شبهة الإنتحار وتعلم الرسول من ورقة وشبهة الصرع


آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

شبهة الإنتحار وتعلم الرسول من ورقة وشبهة الصرع

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13

الموضوع: شبهة الإنتحار وتعلم الرسول من ورقة وشبهة الصرع

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    آخر نشاط
    06-09-2011
    على الساعة
    11:51 PM
    المشاركات
    35

    افتراضي شبهة الإنتحار وتعلم الرسول من ورقة وشبهة الصرع

    تمهــــيد



    هذه محاوله للرد على أعداء الإسلام، أحوال فيها جهد استطاعتي وبمشاركه الآخرين الغيورين على دينهم وعقيدتهم لتمحيص أفتر ائتهم وإظهار حقدهم على الإسلام، في سلسله متتابعة بعون الله وتوفيقه، وذلك بإنشاء محاكمه عادله يعرض فيها دعاوى أعداء الإسلام ونحاول بقدر المستطاع الرد عليهم سواء من الكتاب أو السنة الصحيحة أو أهل العلم ونترك أخير الحكم لمن ينشد العدل 000000000



    الدعوى الأولى:

    موضوعها: أحد الاتهامات الموجهة إلى الرسول صلى الله علية وسلم أنه حاول الانتحار مرارا حزنا على ورقة بن نوفل الذي افترض افتراضات وهمية بأنة دربة وعلمه مما ترجمة من التوراة والإنجيل وكلما يشك يذهب إلى ورقة فعندما توفى ورقة فتر الوحي وحزن رسول الله صلى الله عليه وسلم هذا ما يتعلق أعداء الإسلام به برواية قصه أو رواية ضعيفة أو خبر تم نقلة دون تدقيق علمي بلا أسانيد ولا مستندات ولا شهود وتخيل قصص وافتراض افتراضات وهمية مما يجعل هذا الاتهام باطل من أساسه لأنه ظني الاحتمال لا قطعي الثبوت والشيء الظني لا يصبح حقيقة بل وهم وسراب فنطالب كل إنسان عادل منصف يبحث عن الحق أن يرفع معنا هذه القضية نطالب باعتذار ليس لنا وإنما لدين الله والى رسول الله صلى الله عليه وسلم



    المحكمة: على المدعي أن يقدم ما لدية من أسانيد ومستندات وشهود. . . . . .

    المدعي: نحن لم نأتي بواقعة محاولة رسول الإسلام الانتحار مرارا إلا من كتبكم يا مسلمون فهذه الواقعة ذكرت

    في صحيح البخاري الحديث رقم 6581.

    باب: أول ما بدئ به رسول الله صلى الله عليه وسلم من الوحي الرؤيا الصالحة.

    حدثنا يحيى بن بكير: حدثنا الليث، عن عقيل، عن ابن شهاب، وحدثني عبد الله بن محمد: حدثنا عبد الرزاق: حدثنا معمر: قال الزُهري: فأخبرني عروة، عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت أول ما بدئ به رسول الله صلى الله عليه وسلم من الوحي الرؤيا الصادقة في النوم، فكان لا يرى رؤيا إلا جاءت مثل فلق الصبح، فكان يأتي حراء فيتحنث فيه، وهو التعبد، الليالي ذوات العدد، ويتزود لذلك، ثم يرجع إلى خديجة فتزوده لمثلها، حتى فجئه الحق وهو في غار حراء، فجاءه الملك فيه، فقال: اقرأ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: (فقلت: ما أنا بقارئ، فأخذني فغطَّني حتى بلغ مني الجهد، ثم أرسلني فقال: اقرأ، فقلت: ما أنا بقارئ، فأخذني فغطَّني الثانية حتى بلغ مني الجهد، ثم أرسلني فقال: اقرأ، فقلت: ما أنا بقارئ، فأخذني فغطَّني الثالثة حتى بلغ مني الجهد، ثم أرسلني فقال: {اقرأ باسم ربك الذي خلق - حتى بلغ - علم الإنسان ما لم يعلم}). فرجع بها ترجف بوادره، حتى دخل على خديجة، فقال: (زملوني زملوني ). فزملوه حتى ذهب عنه الروع، فقال: (يا خديجة، ما لي). وأخبرها الخبر، وقال: (قد خشيت على نفسي). فقالت له: كلا، أبشر، فوالله لا يخزيك الله أبداً، إنك لتصل الرحم، وتصدق الحديث، وتحمل الكلَّ، وتقري الضيف، وتعين على نوائب الحق. ثم انطلقت به خديجة حتى أتت به ورقة بن نوفل بن أسد ابن عبد العزى بن قصي، وهو ابن عم

    خديجة أخي أبيها، وكان امرأ تنصَّر في الجاهلية، وكان يكتب الكتاب العربي، فيكتب بالعربية من الإنجيل ما شاء الله أن يكتب، وكان شيخاً كبيراً قد عمي، فقالت له خديجة: أي ابن عمِّ، اسمع من ابن أخيك، فقال ورقة: ابن أخي ماذا ترى؟ فأخبره النبي صلى الله عليه وسلم ما رأى، فقال ورقة: هذا الناموس الذي أنزل على موسى، يا ليتني فيها جذعاً، أكون حياً حين يخرجك قومك. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أو مخرجيَّ هم). فقال ورقة: نعم، لم يأت رجل قط بمثل ما جئت به إلا عودي، وإن يدركني يومك أنصرك نصراً مؤزَّراً. ثم لم ينشب ورقة أن توفي، وفتر الوحي فترة حتى حزن النبي صلى الله عليه وسلم، فيما بلغنا، حزناً غدا منه مراراً كي يتردى من رؤوس شواهق الجبال، فكلما أوفى بذروة جبل لكي يلقي منه نفسه تبدَّى له جبريل، فقال: يا محمد، إنك رسول الله حقا. فيسكن لذلك جأشه، وتقرُّ نفسه، فيرجع، فإذا طالت عليه فترة الوحي غدا لمثل ذلك، فإذا أوفى بذروة جبل تبدَّى له جبريل فقال له مثل ذلك.

    [فكيف لنبي ورسول أن يأتي بخطية كبيرة مثل الانتحار؟

    المحكمة: فما هو رد المدعي علية في هذا الاتهام

    المدعي علية: نعم لقد ذكر الحديث في صحيح بخاري وكتب أخرى غير البخاري لكن لابد من أن نميز بين الصحيح والضعيف وبين ما هو حديث وما هو زيادة في الحديث إضافة من أحد الرواة لكن ونحن نتكلم على رسول الله صلى الله علية وسلم نتكلم عن بشر وليس آله أو بن آله ولكن علينا أن ندقق في الروايات التي تحتاج إلى تدقيق

    تحقيق في هذه الروايات سوف نذكر الروايات الصحيحة سندا والضعيفة ونبين العلة في السند والمتن ما ذكره المدعي وما سوف نذكره ينقسم إلى قسمين

    1- روايات صحيحة

    2- روايات ضعيفة

    وإذا دققنا في الروايات الصحيحة فهي
    1- حدثنا يحيى بن بكير حدثنا الليث عن عقيل عن بن شهاب وحدثني عبد الله بن محمد حدثنا عبد الرزاق حدثنا معمر قال الزهري فأخبرني عروة عن عائشة رضي الله عنها(صحيح البخاري حديث رقم 6581)

    2- عبد الرزاق قال أخبرنا معمر قال أخبرنا الزهري قال أخبرني عروة عن عائشة قالت (مصنف عبد الرازق ج5ص 232 الحديث رقم 9719)

    3- حدثنا عبد الله حدثني أبى حدثنا عبد الرزاق حدثنا معمر عن الزهري فذكر حديثا ثم قال قال الزهري فأخبرني عروة عن عائشة(مسند احمد الحديث رقم 26001)

    وإذا دققنا في الروايات الضعيفة التي جاءت بالحديث فهي
    1- حدثنا يزيد بن عبد الصمد الدمشقي حدثنا محمد بن عائذ حدثنا محمد بن شعيب بن شابور عن عثمان بن عطاء الخراساني عن أبيه عطاء بن أبي مسلم عن عكرمة عن ابن عباس(الذرية الطاهرة ج1 ص35 الحديث رقم 21)

    1-عثمان بن عطاء الخراساني عن يحيى قال عثمان بن عطاء ضعيف وقال عمرو بن علي عثمان بن عطاء الخراساني منكر الحديث سمعت بن حماد يقول قال السعدي عثمان بن عطاء الخراساني ليس بالقوي في الحديث(الكامل في ضعفاء الرجال ج5 ص170 رقم 1327)

    حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة قال سمعت يحيى بن معين يسأل عن عثمان بن عطاء فقال كان ضعيف (ضعفاء العقيلي ج3 ص210 رقم 1213)

    راوي عنه أحاديث موضوعة وأبوه وان كان سكتوا عنه فليس بذلك (المدخل إلى الصحيح ج 1 ص 165 رقم 117)

    2- عطاء بن أبي مسلم عبد الله الخراساني على صدوق ضعيف وأكثرهم وثقه وقال أبو حاتم لا بأس به(من تكلم فيه ج1ص135 رقم 243)

    وثقه ابن معين وقال الدارقطني هو في نفسه ثقة لكن لم يلق ابن عباس يعني أنه يدلس وذكره البخاري في الضعفاء والعقيلي وابن حبان وقال الترمذي في علله قال محمد يعني البخاري ما أعرف لمالك رجلا يروي عنه يستحق أن يترك عطاء الخراساني قلت ما شأنه قال عامة أحاديثه مقلوبة ثم قال الترمذي هو ثقة روى عنه مثل مالك ومعمر ولم أسمع أحدا من المتقدمين تكلم فيه قيل إن الذي في تفسير سورة نوح من صحيح البخاري هو عطاء الخراساني وليس بجيد بل هو عطاء بن أبي رباح فعلى هذا لا شيء(سير إعلام النبلاء ج 6ص140 رقم 52)

    وقال ابن حبان كان رديء الحفظ كثير الوهم (طبقات الحفاظ ج1 ص67 رقم 130)

    كذبه ابن المسيب وقال ابن حبان كان رديء الحفظ يخطيء ولا يعلم فبطل الاحتجاج به (الضعفاء والمتروكين لابن الجوزي ج2ص178 رقم 2312)

    قال أحمد بن حنبل رأى بن عمر ولم يسمع منه ولم يسمع من بن عباس شيئا ( جامع التحصيل ج1 ص238 رقم 522)

    رديء الحفظ كثير الوهم يخطىء ولا يعلم فحمل عنه فلما كثر ذلك في روايته بطل الاحتجاج به (المجروحين ج2 ص130 رقم 725)

    صدوق يهم كثيرا ويرسل ويدلس من لم يصح أن البخاري أخرج له (تقريب التهذيب ج1 ص392 رقم 4600)

    2- أخبرنا محمد بن الحسن بن قتيبة حدثنا بن أبي السري حدثنا عبد الرزاق أخبرنا معمر عن الزهري أخبرني عروة بن الزبير عن عائشة( صحيح بن حبان ج1ص219 الحديث رقم 33)

    3- أخبرنا محمد بن الحسن بن قتيبة بعسقلان حدثنا بن أبى السرى حدثنا عبد الرزاق حدثنا معمر عن الزهري أخبرني عروة بن الزبير عن عائشة قالت(الثقات ج 1ص51)

    1-محمد بن أبي السري توكل أبو عبد الله العسقلاني عن الفاء وابن عيينة وفضيل وعنه أبو داود والحسن بن سفيان وابن قتيبة العسقلاني حافظ وثقة ولينه أبو حاتم (الكاشف ج2ص214 رقم 5133)

    2-قال إبراهيم بن عبد الله بن الجنيد سألت يحيى بن معين عن بن أبي السري العسقلاني فقال ثقة وقال أبو حاتم لين الحديث وقال أبو أحمد بن عدي كثير الغلط وذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال كان من الحفاظ (تهذيب الكمال ج26 ص358)

    3- وثقه ابن معين وقال ابن حبان كان من الحفاظ (طبقات الحفاظ ج1ص209 رقم 463)

    4- واخبرنا عبد الرحمن بن محمد بن خيران قال حدثنا عبد الله بن محمد بن الأشقر قال حدثنا الحسين بن مهدي قال أخبرنا عبد الرزاق قال أخبرنا معمر عن الزهري قال أخبرني عروة عن عائشة (اعتقاد أهل السنة ج4ص758الحديث رقم 1409)

    1- محمد بن الأشقر حدث بدمياط عن سفيان الثوري قال ابن مندة روى موضوعات (ميزان الاعتدال في نقد الرجال ج6 ص74 رقم 7256)

    5- أخبرنا محمد بن الحسين بن الحسن حدثنا أحمد بن يوسف السلمي حدثنا عبد الرزاق أنبأ معمر بن راشد عن الزهري عن عروة عن عائشة قالت (الإيمان بن منده ج2ص692 الحديث رقم 683)

