملائكة 12)( اللة خلقكم من تراب) وكذلك فى سورة الروم و الحج و الكهف .. وورد فى ( الحجر 26)( ولقد خلقنا الانسان من صلصال من حما مسنون) وفى (الصافات 11)(انا خلقناهم من طين لازب) اما فى( الرحمن 13) (خلق الانسان من صلصال كالفخار )
    -----------------------
    من هو ( اللة ) لا نعرفه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    الآيات تتحدث عن مراحل ( أطوار ) مختلفة لخلق الإنسان الأول : سيدنا آدم عليه السلام.
    وهي تحمل مزيد عناية بالإنسان وتشريفه ...
    فهو مكرم عند الله .... ويعلم الإنسان التأني والصبر..
    ولا يوجد بينها أي تناقض ... فكل مرحلة تأخذ بيد سابقتها ولاحقتها.

    ================================================== ======
    13- (الاعراف 107 ) و (الشعراء 32) تتكرر الاية( فالقى عصاة اى موسى فاذا هى ثعبان مبين )
    مع انة ورد فى النمل 10 والقصص 31 ( والق عصاك فلما راها تهتز كانها جان ) ففى الاولى اصبحت ثعبان وفى الثانية مجرد عصا تهتز كانها جان .. والعصا المهتزة بالطبع ليست ثعبان
    ---------------
    أجبت عنها في البداية
    ================================================== ======
    14- الصافات 24 ( وقفوهم انهم مسئولون )اى احبسوهم وفى(لأعراف:6) فَلَنَسْأَلَنَّ الَّذِينَ أُرْسِلَ إِلَيْهِمْ وَلَنَسْأَلَنَّ الْمُرْسَلِينَ)
    مع انة ورد فى ( الرحمن 39) فيومئذ لا يسال عن ذنبة انس ولا جان
    ------------------
    أجبت عنها في البداية
    ================================================== ======
    15- الاعراف 97 ( اتقوا الله حق تقاتة) وفى (التغابن 16) فاتقوا الله مااستطعتم اى على قدر طاقتكم
    --------------
    حق التقوى هو أن يُطاع فلا يُعصى وأن يُشكر فلا يُكفر وأن يُذكر فلا يُنسى وهذا قمة المطلوب من الناس ( المعالي ) وفي ذلك فليتنافس المتنافسون.
    أما تقوى الله للكسول ( الحد الأدنى ) فهو : ما استطعتم أي اجتناب محارمه واتباع نواهيه..
    والتفاضل بينهما في درجات الجنة ونعيمها.. والكل إن شاء الله مسلمون.
    ================================================== ======
    16- النساء 3 ( فان خفتم الا تعدلوا فواحدة ) مع انة فى الاية 128 يقول (ولن تستطيعوا ان تعدلوا بين النساء ولو حرصتم) فالاية الاولى تفهم امكانية العدل والثانية تنفية تمام
    --------------
    العدل القلبي غير ممكن ... فأنت لا تملك العدل في مقدار المحبة بين أي شخصين 100%
    والمطلوب لمن أراد التعدد هو العدل الظاهر ... الملبس ، المسكن ، المبيت ، ....
    ================================================== ======
    17- سورة ق الاية 21: " بصرك اليوم حديد" تعارضها الاية 44 من حم غسق " خاشعون من الذل ينظرون من طرف خفي " وتنقضها الاية 124 من سورة طه " ومن أعرض عن ذكري...نحشره يوم القيامة أعمى" وتنفيها الاية 102 من سورة طه " وَنَحْشُرُ الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ زُرْقًا "
    ------------------
    أجبت عنها في البداية.
    ================================================== ======
    18- الرعد 28 ( وتطمئن قلوبهم بذكر الله ) مع انة ورد فى (الانفال 2) ( انما المؤمنون الذين اذا ذكر الله وجلت قلوبهم) فالوجل خلاف الطمانينة
    -------------------
    ذِكر الله : الدعاء والأذكار ... وهي تطمئن القلب وتشكل له حصنا نفسياً من ذاقه عرفه
    ذُكِرَ الله : فعل مبني للمجهول ... فإذا فعلت مسلم معصية وذُكِّر بالله يجب أن يخشى عذابه سبحانه.. وقياس مدى الإيمان يتناسب مع مقدار خشية الله.
    ================================================== ======
    19- الكهف 53( ومامنع الناس ان يؤمنوا اذ جاءهم الهدى ويستغفروا ربهم الا ان تاتيهم سنة الاولين او ياتيهم العذاب قبلا) اى عيانا فانة يدل على حصر المانع من الايمان فى احد هذين الشيئين مع انة قال فى سورة الاسراء 94( ومامنع الناس ان يؤمنوا اذ جاءهم الهدى الا ان قالوا ابعث الله بشرا رسولا) فهذا حصر اخر فى غيرهما
    -------------
    كل آية تتكلم عن نوع من الناس
    الأولى تتكلم عن ناس رفضوا الاستغفار وقبول الهدى فمنعهم من ذلك اعتدادهم بأنفسهم وتكبرهم.. ولذلك استحقوا العذاب.. ليروا نتيجة تكبرهم على الله .
    الثانية: تتكلم عن ناس بينهم نبي أراهم معجزات ( جاءهم الهدى ) ولكنهم رفضوا معجزاته بحجة جريانها على يد إنسان مثلهم .. لماذا هو وليس نحن ؟؟
    وللمدقق : تلاحظ أن كليهما اشتركا في التكبر بصورة من الصور.
    ================================================== =====
    20- الانعام 93 وفى غيرها( ومن اظلم ممن افترى على الله كذبا) وورد فى الزمر 33( فمن اظلم ممن كذب على الله) مع قولة فى الكهف 57( ومن اظلم ممن ذكر بايات ربة فاعرض عنها ونسى ماقدمت يداة )وورد فى البقرة 108 ومن اظلم ممن منع مساجد اللة الى غير ذلك.. فالمراد بالاستفهام هناالنفى والمعنى لااحد اظلم فيكون خبرا واذا كان خبرا واخذت هذة العبارات ادى الى التناقض -------------
    الظاهر أن جهلهم بأساليب البيان عند العرب تفوق على جهل ( بعضهم )
    ما العيب في أن تقول لشخص عاق " أرأيت أظلم ممن يعق والديه "
    ولطالب يشتم مدرسه " أرأيت أظلم ممن أنكر حق مدرسه ".
    ولمريض ضرب الطبيب الذي أنقذ حياته " أرأيت أظلم من فعلك هذا ".
    ================================================== ======
    21- سورة البلد 1( لا اقسم بهذا البلد) فاخبر انة لايقسم ثم اقسم بة فى قولة ( سورة التين 3) بان قال (وهذا البلد الامين)
    --------------
    لا أقسم : معناها أن الأمر من حيث الوضوح بحيث أني لا أجد أي داع للقسم..
    لا أقسم بأن الشمس مشرقة
    أبلغ وتحمل توكيداً أكثر من : أقسم بأن الشمس مشرقة .
    وما ورد في سورة البلد أمر معروف عند العرب لا داعي للقسم لأجله فهم مروا بديار القوم الذين أهلكهم الله في رحلة الشتاء والصيف.
    والأمر في سورة التين يحتاج إلى قسم لأنه في أمور غيبية.
    ================================================== ======
    22- النحل 103يقول ان القران ( لسان عربى مبين ) والمبين هو الذى لايحتاج الى تاويل .. لكنة يقول فى (ال عمران 7)( ان فية ايات متشابهات وانة مايعلم تاويلة الا الله )

    ------------

    آيات القرآن محكمات واضحات في آيات العقيدة والهداية ... العامي يأخذ منها ما يريد بكل سهولة.
    وهناك آيات أخرى للذكي ( السؤال الصعب جائزة الطالب الذكي )
    فالقرآن لكل الناس .. ويجد كل الناس حلاوة خاصة في تذوقه
    عامة الناس يفهمونها ويتذوقونها .. وخواصهم لهم فهمهم الخاص..
    مثلاً: أقيموا الصلاة : يفهم منها العامي أنه مأمور بالصلاة.
    أما العالم فيفهم ما فهم العامي وزيادة ... لماذا هنا قال أقيموا لم يقل أدُّوا...
    ================================================== ======
    23- ( البقرة 168- 169- 268) ( لاتتبعوا خطوات الشيطان انة لكم عدو مبين انما يامركم بالسوء و الفحشاء وان تقولوا على الله مالاتعملون .. الشيطان يعدكم الفقر ويامركم بالفحشاء) وفى( الاعراف 28(واذا فعلوا فاحشة قالوا وجدنا عليها اباءنا والله امرنا بها قل ان اللة لايامر بالفحشاء اتقولون على الله مالاتعلمون ).. وهذا هو القول الحق فجميع الاديان تعترف بان الفحشاء هى من عمل روح الشر او مانسمية بالشيطان لكنة يقول فى الاسراء 16 (واذا اردنا ان نهلك قرية امرنا مترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول فدمرناها تدميرا ) والامر بالفسق هو امر بالفحشاء واهلاك اهل القرية من اجل ان مترفيهم فقط فسقوا فيها كما امروا هو ظلم محض والانعام 131يقول( ذلك ان لم يكن ربك مهلك القرى بظلم واهلها غافلون ).. اين العقل الذى يصدق ان اللة عز وجل يريد ان يهلك اى احد من البشر بهذة الوسيلة الدنيئة فيامر بالفسق والفحشاء للوصول الى مايريد؟ قد يكون مقبولا اذا كانت الاية تقول ( تخلينا عنها وتركناها لمترفيها ففسقوا فيها ) اما ان يامر الله مترفيها ليفسقوا فيها فهذا غير لائق بالمرة لان الله سبحانة لايامر بالفحشاء كما ذكر فى سورة (الاعراف 28).
    -----------------
    الله أمر بالفحشاء ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    كل كتب تفسير المسلمين أجابت عن آية الإسراء ...
    فعلاً ... إذا لم تستح فاصنع ما شئت .
    ================================================== ======
    24- ( يونس 91 ) مخاطبا فرعون وقد اتبع بنى اسرائيل بغيا حتى ادركة الغرق ( فاليوم ننجيك ببدنك لتكون لمن خلفك اية) ويترتب على هذا ان الله نجى فرعون من الغرق لكنة يقول فى القصص 40 ( فاخذناة وجنودة فنبذناهم فى اليم ) ويقول فى الاسراء 103 (فاغرقناة ومن معة جميعا ) ويقول فى الزخرف 55 ( فاغرقناهم جميعا).. فاى القصتين نصدق ؟ اغراق الله فرعون وجنودة جميعا ام انقاذ الله لة وحدة من الغرق؟