    1- محمد بن الحسين بن الحسن قال السهمي ما رأيت أحدا أثنى عليه خيرا (رقم 7433ميزان الاعتدال في نقد الرجال ج6 ص121، ولسان الميزان ج5 ص145رقم479 )

    6- حدثنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا ابن ثور عن معمر عن الزهري قال (تاريخ الطبري ج1 ص 535)

    1- سمعت أحمد قال كان ابن ثور رجلا صالحا لم يكن له تلك اليقظة في الحديث(سؤالات أبى داود ج1 ص241)

    7- في السند القادم سوف نذكر المتن كاملا وتعليق الشيخ الألباني عليه وما تيسر من تعليقنا لقد ذكره الألباني في سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة برقم 1052- ( لما نزل عليه الوحي بحراء مكث أياما لا يرى جبريل فحزن حزنا شديدا حتى كان يغدو إلى ثبير مرة وإلى حراء مرة يريد أن يلقي نفسه منه فبينا رسول الله صلى الله عليه وسلم كذلك عامدا لبعض تلك الجبال إلى أن سمع صوتا من السماء فوقف رسول الله صلى الله عليه وسلم صعقا للصوت ثم رفع رأسه فإذا جبريل على كرسي بين السماء والأرض متربعا عليه يقول يا محمد أنت رسول الله حقا وأنا جبريل قال فانصرف رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد أقر الله عينه وربط جأشه ) ضعيف رواه بن سعد في " الطبقات" (1/130-131)

    أخبرنا محمد بن عمر قال حدثني إبراهيم بن محمد بن أبي موسى عن داود بن الحصين عن أبي غطفان بن طريف عن بن عباس أخبرنا محمد بن عمر قال حدثني إبراهيم بن محمد بن أبي موسى عن داود بن الحصين عن أبي غطفان بن طريف عن بن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما نزل الوحي..الخ

    قلت وهذا سند واه جدا، محمد بن عمر هو الواقدي وهو متهم بالكذب على علمه بالمغازي والسير وشيخه إبراهيم بن محمد بن أبي موسى لم أعرفه، ولكني أظن أن جده (أبو موسى) محرف من ( أبي يحيى) فإن كان كذلك فهو معروف ولكن بالكذب، وهو إبراهيم بن محمد بن أبي يحيى الأسلمي أبو إسحاق المدني، كذبة جماعة. ويرجح أنه هو كونه من هذه الطبقة وكون الواقدي الراوي عنه أسلميا مدنيا أيضا.وقد قال النسائي في آخر كتابه " الضعفاء والمتروكين" (ص57)

    " والكذابون المعروفون بوضع الحديث على رسول الله صلى الله عليه وسلم أربعة:

    1- ابن أبي يحيى بالمدينة

    2- والواقدي ببغداد

    3- ومقاتل بن سليمان بخراسان

    4- ومحمد بن سعيد يالشام، بعرف بالمصلوب

    فهذا الإسناد من أسقط إسناد في الدنيا ( الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني رقم 1052)

    متروك الحديث (الكني والأسماء ج 1 ص499 رقم 1952)

    عن معمر ومالك سكتوا عنه تركه أحمد وابن نمير (التاريخ الكبيرج1 ص178 رقم 543)

    سألت أبا زرعة عن محمد بن عمر الواقدي فقال ضعيف قلت يكتب حديثه قال ما يعجبني إلا على الاعتبار ترك الناس حديثه (الجرح والتعديل ج8 ص20 رقم 92)

    عن مالك ومعمر متروك الحديث قاله البخاري (كتاب الضعفاء ج1ص146 رقم 236) (الضعفاء الصغير ج1 ص104 رقم 334) (الضعفاء والمتركوين للنسائي ج1 ص92 رقم 531)

    ونصل إلى أن الروايات الصحيحة هي البخاري ومسند احمد ومصنف عبد الرازق وهذه الروايات تجتمع كلها صحيحها وضعيفها كما نلاحظ الخريطة التوضيحية تبين كيف تم نقل الحديث والرواة الذين روى الحديث لكن هذا الحديث يتوقف عند ذكر ثلاث أحداث وهي ثم لم ‏يلبث1-ورقة أن توفي 2-وفتر الوحي فترة حتى3- حزن النبي صلى الله عليه وسلم

    أما من أول كلمة( فيما بلغنا ) فهذه الزيادة معلله ولقد ذكر الحديث بدون هذه الزيادة



    معمر بن راشد

    عبد الله

    عقيل

    ليث بن سعد

    يحيى

    محمد بن مسلم

    عبد الرزاق

    عروة بن الزبير

    عائشة



    (خريطة توضيحية لرواه الحديث رقم 1)

    أولا-لقد تم رواية الحديث بدون زيادة فيما يلي
    أولا- صحيح البخاري
    1- ذكرت مرات عديدة بدون الزيادة الحديث رقم 2والحديث رقم4670 والحديث رقم4572

    ثانيا – المستدرك على الصحيحين
    1-الحديث رقم 4843

    ثالثا – صحيح مسلم
    1-الحديث رقم160و الحديث رقم 231 والحديث رقم 405

    رابعا – مسند احمد
    1-الحديث رقم 24681

    فيما سبق نلاحظ أن البخاري نفسه ذكر الحديث أكثر من مرة دون الزيادة (فيما بلغنا)

    ثانيا- كيف تم رواية الحديث وخصوصا الزيادة


    عروة بن الزبير

    محمد بن مسلم

    معمر بن راشد

    عائشة

    حجاج بن محمد

    يونس بن يزيد

    يحيى بن آدم

    عبد الرزاق

    عبد الله

    عبد الله

    عقيل

    ليث بن سعد

    يحيى بن آدم


    ( خريطة توضيحية لرواه الحديث 2)

    جميع الروايات مشترك فيها الأمام الزهري وهو راوي هذا الحديث لكن كما نلاحظ في الخريطة التوضيحية رقم 2 الذين نقلوا الحديث عن الزهري ثلاثة

    1- معمر بن راشد

    2- يونس بن يزيد

    3- عقيل بن خالد

    لكن الرواية بالزيادة تفرد بها معمر بن راشد أما يونس و عقيل فلم يذكرا هذه الزيادة يقول بن حجر العسقلاني في فتح الباري تعليقا على الحديث (ج12 ص359الحديث 6585) والذي عندي أن هذه الزيادة خاصة برواية معمر فقد اخرج طريق عقيل أبو نعيم في مستخرجه من طريق أبي زرعة الرازي عن يحيى بن بكير شيخ البخاري فيه في أول الكتاب بدونها وأخرجه مقرونا هنا برواية معمر وبين أن اللفظ لمعمر وكذلك صرح الإسماعيلي أن الزيادة في رواية معمرفأصبحت الرواية (شاذة) قال الشافعي رحمه الله : ليس الشاذ من الحديث أن يروى الثقة مالا يروى غيره إنما الشاذ أن يروى الثقة حديثا يخالف ما روى الناس وقال ابن الصلاح إذا أنفرد الراوي بشيء نظر فيه فإن كان ما أنفرد به مخالفا لما رواه من هو أولى منه بالحفظ لذلك وأضبط كان ما أنفرد به شاذا مردودا وكان المخالف محفوظا وإن لم تكن فيه مخالفة فهو الغريب)(تبسيط علوم الحديث وأدب الرواية للشيخ /محمد نجيب المطيعي ص43) والشيء الملفت أن معمر بن راشد اشترك في رواية الحديث دون زيادة ففي المستدرك الحديث رقم 4843والحديث الذي رواه مسلم رقم 405أى أنه مرة يروى بالزيادة ومرة أخرى بدون الزيادة والزيادة لها عده علل

    أولا: لا يجوز عزوها إلى البخاري وهذا خطأ فاحش
    ثانيا: لا يجوز عزوها إلى عروة بن الزبير " تابعي من الطبقة الوسطى من التابعين "

    ثالثا: لا يجوز عزوها إلى السيدة عائشة رضي الله عنها "أم المؤمنين "

    رابعا: هذه الزيادة ليست مرفوعة إلى الرسول الله صلى الله علية وسلم

    فسقط من هذه الزيادة من ناحية السند الآتي:
    1- فلم يقل الرسول الله صلى الله علية وسلم هذا الكلام لم يقل حاولت الانتحار أو فكرت فيه

    2- السيدة عائشة رضي الله عنها لم تقل هذا الكلام لم تقل قال لي الرسول أنه حاول الانتحار وهذا ينفي أن هذه الرواية من عائشة

    3- عروة بن الزبير رضي الله عنه ولو نقله عن السيدة عائشة لنقلة مباشرا دون استخدام لفظ "فيما بلغنا"

    إذا سقط من هذا القول (التابعي) + (الصحابي) + (الرفع إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم )

    فأصبحت الزيادة حكمها ليست من أصل الحديث
    خامسا: لو رجعنا للحديث كلمة " فيما بلغنا " تدل على أن القائل ليس صحابيا ولا تابعيا وإنما أحد الرواة للحديث فمن الذي أضاف هذه الزيادة ولماذا ؟ لقد تم الحكم على الزيادة بأنها مرسلة معضلة فإن القائل " فيما بلغنا " إنما هو الزهري كما هو ظاهر السياق وبذلك جزم الحافظ في" الفاتح" (12/302) وقال " وهو من بلاغات الزهري وليس موصولا" والبلاغات يعني أنه مجرد بلاغ، ومعروف أن البلاغات في مصطلح علماء الحديث إنما هي مجرد أخبار وليست أحاديث صحيحة السند أو المتن وهي اقل قدرا من المراسيل(هو ما سقط منه الصحابي كأن يقول التابعي قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كذا أو فعل بحضرته كذا وإنما كان مردودا للجهل بحال المحذوف لاحتمال أنه تابعي ثم يحتمل أنه ضعيف. (تبسيط علوم الحديث وأدب الرواية للشيخ /محمد نجيب المطيعي ص 48)فماذا قال العلماء في مراسيل الزهري

    عن يحيى بن معين قال مراسيل الزهري ليس بشيء(المراسيل لابن أبي حاتم ج1 ص 3)

    الأكثر على تضعيفها قال أحمد بن أبي شريح سمعت الشافعي يقول يقولون نحابي ولو حابينا أحدا لحابينا الزهري وإرسال الزهري ليس بشيء ذلك أن نجده يروي عن سليمان بن أرقم وقال أبو قدامة عبيد الله بن سعيد سمعت يحيى بن سعيد يعني القطان يقول مرسل الزهري شر من مرسل غيره لأنه حافظ وكلما قدر أن يسمي سمي وإنما يترك من لا يستجيز أن يسميه (جامع التحصيل ج 1 ص90)

    كان يدلس في النادر(ميزان الاعتدال في نقد الرجال ج6ص335 رقم8177)

    قلت مراسيل الزهري كالمعضل لأنه يكون قد سقط منه اثنان ولا يسوغ أن نظن به أنه أسقط الصحابي فقط ولو كان عنده عن صحابي لأوضحه ولما عجز عن وصله ولو أنه يقول عن بعض أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم (سير أعلام النبلاء للذهبي ج5ص339)

    وقال صاحب التنقيح مراسيل الزهري ضعيفة كان يحيى القطان لا يرى إرسال الزهري ( نصب الراية ج3ص422)

    فيما سبق يثبت أن الزيادة ليست بحديث صحيح السند أو المتن وهذا يبرىء كلا من البخاري وعروة والسيدة عائشة عن هذا القول وقد أثبتنا بما لا يدع للشك أن هذه الرواية ليست حديثا مرفوعا إلي الرسول ولا من رواية السيدة عائشة ولا من رواية عروة بن الزبير

    لقد رأينا أن الزيادة فيها من الاضطراب سندا، أما من ناحية المتن
    1-فيها من الاضطراب الذي لا يمكن أن تكون من مكونات شخصية الرسول صلى الله علية وسلم لماذا؟ أنها تحكي كلما كان يحاول أن يلقي بنفسه من شواهق الجبال يظهر له جبريل ويقول له أنك نبي الله حقا فهذا الكلام من المستحيل أن يحدث من الرسول لأن هذا الكلام يصدر من إنسان لا يثق في ربه.

    ولأن جبريل لو ظهر مرة واحدة لأي إنسان عادي وأخبره بشيء لا لطمأن وسكن ولكن هناك حديث عن نزول سورة المدثر ونذكر الحديث كاملا بالسند وأشترك الإمام الزهري فيه من ضمن الرواة.حدثنا عبد الله بن يوسف: أخبرنا الليث قال: حدثني عقيل، عن ابن شهاب قال: سمعت أبا سلمة قال: أخبرني جابر بن عبد الله رضي الله عنهما أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول: (ثم فتر عني الوحي فترة، فبينا أنا أمشي، سمعت صوتا من السماء فرفعت بصري قبل السماء فإذا الملك الذي جاءني بحراء، قاعد على كرسي بين السماء والأرض، فجئثت منه(أي رعبت)، حتى هويت إلى الأرض، فجئت أهلي فقلت: زملوني زملوني، فأنزل الله تعالى: {يا أيها المدثر - إلى فاهجر)(صحيح البخاري رقم3066)

    هذا الحديث يبين أن الرسول الله صلى الله عليه وسلم أصابه الرعب وهوى على الأرض ولا يمكن الخوف يأتي للمقدم على الانتحار بل كان يخاف انقطاع هذا المدد الفياض عنه فإذا فتر الوحي عراه من الحزن على فترته والتلهف على عودته ما يجعله يمشي في الشعاب والجبال كأنه يتلمسه حتى لقد كاد يتردى مرة من شاهق وهو يطلبه وأكثر من هذا أنه كان يخشى أن يفلت منه شيء أثناء إيحائه إليه لولا أن طمأنه الله عليه

    2- أيضا اضطراب هذا الكلام لأن الرسول قبل رسالته تمت عصمته وتمت تهيئته من قبل السماء لحمل أعظم رسالة حتى أنه ألقى الله علية النوم عندما ذهب إلى عرس وهو غلام (عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ثم ما هممت بقبيح مما يهم به أهل الجاهلية إلا مرتين من الدهر كلتاهما عصمني الله منهما قلت ليلة لفتى كان معي من قريش بأعلى مكة في غنم لأهلنا نرعاها أبصر لي غنمي حتى أسمر هذه الليلة بمكة كما يسمر الفتيان قال نعم فخرجت فلما جئت أدنى دار من دور مكة سمعت غناء وصوت دفوف ومزامير قلت ما هذا قالوا فلان تزوج فلأنة لرجل من قريش تزوج امرأة من قريش فلهوت بذلك الغناء وبذلك الصوت حتى غلبتني عيني فنمت فما أيقظني إلا مس الشمس فرجعت إلى صاحبي فقال ما فعلت فأخبرته ثم فعلت ليلة أخرى مثل ذلك فخرجت فسمعت مثل ذلك فقيل لي مثل ما قيل لي فسمعت كما سمعت حتى غلبتني عيني فما أيقظني إلا مس الشمس ثم رجعت إلى صاحبي فقال لي ما فعلت فقلت ما فعلت شيئا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فوالله ما هممت بعدهما بسوء مما يعمله أهل الجاهلية حتى أكرمني الله بنبوته (صحيح بن حبان رقم6272 )

    ولم يشرب الخمر قط ولم يزن قط ولم يسجد لصنم قط ولم يرتكب معصية فكيف بعد نزول الوحي عليه بالطبع يكون أكثر استقرارا وأكثر حبا لله وقربا.

    4- لقد تم اختبار الرسول صلى الله عليه وسلم في حالته النفسية في بداية الدعوة عندما رفضه أهل مكة وذهب إلى الطائف يدعوهم إلى الله وأخرجوا سفهاءهم وصبيانهم ليضربوه بالحجارة وقد سألته السيدة عائشة عن اليوم العصيب في حياته وهل هناك يوم في حياتك يا رسول الله اشد من يوم أحد على نفسك والحديث يرويه بن شهاب الزهري وأيضا عروة وأيضا السيدة عائشة

    حدثنا عبد الله بن يوسف أخبرنا بن وهب قال أخبرني يونس عن بن شهاب قال حدثني عروة أن عائشة رضي الله عنها زوج النبي صلى الله عليه وسلم حدثته أنها قالت للنبي صلى الله عليه وسلم هل أتى عليك يوم كان أشد من يوم أحد قال لقد لقيت من قومك ما لقيت وكان أشد ما لقيت منهم يوم العقبة إذ عرضت نفسي على بن عبد يا ليل بن عبد كلال فلم يجبني إلى ما أردت فانطلقت وأنا مهموم على وجهي فلم أستفق إلا وأنا بقرن الثعالب فرفعت رأسي فإذا أنا بسحابة قد أظلتني فنظرت فإذا فيها جبريل فناداني فقال إن الله قد سمع قول قومك لك وما ردوا عليك وقد بعث الله إليك ملك الجبال لتأمره بما شئت فيهم فناداني ملك علي ثم قال يا محمد فقال ذلك فيما شئت إن شئت أن أطبق عليهم الأخشبين فقال النبي صلى الله عليه وسلم بل أرجو أن يخرج الله من أصلابهم من يعبد الله وحده لا يشرك به شيئا(صحيح البخاري رقم 3059)(صحيح مسلم رقم1795 ) (صحيح بن حبان رقم 6561)

    فهل من اختبار لشخصية الرسول أكثر من ذلك فإذا كان قد نجح نجاحا باهرا لصبره الشديد وجلده وتعلقه بالله فكيف في بداية نزول الوحي يفكر في معصية الله هذا مستحيل

    5-ما الذي عرفه أن الوحي قد انقطع إلا إذا تم إخباره بأنه سوف يفتر الوحي وأخباره تعطيه الطمأنينة والسكون وإذا لم يعرف فشيء غير معلوم غيبي لا تقام عليه حجه ولا تقام عليه دليل وهذا لتهيئته لحمل الرسالة العظمى (إِنَّا سَنُلْقِي عَلَيْكَ قَوْلًا(4) ثَقِيلًا {5}) سورة المزمل أنه الواثق بربه وفي حب الله وحفظه له

    6- القرآن ينهى عن قتل النفس ويبشع هذه الفعلة ويعتبرها كبيرة من الكبائروحياة الإنسان ليست ملكا له فهو لم يخلق نفسه، ولا عضوا من أعضائه أو خلية من خلاياه، وإنما نفسه وديعة عنده استودعه الله إياها ، فلا يجوز له التفريط فيها ، فكيف بالاعتداء عليها ؟ فكيف بالتخلص منها ؟ قال تعالي (وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنفُسَكُم إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا {29} وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ عُدْوَانًا وَظُلْمًا فَسَوْفَ نُصْلِيهِ نَارًا وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللّهِ يَسِيرًا) {30}(سورة النساء)

    7- بالنسبة للسنة النبوية حافلة بالإنذار من الإقدام على الانتحار وحرمانه من رحمة الله في الجنة، واستحقاق غضب الله في النار عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من تردى من جبل فقتل نفسه فهو في نار جهنم يتردى فيه خالدا مخلدا فيها أبدا ومن تحسى سما فقتل نفسه فسمه في يده يتحساه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها أبدا ومن قتل نفسه بحديدة فحديدته في يده يجأ بها في بطنه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها أبدا (صحيح البخاري حديث رقم 5442) ولم يكتف بذلك بل من كان به جرح حتى لو كان في معركة حربية فأصيب فأجهز على نفسه من الألم فمات فهو في النار قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم كان فيمن كان قبلكم رجل به جرح فجزع فأخذ سكينا فحز بها يده فما رقأ الدم حتى مات قال الله تعالى بادرني عبدي بنفسه حرمت عليه الجنة ( صحيح البخاري حديث رقم 3276) وأيضا حدثت في أحد الغزوات أن رسول الله صلى الله عليه وسلم التقى هو والمشركون فاقتتلوا، فلما مال رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى عسكره، ومال الآخرون إلى عسكرهم، وفي أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم رجل، لا يدع لهم شاذة ولا فاذة، إلا اتبعها يضربها بسيفه، فقالوا: ما أجزأ منا اليوم أحد كما أجزأ فلان، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أما إنه من أهل النار). فقال رجل من القوم: أنا صاحبه، قال: فخرج معه كلما وقف وقف معه، وإذا أسرع أسرع معه، قال: فجرح الرجل جرحا شديدا، فاستعجل الموت، فوضع نصل سيفه بالأرض، وذبابه بين ثدييه، ثم تحامل على سيفه فقتل نفسه، فخرج الرجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: أشهد أنك رسول الله، قال: (وما ذاك). قال: الرجل الذي ذكرت أنفا أنه من أهل النار، فأعظم الناس ذلك، فقلت: أنا لكم به، فخرجت في طلبه، ثم جرح جرحا شديدا، فاستعجل الموت، فوضع نصل سيفه في الأرض، وذبابه بين ثدييه، ثم تحامل عليه فقتل نفسه، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم عند ذلك: (إن الرجل ليعمل عمل أهل الجنة، فيما يبدو للناس، وهو من من أهل النار، وإن الرجل ليعمل عمل أهل النار، فيما يبدو للناس، وهو من أهل الجنة( صحيح البخاري 2742)

    وورد أن الرسول الله صلى الله علية وسلم لم يصل على المنتحر عن جابر بن سمرة أن رجلا قتل نفسه فلم يصل عليه النبي صلى الله عليه وسلم. ( صحيح ) ابن ماجه 1526 فهل أكثر من هذا في بشاعة المنتحر فهل يعقل أن الرسول يكون أول المنتحرين هذا لا يقوله عاقل.

    المدعي: هنا سؤال يدور في أذهاننا لماذا إذا الزيادة وردت في كتاب يفترض أنة أصح كتاب بعد القرآن ولماذا ذكرها وما الهدف من ذكرها إذا ؟

    المحكمة: هل للمدعى عليه رد مقنع

    المدعي علية: ذكرها البخاري للأسباب التالية:
    1 – إذا استبعد الزيادة من الرواية أصبح غير أمين في نقل الرواية وفقد الأمانة العلمية.

    2- هو نقل روايات متعددة أخرى بدون الزيادة.

    3- لو أنه علق عليها لكان لا داعي لذكر الحديث أساسا

    4- لفظ "فيما بلغنا" استخدامه حل مشكلة الزيادة

    5- والبخاري تركها بوضعها الحالي ولو أنها صحيحة لذكرها في جميع الروايات الأخرى ولكن حذفها لعلمه بأن بلاغات أقل قدرا من المراسيل.

    6- ظن أن كل مراسيل وبلاغات الزهري يؤخذ بها كما ظن ذلك الأمام أحمد لأنه كان يتمتع بذاكرة قوية ومن الحفاظ الذين اشتهروا بالحفظ وتم اختبار ذاكرته.( قال يحيى بن سعيد مرسل الزهري شبه لا شيء فغضب أحمد وقال ما ليحيى ومعرفة علم الزهري ليس كما قال يحيى )(جامع التحصيل ج1 ص90)

    7- الأمام البخاري راوي الحديث وليس محقق للحديث فهو لا يكذب ولا يثبت الزيادة متنا.

    المدعي: هذا الحديث يدل على أن نبي الإسلام تعلم النصرانية من ورقة بن نوفل وإنه كان يصاحبه ويلازمه في غار حراء منذ ولادته حتى موت ورقة (أي 44 سنة من عمر نبي الإسلام ) " إما كان ابيونيا وليس مسيحيا فالنصارى هم طائفة يهودية اتبعت الناصري عيسى وهم ليسوا مسيحيين فكانت في الجزيرة بدعة اسمها الابيونية لأنهم يتبعون الإنجيل الابيوني المنحول أو كان نسطوريا وغيره من رهبان النصارى. ويبدو أن ورقة بن نوفل وهو زعيم كنيسة مكة النسطورية كان يعمل على إعداد خلف له ليترأس الكنيسة وعثر في محمد ( الذكي جدا ) على ضالته المنشودة فأزوجه من بنت عمه ( خديجة هي بنت عم ورقة وهي نصرانية ) واعتنى به وكان هو و خديجة الذين دبرا ذلك فهو من ترجم الكتاب المقدس من العبرية إلى العربية فان القرآن والحديث يثبتان أن محمدا لم يكن يتنبأ أو يعلم الغيب ولو كان به شئ صحيح فانه من التوراة التي كانت موجودة من ألاف السنين أو من العلوم والأخبار المنتشرة وقتها التي تعلمها من ورقة بن نوفل وكان يشك ويرتاب في رسالته ؟

    المحكمة : هل للمدعي عليه رد على هذا الكلام ويوضح ما مدى صحة هذا الكلام.