    «« توقيع أبـــ(تراب)ـــو »»

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    آخر نشاط
    06-09-2007
    على الساعة
    10:07 AM
    المشاركات
    333

    افتراضي

    25 - فى سورة غافر 24( ولقد ارسلنا موسى باياتنا وسلطان مبين الى فرعون وهامان وقارون فقالوا ساحر كاذب فلما جائهم بالحق من عندنا قالوا اقتلوا ابناء الذين امنوا معة )فالواضح من هذا الكلام ان فرعون لم يامر بقتل ابناء اليهود الا بعد ماجاءة موسى بالحق ولكنة يقول فى طة 39 ( اذ اوحينا الى امك مايوحى ان اقذفية فى التابوت فاقذفية فى اليم ) وهذا يترتب علية ان فرعون امر بقتل ابناء اليهود وموسى طفل وما كان الحق قد جاءة بعد من عند ربة
    ---------------------------

    آية غافر قضية تاريخية يختلف فيها القرآن مع ما حُرف من العهد القديم
    أما آية طه فقد اتفق مع ما لم يطله التحريف ..
    أي : فرعون أمر بقتل أبناء بني إسرائيل مرتين ..
    مرة نفذها .. ومرة كان تهديدا بدون تنفيذ ....
    سبحان الله ..
    إذا وافق القرآن الكتاب المقدس اتهم بأنه لم يأت بجديد
    وإذا خالفه .... فيه أخطاء تاريخية ؟؟؟؟

    ================================================== ==

    26- البقرة 256 ( لااكراة فى الدين ) وهو مايذكر عند الحديث عن سماحة الاسلام لكن فى نفس السورة اية 193(وقاتلوهم حتى لاتكون فتنة ويكون الدين للة ) والمراد بالفتنة هنا كل دين خالف الاسلام
    ---------------

    الأولى عامة والثانية خاصة لقوم محددين ( طائفة معينة من المشركين )..
    والدليل على ذلك أنها لم تطبق على كل الناس ..
    فلم يجبر يهود و نصارى الشام والعراق ومصر والأندلس على دخول الإسلام بقوة السلاح

    ================================================== ==

    27- سورة مريم 33 قال المسيح ( السلام على يوم ولدت ويوم اموت ويوم ابعث حيا ) اى ان المسيح ولد ثم مات ثم بعث حيا ولكنة يقول فى النساء 157( ماقتلوة وماصلبوة بل رفعة الله الية ) وهذا معناة ان الله رفعة الية بدون موت او بعث

    -------------------

    بعد نزوله قبل يوم القيامة فيكسر الصليب ويقتل الخنزير ويضع الجزية.

    ================================================== ==

    28- ( فصلت 9 )( ائنكم لتكفرون بالذى خلق الارض فى يومين .. الى ان قال وجعل فيها رواسى من فوقها وبارك فيها وقدر فيها اقواتها في اربعة ايام سواء للسائلين ثم استوى الى السماء وهى دخان فقال لها وللارض ائتيا طوعا او كرها قالتا اتينا طائعين فقضاهن سبع سموات فى يومين ) وهذا يعنى ان الله خلق الارض والسموات فى ثمانية ايام وانة خلق السماء بعد الارض لاقبلها .. ولكن فى سبعة مواضع من القران يقول انة خلقها فى ستة ايام لاثمانية . اما عن خلق السماء قبل الارض فموجود فى النازعات 27 - 33 ( اانتم اشد خلقا ام السماء بناها رفع سمكها فسواها واغشى ليلها واخرج ضحاها والارض بعد ذلك دحاها ) اما ايات خلق الارض فى 6 ايام ( الاعراف 52- يونس 2 – هود 9 – الفرقان 60 – السجدة 3)
    --------------------------

    تقدير الأقوات ( في أربعة أيام ) وهذا دليل مزيد العناية بالإنسان .. ومن يلتفت حوله في الأرض يجد أن كل المخلوقات لخدمته..
    أما ما ظنوه تعارضاً بين الثمانية أيام ( المزعومة ) والستة أيام فهو تعارض ناشئ عن فهمهم هم..
    مثال: بنيت غرفة في تسعة أيام
    وأثثت الغرفة في أربعة أيام
    وبنيت سوراً حولها في ستة أيام
    وقد انتهيت من البناء كاملاً في أسبوعين ... فهل هذا أمر غريب !!
    وهذا ما اعترف به موقع المتنصرين http://www.mutenasserin.net/ : القـــــرآن - تعليقات على القرآن – الجزء الرابع حيث قال بالحرف : " وقال مفسِّرو المسلمين إن الله خلق الأرض في يومين، وقدرّ أقواتها في يومين، وخلق السماء في يومين - فهذه ستة أيام. ولكن مشكلة خلق السماء أو الأرض أولاً لا تزال باقية بغير تفسير! ".
    ================================================== ==

    29- هناك 125 اية متفرقة فى 63 سورة تامر بالصفح والتولى والاعراض والكف عن غير المسلمين ولكن اية السيف نقضتها كلها وهى قولة فى (التوبة 5) ( فاذا انسلخ الاشهر الحرم فاقتلوا المشركين حيث وجدتموهم وخذوهم واحصروهم واقعدوا لهم كل مرصد )
    ------------------

    آية التوبة خاصة بفريق من المشركين .. الذين نقضوا عدة عهود مع المسلمين
    وباقي الآيات عامة

    ================================================== ==

    30 - النساء 47 ان الله لايغفر خطية الشرك و يغفر مادون ذلك والشرك هو اتخاذ الهة مع الله او دونة الا انة ورد فى( الانعام 76-78 ) ان ابراهيم اتخذ الشمس والقمر والنجوم الهة دون الله فيكفى كلامة اليها على اثبات الشرك وهذا شرك بين فى حين ان ابراهيم يؤمن المسلمون انة معصوم مثل كل الانبياء ولم يشرك ابدا

    ----------------

    لم يشرك سيدنا إبراهيم ... وحاشاه أن يشرك
    بل كان عند الله مهدياً
    كل ما فعله أنه استخدم أسلوبا مشهوراً من أساليب الحوار والدعوة ... وهو أسلوب التسليم للخصم مرحلياً ثم بيان خطأ رأيه .

    ================================================== ==

    31 - القدر 3 ( ليلة القدر خير من الف شهر تنزل الملائكة والروح فيها باذن ربهم من كل امر ) اى من كل امر قدر فى تلك السنة وقال فى الدخان 3 ( انا انزلناة فى ليلة مباركة ) وهى فى الاسلام ليلة مباركة تفصل فيها الاقضية ويقدر كل امر يقع فى ذلك العام من حياة او موت او غير ذلك . وهذا معناة ان امور الخلق تقدر عاما عاما . لكنة فى ( الحديد 22) (مااصاب من مصيبة فلى الارض ولا فى انفسكم الا فى كتاب من قبل ان نبراها) اى الا مكتوبة فى اللوح المحفوظ مثبتة فى اللة من قبل ان تخلق ثم يقول وكل انسان الزمناة طائرة فى عنقة ( اسراء 13) اى الزمناة عملة

    --------------

    علم الله سابق لا سائق

    بمعنى : أن الله تعالى قد سجل في اللوح المحفوظ كل ما سيقوم به الإنسان من باب العلم السابق لا من باب الإجبار..
    أما ما في الكون من أمور مسير فيها الإنسان كرزقه ومكان وتاريخ موته وولادته فهو لأن هذا الأمر بحاجة إلى حكمة حكيم خبير يتصف بالعلم المطلق والخبرة المطلقة والحياة المطلقة والقدرة المطلقة ... الخ وهذه الصفات لا توجد في أي مخلوق.

    ================================================== ==

    32 - الناسخ والمنسوخ يقولون قصد بة الله التدريج لكن لاافهم ان الله يذكر شى ثم يذكر فى الاية التى تلية عكسة تماما تماما ( وليس تدريج بل تضاد) والمذهل ان هذا للنبى المعصوم فى نظرك وليست وصية للبشر العاديين وهى فى ( الأحزاب 52) يقول الله لمحمد ( لايحل لك النساء من بعد ولا ان تبدل بهن من ازواج ولو اعجبك حسنهن ) وهنا نهى محمد عن الزواج غير ان الله رجع فى كلامة وبدله بامر مناقض هو الاية 50 ( انا احللنا لك ازواجك الى قولة وامراة مؤمنة ان وهبت نفسها للنبى ان اراد النبى ان يستنكحها ) فقارن معى القول ( لايحل لك) بالقول( انا احللنا لك) والغريب جدا ان التحليل اتى اولا ثم التحريم اتى بعد ذلك ويكون المنسوخ اولا ثم الناسخ بعد ذلك .
    33- فى اكثر من سورة يذكر "وَلا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ" (الأنعام 34)، "لا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ" (الأنعام 115)، "لا تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ" (يونس 64 ) مع انة يقول(وإذا بدلنا آية مكان آية و الله اعلم بما ينزل قالوا انما آنت مفتر)(النحل 101) . ففى الايات الاولى نفهم ان الله فى جميع احوالة لا يبدل آياتة مهما حدث وكرر هذا فى اكثر من اية واكثر من موضوع اما الاخيرة فبدل الله آياته وبررها بالقول الله اعلم .. وكيف ينسى الله آية؟ (ما ننسخ من آية آو ننسها نأتي بخير منها آو مثلها)(بقرة106) وكيف أضع هذه الآية مع الآية (لا تبديل لكلمات الله )(يونس 65)و(لامبدل لكلمات الله)(أنعام 34).. ثم تأتى الآية (وإذا بدلنا آية مكان آية و الله اعلم بما ينزل قالوا انما آنت مفتر)(النحل 101) . ( لن تجد لسنة الله تبديلا )
    فإذا قلنا آن الله يبدل الآيات نكذب حينئذ (يونس 65 و أنعام 34).
    وإذا قلنا آن الله لا يبدل الآيات نكون أنكرنا بذلك ( بقرة 106 و النحل 101 ) و أنكرنا الناسخ و المنسوخ .
    و هناك آية أن الرسول لا يستطيع التبديل على كيفه وهذا يعني انه يوجد تبديل بس له شروطه الربانية )وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ قَالَ الَّذِينَ لا يَرْجُونَ لِقَاءَنَا ائْتِ بِقُرْآنٍ غَيْرِ هَذَا أَوْ بَدِّلْهُ قُلْ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أُبَدِّلَهُ مِنْ تِلْقَاءِ نَفْسِي إِنْ أَتَّبِعُ إِلَّا مَا يُوحَى إِلَيَّ إِنِّي أَخَافُ إِنْ عَصَيْتُ رَبِّي عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ) (يونس:15)

    ان الناسخ والمنسوخ يقولون قصد بة الله التدريج لكن لا افهم ان الله يذكر شى ثم يذكر فى الاية التى تلية عكسة تماما تماما ( وليس تدريج بل تضاد) واليك هذا المثال المذهل للنبى المعصوم فى نظرك وليست وصية للبشر العاديين وهى

    34- تغيير عدة المتوفى زوجها حيث إن الله أمر المتوفَّى عنها زوجها بالاعتداد حولاً كاملاً ثم نسخ ذلك بأربعة أشهر وعشراً-
    أمر بالعدّة أن تكون حولاً كاملاً في قوله: “وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ وَيَذَرُونَ أَزْوَاجاً وَصِيَّةً لِأَزْوَاجِهِمْ مَتَاعاً إِلَى الْحَوْلِ ; (البقرة 2: 240) هذه الآية منسوخة بآيةٍ سبقتها هي: “وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ وَيَذَرُونَ أَزْوَاجاً يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَعَشْراً ; (2: 234).

    مثل هذه الآيات الناسخة تدل على ضعف قائلها. والله ، سبحانه لن يَشُوبه ضعف أو عجز. فينتج من ذلك أنها ليست من عند الله، لأن تنقيص عدة المتوفَّى عنها زوجها من سنة إلى أربعة أشهر وعشرة أيام، وثبات “الواحد إلى عشرة” إلى ثبات “الواحد لاثنين” ضعف في القائل، كانه جهل بالمستقبل، وهو أن طول العدة للمترملة يضحى تجربة لها وحملاً ثقيلاً على من يتوق إلى الزواج بها - وأن في المسلمين ضعفاء يعجزهم الضعف عن ثبات واحدهم للعشرة، كقول الآية “وعلم أن فيكم ضعفاً”. ألم يعلم علام الغيوب ذلك لما قال بثبات واحدهم للعشرة؟ وإن كان ولا بد عرفه، فلمإذا لم يأمر به من أول الأمر، بحيث لا يكون داع لنسخه؟ )الْآنَ خَفَّفَ اللَّهُ عَنْكُمْ وَعَلِمَ أَنَّ فِيكُمْ ضَعْفاً فَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ مِائَةٌ صَابِرَةٌ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ وَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ أَلْفٌ يَغْلِبُوا أَلْفَيْنِ بِإِذْنِ اللَّهِ وَاللَّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ) (لأنفال:66)
    --------------------

    هذا الموضوع أبدع فيه الاخوة المسلمون في النادي وخاصة الكريمين العزيزين العميد والصفي

    ================================================== ==

    35 - فى سورة الكهف 17 شيئا لو اخذ حرفيا لكان خطا فاحش وهو ( وترى الشمس اذا طلعت ) والشمس لاتطلع لكن الارض هى التى تدور حول الشمس وكذلك ( الشمس اذا غربت) ان الشمس ثابتة انما مايجعل الشروق والغروب يحدثان هو دوران الارض وحركتها وليس حركة الشمس هى مايسبب الشروق و الغروب

    -----------------

    تثنية 11 / 30 اما هما في عبر الاردن وراء طريق غروب الشمس ملوك الأول 22 /36 وعبرت الرنّة في الجند عند غروب الشمس
    لوقا 1 /40 وعند غروب الشمس جميع الذين كان عندهم سقماء

    ألا نستخدم لغاية اليوم عبارة أشرقت الشمس ... غربت الشمس ..

    ================================================== ==

    36- فى سورة العنكبوت 39 ( قارون وفرعون وهامان ولقد جاءكم موسى بالبينات فاستكبروا فى الارض ) وهنا نرى ان قارون مع فرعون وهامان اى من قومهم وفى ( المؤمنين 44- 48) نرى فريقان امام بعضهم الفريق الاول موسى وهارون والفريق الثانى فرعون وملاية ولكن فى ( القصص 76) نرى قارون من قوم موسى

    ---------------------

    ليس ضروريا أن يكون قارون من قوم فرعون لأنه كان معهم في موقف ما

    ================================================== ==

    37 - فى (ال عمران 35- 37 ) نجد ان مريم العذراء كفلها زكريا فى المحراب اما فى( سورة مريم 15 – 21) فنجد ان مريم انتبذت لوحدها

    ------------------------

    هي انتبذت لوحدها بمبادرة منها
    وهو ليس تناقضاً بل دليل عدم التناقض .. فلو كانت من غير كفالة زكريا لما كان هناك داع لانتباذها

    ================================================== ==

    38- من ( هود 25 – 27) نعرف انة امن بالله الأراذل واتبعوا نوح ولكن فى ( الصافات 77) نرى ان الله فى الطوفان لم ينجى الا ذرية نوح فكيف يهلك الله الاراذل وهم امنوا بالله واتبعوا نوح؟
    ------------------

    دليل منهجية المنصرين
    بتر النصوص وتحوير معناها ... من الذي وصف أتباع سيدنا نوح بالأراذل الله تعالى أم المشركون ؟؟

    ================================================== ==

    39- الانعام 20 (الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءهُمُ الَّذِينَ خَسِرُواْ أَنفُسَهُمْ فَهُمْ لاَ يُؤْمِنُونَ ) هنا اهل الكتاب يعرفون الكتاب كما يعرفون ابنائهم.. فهذا ضد سورة الجمعة ( مَثَلُ الَّذِينَ حُمِّلُوا التَّوْرَاةَ ثُمَّ لَمْ يَحْمِلُوهَا كَمَثَلِ الْحِمَارِ يَحْمِلُ أَسْفَاراً بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ {5} وهنا تشبيههم بالحمار الحامل كتبا لايدرى مافيها .. فكيف كانوا يعرفون محمد كنبى اللة ورسولة من كتابهم كما قال الرازى فى تفسير الاية الاولى ومع ذلك لايدرون مافية كما لايدرى البهيم مافى الكتب المحملة على ظهرة فاى الايتان هى الصائبة؟

    -----------------

    وجه الشبه بين الحمار وبين ( بعضهم ) أن الحمار لا يستفيد من الكتب التي يحملها ..
    كما لا تستفيد الجمال من الماء الذي تحمله على ظهرها
    هناك فرق بين عدم المعرفة وعدم الاستفادة
    فإذا وقع شخص في حفرة ... يقولون له : أنت أعمى ؟؟ رغم أنه بصير
    هو أعمى لأنه لم يستخدم بصره فيما يفيده ويدفع عنه الضرر.

    ================================================== ======

    40- جاء فى سورة البقرة( وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَـكِنَّ الشَّيْاطِينَ كَفَرُواْ يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولاَ إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُم بِضَآرِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلاَّ بِإِذْنِ اللّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلاَ يَنفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُواْ لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الآخِرَةِ مِنْ خَلاَقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْاْ بِهِ أَنفُسَهُمْ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ {102}
    ان الملائكة معصومون عن الخطية لانهم خدام الله القائمون بطاعتة وانفاذ كلمتة وعبارة القران هنا تفيد انهم غير معصومين وهو خلاف الصواب وقد ورد فى القران مايفيد عصمتهم فورد فى سورة التحريم يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ {6} وفى سورة الانبياء يُسَبِّحُونَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ لَا يَفْتُرُونَ {20}وورد فى سورة النحل وَلِلّهِ يَسْجُدُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مِن دَآبَّةٍ وَالْمَلآئِكَةُ وَهُمْ لاَ يَسْتَكْبِرُونَ {49} يَخَافُونَ رَبَّهُم مِّن فَوْقِهِمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ {50} ... غير ان مسالة هاروت وماروت تكشف لنا عدم عصمة الملائكة فاى اقوال القران نصدق؟؟؟ واى تناقض هذا بين اية سورة البقرة وباقى الايات التى تفيد عصمة الملائكة؟؟
    -----------------

    أين عدم العصمة في قولهما " إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ " فهما قد حذرا الناس من أن السحر سلاح له حدان .. وأن ما نزلا به هو للابتلاء..

    ================================================== ======

    41 - قال القران ( وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ) (الانبياء:30) ولكن باعتبار ان الجان كائنات حية فالقران يقول ( وَخَلَقَ الْجَانَّ مِنْ مَارِجٍ مِنْ نَارٍ) (الرحمن:15) ( قَالَ مَا مَنَعَكَ أَلَّا تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُكَ قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِنْهُ خَلَقْتَنِي مِنْ نَارٍ وَخَلَقْتَهُ مِنْ طِينٍ) (لأعراف:12) ، ومعلوم ان الماء والنار لا يجتمعان فهنا تناقض واضح

    --------------

    «« توقيع أبـــ(تراب)ـــو »»

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    آخر نشاط
    06-09-2007
    على الساعة
    10:07 AM
    المشاركات
    333

    افتراضي

    43- كيف يمكن اعتبار القرآن قد أوحى إلى محمد، وفي نفس الوقت نجد أن محمدا هو المتكلم في آيات عديدة كما في سورة 1 الآية 5،7 - وفي سورة 2،105 الآية 117،163 وكما في سورة 3 الآية 2، وفي سورة رقم 40 الآية 65، والسورة رقم 43 الآية 88،89؟
    ------------------------------------------

    ذلك ممكن جداً ..... لماذا لا يمكن ؟؟؟؟
    البينة على من ادعى !!!