    المدعى علية: أولا - كيف تنصر ورقة بن نوفل وكان ورقة بن نوفل وزيد بن عمرو بن نفيل قد كرها دين قومهما في الجاهلية ورغبا عنه قبل أن يبعث الله محمد رسولا حينا من الدهر فخرجا من مكة منطلقين إلى الشام يلتمسان العلم والدين حتى إذا هبطا أدنى الشام فلقيا اليهود فعرضوا عليهما دينهم فكرها اليهودية وعرضت عليهم النصارى دينهم فأما ورقة فتنصر وأما زيد بن عمرو فكره النصرانية فقال له قائل من تلك الرهبان ما لك ولهذا الدين الذي نرى صاحبك قد رضي به قال أكره النصرانية فادللني على دين هو خير منه قال له الراهب لا أعلمه فقال له زيد فإني أكل أمري إلى الذي خلق الأديان لعله يدلني على خير الأديان فغضب الراهب وألقى الله في نفس الراهب أن يتكلم بخير الأديان فقال إنك لتلتمس يا رجل دينا ليس يوجد اليوم في الأرض وقد كان أمره فقال له زيد بن عمرو فإني أذكرك بالله وبنصرانيتك ومسيحك لما حدثتني بذلك الدين قال الراهب هو دين إبراهيم الخليل خليل الرحمن قال له زيد وما كان دين إبراهيم خليل الرحمن قال الراهب كان حنيفا مسلما يسجد قبل الكعبة فقال زيد بن عمرو للراهب ولورقة بن نوفل فإني أشهدكما أني على دين إبراهيم خليل الرحمن وإني مصل قبل الكعبة فانعت لي يا راهب بدينك ومسيحك كيف كان صنيع إبراهيم قال له الراهب دعا إلى الله فكذبه قومه وألقوه في النار فأنجاه الله منها يعني فخرج منها متوجها قبل الشام فرزقه الله المال والولد وكان يحج الكعبة ويصلى نحوها فقال له زيد فما يمنعك يا راهب من دين إبراهيم قال أمور حدثت ونحن بعد على دين إبراهيم فقال زيد فإني مهاجر إلى ربي أسيح في هذه الأرض وأعبد الله وأصلي قبل الكعبة حتى أموت على ما مات عليه خليل الرحمن ففعل فساح في الأرض ورجع ورقة ابن نوفل إلى مكة فأخبرهم الخبر فلما بلغ ورقة موت زيد بن عمرو بكاه (تاريخ دمشق ج63ص21)

    ثانيا - يجب أن نعرف هل صاحب الرسول صلى الله عليه وسلم ورقة بن نوفل وما هي الفترة الزمنية التي التقي به

    1- إن أول لقاء بين الرسول صلى الله علية وسلم في حوار منقول عقائدي عندما نزلت سورة اقرأ كما ذكر الحديث الصحيح ولم يتعلم على يديه ولم يسمع منه من قبل والحديث دال على ذلك وورقة كان فاقد البصر شيخ مسن لا يستطيع إنسان مسن وفاقد البصر أن يتسلق الجبال لكي يجلس في الغار معه ويدرس له ويعلمه

    2- ورقة بن نوفل من المؤكد أنه توفي بعد نزول سورة اقرأ بوقت قصير جدا كما صرحت الأحاديث بذلك

    3- القصص التي تتكلم عن ورقة كان يمر على بلال في الكعبة وهو يعذب وهو يقول أحد أحد فكان ورقة يقول أحد أحد فهذه الروايات ضعيفة بل يبطلها عده أسباب

    1:- لأن لو أن ورقة في بداية الدعوة كان على قيد الحياة لكان من أوائل المؤمنين والمساندين لرسول الله صلى الله عليه وسلم ولسبق أبا بكر في إسلامه ولم يتردد في إظهار إسلامه

    2:- من ضمن حزن الرسول الله صلى الله عليه وسلم وفاة ورقة قبل أن تتحقق أمنيته في مؤازرة ومناصرة الرسول صلى الله علية وسلم كما ذكر في الحديث

    3:- الحديث يرشدنا أن عند زيارة ورقة بن نوفل كان شيخا كبيرا وفاقد البصر أي مسنا وغير قادر على الحركة وبالفعل مات بعد نزول سورة اقرأ وقبل نزول السورة التالية

    4 :- كان سن الرسول 40 سنة في بداية البعثة وتزوج خديجة في سن 25 سنة أي 15 سنة من الزواج واحتمال التعرف على ورقة بن نوفل إلي أن توفى ورقة بن نوفل مستبعد لم نجد في كتب السيرة ولا كتب التاريخ المعتمدة ولا كتب الأحاديث لقاء بين ورقة بن نوفل والرسول صلى الله علية وسلم إلا هذا الحديث والحديث نفسه يدل على ذلك أن خديجة هي التي أخذت الرسول صلى الله علية وسلم وليس الرسول هو الذي ذهب إلى ورقة من نفسه .

    ثالثا:- ما ذكرته كتب التاريخ عن ورقة بن نوفل قال ابن منده ورقة بن نوفل القرشي اختلف في إسلامه روى عنه عبد الله بن عباس ولا أعرف من قال إن ورقة أسلم والنبي لم يقطع بإسلامه وعبد الله بن عباس لم يسمع منه والله أعلم والصحيح أن ورقة توفي أول ما تبدى جبريل للنبي (تاريخ دمشق ج63ص4)
    رابعا:- ما ذكرته كتب الحديث الصحيح في مصير ورقة بن نوفل
    الأحاديث التي وردت
    1- أن النبي صلى الله عليه وسلم سئل عن ورقة بن نوفل فقال( يبعث يوم القيامة أمة وحده )رواه الطبراني ورجاله رجال الصحيح (مجمع الزوائد ج9 ص416)

    2-لا تسبوا ورقة بن نوفل فإني قد رأيت له جنة أو جنتين) (حديث رقم7320صحيح الجامع تحقيق الشيخ الألباني). وورقة بن نوفل رحمه الله تبارك وتعالى ثبت عن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أنه بشره بالجنة أو أخبر أنه من أهل الجنة. ولكن هل كان صحابياً؟ الصحيح أنه لم يكن صحابياً وذلك أنه لم يدرك الرسالة لأنه مات بعد مبعث النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم وقبل تبليغه صلوات الله وسلامه عليه.

    خامسا:-زعمكم أن ورقة ابن نوفل كان من تلك الفرقة وأنه المصدر الذي تعلم منه محمدٌ صلى الله عليه وسلم القرآن الكريم.
    ومن مراجعة ملاحظاتكم نلاحظ ما يلي:-
    1- أنكم اعتبرتم ورقة ابن نوفل ابيونيا ليس مسيحياً بل يهودياً أو نسطورياً مسيحياً وليس خارجاً عن النصرانية والسؤال هو: هل ورقة كان نسطورياً أم أبيونياً ؟
    فمن الأصح يا ترى ؟؟؟
    2- أنه يرفض مسيحية من اتبعوا عيسى الناصري بينما كتابهم يقول في إنجيل لوقا الإصحاح 24: 19 " يسوع الناصري الذي كان إنسانًا نبياً مقتدراً في الفعل والقول "؟

    3- يقول " لأنهم يتبعون الإنجيل الابيوني المنحول "
    ثم يناقض نفسه فيقول عن القرآن الكريم " فهو من ترجمة التوراة من العبرية إلى العربية على يد ورقة" ؟؟؟!!
    ويعود ليؤكد تناقضه فيقول عن القرآن الكريم " ولو كان به شئ صحيح فانه من التوراة التي كانت موجودة من ألاف السنين أو من العلوم والأخبار المنتشرة وقتها " ما هو الأصح ؟؟؟ هل هو من الإنجيل الابيوني المنحول أم من التوراة أم من العلوم والأخبار المنتشرة وقتها ؟؟؟
    4- ( لا أعرف كيف تمكنت من الوصول للحقائق وقد أخفاها المسلمون فأنتم لا تذكروا مصدر معلوماتكم!!!يقول إن ورقة هو الذي زوج خديجة رضي الله عنها ومحمد صلى الله عليه وسلم مع أن جميع المصادر تذكر قصة زواجهما ولا يوجد لورقة أي ذكر في الموضوع . فمن أين أتى المدعي بزعمه؟ تقول كتب السيرة أنه لما بلغ محمدٌ صلى الله عليه وسلم من العمر خمساً وعشرين سنة، سافر إلى بلاد الشام للمرَّة الثانية، في تجارةٍ تخصُّ خديجة بنت خويلد، وهي سيِّدة كانت توكل إلى الرجال أمر تجارتها، وقد رغبت في إسناد هذه المهمَّة إلى محمَّد، الَّذي عُرف بين القوم بحسن الخلق، وصدق الحديث، وأداء الأمانة، حتَّى اشتُهِر عنه لقب ( الصادق الأمين )، وصار موضع ثقة الناس واحترامهم. وقد أرسلت معه خادمها ميسرة، فذهبا واتَّجرا بمالها وربحا ربحاً وافراً، ولما رجَعَا إلى مكَّة أخبر ميسرة سيِّدته بما رأى من غرائبَ شَهِدَها بصحبته محمَّداً في تلك الرحلة؛ فقد كان من شأنه أنه كلَّما اشتدَّ الحرُّ، رأى ملَكين يظلِّلانه من حرارة الشمس وقيظها، فأُعجِبت خديجة بما سمعت، وأرسلت إليه تخطبه لنفسها وكانت في الأربعين من عمرها، فقبل محمَّد وأرسل عمَّه يطلب يدها من أهلها ثمَّ تزوجها.
    5- لماذا اختص ورقة ابن نوفل محمداً من دون البشر ليوكل له مهمة ترأس كنيسة مكة ؟ ألم يكن له أبناء أو أخوة أو أبناء أخوة أو أفراد عندهم علم أو أكثر قرابة من محمد صلى الله عليه وسلم؟ ولماذا لم يؤلف قرآناً لنفسه بدلاً من أن يعطيه لغيره ؟؟!!
    6- أين نجد السيرة الذاتية لورقة في كتب النصارى القديمة ؟
    7- من أين أتى المدعي بدعوى أنه كان في مكة نصارى وكنيسة بينما أجمعت كتب التاريخ على أن أهل مكة كانوا وثنيين يعبدون الأصنام وقد أعرضوا عن اعتناق النصرانية لتنافرها مع العقل والفطرة السليمة، كما وأنهم أعرضوا عن اليهودية لأن أنَفَتَهُم وإباءهم جعلهم يرفضون فكرة شعب الله المختار التي تجعل من معتنقي اليهودية الجدد يهود من الدرجة الثانية !لم يبلغ عدد نصارى مكة عدد أصابع اليد الواحدة وأسماؤهم مذكورة في كتب السيرة النبوية وقد أسلموا جميعاً ولله الحمد. ) لقد تنصر ثلاثة فقط من مكة وكما تحكي رواية بن كثير أن زيد بن عمرو بن نفيل خرج إلى الشام هو وورقة بن نوفل وعثمان بن الحويرث وعبيد الله بن جحش فتنصروا إلا زيدا فإنه لم يدخل في شيء من الأديان بل بقي على فطرته من عبادة الله وحده لا شريك له متبعا ما أمكنه من دين إبراهيم (البداية والنهاية لابن كثير ج2 ص 243)
    إذن كان ورقة ممن ( تنصروا ) و ليس ممن ورثوا النصرانية

    8- أين نجد أسماء رؤساء كنيسة مكة المزعومة قبل ورقة؟ ثم إننا نجد على الانترنت مقالات تزعم أنه كان في مكة أكثر من كنيسة ودير فما هو مرجعهم في ذلك ؟
    9- إذا كانت الأبيونية قد تكونت في القرن الأول فلماذا انتظر معتنقوها قروناً ولم يعملوا على تأليف كتاب جديد لهم قبل سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم؟

    10- بالنسبة ما ذكر في الحديث عن ورقة في مسألة المعرفة للإنجيل( وكان يكتب الكتاب العربي فيكتب بالعربية من الإنجيل ما شاء الله أن يكتب) أي أنة كان يتقن العبرية كما كان يتقن العربية فيقوم بالترجمة ما تيسر له أن يترجمه ويعرضه على العرب ما قام بترجمته فقد ثبت أن ورقة لم يقم بترجمة الإنجيل لأن الأمر يحتاج إلي مجهود يفوق جهد الشخص الواحد ، بل يحتاج إلى مؤسسة في أعمال الترجمة ومساعدين ولماذا يقوم ورقة بترجمة الإنجيل مع أنه لم يكن في مكة غير ثلاثة من النصارى ؟ وهذا قول بعيد كل البعد عن الواقع والذي يمكن أن نفترضه هو أن ورقة بمعارفه البسيطة عن الديانة النصرانية وعن اللغة التي كتب بها الإنجيل والتوراة كان يستطيع قراءة بعض ما جاء في هذه الكتب ويذكر ما فهمة لمن حوله من العرب بالعربية وهذا شيء ممكن أما أن نقول إن ورقة ترجم الإنجيل إلي العربية فهو أمر يبعد عن الواقع لأننا لا نرى فائدة من ذلك لورقة لأنه لم يكن في المجتمع العربي في مكة غير ورقة بن نوفل واثنين آخرين من المتنصرين. وورقة يعلم أن دينا جديدا سوف يشرق على جزيرة العرب وعلى العالم، وسيبطل ما عداه من ديانات، فلماذا يضيع وقته في ترجمة لا قدرة له عليها ولا فائدة منها والنصارى ثلاثة فقط؟ونحن لا نشك في أن ورقة قد آمن برسالة الإسلام من أول يوم لأنه إنما تنصر في الجاهلية ليتخلص من عبادة الأصنام والأوثان، وليتعرف على الله من خلال النصرانية.. فقادته مطالعته، وما سمعه في رحلاته من أحاديث من أحبار ورهبان إلي أن الله سيبعث نبيا من العرب من ولد إسماعيل، وأن زمانه قد أظل في تلك الأيام، وقد أتضح لورقة بصورة لا تقبل الجدل فيها أن محمدا هو النبي الذي ينتظره الناس ولذلك فلابد من أن يكون قد آمن برسالة ربه التي جاء بها محمد صلى الله علية وسلم لأنه كان يبحث عنها بتلهف كبير ليصل من خلالها إلي الحق المنزل من عند الله إلي الخلق.

    11- الرسول لم يكن يشك في رسالته المكلف بها حتى أنه عندما نزلت الآية " "فإن كنت في شك "[يونس: 94].قال الرسول صلى الله علية وسلم لا أشك ولا أسأل والرسول صلى الله عليه وسلم لم يسأل ورقة ويقول له حقا أنا نبي الله أم لا؟ لم يحدث ولم يستشره ولكن السؤال والحيرة كانت من خديجة وهذا شيء طبيعي
    المدعي : إن الحديث يعلل ثلاثة أشياء مرتبطة ببعض تبين أهمية القس ورقة بن نوفل في الوحي) ثم لم ‏ ‏ينشب 1-‏ ‏ورقة ‏ ‏أن توفي 2-وفتر الوحي فترة حتى3- حزن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم

    المحكمة : ما هو رد المدعي عليه

    المدعي علية:1- يقول " ثم يموت ورقة ( ويفتر الوحي؟!؟! )
    أليس هذا دليلاً قاطعاً على أن محمداً صلى الله عليه وسلم كان يتلقى الوحي من الله ؟ و إلا فكيف يكون شديد الذكاء كما قال المدعي ولا يفطن إلى أن انقطاعه بعد وفاة ورقة عن تزويد أتباعه بآيات جديدة سيؤدي إلى كشف عدم صدقه في أن الله هو الذي يوحي إليه ؟؟؟

    قال الزهري فهلك ورقة بن نوفل قبل الوحي وقبل إظهار النبي الدعوة (البدء والتاريخ ج4ص143) ثم إن الوحي لم ينزل على نبي الإسلام إلا مرة واحدة قبل وفاة ورقة

    لقد أثبتنا أن وفاه ورقة بعد نزول اقرأ وقبل نزول السور التالية ومن المستحيل أن يكون عايش فترة الدعوة لأنه لو كان عايش لأظهر إسلامه ولم يتردد في ذلك.

    2- فتر الوحي لمدة قصيرة عدة أيام لأن مبعث الرسول في سن 40 سنة،13 سنة دعوة في مكة، ومنها 3 سنوات في شعاب مكة، 10 سنوات دعوة في المدينة المجموع 40+10+13=63 عمر الرسول الله صلى الله عليه وسلم وهذا يدل على أن فتر الوحي في حياة الرسول لم تتجاوز أيام هنا لفتة لغوية وهي أن الجملة تقول " وفتر الوحي " وليس ففتر الوحي.

    يقول علم النحو إن حرف الواو يدل على تتابع الأحداث بالترتيب الزمني أي على التراخي بمعنى: مات ورقة وبعد ذلك فتر الوحي

    أما " ففتر الوحي " فإن حرف الفاء تفيد السببية بمعنى أن موت ورقة كان سبباً في انقطاع الوحي وهذا ما لم يحدث.

    3- حزن النبي على شيئين حدثا.

    أولا : وفاه ورقه بن نوفل

    1-أنه عارف بنبوته ومن أكثر الناس فهما لها

    2-أنه وعده بنصره عند بداية الدعوة

    3-أن الأمنية التي طلبها ورقة لم تتحقق له ولحكمة

    4- حكمة الله حتى لا يقال أن الذي علمه هو ورقة بن نوفل وكان يخبره كذا وهذا ما يقال من أعداء الإسلام من أين حصل على كل هذا من المعلومات لغوية وتاريخية وبلاغية وعلمية ونعلم جيدا أن لقاء الرسول بورقة ما ثبت بين مرة أو مرتين في أكثر تقدير ولقاء لا يتعدى الساعة من الزمن ولكي يتعلم على يد كاهن أو قسيس لابد له من ملازمة فترة زمنية كبيرة وهذا لم يحدث مع الرسول صلى الله علية وسلم

    ثانيا: فتور الوحي انقطاع مؤقتا ليعود ولقد فتر الوحي بعد هذه المرة الأولى التي كانت في غار حراء، ليحصل للنبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ التشوق إلى العودة بعد أن ثبت لديه الحقيقة أنه أضحى نبياً. ثم حمى الوحي بعد هذا وتتابع، وأول ما نزل بعد فترة الوحي { يَا أَيُّهَا الْمُدَّثِّرُ * قُمْ فَأَنْذِرْ * وَرَبَّكَ فَكَبِّرْ * وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ * وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ * وَلا تَمْنُنْ تَسْتَكْثِرُ * وَلِرَبِّكَ فَاصْبِرْ } (المدثر:1: 7) كانت هذه الأوامر المتتابعة القاطعة أذاناً للرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ بأن الماضي قد انتهى بمنامه وهدوئه وسلامه. وأنه أمام عمل جديد يستدعي اليقظة، فليحمل الرسالة وليوجه الناس، وليأنس بالوحي، فإنه مصدر رسالته، ومدد دعوته وكأنه قيل له: إن الذي يعيش لنفسه قد يعيش مستريحاُ، أما أنت فمالك والنوم ؟ ومالك والراحة ؟ ومالك والفراش الدافئ ؟ والعيش الهادئ ؟ والنوم المريح ! قم للأمر العظيم الذي ينتظرك والعبء الثقيل المهيأ لك قم للجهد والنصب والكد والتعب، قم فقد مضى وقت النوم والراحة، وما عاد منذ اليوم إلا السهر المتواصل، والجهاد الطويل الشاق، قم فتهيأ لهذا الأمر واستعد. وقد قام رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ فظل قائماً بعدها ثلاثة وعشرين عاماً لم يسترح ولم يسكن ولم يعيش لنفسه ولا لأهله، قام وظل قائماً على دعوة الله، يحمل على عاتقه العبء الثقيل الباهظ ولا ينوء به، عبء الأمانة الكبرى في هذه الأرض، عبء البشرية كلها، وعبء العقيدة كلها، وعبء الكفاح والجهاد في ميادين شتى، عاش في المعركة الدائبة المستمرة أكثر من عشرين عاماً، لا يلهيه شأن عن شأن في خلال هذا الأمد منذ أن سمع النداء العلوي الجليل، وتلقى التكليف الثقيلة، والانطلاق إلى المجالات الأخرى بشكل تدريجي مع ما كان يتخلل ذلك من ركود وانقطاع في الوحي

    المدعي:-. . أن هناك شط يحيط بربط هذه الرواية بعائشة. إذ أن حدث نزول الوحي على الرسول كان قبل ولادتها حسب الروايات التي تقول أنها ولدت في السنة الثانية أو الرابعة أو الخامسة. . وحتى تثبت لنا صحة هذه الرواية فيجب على المسلمين أن يعترفوا أن عمر عائشة هو أكبر بكثير مما يذكرون لكي يثبت لنا صحة معايشتها لهذا الحدث وإلا تصبح هذه الرواية على كف عفريت. وهل ظهر جبريل لمجرد إخافة الرسول فقط. أم جاء إليه بكلام الله ؟ وكيف سوف يوصل إليه هذا الكلام ما دام قد فر منه. . ؟وهل هناك مبرر للخوف منه وهو بهذه الرواية غير معصوم فهذه الرؤية تجرد محمد من خاصية الوعي والعلم بما يتعلق بالوحي والرسالة قبل البعثة فعلى أي أساس دين كان يتعبد ؟ ومن أين له العلم بهذا. . ؟ إن جبريل قام بتعذيب محمد وإكراهه على القراءة. وهذا سلوك غير معقول أن يحدث لرسل الله سبحانه ولا يجوز نسبته لجبريل إن ذهاب محمد لورقة ليستفتيه يطعن في شخص محمد إن لم يكن يعلم شيئا عن أبعاد الدعوة التي أوحى إليه بها ونتائجها المستقبلية. وإن ورقة هو الذي نبهه إلى هذا

    المحكمة: هل للمدعي عليه أن يجاوب على هذه التساؤلات

    المدعي علية:

    أولا:إن خديجة توفيت في حياة الرسول الله صلى الله علية وسلم ولم ينقل هذا الحديث إلا عائشة التي أعدت بمعنى تزوجت في سن تكون الذاكرة في قمتها حفظا وهي بالطبع حكى لها رسول الله صلى الله علية وسلم مباشرا كيف بدأ الوحي فهي حكت الواقعة كما عرفتها من الرسول الله مباشرا فلا غبار في ذلك.

    ثانيا: أن الرسول ( ص ) كان يتعبد بغار حراء من قبل البعثة وهذه إشارة إلى كونه كان معدا لاستقبال الوحي. فمن ثم فإن ظهور جبريل له لم يكن مفاجأة ولكن ظهوره بصورته الحقيقية لابد أن تحدث المفاجئة للرأي. .

    ثالثا: الرسول صلى الله عليه وسلم كان يعي ويعلم ما يتعلق بالوحي والرسالة قبل البعثة ولكن لا يتصور الأحداث بدليل الحوار مع جبريل في بدء الوحي بل الأحاديث الدالة على أن بداية الوحي الرؤيا الصادقة(أول ما بدئ به رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏من الوحي الرؤيا الصادقة في النوم فكان لا يرى رؤيا إلا جاءت مثل فلق الصبح ) التي كانت بمثابة تدريب وإعداد
    رابعا: تعبد الرسول الدائم في غار حراء وهو ما تؤكده الرواية - قبل بعثته. وكان يتعبد بتوحيد الله وتسبيح ربة وهذه الرواية تعطينا دلالة قاطعة أن الرسول كان في حفظ الله ورعايته من قبل أن يوحى إليه. .

    خامسا: إن الحوار الذي دار بين جبريل و الرسول في بداء الوحي وقوله اقرأ تأكيد على أن الرسول أمي أكثر من مرة وهذا ما يتشدق به أعداء الإسلام وقد تصور بعضهم أن النبي صلى اللّه عليه وسلم كان يتلوا الكتب الدينية القديمة ومنها استقى معلوماته، وهذا لا أساس له، إذ لم يكن في جزيرة العرب كتب دينية باللغة العربية في ذلك الوقت. ومن المؤكد أنه كما كان يعرف أي لغة من اللغات الأجنبية

    وقد قيل أيضا أنه صلى اللّه عليه وسلم اقتبس بعض تعاليم المسيحية أثناء سفره إلى الشام عندما كان يتاجر، وبديهي أن التاجر العربي الذي لا يعرف اللغة الآرامية واليونانية كان يتعذر عليه الحصول على معلومات دينية من مسيحي الشام. أما الذين كانوا يتكلمون العربية من هؤلاء المسيحيين فقد كانوا جهالا أميين.وأما ما قيل من أن ورقة بن نوفل ترجم جزءا من الكتب المسيحية إلى العربية فغير محتمل بالمرة ومع ذلك يزعم در منجم في كتابه "حياة محمد" أن ورقة ترجم الأناجيل إلى العربية والحقيقة أنة كان يتقن العبرية ويترجم إلي العربية وما نطلق علية حاليا ترجمة فورية فقط وهذا ما ينص علية الحديث (محمد صلى الله وعليه وسلم لمحمد رضا)

    سادسا: إن الرسول لم يذهب إلى ورقة النصراني ليستفتيه بل السيدة خديجة أمام حدث تريد أن تزيد يقينا حيث أنها لم تكن خبيرة بالوحي ولا دارسة له واستفسار خديجة لابد أن نعزرها لأنها تريد أن تعرف ما هذا الذي حدث لم ينزل الوحي على خديجة ليخبرها بأن الرسول صلى الله عليه وسلم خاتم الأنبياء والمرسلين ولابد أن تستفسر عن هذا الوضع وهي لم تكذب الرسول صدقته وقالت له (كلا أبشر فوالله لا يخزيك الله أبدا إنك لتصل الرحم وتصدق الحديث وتحمل ‏ ‏الكل ‏ ‏وتقري ‏ ‏الضيف وتعين على نوائب الحق) لكن هي أمام ظاهرة جديدة بالنسبة لها.كذلك الرسول شاهد وسمع وتكلم مع جبريل عليه السلام. وأن ورقة من الدارسين للإنجيل باللغة العبرية ويترجم بعضا منة إلى العربية

    سابعا: إن الرسول لم يكن يعلم الغيب( ولم يكن يدرس كتب أهل الكتاب). وإن ورقة ما قاله له ليس من تأليف ولا استنتاجه بل معرفته وفهمه من الإنجيل وفي مسألة يعرفها كل نصراني عندما قال (فقال ورقة هذا الناموس مثل الذي أنزل على‏ موسى ) والملاك يظهر مباشرا إلى الأنبياء والرسل أو في صورة رجل وهذا موجود في العهد القديم والجديد(كان الوحي يصل إلى الموحى إليهم عن طريق كلام من شخص منظور في صورة إنسان أو صورة ملاك) أمثلة على ذلك

    1- العهد القديم:-
    تكوين 22:11 فناداه ملاك الرب من السماء وقال إبراهيم إبراهيم.فقال هاأنذا.