    ================================================== ==

    44- هناك آراء متضاربة في كيفية خلق الإنسان. فالسورة (25: 54-55) يذكر بها أن الإنسان خلق من ماء، (36: 77-78) ذكر بها أنه خلق من نطفة و (37: 71-72) ذكر بها أنه خلق من طين رغم أن سجلات الحفريات لا تساند نظرية التطور.

    -----------------

    النطفة : ماء
    ومن الطين خلق آدم ...
    مم يتكون جسم الإنسان ؟؟؟؟ من عناصر كلها موجودة في التراب : الكلس والبوتاسيوم والصوديوم ... الخ
    ولا أدري ما علاقة ذلك بنظرية التطور ؟؟؟
    تدليس في تدليس في تدليس

    ================================================== ==

    45 - (ويسألونك عن المحيض قل هو آذى فاعتزلوا النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى يطهرن فإذا تطهرن فاتوهن ) . سورة البقرة والآية 222 ثم ارى فى الاحاديث عن عائشة: انّ النبي كان يتكىء في حجري وأنا حائض... صحيح البخاري رقم 293. وعنها: كنت اغتسل أنا والنبي من اناء واحد كلانا جنب، وكان يأمرني فأتزر، فيباشرني وأنا حائض... صحيح البخاري رقم 295. ( عن زينب بنت أبي سلمة حدثته حضت وأنا مع النبي في الخميلة فانسللت فخرجت منها فأخذت ثياب حيضتي فلبستها فقال لي رسول الله أنفست قلت نعم فدعاني فأدخلني معه في الخميلة قالت أن النبي كان يقبلها وهو صائم وكنت أغتسل أنا والنبي من إناء واحد من الجنابة . البخاري 311.) فلماذا لم يطيع محمد امر القران بان يعتزل النساء وقت الحيض مطيعا للقران؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ لماذا لايذهب محمد الى زوجة اخرى وقت حيض الاولى واكيد ان مستحيل ان تجمع الصدفة ان نساءه جميعا يكن حيض فى وقت واحد ؟؟ لماذا الاصرار على واحدة حيض وهناك غيرها الكثير لسن كذلك ؟؟ الم يمنع القران التقرب منهن حتى يطهرن وامر بصريح اللفظ الاعتزال؟؟؟؟؟

    --------------

    المقصود اعتزال مكان الحيض .... ولاحظ كلمة ( أتزر )
    الإسلام دين شامل لكل نواحي الحياة
    وما فعله سيدنا محمد كان لنقض عادة انتشرت بين الأنصار بنبذ الحائض حتى أنهم كانوا لا يواكلونها ويعدون كل ما تلمسه نجساً ... بسبب تأثير أهل الكتاب.
    فالمرأة تكون في نفسية خاصة تحتاج بعض المواساة العاطفية والنبذ الكامل يحط من إنسانيتها.
    إذن .. السُّنة العملية بينت وخصصت الآية الكريمة

    ================================================== ==

    46 - فى القصة الواحدة والموقف الواحد كلامان مختلفان لله فنجد فى (النمل:10)وَأَلْقِ عَصَاكَ فَلَمَّا رَآهَا تَهْتَزُّ كَأَنَّهَا جَانٌّ وَلَّى مُدْبِراً وَلَمْ يُعَقِّبْ يَا مُوسَى لا تَخَفْ إِنِّي لا يَخَافُ لَدَيَّ الْمُرْسَلُونَ) اما فى (القصص:31)
    وَأَنْ أَلْقِ عَصَاكَ فَلَمَّا رَآهَا تَهْتَزُّ كَأَنَّهَا جَانٌّ وَلَّى مُدْبِراً وَلَمْ يُعَقِّبْ يَا مُوسَى أَقْبِلْ وَلا تَخَفْ إِنَّكَ مِنَ الْآمِنِينَ)

    ---------------

    قال كلا الأمرين .. وإمكانية الجمع سهلة جداً
    والبلاغة هي بالتعبير عن الحدث بأبلغ عبارة وأفصحها.
    ومن إعجاز بلاغة القرآن .... انتقاء الألفاظ التي تتناسب مع السياق والجو العام للسورة.
    فانتقى مما ذكره في سورة النمل ما يناسب السياق وجو السورة العام.
    وانتقى من سورة القصص ما يناسب السياق وجو السورة العام .
    ولمزيد توضيح لهذه النقطة مع الأمثلة عليها راجع موقع ( لمسات بيانية ) الذي وضعته مع توقيعي.

    ================================================== ==

    47- )يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى الْقِتَالِ إِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ عِشْرُونَ صَابِرُونَ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ وَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ مِائَةٌ يَغْلِبُوا أَلْفاً مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لا يَفْقَهُونَ) (لأنفال:65) وهنا يعد الله المؤمنين بانة 20 منهم يغلبون 200 وال100 يغلبون 1000 وعندما طبق محمد هذة الاية وجد الهزيمة فماذا يفعل ؟؟؟ تنزل اية مضادة للماضية
    )الْآنَ خَفَّفَ اللَّهُ عَنْكُمْ وَعَلِمَ أَنَّ فِيكُمْ ضَعْفاً فَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ مِائَةٌ صَابِرَةٌ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ وَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ أَلْفٌ يَغْلِبُوا أَلْفَيْنِ بِإِذْنِ اللَّهِ وَاللَّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ) (لأنفال:66) وهنا صحح الله الوضع .. والغريب هذاالقول (ان الله الان علم ان فيكم ضعف) والسؤال هو الم يعلم الله من البداية ان فيهم هذا الضعف؟؟ وتضاد الاية الاولى مع الثانية امر محسوم

    ---------------

    مكرر ؟؟؟؟!!!!!
    أجاب عنه الزميل الصفي مراراً جزاه الله عن الإسلام كل خير وهداه ورعاه
    باختصار .... إن لم تقتنع بالنسخ ..فالأولى عزيمة والثانية رخصة
    ( بيان للحد الأعلى والحد الأدنى الذي يُمنع بينهما التولي يوم الزحف )
    وفيه مرونة لقائد الجيش لاتخاذ القرار المناسب
    ================================================== ==

    48 - )تِلْكَ الرُّسُلُ فَضَّلْنَا بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ مِنْهُمْ مَنْ كَلَّمَ اللَّهُ وَرَفَعَ بَعْضَهُمْ دَرَجَاتٍ وَآتَيْنَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ مَا اقْتَتَلَ الَّذِينَ مِنْ بَعْدِهِمْ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَلَكِنِ اخْتَلَفُوا فَمِنْهُمْ مَنْ آمَنَ وَمِنْهُمْ مَنْ كَفَرَ وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ مَا اقْتَتَلُوا وَلَكِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يُرِيدُ) (البقرة:253) وهنا نرى ان هناك رسل مفضلة عند اللة وبعضهم رفع درجات على الاخر ولكن الايات التالية تقول انة لافرق نهائى بينهم اى لايوجد هذة الدرجات

    )قُولُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنْزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ) (البقرة:136) )آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ) (البقرة:285) )قُلْ آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِلَ عَلَيْنَا وَمَا أُنْزِلَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَالنَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ) (آل عمران:84)

    فكيف الله لا يفرق بين احد منهم والله يفضل بعضهم على بعض ويرفع بعضهم درجات على بعض ان التفضيل يعنى التفريق

    ----------------

    لا نفرق بين أحد منهم بالإيمان ( إجمالاً وتفصيلاً )
    وهناك تفضيل بينهم خاص لله تعالى ( أولوا العزم ، الرسل ، الأنبياء ... )
    وهذا من العدل الإلهي

    ================================================== ==

    49- يقول القران ان إبراهيم الخليل هو مسلمٌ أيضاً مع أنّه ظهر 2700سنة قبل الإسلام:  ما كان إبراهيم يهوديّاً ولا نصرانيّاً ولكن كان حنيفاً مسلماً...  ( آل عمران 67 ).
    والنبي محمد إذ يقول:  أنا أول المسلمين  ( الأنعام 163 )، فنرى هنا تناقضا لان ابراهيم اتى قبل محمد.

    ----------------

    سبق الإجابة عنه في موضوع الزميل المحترم ( سواح )

    الإسلام بالمعنى العام ( الاستسلام لله تعالى ) يشترك فيه كل الأنبياء وأتباعهم
    والإسلام بالمعنى الخاص ... خاص بأمة محمد صلى الله عليه وسلم .

    ================================================== ==

    50 - مَا فَرَّطْنَا فِي الْكِتَابِ مِنْ شَيْءٍ” (الأنعام ٦: ٣٨. ”وَلَا رَطْبٍ وَلَا يَابِسٍ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُبِينٍ” (الأنعام ٦: ٥٩ - مع أن القرآن لا يشتمل على أكثر العلوم الأصوليَّة والطبيعية والرياضية والطبية، ولا على الحوادث اليومية!

    -------------

    المقصود : اللوح المحفوظ " في كتاب من قبل أن نبرأها "

    ================================================== ==

    51 - قال القرآن( إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ قُرْآناً عَرَبِيّاً لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ) (يوسف:2) ويكرر هذا الامر 8 مرات فى القران
    فكيف تفسر وجود كلمات عبرية ( آدم، توراة، جهنم و آمين ) و فارسية ( أباريق، إستبرق، سرادق ) و بهلوية ( حور، زنجبيل، سجيل، فردوس، مقاليد ) و حبشية ( طاغوت، مشكاة ) و فينيقية ( حبر ) و مصرية ( تابوت ) و آشورية ( إبراهيم ) و يونانية ( إنجيل ) و آرامية ( سكينة، ماروت ) و أرمنية ( هاروت وماروت ) و سريانية ( سورة، عدن، فرعون )، وكلمة الله التي ترد في القرآن 566 مرة فأصلها عبري عن إلوه ، وسريانية عن الاهه !.