    تكوين 22:15 ونادى ملاك الرب إبراهيم ثانية من السماء
    خروج 3:2 وظهر له ملاك الرب بلهيب نار من وسط عليّقة.فنظر وإذ العليقة تتوقّد بالنار والعليقة لم تكن تحترق.

    1 أخبار 21:16 ورفع داود عينيه فرأى ملاك الرب واقفا بين الأرض والسماء وسيفه مسلول بيده وممدود على أورشليم فسقط داود والشيوخ على وجوههم مكتسين بالمسوح.

    2- العهد الجديد:-
    أعمال 7:35 هذا موسى الذي أنكروه قائلين من أقامك رئيسا وقاضيا هذا أرسله الله رئيسا وفاديا بيد الملاك الذي ظهر له في العليقة.

    لوقا 1:26 وفي الشهر السادس أرسل جبرائيل الملاك من الله إلى مدينة من الجليل اسمها ناصرة

    لوقا 1:19 فأجاب الملاك وقال له أنا جبرائيل الواقف قدام الله وأرسلت لأكلمك وأبشرك بهذا.

    ظهور الملائكة في صور بشرية تخاطب البشر بلقائهم وتبلغهم وحي الله كانت أكثر وسائل الوحي شيوعا

    فقد ورد في سفر التكوين(1-13)
    ( فجاء الملاكان إلى سدوم مساء وكان لوط جالسا في باب سدوم.فلما رأهما لوط قام لإستقبالهما وسجد بوجهه إلى الأرض.وقال يا سيّديّ ميلا إلى بيت عبدكما وبيتا واغسلا أرجلكما.ثم تبكران وتذهبان في طريقكما.فقالا لا بل في الساحة نبيت.فألحّ عليهما جدا.فمالا إليه ودخلا بيته.فصنع لهما ضيافة وخبز فطيرا فأكلا وقبلما اضطجعا أحاط بالبيت رجال المدينة رجال سدوم من الحدث إلى الشيخ كل الشعب من أقصاها.فنادوا لوطا وقالوا له أين الرجلان اللذان دخلا إليك الليلة.أخرجهما إلينا لنعرفهما.فخرج أليهم لوط إلى الباب وأغلق الباب وراءه.وقال لا تفعلوا شرا يا أخوتي.هوذا لي ابنتان لم تعرفا رجلا.أخرجهما إليكم فافعلوا بهما كما يحسن في عيونكم.وأما هذان الرجلان فلا تفعلوا بهما شيئا لأنهما قد دخلا تحت ظل سقفي.فقالوا ابعد إلى هناك.ثم قالوا جاء هذا الإنسان ليتغرب وهو يحكم حكما.الآن نفعل بك شرا أكثر منهما.فألحّوا على الرجل لوط جدا وتقدموا ليكسروا الباب.فمدّ الرجلان أيديهما وادخلا لوطا إليهما إلى البيت وأغلقا الباب.وأما الرجال الذين على باب البيت فضرباهم بالعمى من الصغير إلى الكبير.فعجزوا عن أن يجدوا الباب وقال الرجلان للوط من لك أيضا ههنا.أصهارك وبنيك وبناتك وكل من لك في المدينة اخرج من المكان.لأننا مهلكان هذا المكان.إذ قد عظم صراخهم أمام الرب فأرسلنا الرب لنهلكه.)

    مما سبق يبين كيف كان الوحي في العهد القديم والجديد فليس غريبا أن يقول هذا هو الناموس الذي نزل على موسى ويستنتج أن أهله سوف يخرجونه أيضا استنتاج من العهد الجديد ومن الأقوال الشهيرة للمسيح أن النبي لا يقبل في وطنه وهذا ما حدث لرسول الله صلى الله علية وسلم واستغراب الرسول دليل أخر على نبوته (عن بن عباس رضي الله عنهما قال ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لمكة ما أطيبك من بلدة وأحبك إلي ولولا أن قومك أخرجوني ما سكنت غيرك (هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه1787 المستدرك على الصحيحين ج1 ص 661والحديث رقم 5536 في صحيح الجامع تحقيق الألباني)

    وهذا ما شرحه المسيح علية السلام

    لوقا 4:24 وقال الحق أقول لكم انه ليس نبي مقبولا في وطنه.

    يوحنا 4:44 لان يسوع نفسه شهد أن ليس لنبي كرامة في وطنه.

    ثامنا: أمَّا الخوف والفزع الَّذي انتابه لِمَا سمع ورأى في الغار حتَّى جعله يقطع خلوته، ويسرع إلى البيت مرتعش الفؤاد، فإنه يوضح أن ظاهرة الوحي هذه لم تأت متمِّمة لشيء ممَّا كان النبي صلي الله عليه وسلم يتصوَّره أو يخطر في باله، وإنما فوجئ بها وبالرسالة دون أي توقُّع سابق. كما أن ذهاب خديجة به لابن عمها دليل على أنها لم تكن تعلم كنهه مما جعلها تسأل قريبها ورقة عنه.

    هل يتصور منصف على وجه الأرض أن القرآن كلام محمد وهل يصح في الأذهان أن أحدا يبتكر بعبقريته أمرا هو مفخرة المفاخر ومعجزة المعجزات ثم يقول للعالم في صراحة ليس هذا الفخر فخري وما هو من صنعي وما كان لدي استعداد أن آتي بشيء منه وأنتم تعرفونني وتعرفون استعدادي من قبل ألا إن هذا يخالف العقل والمنطق ويجافي العرف والعادة وينافي مقررات علم النفس وعلم الاجتماع فإن النفوس البشرية مجبولة على الرغبة في جلائل الأمور ومعاليها مطبوعة على حب كل ما يخلد ذكرها ويرفع شأنها لا سيما إذا كان ذلك نابعا منها وصادرا عنها وكان صاحب هذه النفس صدوقا ما كذب قط رافعا عقيرته بزعامة الناس ودعوتهم إلى الحق وليس شيء أجل شأنا ولا أخلد ذكرا من القرآن الكريم الذي جمع الله به شمل أمة وأقام به خير ملة وأسس به أعظم دولة فما كان لمحمد أن يزهد في هذا المجد الخالد ولا أن يتنصل من نسبته إليه لو كان من وصفه وصنعه وهو يدعو الخلق إلى الإيمان به وبما جاء به وأي وجه لمحمد في أن يتنصل من نسبة القرآن إليه وهو صاحبه إنه إن كان يطلب الوجاهة والعلو والمجد فليس شيء أوجه له ولا أعلى ولا أمجد من أن يكون هذا القرآن كلامه وإن كان يطلب هداية الناس فالناس يسرهم أن يأخذوا الهداية مباشرة ممن يعجز الجن والإنس بكلامه ويتحدى كل جيل وقبيل ببيانه ويقهر كل معارض ومكابر ببرهانه ولو كان القرآن من تأليف محمد لأثبت به ألوهيته بدلا من نبوته لأن هذا القرآن لا يمكن أن يصدر إلا عن إله ( مناهل العرفان ج 2 ص 293)

    ما أروع ما وصفة القرآن من الحالة الذي سيقولها أعداء الإسلام على مر العصور واتهام أن القرآن نتيجة تعلم الرسول من بشر وهذا دليل الإعجاز القرآني على مر العصور والأيام

    (وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّهُمْ يَقُولُونَ إِنَّمَا يُعَلِّمُهُ بَشَرٌ لِّسَان الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهَـذَا لِسَانٌ عَرَبِيٌّ مُّبِينٌ {103}سورة النحل. صدق الله العظيم

    المدعي: أن الحالة التي كانت تعتري النبي صلى الله علية وسلم عند تلقي الوحي من جبريل، وهو على حالته الملكية، وهي الحالة التي كان النبي يغيب فيها عن الناس وعما حوله، ويسمع له غطيط ( صوت النائم إذا احتبست أنفاسه ) كغطيط النائم، ويتصبب عرقه، ويثقل جسمه، هي حالة صرع تتمخض عما يخبر به أنه وحي

    المحكمة: على المدعى أن يقدم لنا رده على مسألة هل فعلا كان مصابا بالصرع أم لا ؟

    المدعى عليه: يجب أن نعرف ما هو الصرع وأنواعه وأعراضه ومضعفاته ونتائج الإصابة به وهل هذه الأشياء أصابت الرسول صلى الله عليه وسلم أم لا ؟

    التعريف:

    الصرع هو حالة عصبية تحدث من وقت لآخر اختلال وقتي في النشاط الكهربائي الطبيعي للمخ. وينشأ النشاط الكهربائي الطبيعي للمخ من مرور ملايين الشحنات الكهربائية البسيطة من بين الخلايا العصبية في المخ وأثناء انتشارها إلى جميع أجزاء الجسم، وهذا النمط الطبيعي من النشاط الكهربائي من الممكن أن يختل بسبب انطلاق شحنات كهربائية شاذة متقطعة لها تأثير كهربائي أقوى من تأثير الشحنات العادية. ويكون لهذه الشحنات تأثير على وعى الإنسان وحركة جسمه وأحاسيسه لمدة قصيرة من الزمن وهذه التغيرات الفيزيائية تسمى تشنجات صرعية ولذلك يسمى الصرع أحيانا "بالاضطراب التشنجي". وقد تحدث نوبات من النشاط الكهربائي غير الطبيعي في منطقة محددة من المخ وتسمى النوبة حينئذ بالنوبة الصرعية الجزئية أو النوبة الصرعية النوعية.وأحيانا يحدث اختلال كهربائي بجميع خلايا المخ وهنا يحدث ما يسمى بالنوبة الصرعية العامة أو الكبرى. ولا يرجع النشاط الطبيعي للمخ إلا بعد استقرار النشاط الكهربائي الطبيعي. ومن الممكن أن تكون العوامل التي تؤدى إلى مرض الصرع موجودة منذ الولادة، أو قد تحدث في سن متأخر بسبب حدوث إصابات أو عدوى أو حدوث تركيبات غير طبيعية في المخ أو التعرض لبعض المواد السامة أو لأسباب أخرى غير معروفة حالياً. وهناك العديد من الأمراض أو الإصابات الشديدة التي تؤثر على المخ لدرجة إحداث نوبة تشنجيه واحدة. وعندما تستمر نوبات التشنج بدون وجود سبب عضوي ظاهر أو عندما يكون تأثير المرض الذي أدى إلى التشنج لا يمكن إصلاحه فهنا نطلق على المرض اسم الصرع يتميز بنوبات من فقدان الوعي ترافقها اختلاطات متعممة. وتستمر النوبة فترة قصيرة ثم تزول. أم الفاصلة بين نوبة وأخرى فقد تكون بضعة أشهر في الحالات الخفيفة، بينما يمكن أنَّ تحدث النوبة بضع مرات في اليوم الواحد وذلك في الحالات الشديدة ، وهو نوبات متكررة مفاجئة مصحوبة بنقص في الوعي إلى حد الغيبوبة أحيانا.. وهناك أنواع مختلفة للنوبات التي قد تنتاب المريض؛ فمنها الصغرى والكبرى المتكررة المستمرة، وأقل هذه النوبات حدة هي الصغرى التي لا تستغرق سوى عدة ثوان، ولا تحدث تشنجات، أما النوبة النفسية الحركية فتسبب فقدانًا تامًّا في الوعي، مصحوبة بحركات أتوماتيكية غريبة كالجري، والصراخ، والهيجان، والعدوان، وجذب الملابس... إلخ

    الأشكال والأعراض:
    قبل أنَْ تحدث نوبة الصرع، تسبقها حالة مخبرة - تخبر المريض عن قدوم النوبة - تسمى النسمة وتتجلى مظاهرها بأشكال عديدة من الاضطرابات الحسية، كأن يشم المريض رائحة خاصة أو يسمع أصواتاً غريبة أو يرى أشكالا أو أشباحاً خاصة أو يشعر بطعم غريب في فمه... وأحياناً تكون بشكل حس مزعج في إحدى مناطق البدن، أو بشكل نفخة كالريح - ومنه تسميتها بالنسمة. وعليه يمكن تعريف النسمة بأنها الاضطرابات الحسية التي تتقدم نوبة الصرع والتي تـنبيء عن قرب ظهور النوبة المفاجئ.
    هذا وإن للصرع أشـكالاً عـديدة، أهمها:
    أولاً - الصـرع الكبير:
    قد تكون النسمة في هذا الشكل غير موجودة أحياناً، وتمر حوادثه بثلاث مراحل؛ فقدان الوعي، والارتجاجات، وعودة الوعي. يبدأ فقدان الوعي فجأة ويرافقه فقدان الحركة، فيسقط المريض بشكل تشنجي ويظهر الزبد على الفم، وقد يعض المريض لسانه كما قد يتبول أو يتغوط. وتستمر هذه المرحلة حوالي الدقيقة الواحدة. وأخيرا تبدأ فترة الهدوء فيصبح التنفس عميقاً ويعود الوعي تدريجيـاً... وتنتهـي النوبـة. وعندما يصحو المريض يكون في حالة ذهول ولا يذكر شيئاً مما جرى.. ولكنه يشعر بصداع شديد يدفعه للنوم العميق، ليستفيق بعدها وقد عاد طبيعياً. وبعض المرضى يستطيع أنَّ يعود إلى أعماله الاعتيادية بعد انتهاء

    الصرع الكبرى وأعراضه:

    1- تصلب في الجسم.