    ------------------------

    القرآن خاطب الناس بما يعرفون .... وهذا من بديهيات البلاغة ..
    نعم .. لا يمنع أن يكون أصلها كذلك وتعربت
    مثلاً كلمة ( الكتروني ) معربة ولا يوجد لغة في العالم تقولها بهذا اللفظ حرفياً.
    كما كلمة سكر ( sugar ) إنجليزية رغم أن أصلها عربي
    وإن قلت لأي بدوي أعطني ( شوغر ) لن يفهم عليك...
    وهذا من سمات اللغات الحية التي تتفاعل مع محيطها
    أما أسماء الأعلام ( هاروت وماروت... ) هل يسميهما بغير أسمائهما ؟؟
    أكثر أسماء الأنبياء أعجمية ما الضير في ذلك ؟؟؟؟
    كلمة الله أصلها عبراني أو سرياني ؟؟؟؟!!!!!! وما أصل كل الكلمات الساميّة إذاً ؟؟؟
    أم تعتبروننا من غير الساميين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    ================================================== ==

    52- النحل 103يقول ان القران ( لسان عربى مبين ) لكن هناك ايات لاينطبق عليها هذا القول مثل ( ا ل م – ا ل ر – كهيعص - طه ... الخ؟؟؟؟ فهذا ليس بالمبين بدليل انة لم يهتدى بة احد ولا يعرف احد بيانة الحقيقى

    ----------

    من قال أن أحداً لم يهتدي لبيانها ؟؟؟!!!
    هل ورد أن أحداً من المشركين قال ما هذه الحروف غير المفهومة ؟؟؟
    إن حروف فواتح السور مما تميز به القرآن عن كلام العرب .. وهي دليل من كثير من الأدلة على استحالة بشرية القرآن الكريم.
    هي أحرف للتنبيه ، وللدلالة على الإعجاز .. وكتبت في إعجازها البياني عديد من الكتب والرسائل الجامعية .

    ================================================== ==

    53 - جاء في سورة آل عمران 169:3-170 "ولا تحسبنَّ الذين قُتلوا في سبيلِ اللهِ أمواتاً بَلْ أحياءٌ عند ربهم يرزقون. فرحينَ بما آتاهُمُ اللهُ من فضلِهِ ويستبشرونَ بالّذينَ لم يلحقوا بهم من خلفِهِم ألا حذف عليهم ولا هم يحزنون". فإن كان الشهيد سيدخل الجنة حقاً، فلماذا قال في سورة مريم 71:19 إن الجميع سيدخلون النّار وبدون استثناء؟ مريم 71:19-72 "وإِن مِنْكُم إٍلا وارِدَها، كانَ على ربُّكَ حَتْماً مَقضيَّاً. ثُمَّ نُنَجِّي الّذينَ اتَّقوا ونَذَر الظَّالِمينَ فيها جِثِيَّا"

    -----------------

    يدخلها بروحه فقط .... ويوم القيامة تعود روحه إلى جسده فيمر فوق الصراط ( جسر منصوب فوق جهنم ) ثم يذهب إلى الجنة .....
    وهناك من يدخل الجنة بغير حساب ... قد يكون منهم
    اللهم ارزقنا هذه المنزلة ... آمين

    ================================================== ==

    54- سورة الصافات: في السورة الاولى الملائكه "الصافات" (1) إناث؛ وفي السورة الثانيه الملائكه "الصافون" (165) المسبحون ذكور، كما يظهر من صيغة الجمع. ثم لما حمل على جعل الملائكه اناثا (150-153) أبان ان الصافات هم الصافون

    -----------------

    ذكرت إعجازها البياني في آخر رد على موضوع أدلة بسيطة على أن القرآن ليس من تأليف محمد
    على كل حال : اتفق العلماء على أن من قال بأن الملائكة إناث فقد كفر ... ومن قال بأنها ذكور فقد فسق ..
    بل هي مخلوقات نورانية لطيفة لا توصف لا بالذكورة ولا بالأنوثة.

    ================================================== ==

    55 – ثُمَّ قَفَّيْنَا عَلَى آثَارِهِمْ بِرُسُلِنَا وَقَفَّيْنَا بِعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ وَآتَيْنَاهُ الْأِنْجِيلَ وَجَعَلْنَا فِي قُلُوبِ الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ رَأْفَةً وَرَحْمَةً وَرَهْبَانِيَّةً ابْتَدَعُوهَا مَا كَتَبْنَاهَا عَلَيْهِمْ إِلَّا ابْتِغَاءَ رِضْوَانِ اللَّهِ فَمَا رَعَوْهَا حَقَّ رِعَايَتِهَا فَآتَيْنَا الَّذِينَ آمَنُوا مِنْهُمْ أَجْرَهُمْ وَكَثِيرٌ مِنْهُمْ فَاسِقُونَ) (الحديد:27) وهنا نرى ان الرهبانية هى ابتدعها اناس ولم يكتبها الله عليهم .. لكن يقول القران
    )لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَوَدَّةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَارَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَاناً وَأَنَّهُمْ لا يَسْتَكْبِرُونَ) (المائدة:82) وهنا نجد مدحا فى الرهبان ويصفهم بصفة رائعة هى انهم لايستكبرون ويقول انهم اقرب اناس مودة للمسلمين وهى صفات لاتنطبق على من صنع بدعة ضد الله

    ---------------------

    أكمل الآية لماذا جزأتها ؟؟؟؟؟
    إخواني ... هذه منهجيتهم ... فلا تخشوهم ... والله إنهم ضعفاء.

    ================================================== ==

    56- الهداية والضلالة من الله أم من العبد؟؟؟ .................... [ الخ ]
    -------------
    الهدى هديان هدى دلالة وهو الذي تقدر عليه الرسل وأتباعهم قال الله تعالى ولكل قوم هاد وقال وإنك لتهدى إلى صراط مستقيم فأثبت لهم الهدى الذي معناه الدلالة والدعوة والتنبيه وتفرد هو سبحانه بالهدى الذي معناه التأييد والتوفيق / القرطبي

    المقصود بتأييد الله وتوفيقه... سُنته الجارية في الكون والحياة ...
    مثلاً : سُنة الله الجارية في الكون أن النار تحرق
    فإن أمسكت النار وأحرقتك تكون أنت حرقت نفسك ( بكسبك أنت ) ... والله فعل ذلك أيضاً لأنه أودع فيها تلك الخاصية.
    ومن أراد دخول الجنة يجب أن يسلك طريقها ( بكسبه هو ) ... والله هو الهادي إليها ببيانها وبوضوح معالمها..

    ================================================== ==

    57- يحرِّم القرآن النفاق في جملة مواضع منها البقرة 2: 76 والنساء 4: 138 والتوبة 9: 65 69 والمجادلة ( 58: 14 ويجعل مثواهم في الدرك الأسفل من النار (النساء 4: 144). ولكنه يقبل إسلام المُكرَه بقوة السيف، وهذا لا يكون إسلامه من قلبه بل من شفتيه. مع أنه متى خالف ظاهرُ الإنسان باطنَه كان منافقاً. وهذا فى )مَنْ كَفَرَ بِاللَّهِ مِنْ بَعْدِ إِيمَانِهِ إِلَّا مَنْ أُكْرِهَ وَقَلْبُهُ مُطْمَئِنٌّ بِالْأِيمَانِ وَلَكِنْ مَنْ شَرَحَ بِالْكُفْرِ صَدْراً فَعَلَيْهِمْ غَضَبٌ مِنَ اللَّهِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ) (النحل:106)

    -----------
    هل أسلم أهل جنوب شرق آسيا وجنوب أفريقيا بقوة السيف ؟؟
    وهل ارتد أكثر أهل الفلبين إلا بقوة سيف الهولنديين والبرتغاليين وغيرهم ؟؟

    لا لا يقبل الله إسلام المكره ... بل ما استيقنت به قلوبهم وعقولهم

    «« توقيع أبـــ(تراب)ـــو »»

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    آخر نشاط
    12-05-2014
    على الساعة
    12:14 AM
    المشاركات
    374

    افتراضي

    بارك الله فيك أخى الحبيب سارى وجعله فى ميزان حسناتك ، نحن فى انتظار باقى ملف الرد عليهم ، فهم قد انتقوا من كتب التفاسير (وعلى الأخص الرازى أو القرطبى فأنا أؤيدك تماماً فى هذه النقطة ، وُيلام أكثر المسلم الذى يجهل دينه) ، رؤوس الأسئلة التى يطرحها المفسرون ويتركون الإجابة ، ظنا منهم أو علما منهم أن المسلمين يجهلون هذه النقاط.

    وهم بذلك يخدمون الإسلام والمسلمين دون أن يشعروا ، ولم يسيؤا للإسلام كما أحبوا ولم يدافعوا عن كتابهم ودينهم كما تمنوا ، ولم يكفوا المسلمين عن مطالبتهم بتبيان الأخطاء والتعارض والجهل الذى يملأ كتابهم ، وهذا ما جعلنى أخى سارى أن أضع مع كل استفسار لهم ، سؤال مقارب للموضوع الذى يفتحونه ، فغير الباحث عن الحقيقة هو الذى سيجادل ، أما الباحثون عن الحقيقة فسيذهب للبحث عن إجابة لهذه الأسئلة ولن يجد ، لأن منها مخالف للطبيعة أو للعقل أو للعلم.