    2- احتقان في الوجه.

    3- هزات متكررة في الجسم كله.

    4- أعراض أخرى مثل التبول اللاإرادي ولعاب كثيف في الفم وعض اللسان نوبة مباشرة.

    ثانيـاً: الصرع الـدائم:
    وفي هذا الشكل تتعاقب النوبات بصورة مستمرة دون فاصلة، فيبقى المريض فاقداً وعيه بشكل دائم مع حدوث نوبات اختلاجية بين حين وآخر ولهذا فإن المريض قد يموت نتيجة للجهد العضلي العصبي الدماغي. وعليه فأن هذا الشكل من الصرع شديد الخطورة ونشير إلى أنَّ الحرارة ترتفع فيه كثيراً. يبدو الشخص واعياً أثناء نوبات الصرع الجزئية المركبة لكنه غالبا لا يدرك من حوله أثناء النوبة. وقد يكون الشخص قادراً على السمع ولكنه لا يكون قادراً على الاستجابة للقريبين منه. و تبدو عادة هذه النوبة مشابهة لنوبة صرع التغيب في كون الإنسان قد يبقى محملقاً في الفراغ. و تدوم النوبة عموماً لفترة أطول وقد يكون هنالك بعض التصرفات أو الحركات اللاإرادية مثل تقليب أو تمطيط الشفاه أو المضع أو حركات طرفية لا إرادية مثل حركة يد متكررة متماثلة بعكس النوبة الغيبية التي تنتهي فجأة بعد "30 " ثانية أو أقل، بينما تدوم نوبة الصرع الجزئية المركبة عادة لمدة دقيقة إلى دقيقتين وتحتاج إلى فترة أطول لاسترداد الوعي والنشاط. وليس مستغرباً أن تبدأ نوبة الصرع الجزئية كنوبة بسيطة تتطور إلى نوبة صرع جزئية مركبة ومن ثم تتحول إلى نوبة ارتجاجية كبيرة أو نوبة تشنجية.

    ثالثاً - الصرع الجزئي:
    يسمى أيضاً (صرع جاكسون )، وتكون النسمة فيه واضحة ويتبعها ذهول واضطراب في الذاكرة دون أنَّ يفقد المريض وعيه، وتظهر اختلاجات وتشنجات عضلية في موضع واحد من الجسم فقط، ثم تنتشر إلى الأقسام المجاورة. ويشار إليها عادة بالنوبات التحذيرية أو النسمة ( الحس الشخصي) وهي الإحساس الشخصي الذي يسبق النوبات الاشتدادية. حيث يكون الشخص واعياً بالكامل خلال هذه النوبات ولا يفقد وعيه. تعتمد أعراض هذه النوبات على الجزء النشط من الدماغ أثناء النوبة. وقد تشمل الأعراض رجفة في جزء واحد من الجسم، خوف، قلق، غثيان، الإحساس بالضحك والذي قد يتطور إلى أصوات عالية أو رائحة مميزة كذلك أضواء أو تغير فى النظر أو إحساس بتنميل و لسعات كهربائية فى أجزاء من الجسم. علماً بأن الأعراض تختلف إلى حد كبير من شخص إلى آخر تبعاً لموقع نشاط النوبة في الدماغ.

    الصرع البؤري:-

    يكون المريض في كامل وعية وقد يتذكر ما حصل له خلال النوبة ومن أعراضه:-

    1- تشنجات حركية.

    2- تشنجات حسية.

    3- تخيلات مرئية أو سمعية أو شميه ( هلاوس )

    4- إحساس داخلي بالخوف

    رابعاً - الصرع الصغير:
    ويدعى كذلك (الغياب الصرعى ) والنسمة فيه قد تكون مفقودة، وهي إنْ ظهرت كانت خفيفة. ويتميز هذا الشكل باضطراب بسيط في الوعي لعدة ثوان فقط ثم يعود المريض طبيعياً رأسا. وهكذا فإن الصرع الصغير يختلف عن الأشكال السابقة بعدم فقدان الوعي وعدم ظهور الاختلاجات. وقد تحدث هذه النوبة دون أنَّ يشعر بها أحد ولا تؤثر على سير عمل المريض. فمثلاً يكون المريض واقفاً بين رفقائه وهو يتكلم في موضوع مهم، وفجأة يتوقف عن الكلام بضع ثوان، يعود بعدها لتكملة حديثه طبيعياً... وقد يلاحظ عليه لشحوب الوجه أثناء توقف الكلام. إنَّ الصرع الصغير يبدأ عادة منذ الطفولة ويستمر حتى دور المراهقة وعند ذلك إما أنَّ يشفى أو أنَّ يتحول إلى الصرع الكبير.

    الصرع الأصغر ومن أعراضه:-

    1- السرحان.

    2- فقدان الذاكرة.

    3- فقدان الكلام أو الكلام غير المفهوم.

    4- توقف الجسم عن أي حركة تليها رمشات في العينين.

    5- فقدان النشاط العادي.

    الصرع والنوبات النفسية:

    وهى أكثر الاضطرابات شيوعا وفى هذه الحالات يحدث فقدان في الوعي قبل حدوث نوبة التشنج أو بعدها أو بديلا عن حدوث التشنج ويظهر المريض تصرفات وتفاعلات غير واعية وقد يصاحب ذلك ارتباك واضطراب فى التفكير وقلق وخوف تأخذ النوبة الصرعية شكل نوبة هياج مع وجود هلاوس أو خوف أو عنف شديد وعادة يصاب مريض الصرع بالانفصام.

    فهل أصاب الرسول الله صلى الله علية وسلم أي شيء من هذا بالطبع لا ولا يوجد أدنى دليل لوجود شبهة في ذلك وإليك رد هذه الفرية لترى أنهم طعنوا في غير مطعن، وطاروا في غير مطار.

    (1) إن النبي صلى الله عليه وسلم بشهادة الأعداء قبل الأصدقاء كان أصح الناس بدنا وأقواهم جسما، وأوصافه التي تناقلها الرواة تدل على البطولة الجسمانية. وقد بلغ من قوته أنه صارع ركانة بن عبد يزيد فصرعه، وكان ركانة هذا مصارعا ماهرا، ما قدر أحد أن يأتي بجانبه إلى الأرض، ولما عرض عليه النبي الدعوة قال: صارعني فإن أنت غلبتني آمنت أنك رسول الله، فصارعه الرسول فغلبه، فقيل إنه أسلم عقب ذلك( التاريخ الكبير رقم 1146، الجرح والتعديل رقم 2342، مشاهير علماء الأمصار رقم 187، الثقات رقم 437، الإصابة رقم 2691) والمصاب بالصرع لا يكون على هذه القوة، وقد شهد للنبي رجل غريب عن الإسلام ولكنه منصف قال الكاتب الأجنبي ( بودلي) في كتابه( الرسول حياة محمد ) مفندا هذا الزعم:" لا يصاب بالصرع من كان في مثل الصحة التي كان يتمتع بها محمد صلى الله عليه وسلم حتى قبل وفاته بأسبوع واحد، وإن كان ممن تنتابه حالات الصرع كان يعتبر مجنونا، ولو كان هناك من يوصف بالعقل ورجاحته، فهو محمد"

    (2) إن مريض الصرع يصاب بآلام حادة في كافة أعضاء جسمه يحس بها إذا ما انتهت نوبة الصرع، ويظل حزينا كاسف البال بسببها، وكثيرا ما يحاول مرضى الصرع الانتحار من قسوة ما يعانون من آلام في النوبات فلو كان ما يعتري النبي صلى الله عليه وسلم عند الوحي صرعا لأسف لذلك وحزن لوقوعه ولسعد بانقطاع هذه الحالة عنه، ولكن الأمر كان على خلاف ذلك.

    لقد فتر الوحي عن الرسول مدة فحزن لذلك حزنا شديدا، وكان يذهب إلى غار حراء وقمم الجبال عسى أن يعثر على الملك الذي جاء بحراء وبقي محزون النفس من هذه الحالة حتى سرى عنه ربه يوصل ما أنفصم من الوحي.

    (3) إن الوحي لم يكن يأتي النبي صلى الله عليه وسلم على هذه الحال التي قالوا عنها إنها صرع إلا أحيانا وأحيانا كان يأتيه وهو في حالته الطبيعية فلا غيبوبة ولا قلق ولا غطيط، وذلك حينما كان يأتيه جبريل في صورة رجل، وكان الجالسون لا يعرفون أنه جبريل، ولكن النبي كان يعلم ذلك حق العلم وذلك كما حدث في الحديث الطويل الذي رواه البخاري ومسلم وغيرهما والذي يعتبر سجلا جامعا لأصول الإيمان والإسلام والإحسان.

    ويدل على حالتي الوحي هاتين الحديث الذي رواه البخاري عن السيدة عائشة رضي الله عنها " أن الحارث بن هشام – رضي الله عنه – سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله كيف يأتيك الوحي ؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " أحيانا يأتيني مثل صلصة الجرس، وهو أشده علي، فيفصم عتي وقد وعيت منه ما قال: وأحيانا يتمثل لي الملك رجلا فيكلمني فأعي ما يقول ".قالت عائشة رضي الله عنها: ولقد رأيته ينزل عليه الوحي في اليوم الشديد البرد فيفصم عنه وإن جبينه ليتفصد عرقا "( صحيح مسلم رقم 2333، صحيح البخاري رقم 2،3043)وهل سمعنا أن الصرع من الأنواع كلها المشروحة هل يأتي بصوت كصلصة الجرس أو دوي النحل لا يوجد صرع يسمعه الجالسين من حوله وهذا دليل آخر على عدم التمييز بين الوحي والصرع لمن يحاول اتهام الرسول الله صلى الله علية وسلم

    (4) إن الثابت علميا أن المصروع حالة الصرع يتعطل تفكيره وإدراكه تعطلا تاما، فلا يدري المريض في نوبته شيئا عما يدور حوله، ولا ما يجيش في نفسه كما أنه يغيب عن صوابه، وتعتريه تشنجات تتوقف فيها حركة الشعور ويصبح المريض بلا إحساس.

    ولكن الرسول صلى الله عليه وسلم كان بعد الوحي يتلو على الناس آيات بينات، وتشريعات محكمات، وعظات بليغات، وأخلاقا عظيمة، وكلاما بلغ الغاية في الفصاحة والبلاغة تحدى به الناس قاطبة – عربهم وعجمهم – أن يأتوا بأقصر سورة منه فما استطاعوا فهل يعقل من المصروع أن يأتي بشيء من هذا ؟ اللهم إن هذا أمر لا يجوز إلا في عقول المجانين إن كانت لهم عقول.

    (5) في حالة الصرع تمر بذهن المريض ذكريات أو أحلام مرئية أو الاثنان معا وتسمى " بالهلاوس"وقد أثبت الطب أيضا أن الذكريات التي تمر بالمريض لابد أن يكون قد عاش فيها المريض نفسه حتما إذ أن النوبة الصرعية ما هي إلا تنبيه لصورة أو صوت مر بالإنسان ثم أحتفظ به في ثنايا المخ، وقد أمكن طبيا أجراء عملية التنبيه هذه بوساطة تيار كهربائي صناعي سلط على جزء خاص في المخ فشعر المريض بنفس " الهلاوس" التي تنتابه في أثناء نوبة الصرع، وكلما تكررت نوبة الصرع تكررت نفس الذكريات أو " الهلاوس" فهذا مريض يسمع أغنية أو قطعة من شعر، أو حديثا من أي نوع كان في نوبة صرعه، ويتكرر سماعه لها في كل نوبة، ولابد أن يكون ما سمعه في النوبة قد سمعه يوما في طفولته. أو شبابه، أو قبل مرضه، وكذلك إذا كانت النوبة تثير منظرا لابد أن يكون قد مر عليه.