    بارك الله فيك مرة أخرى وجعله فى ميزان حسناتك

    «« توقيع abubakr_3 »»

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Mar 2004
    آخر نشاط
    04-09-2004
    على الساعة
    09:09 AM
    المشاركات
    329

    افتراضي

    ALSALAMU ALAIKUM ALL MUSLIMS
    BARAK ALLAH FEEK AKHI SARY AND AKHI ABU BAKER
    MAY ALLAH REWARD U BOTH AND ALL MUSLIMS WHO DEFEND THE TRUTH, I WISH I CAN JOIN U, BUT IT SEEMS IT IS TOO MUCH FOR ME
    SINCE I LIKE IF THE ANSWER FOR ONE POINT WITH MORE DETAILS THEN AS BROTHER ABU BAKER SAID TO END IT WITH SOMETHING IN THEIR BOOKS CLOSE TO THE QUESTION
    ANYWAY,BARAK ALLAH FEEKUM
    AND INSHA'ALLAH WHEN I HAVE TIME I WILL TRY TO ADD MY COMMENTS
    ALSALAMU ALAIKUM

    «« توقيع OMAR AL-FAROUQ »»

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    آخر نشاط
    05-01-2006
    على الساعة
    06:03 PM
    المشاركات
    17

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    شكرا اخى ساري على موضع الجميل ده......
    بس كان لى أستفسار
    ما المقصود بمعنى الأيه 29 فى سوره البقره هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُمْ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعاً )
    ما معنى خلق لكم ما فى الارض جميعا؟
    ده اولا أستفسار

    زي ما بتقول حضرتك الخلق غير التسويه وانا متفق معاه فيه لاكن يبقى برضو خلاف وهو

    فى سوره فصلت يقول المولى : قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَنْدَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاءٍ أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ / فصّلت

    المعنى الى أقصده أن الأيه بتوصح خلق الأرض كما فهمنا ومن ثم جعل فيها الرواسي وبعدين سوي السماء
    ايه جعل الرواسي فى الارض قبل تسويه الارض أو دحاها

    بينما فى سوره النازعات يقول المولى عز وجل : ((( أَأَنتُمْ أَشَدُّ خَلْقاً أَمِ السَّمَاء بَنَاهَا{27} رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا {28} وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا {29} وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا {30} أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءهَا وَمَرْعَاهَا {31} وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا {32} مَتَاعاً لَّكُمْ وَلِأَنْعَامِكُمْ {33} )))

    أن بعد تسويه السماء الارض دحاها وبعدين الجبال أرسها
    فلو سلمنا كما قلت بأن تم خلق الارض أولا ثم تم تسويه السماء ثم تم تشكيل الأرض فهنا ايضا يبقى أخلاتف وهو متى أرسي الله الجبال معا خلق الأرض وقبل تسويه السماء كما فى صوره فصلت ولا أرسي الجبال بعد ما تم تسويه السماء وتشكيل الأرض وبعدين أرسي الجبال كما فى سوره النازعات

    أتمنى الرد على سؤالى وشكرا لك

    «« توقيع مسلم »»

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    آخر نشاط
    05-01-2006
    على الساعة
    06:03 PM
    المشاركات
    17

    افتراضي

    هل من مجيب يا اخوه؟
    أم ماذا
    اتمنى من الاخوه الرد

    «« توقيع مسلم »»

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2004
    آخر نشاط
    04-09-2004
    على الساعة
    09:09 AM
    المشاركات
    329

    افتراضي

    ALSALAMU ALAIKUM ALL MUSLIMS
    BARAK ALAH FEEK AKHI MUSLIM
    HERE A QUICK ANSWER FOR YOUR QUESTION AND PLEASE EXECUSE ME FOR WRITING IN ENGLISH CAUSE I DO NOT HAVE ARABIC WINDOWS
    THE ANSWER IS FROM TAFSEER IBN KATHEER MAY ALLAH HAVE MERCY ON HIM AND ALL MUSLIMS
    قل أئنكم لتكفرون بالذي خلق الأرض في يومين وتجعلون له أندادا ذلك رب العالمين (9) وجعل فيها رواسي من فوقها وبارك فيها وقدر فيها أقواتها في أربعة أيام سواء للسائلين (10) ثم استوى إلى السماء وهي دخان فقال لها وللأرض ائتيا طوعا أو كرها قالتا أتينا طائعين (11) فقضاهن سبع سموات في يومين وأوحى في كل سماء أمرها وزينا السماء الدنيا بمصابيح وحفظا ذلك تقدير العزيز العليم (12)

    هذا إنكار من الله على المشركين الذين عبدوا معه غيره، وهو الخالق لكل شيء، القاهر لكل شيء، المقدر لكل شيء، فقال: قل أئنكم لتكفرون بالذي خلق الأرض في يومين وتجعلون له أندادا أي: نظراء وأمثالا تعبدونها معه ذلك رب العالمين أي: الخالق للأشياء هو رب العالمين كلهم.

    وهذا المكان فيه تفصيل لقوله تعالى: خلق السموات والأرض في ستة أيام [الأعراف: 54]، ففصل هاهنا ما يختص بالأرض مما اختص بالسماء، فذكر أنه خلق الأرض أولا لأنها كالأساس، والأصل أن يبدأ بالأساس، ثم بعده بالسقف، كما قال: هو الذي خلق لكم ما في الأرض جميعا ثم استوى إلى السماء فسواهن سبع سموات الآية [البقرة: 29]، .

    فأما قوله: أأنتم أشد خلقا أم السماء بناها رفع سمكها فسواها وأغطش ليلها وأخرج ضحاها والأرض بعد ذلك دحاها أخرج منها ماءها ومرعاها والجبال أرساها متاعا لكم ولأنعامكم [ النازعات : 27-33 ] ففي هذه الآية أن دحى الأرض كان بعد خلق السماء ، فالدحي هو مفسر بقوله: أخرج منها ماءها ومرعاها ، وكان هذا بعد خلق السماء، فأما خلق الأرض فقبل خلق السماء بالنص، وبهذا أجاب ابن عباس فيما ذكره البخاري عند تفسير هذه الآية من صحيحه، فإنه قال:

    وقال المنهال، عن سعيد بن جبير قال: قال رجل لابن عباس: إني أجد في القرآن أشياء تختلف علي قال: فلا أنساب بينهم يومئذ ولا يتساءلون [المؤمنون: 101]، وأقبل بعضهم على بعض يتساءلون [الصافات: 27]، ولا يكتمون الله حديثا [النساء: 42]، والله ربنا ما كنا مشركين [الأنعام: 23]، فقد كتموا في هذه الآية؟ وقال: أم السماء بناها إلى قوله: دحاها [النازعات: 27 -30]، فذكر خلق السماء قبل [خلق] الأرض ثم قال: قل أئنكم لتكفرون بالذي خلق الأرض في يومين إلى قوله: طائعين فذكر في هذه خلق الأرض قبل خلق السماء؟ وقال: وكان الله غفورا رحيما [النساء: 96]، عزيزا حكيما [النساء: 56]، سميعا بصيرا [النساء: 58]، فكأنه كان ثم مضى.
    ==========================================
    FROM TAFSEER AL-TABARY
    القول في تأويل قوله تعالى : إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات لهم أجر غير ممنون (8) قل أئنكم لتكفرون بالذي خلق الأرض في يومين وتجعلون له أندادا ذلك رب العالمين (9)

    يقول تعالى ذكره: إن الذين صدقوا الله ورسوله, وعملوا بما أمرهم الله به ورسوله, وانتهوا عما نهاهم عنه, وذلك هو الصالحات من الأعمال. ( لهم أجر غير ممنون )يقول: لمن فعل ذلك أجر غير منقوص عما وعدهم أن < 21-432 > يأجرهم عليه.

    وقد اختلف في تأويل ذلك أهل التأويل, وقد بيناه فيما مضى بما أغنى عن إعادته في هذا الموضع. وقد:

    حدثنا محمد بن الحسين, قال: ثنا أحمد بن المفضل, قال: ثنا أسباط, عن السدي ( لهم أجر غير ممنون ) قال بعضهم: غير منقوص. وقال بعضهم: غير ممنون عليهم.

    حدثني علي, قال: ثنا أبو صالح, قال: ثني معاوية, عن علي, عن ابن عباس, قوله: ( أجر غير ممنون ) يقول: غير منقوص.

    حدثني محمد بن عمرو, قال: ثنا أبو عاصم, قال: ثنا عيسى; وحدثني الحارث, قال: ثنا الحسن, قال: ثنا ورقاء جميعا, عن ابن أبي نجيح, قوله: ( لهم أجر غير ممنون ) قال: محسوب.

    وقوله: ( أئنكم لتكفرون بالذي خلق الأرض في يومين ) وذلك يوم الأحد ويوم الاثنين; وبذلك جاءت الأخبار عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وقالته العلماء, وقد ذكرنا كثيرا من ذلك فيما مضى قبل, ونذكر بعض ما لم نذكره قبل إن شاء الله.

    * ذكر بعض ما لم نذكره فيما مضى من الأخبار بذلك:

    حدثنا هناد بن السري, قال: ثنا أبو بكر بن عياش, عن أبي سعيد البقال, عن عكرمة, عن ابن عباس, قال هناد: قرأت سائر الحديث على أبي بكر"أن اليهود أتت النبي صلى الله عليه وسلم فسألته عن خلق السموات والأرض, قال:"خلق الله الأرض يوم الأحد والاثنين, وخلق الجبال يوم الثلاثاء وما فيهن من منافع, وخلق يوم الأربعاء الشجر والماء والمدائن والعمران والخراب, فهذه أربعة, ثم قال: أئنكم لتكفرون بالذي خلق الأرض في يومين, وتجعلون له أندادا, ذلك رب العالمين, وجعل فيها رواسي من فوقها < 21-433 > وبارك فيها, وقدر فيها أقواتها في أربعة أيام سواء للسائلين لمن سأل. قال: وخلق يوم الخميس السماء, وخلق يوم الجمعة النجوم والشمس والقمر والملائكة إلى ثلاث ساعات بقيت منه فخلق في أول ساعة من هذه الثلاثة الآجال حين يموت من مات, وفي الثانية ألقى الآفة على كل شيء مما ينتفع به الناس, وفي الثالثة آدم وأسكنه الجنة, وأمر إبليس بالسجود له, وأخرجه منها في آخر ساعة" قالت اليهود: ثم ماذا يا محمد؟ قال:"ثم استوى على العرش", قالوا: قد أصبت لو أتممت, قالوا: ثم استراح; فغضب النبي صلى الله عليه وسلم غضبا شديدا, فنـزل: ( ولقد خلقنا السماوات والأرض وما بينهما في ستة أيام وما مسنا من لغوب فاصبر على ما يقولون ) .

    حدثنا تميم بن المنتصر, قال: أخبرنا إسحاق, عن شريك, عن غالب بن غلاب, عن عطاء بن أبي رباح, عن ابن عباس, قال: إن الله خلق يوما واحدا فسماه الأحد, ثم خلق ثانيا فسماه الإثنين, ثم خلق ثالثا فسماه الثلاثاء, ثم خلق رابعا فسماه الأربعاء, ثم خلق خامسا فسماه الخميس; قال: فخلق الأرض في يومين: الأحد والاثنين, وخلق الجبال يوم الثلاثاء, فذلك قول الناس: هو يوم ثقيل, وخلق مواضع الأنهار والأشجار يوم الأربعاء, وخلق الطير والوحوش والهوام والسباع يوم الخميس, وخلق الإنسان يوم الجمعة, ففرغ من خلق كل شيء يوم الجمعة.

    حدثنا موسى, قال: ثنا عمرو, قال: ثنا أسباط, عن السدي ( خلق الأرض في يومين ) في الأحد والإثنين.

    وقد قيل غير ذلك.

    وذلك ما حدثني القاسم بن بشر بن معروف والحسين بن علي قالا ثنا حجاج, عن ابن جريج, قال أخبرني إسماعيل بن أمية, عن أيوب بن خالد, عن عبد الله بن رافع مولى أم سلمة, عن أبي هريرة قال: أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم بيدي فقال:"خلق الله التربة يوم السبت, وخلق فيها الجبال يوم الأحد, وخلق الشجر يوم الاثنين, وخلق المكروه يوم الثلاثاء, < 21-434 > وخلق النور يوم الأربعاء, وبث فيها الدواب يوم الخميس, وخلق آدم بعد العصر يوم الجمعة آخر خلق في آخر ساعة من ساعات الجمعة فيما بين العصر إلى الليل".

    وقوله: ( وتجعلون له أندادا ) يقول: وتجعلون لمن خلق ذلك كذلك أندادا, وهم الأكفاء من الرجال تطيعونهم في معاصي الله, وقد بينا معنى الند بشواهده فيما مضى قبل.

    وقوله: ( ذلك رب العالمين ) يقول: الذي فعل هذا الفعل, وخلق الأرض في يومين, مالك جميع الجن والإنس, وسائر أجناس الخلق, وكل ما دونه مملوك له, فكيف يجوز أن يكون له ند؟&#33; هل يكون المملوك العاجز الذي لا يقدر على شيء ندا لمالكه القادر عليه؟.

    القول في تأويل قوله تعالى : وجعل فيها رواسي من فوقها وبارك فيها وقدر فيها أقواتها في أربعة أيام سواء للسائلين (10) ثم استوى إلى السماء وهي دخان فقال لها وللأرض ائتيا طوعا أو كرها قالتا أتينا طائعين (11)

    يقول تعالى ذكره: وجعل في الأرض التي خلق في يومين جبالا رواسي, وهي الثوابت في الأرض من فوقها, يعني: من فوق الأرض على ظهرها.

    وقوله: ( وبارك فيها ) يقول: وبارك في الأرض فجعلها دائمة الخير لأهلها.

    وقد ذكر عن السدي في ذلك ما حدثنا موسى, قال: ثنا عمرو, قال: ثنا أسباط, عن السدي: ( وبارك فيها ) قال: أنبت شجرها. ( وقدر فيها أقواتها )

    < 21-435 >
    اختلف أهل التأويل في ذلك, فقال بعضهم: وقدر فيها أقوات أهلها بمعنى أرزاقهم ومعايشهم.

    * ذكر من قال ذلك:

    حدثنا ابن عبد الأعلى, قال: ثنا ابن ثور, عن معمر, عن الحسن ( وقدر فيها أقواتها ) قال: أرزاقها.

    حدثني موسى, قال: أخبرنا ابن وهب, قال: قال ابن زيد, في قول الله: ( وقدر فيها أقواتها ) قال: قدر فيها أرزاق العباد, ذلك الأقوات.

    حدثنا موسى, قال: ثنا عمرو, قال: ثنا أسباط, عن السدي ( وقدر فيها أقواتها ) يقول: أقواتها لأهلها.

    وقال آخرون: بل معناه: وقدر فيها ما يصلحها.

    * ذكر من قال ذلك:

    حدثني علي بن سهل, قال: ثنا الوليد بن مسلم, عن خليد بن دعلج, عن قتادة, قوله: ( وقدر فيها أقواتها ) قال: صلاحها.

    وقال آخرون: بل معنى ذلك: وقدر فيها جبالها وأنهارها وأشجارها.

    * ذكر من قال ذلك:

    حدثنا بشر, قال: ثنا يزيد, قال: ثنا سعيد, عن قتادة ( وقدر فيها أقواتها ) : خلق فيها جبالها وأنهارها وبحارها وشجرها, وساكنها من الدواب كلها.

    حدثنا ابن عبد الأعلى, قال: ثنا ابن ثور, عن معمر, عن قتادة ( وقدر فيها أقواتها ) قال: جبالها ودوابها وأنهارها وبحارها.

    وقال آخرون: بل معنى ذلك: وقدر فيها أقواتها من المطر.

    < 21-436 >
    * ذكر من قال ذلك:

    حدثني محمد بن عمرو, قال: ثنا أبو عاصم, قال: ثنا عيسى; وحدثني الحارث, قال: ثنا الحسن, قال: ثنا ورقاء جميعا, عن ابن أبي نجيح, عن مجاهد, في قوله: ( وقدر فيها أقواتها ) قال: من المطر.

    وقال آخرون: بل معنى ذلك: وقدر في كل بلدة منها ما لم يجعله في الآخر منها لمعاش, بعضهم من بعض بالتجارة من بلدة إلى بلدة.

    * ذكر من قال ذلك:

    حدثني الحسين بن محمد الذارع, قال: ثنا أبو محصن, قال: ثنا حسين, عن عكرمة, في قوله: ( وقدر فيها أقواتها ) قال: اليماني باليمن, والسابري بسابور.

    حدثني محمد بن عبد الله بن بزيع, قال: ثنا أبو محصن, عن حصين, قال: قال عكرمة ( وقدر فيها أقواتها ) اليمانية باليمن, والسابرية بسابور, وأشباه هذا.

    حدثنا أبو كريب, قال: ثنا ابن إدريس, قال: سمعت حصينا عن عكرمة في قوله: ( وقدر فيها أقواتها ) قال: في كل أرض قوت لا يصلح في غيرها, اليماني باليمن, والسابري بسابور.

    حدثني يعقوب بن إبراهيم, قال: ثنا هشيم, قال: أخبرنا حصين عن عكرمة في قوله: ( وقدر فيها أقواتها ) قال: البلد يكون فيه القوت أو الشيء لا يكون لغيره, ألا ترى أن السابري إنما يكون بسابور, وأن العصب إنما يكون باليمن ونحو ذلك.

    حدثني إسماعيل بن سيف, قال: ثنا ابن عبد الواحد بن زياد, عن خصيف, عن مجاهد, في قوله: ( وقدر فيها أقواتها ) قال: السابري بسابور, والطيالسة من الري.

    < 21-437 >
    حدثني إسماعيل, قال: ثنا أبو النضر صاحب البصري, قال: ثنا أبو عوانة, عن مطرف, عن الضحاك في قوله: ( وقدر فيها أقواتها ) قال: السابري بسابور, والطيالسة من الري.

    فى قوله ( وقدر فيها أقواتها ) قال: السابري من سابور, والطيالسة من الري, والحبر من اليمن.

    والصواب من القول في ذلك أن يقال: إن الله تعالى أخبر أنه قدر في الأرض أقوات أهلها, وذلك ما يقوتهم من الغذاء, ويصلحهم من المعاش, ولم يخصص جل ثناؤه بقوله ( وقدر فيها أقواتها ) أنه قدر فيها قوتا دون قوت, بل عم الخبر عن تقديره فيها جميع الأقوات, ومما يقوت أهلها ما لا يصلحهم غيره من الغذاء, وذلك لا يكون إلا بالمطر والتصرف في البلاد لما خص به بعضا دون بعض, ومما أخرج من الجبال من الجواهر, ومن البحر من المآكل والحلي, ولا قول في ذلك أصح مما قال جل ثناؤه: قدر في الأرض أقوات أهلها, لما وصفنا من العلة.

    وقال جل ثناؤه: ( في أربعة أيام ) لما ذكرنا قبل من الخبر الذي روينا عن ابن عباس, عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه فرغ من خلق الأرض وجميع أسبابها ومنافعها من الأشجار والماء والمدائن والعمران والخراب في أربعة أيام, أولهن يوم الأحد, وآخرهن يوم الأربعاء.

    حدثني موسى, قال: ثنا عمرو, قال: ثنا أسباط, عن السدي, قال: خلق الجبال فيها وأقوات أهلها وشجرها وما ينبغي لها في يومين, في الثلاثاء والأربعاء.

    وقال بعض نحويي البصرة: قال. خلق الأرض في يومين, ثم قال في أربعة أيام, لأنه يعني أن هذا مع الأول أربعة أيام, كما تقول: تزوجت أمس امرأة, واليوم ثنتين, وإحداهما التي تزوجتها أمس.

    وقوله: ( سواء للسائلين ) اختلف أهل التأويل في تأويله, فقال بعضهم: < 21-438 > تأويله: سواء لمن سأل عن مبلغ الأجل الذي خلق الله فيه الأرض, وجعل فيها الرواسي من فوقها والبركة, وقدر فيها الأقوات بأهلها, وجده كما أخبر الله أربعه أيام لا يزدن على ذلك ولا ينقصن منه.

    * ذكر من قال ذلك:

    حدثنا بشر, قال: ثنا يزيد, قال: ثنا سعيد, عن قتادة ( سواء للسائلين ) من سأل عن ذلك وجده, كما قال الله.