    وبتطبيق ما قرره الطب الحديث في حقائق الصرع على ما يعتري النبي صلى الله عليه وسلم نجده يردد آيات لا يمكن إطلاقا أن يكون قد سمعها من قبل في حياته، فهي آيات واردة على لسان الحق سبحانه وتعالى قبل أن يعمر البشر الأرض مثل قوله سبحانه( وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلاَئِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَة قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ وَعَلَّمَ آدَمَ الأَسْمَاء كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلاَئِكَةِ)(30 البقرة)

    (وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاء مِن دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا {50}سورة الكهف

    وآيات أخرى فيها قول الله يوم القيامة مثل (حَتَّى إِذَا جَاؤُوا قَالَ أَكَذَّبْتُم بِآيَاتِي وَلَمْ تُحِيطُوا بِهَا عِلْمًا أَمَّاذَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ)(سورة النمل 84)

    وكذلك الآيات التي تحكي عصور ما قبل الإسلام، والمقاولات والمحاورات التي جرت بين أقوام عاشوا قبل الرسول بآلاف السنين وذلك مثل قوله سبحانه وتعالى (كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا الْمِحْرَابَ وَجَدَ عِندَهَا رِزْقاً قَالَ يَا مَرْيَمُ أَنَّى لَكِ هَـذَا قَالَتْ هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ إنَّ اللّهَ يَرْزُقُ مَن يَشَاء بِغَيْرِ حِسَابٍ {37}آل عمران إلى غير ذلك من الأحاديث والأحوال لم تمر بالرسول قطعا فهي لم تختزن بالتالي في المخ لتثيرها نوبات صرعية فيتذكرها، وبذلك يقرر الطب الحديث في أحدث اكتشافاته بالنسبة للصرع أن الرسول صلى الله عليه وسلم لا يمكن أن يكون هناك أدنى شبهة في إصابته بالصرع إطلاقا، وأن ما كان يعتريه إنما هي حالة نفسية وجسدية لتلقي وحي الله سبحانه وتعالى، هذا الوحي الذي أخبره الله فيه عما مضى، وعما يستقبل.

    (6) ثم ما رأي هؤلاء الطاعنين وفيهم من ينتمي إلى بعض الأديان في أنهم لا ينالون من نبينا محمد صلى الله علية وسلم وحده، وإنما ينالون من جميع أنبياء الله ورسله الذين كانت لهم كتب أو صحف أوحى بها من عند الله سبحانه فهل تطيب نفوس المقرين بالأديان منهم أن يخربوا بيوتهم قبل أن يخربوا بيوت غيرهم ؟ وما رأيهم فيما جاء في كتب العهد القديم والجديد من إيحاءات ونبوءات ؟ وهل يقولون في وحي نبي الله موسى وعيسى – عليهما السلام – ما يقولون في وحي نبينا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟

    اللهم إن هذا الطعن لا يفوه به إلا أحد رجلين: إما رجل مخرف، وإما رجل مخرب مدمر يريد هدم الأديان.(المدخل لدراسة القرآن الكريم د/ محمد بن محمد أبو شهبة ص95-99) وأكبر دليل على إبطال هذه الفرية الكاذبة أن مصاب الصرع يصاب مع الأيام بضعف شديد في الذاكرة والرسول الله صلى الله علية وسلم مات بكامل ذاكرته حقا إنها فريه خائبة ساقطة نتيجة الحقد الدفين أنني أطالب المحكمة بعد كل ذلك بما يلي ويشترك كل منصف سواء كان مسلما أو غير ذلك من الذين يستخدمون القواعد العلمية أن يحاكموا هؤلاء تخيلوا كم إنسان على وجه الأرض مات وهو يستمع إلى هذه الضلالات ولا يعرف الحقيقة ربما لو عرف الحقيقة لتغيرت حياته كم حرمتم أناسا على وجه الأرض من أن يتعايشوا مع دين الإسلام وكم حرمتم شابا من أن يدخل دين الله وكم حرمتم امرأة بهذه الأكاذيب لقد أجرمتم في حق البشرية وفي حق أنفسكم لقد صنعتم البغضاء بلا سبب سوى أنكم تكرهون شيئا أسمة الإسلام ولقد تربيتم على ذلك وظلمتم الإسلام فهل لكم أن تتراجعوا عن أسلوبكم الذي أفقدكم المصداقية وحرمتم أناسا كان من الممكن أن يكونوا نبراسا للبشرية أنني أشكر هيئة المحكمة على حسن إنصاتها والقضاة الشرفاء فى أنحاء الأرض والمحكمة التي أتسع صدرها لكي نصل للحقيقة معا شكرا لكم جميعا







    المحكمة: الحكم بعد المداولة 0000000000000000







    بعد كل هذه الحقائق وكل هذه المعلومات نترك الحكم لكل طالب حق وكل إنسان على وجه الأرض أراد الحقيقة وعلى المدعي أن يعلن بدون عصبية وبدون كذب وبدون تضليل يعلن بعد كل ما عرض يعلن ما وصل إلية من حقيقة دامغة بعد كل ما تم عرضة التي لا تقبل الجدال بل خلال الجلسة كانت حيادية وتم تقديم الأسانيد والمستندات والشهود الذين برءوه من جميع التهم التي تم عرضها في هذه القضية وعلية يجب أن يعلن ما يلي

    أولا: براءة الإسلام ورسوله

    ثانيا: اعتذار كل من حاول بعصبيته العمياء أن يكذب على البشرية ويعلن تراجعه عن أفكاره الضالة المضلة

    ثالثا: أن ينشر هذا الكلام حتى تطمئن النفوس إلي الحق

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة في قضية أخرى



    المراجع:



    المراجعة اللغوية والنصية

    لفضيلة الشيخ / الحسيني مصطفي الريس

    داعية إسلامي ومرشد ديني

    المراجعة الطبية

    للأستاذ الدكتور / مصطفى السوداني الريس

    أستاذ الأمراض النفسية والعصبية

    المراجعة القانونية

    للأستاذ المحامي / علي كامل الطويل




    أخوكم/ محمد الحسيني الريس

    melraies@maktoob.com








    [me][/me]

    «« توقيع الناصح »»

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    آخر نشاط
    14-04-2008
    على الساعة
    07:24 PM
    المشاركات
    890

    افتراضي

    حكمت المحكمة ببراءة المدعى عليه من جميع التهم الكاذبة المنسوبة إليه مع إلزام المدعى بالمصاريف القضائية .

    «« توقيع د. هشام عزمي »»
    قال شيخ الإسلام ابن تيمية : (( إن الرد بمجرد الشتم والتهويل لا يعجز عنه أحد والإنسان لو أنه يناظر المشركين وأهل الكتاب لكان عليه أن يذكر من الحجة ما يبين به الحق الذي معه والباطل الذي معهم )) مجموع الفتاوى (4/186-187) .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    آخر نشاط
    04-09-2004
    على الساعة
    08:24 AM
    المشاركات
    323

    افتراضي

    قرأت معظمها

    بارك الله فيك وفى كل من ساهم فى هه المقالة

    وكل آل الريس

    «« توقيع admin »»

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2004
    آخر نشاط
    04-09-2004
    على الساعة
    08:09 AM
    المشاركات
    329

    افتراضي

    ALSALAMU ALAIKUM ALL MUSLIMS
    THANX BROTHER FOR THIS GREAT ARTICLE
    MASHA'ALLAH, I HOPE THE CHRISTIANS WILL OPEN THEIR HEARTS AND MINDS TO THE TRUTH
    REGARDING COMMITTING SUICIDE I WOULD LIKE U ALL TO READ THIS STORY FROM THE BIBLES AND THINK ABOUT IT,CAN'T IT REFER TO COMMITTING SUICIDE
    THE STORY SAYS IN MATTHEW 4.1-11

    Then was Jesus led up of the spirit into the wilderness to be tempted of the devil. 2 And when he had fasted forty days and forty nights, he was afterward an hungred. 3 And when the tempter came to him, he said, If thou be the Son of God, command that these stones be made bread. 4 But he answered and said, It is written, Man shall not live by bread alone, but by every word that proceedeth out of the mouth of God. 5 Then the devil taketh him up into the holy city, and setteth him on a pinnacle of the temple, 6 And saith unto him, If thou be the Son of God, cast thyself down: for it is written, He shall give his angels charge concerning thee: and in their hands they shall bear thee up, lest at any time thou dash thy foot against a stone. 7 Jesus said unto him, It is written again, Thou shalt not tempt the Lord thy God. 8 Again, the devil taketh him up into an exceeding high mountain, and sheweth him all the kingdoms of the world, and the glory of them; 9 And saith unto him, All these things will I give thee, if thou wilt fall down and worship me. 10 Then saith Jesus unto him, Get thee hence, Satan: for it is written, Thou shalt worship the Lord thy God, and him only shalt thou serve. 11 Then the devil leaveth him

    WHO WAS THERE TO KNOW THAT THE DEVIL DID THIS OR DID THAT, COULD IT BE ALL IN THE MIND OF THE ONE WHO WANTS TO KILL HIMSLEF AND IMAGINES THINGS
    MY POINT HERE IS NOT TO INSULT OUR BELOVED PROPHET JESUS PEACE BE UPON HIM, BUT TO SHOW CHRISTIANS THAT THEIR ACCUSATION CAN BE JUSTIFIED AND FOUND IN THEIR BOOKS
    ALSALAMU ALAIKUM

    «« توقيع OMAR AL-FAROUQ »»

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    آخر نشاط
    06-09-2011
    على الساعة
    11:51 PM
    المشاركات
    35

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الأخ الحبيب / الدكتور هشام عزمي
    تحية طيبة وبعد
    نشكر لكم التعليق الطيب ونريد منك مزيدا من النصح
    وجزاك الله كل خير
    اخوك الناصح
    محمد الريس

    «« توقيع الناصح »»

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    آخر نشاط
    06-09-2011
    على الساعة
    11:51 PM
    المشاركات
    35

    افتراضي

    السلام عليكم أخوني البحث يوجد بة خرائط توضيحية بالألوان هل من طريقة لكي تضاف الى البحث نريد تزويدي لأني لدي أبحاث تعتمد على الرسومات التوضيحية
    شكرا للجميع
    اخوكم الناصح

    «« توقيع الناصح »»

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    آخر نشاط
    04-09-2004
    على الساعة
    08:24 AM
    المشاركات
    323

    افتراضي

    بالنسبة لمللفات الصور يمكنك إرفاقها عبر

    الملف المرفق موجود فى نفس المكان الذى تكتب فيه المشاركة فى الأسفل

    فى خانة فارغة بجوارها زر browse بالضغط عليه يظهر ما فى جهازك وهنا يمكنك الإختيار من بين ملفات الجهاز

    «« توقيع admin »»

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    آخر نشاط
    06-09-2011
    على الساعة
    11:51 PM
    المشاركات
    35

    افتراضي

    صورة للملف للخريطة التوضيحية رقم 1

    «« توقيع الناصح »»

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    آخر نشاط
    06-09-2011
    على الساعة
    11:51 PM
    المشاركات
    35

    افتراضي

    صورة رقم 2 للخريطة التوضيحية

    «« توقيع الناصح »»

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    آخر نشاط
    06-09-2011
    على الساعة
    11:51 PM
    المشاركات
    35

    افتراضي

    صورة رقم 2 للخريطة التوضيحية
    أخوكم الناصح ولعلها تضيف الجديد
    محمد الريس
    melraies@maktoob.com

    «« توقيع الناصح »»

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

شبهة الإنتحار وتعلم الرسول من ورقة وشبهة الصرع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. شبهة : اسم الرسول صلى الله عليه وسلم الكامل !!!
    بواسطة راجية الشهادة في المنتدى قسم الرد علي الشُبهات والأسئلة حول الإسلام
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 06-08-2010, 05:37 AM
  2. نسف شبهة طلاق الرسول للسيدة سودة
    بواسطة Ahmed_Negm في المنتدى قسم الرد علي الشُبهات والأسئلة حول الإسلام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-05-2010, 05:25 PM
  3. رد شبهة : دخول الرسول على أم حرام وتفليتها رأسه
    بواسطة سيف الحتف في المنتدى قسم الرد علي الشُبهات والأسئلة حول الإسلام
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 20-12-2009, 10:09 PM
  4. الرد على شبهة الصرع
    بواسطة yassine في المنتدى قسم الرد علي الشُبهات والأسئلة حول الإسلام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 03-01-2006, 09:04 PM
  5. الرسول يشرب النبيذ شبهة ورد
    بواسطة hoodahack في المنتدى قسم الرد علي الشُبهات والأسئلة حول الإسلام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 30-12-2005, 03:16 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

شبهة الإنتحار وتعلم الرسول من ورقة وشبهة الصرع

شبهة الإنتحار وتعلم الرسول من ورقة وشبهة الصرع