    حدثنا ابن عبد الأعلى, قال: ثنا ابن ثور, عن معمر, عن قتادة ( سواء للسائلين ) قال: من سأل فهو كما قال الله.

    حدثنا موسى بن هارون, قال: ثنا عمرو, قال: ثنا أسباط, عن السدي ( في أربعة أيام سواء للسائلين ) يقول: من سأل فهكذا الأمر.

    وقال آخرون: بل معنى ذلك: سواء لمن سأل ربه شيئا مما به الحاجة إليه من الرزق, فإن الله قد قدر له من الأقوات في الأرض, على قدر مسألة كل سائل منهم لو سأله لما نفذ من علمه فيهم قبل أن يخلقهم.

    *ذكر من قال ذلك:

    حدثني يونس, قال: أخبرنا ابن وهب قال: قال ابن زيد في قوله ( سواء للسائلين ) قال: قدر ذلك على قدر مسائلهم, يعلم ذلك أنه لا يكون من مسائلهم شيء إلا شيء قد علمه قبل أن يكون. واختلفت القراء في قراءة ذلك. فقرأته عامة قراء الأمصار غير أبي جعفر والحسن البصري: ( سواء ) بالنصب. وقرأه أبو جعفر القارئ:"سواء" بالرفع. وقرأ الحسن:"سواء" بالجر.

    والصواب من القراءة في ذلك ما عليه قراء الأمصار, وذلك قراءته بالنصب لإجماع الحجة من القراء عليه, ولصحة معناه. وذلك أن معنى الكلام: قدر فيها أقواتها سواء لسائليها على ما بهم إليه الحاجة, وعلى ما يصلحهم.

    < 21-439 >
    وقد ذكر عن ابن مسعود أنه كان يقرأ ذلك:"وقسم فيها أقواتها".

    وقد اختلف أهل العربية في وجه نصب سواء, فقال بعض نحويي البصرة: من نصبه جعله مصدرا, كأنه قال: استواء. قال: وقد قرئ بالجر وجعل اسما للمستويات: أي في أربعة أيام تامة. وقال بعض نحويي الكوفة: من خفض سواء, جعلها من نعت الأيام, وإن شئت من نعت الأربعة, ومن نصبها جعلها متصلة بالأقوات. قال: وقد ترفع كأنه ابتداء, كأنه قال: ذلك ( سواء للسائلين ) يقول: لمن أراد علمه.

    والصواب من القول في ذلك أن يكون نصبه إذا نصب حالا من الأقوات, إذ كانت سواء قد شبهت بالأسماء النكرة, فقيل: مررت بقوم سواء, فصارت تتبع النكرات, وإذا تبعت النكرات انقطعت من المعارف فنصبت, فقيل: مررت بإخوتك سواء, وقد يجوز أن يكون إذا لم يدخلها تثنية ولا جمع أن تشبه بالمصادر. وأما إذا رفعت, فإنما ترفع ابتداء بضمير ذلك ونحوه, وإذا جرت فعلى الاتباع للأيام أو للأربعة.

    وقوله: ( ثم استوى إلى السماء وهي دخان فقال لها وللأرض ائتيا طوعا أو كرها قالتا أتينا طائعين ) يعني تعالى ذكره: ثم استوى إلى السماء, ثم ارتفع إلى السماء.

    وقد بينا أقوال أهل العلم في ذلك فيما مضى قبل.

    وقوله: ( فقال لها وللأرض ائتيا طوعا أو كرها ) يقول جل ثناؤه: فقال الله للسماء والأرض: جيئا بما خلقت فيكما, أما أنت يا سماء فأطلعي ما خلقت فيك من الشمس والقمر والنجوم, وأما أنت يا أرض فأخرجي ما خلقت فيك من الأشجار والثمار والنبات, وتشققي عن الأنهار ( قالتا أتينا طائعين ) جئنا بما أحدثت فينا من خلقك, مستجيبين لأمرك لا نعصي أمرك.

    وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل.

    *ذكر من قال ذلك:

    حدثنا أبو هشام, قال: ثنا ابن يمان, قال: ثنا سفيان, عن ابن جريج, < 21-440 > عن سليمان بن موسى, عن مجاهد, عن ابن عباس, ( فقال لها وللأرض ائتيا طوعا أو كرها قالتا أتينا طائعين ) قال: قال الله للسموات: أطلعي شمسي وقمري, وأطلعي نجومي, وقال للأرض: شققي أنهارك وأخرجي ثمارك, فقالتا: أعطينا طائعين.

    حدثني يعقوب بن إبراهيم, قال: ثنا ابن علية, عن ابن جريج, عن سليمان الأحول, عن طاوس, عن ابن عباس, في قوله ( ائتيا ) : أعطيا. وفي قوله: ( قالتا أتينا ) قالتا: أعطينا.

    وقيل: أتينا طائعين, ولم يقل طائعتين, والسماء والأرض مؤنثتان, لأن النون والألف اللتين هما كناية أسمائهما في قوله ( أتينا ) نظيره كناية أسماء المخبرين من الرجال عن أنفسهم, فأجرى قوله ( طائعين ) على ما جرى به الخبر عن الرجال كذلك. وقد كان بعض أهل العربية يقول: ذهب به إلى السموات والأرض ومن فيهن.

    وقال آخرون منهم: قيل ذلك كذلك لأنهما لما تكلمتا أشبهتا الذكور من بني آدم.
    القول في تأويل قوله تعالى : فقضاهن سبع سماوات في يومين وأوحى في كل سماء أمرها وزينا السماء الدنيا بمصابيح وحفظا ذلك تقدير العزيز العليم (12)

    يقول تعالى ذكره: ففرغ من خلقهن سبع سموات في يومين, وذلك يوم الخميس ويوم الجمعة.

    كما حدثني موسى, قال: ثنا عمرو, قال: ثنا أسباط, عن السدي, قال: استوى إلى السماء وهي دخان من تنفس الماء حين تنفس, فجعلها سماء واحدة, ففتقها, فجعلها سبع سموات في يومين, في الخميس والجمعة. وإنما سمي يوم الجمعة لأنه جمع فيه خلق السموات والأرض.

    < 21-441 >
    وقوله: ( وأوحى في كل سماء أمرها ) يقول: وألقى في كل سماء من السموات السبع ما أراد من الخلق.

    وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل.

    * ذكر من قال ذلك:

    حدثني محمد بن عمرو, قال: ثنا أبو عاصم, قال: ثنا عيسى; وحدثني الحارث, قال: ثنا الحسن, قال: ثنا ورقاء جميعا, عن ابن أبي نجيح, عن مجاهد, في قوله: ( وأوحى في كل سماء أمرها ) قال: ما أمر الله به وأراده.

    حدثنا موسى, قال: ثنا عمرو, قال: ثنا أسباط, عن السدي ( وأوحى في كل سماء أمرها ) قال: خلق في كل سماء خلقها من الملائكة والخلق الذي فيها من البحار وجبال البرد, وما لا يعلم.

    حدثنا بشر, قال: ثنا يزيد, قال: ثنا سعيد, عن قتادة ( وأوحى في كل سماء أمرها ) : خلق فيها شمسها وقمرها ونجومها وصلاحها.

    وقوله: ( وزينا السماء الدنيا بمصابيح وحفظا ) يقول تعالى ذكره: وزينا السماء الدنيا إليكم أيها الناس بالكواكب وهي المصابيح.

    كما حدثنا موسى, قال: ثنا عمرو, قال: ثنا أسباط, عن السدي ( زينا السماء الدنيا بمصابيح ) قال: ثم زين السماء بالكواكب, فجعلها زينة ( وحفظا ) من الشياطين.

    واختلف أهل العربية في وجه نصبه قوله: ( وحفظا ) فقال بعض نحويي البصرة: نصب بمعنى: وحفظناها حفظا, كأنه قال: ونحفظها حفظا, لأنه حين قال:"زيناها بمصابيح" قد أخبر أنه قد نظر في أمرها وتعهدها, فهذا يدل على الحفظ, كأنه قال: وحفظناها حفظا. وكان بعض نحويي الكوفة يقول: نصب ذلك على معنى: وحفظا زيناها, لأن الواو لو سقطت لكان إنا زينا السماء الدنيا حفظا; وهذا القول الثاني أقرب عندنا للصحة من الأول.

    < 21-442 >
    وقد بينا العلة في نظير ذلك في غير موضع من هذا الكتاب, فأغنى ذلك عن إعادته.

    وقوله: ( ذلك تقدير العزيز العليم ) يقول تعالى ذكره: هذا الذي وصفت لكم من خلقي السماء والأرض وما فيهما, وتزييني السماء الدنيا بزينة الكواكب, على ما بينت تقدير العزيز في نقمته من أعدائه, العليم بسرائر عباده وعلانيتهم, وتدبيرهم على ما فيه صلاحهم.

    THANK U AGAIN BROTHER AND MAY ALLAH BLESS U
    ALSALAMU ALAIKUM

    «« توقيع OMAR AL-FAROUQ »»

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

تناقضات القرأن المزعومة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الرد فاتحة الفرقان الحق المزعومة
    بواسطة إن الباطل كان زهوقا في المنتدى قسم الرد علي الشُبهات والأسئلة حول الإسلام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 21-06-2015, 06:33 PM
  2. خطايا داود (المزعومة) ومشيئة الرب
    بواسطة مجدي فوزي في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 20-06-2011, 01:44 PM
  3. سؤال حول النبؤات المزعومة لصلب المسيح
    بواسطة ferid في المنتدى قسم الخطيئة الأولى , الفداء , الصلب
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 19-05-2011, 07:56 PM
  4. ردّ على سورة القدر المزعومة
    بواسطة إن الباطل كان زهوقا في المنتدى قسم الرد علي الشُبهات والأسئلة حول الإسلام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 28-09-2009, 04:35 PM
  5. نبؤات متى المزعومة( ج1) ها هى العذراء!! بحث جديد للشيخ عرب
    بواسطة نور اليقين في المنتدى قسم الكتاب المقدس
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 10-06-2008, 09:42 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

تناقضات القرأن المزعومة

تناقضات القرأن المزعومة