القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (2) (مخلوقات لا نعلمها)


آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(سر الأفخارستيا والتغذي على دم ولحم الإله) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == | êًàَن ىàًêهٍèيم » آخر مشاركة: Marijablomy | == == | تحميل مصحف » آخر مشاركة: اسلام الكبابى | == == | خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(الناسوت له جسد وروح ونفس عاقلة ناطقة) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == | (موثق) قطع الرؤوس فى المسيحيه: بين الدليل الكتابى و والواقع التاريخى !!! » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | أقوى رد عقلانى ينسف خرافه انتشار الاسلام بالسيف ...رد قوى جدا جدا » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | موثق: إثبات حديث لا تقوم الساعة حتى تعود أرض العرب مروجاً وأنهاراً » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | بيـــــــانُ حدّ الزِّنــــى.. - 7- الإمام ناصر محمد اليماني 10 - 02 - 1432 هـ 16 - » آخر مشاركة: رضوان الله هدفي | == == | ولا يزال لدينا المزيد في نفي حدّ الرجم .. - 6- الإمام ناصر محمد اليماني 09 - 02 - 14 » آخر مشاركة: رضوان الله هدفي | == == | خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(عبادة الجسد) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == |

القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (2) (مخلوقات لا نعلمها)

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (2) (مخلوقات لا نعلمها)

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-04-2019
    على الساعة
    06:14 AM
    المشاركات
    753

    افتراضي القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (2) (مخلوقات لا نعلمها)

    القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم
    مخلوقات لا نعلمها
    المقدمة :-
    تحدث القرآن الكريم عن المخلوقات و تحدث عنها كتاب المسيحيين المقدس ولكن شتان بين كتاب أنزله الخالق وبين كتاب كتبه بشر ذو معرفة محدودة فالقرآن الكريم عندما حدثنا عن المخلوقات أخبر من يعيشون فى زمان نزوله بوجود مخلوقات أخرى لا يعرفونها
    بينما عندما تحدث كتاب المسيحيين المقدس عن المخلوقات و أراد أن يعطيهم أمثله لها فأخبر بشئ نقضه العلم
    حيث ذكر أن النمل والجراد و الوبار و العنكبوت هي
    ((أصغر )) الكائنات على الأرض
    وكلمة ((أصغر)) أي لا يوجد أصغر منها بينما اكتشف العلم وجود كائنات أصغر لا يراها الانسان بعينه المجردة وهى الفيروسات و البكتيريا
    كان من الممكن أن يصفها بأنها كائنات صغيرة الحجم فهو بذلك يعطيهم مثال ولا يناقض الواقع
    و لكنه جزم أنها أصغر الكائنات أي لا يوجد فى الواقع كائنات أصغر منها
    لأن ببساطة كاتب تلك النصوص كان انسان حدود معرفته لا تتعدى العلم الذى وصل اليه عصره

    و يحتوى هذا الموضوع على :-
    المبحث الأول :- من سفر الأمثال بكتاب المسيحيين المقدس فان النمل و الجراد والوبار و العنكبوت أصغر الكائنات على الأرض

    المبحث الثاني :- العلم يقول أن البكتيريا و الفيروسات أصغر الكائنات

    المبحث الثالث :- القرآن الكريم يخبر البشر بوجود كائنات لا يعلموها

    «« توقيع الاسلام دينى و عزتى »»

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-04-2019
    على الساعة
    06:14 AM
    المشاركات
    753

    افتراضي

    المبحث الأول :- من سفر الأمثال بكتاب المسيحيين المقدس فان النمل و الجراد والوبار و العنكبوت أصغر الكائنات على الأرض

    نقرأ من سفر الأمثال :-
    30 :24 اربعة هي ((الاصغر في الارض)) و لكنها حكيمة جدا
    30 :25 ((النمل)) طائفة غير قوية و لكنه يعد طعامه في الصيف
    30 :26 ((الوبار)) طائفة ضعيفة و لكنها تضع بيوتها في الصخر
    30 :27 ((الجراد)) ليس له ملك و لكنه يخرج كله فرقا فرقا
    30 :28 ((العنكبوت)) تمسك بيديها و هي في قصور الملوك

    و الخطأ فى هذا النص ليس أنه أعطى مثال ولكن لأنه وصفهم بالأصغر بشكل مطلق
    فالمشكلة أنه قال ((الأصغر))
    فهنا هو أعطى معلومة بشكل مطلق أنها الأصغر وهذه المعلومة خطأ فهذه الكائنات ليست الأصغر

    «« توقيع الاسلام دينى و عزتى »»

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-04-2019
    على الساعة
    06:14 AM
    المشاركات
    753

    افتراضي

    المبحث الثاني :- العلم يقول أن البكتيريا و الفيروسات أصغر الكائنات

    اكتشف العلم بعد زمان كتابة سفر الأمثال بقرون وجود كائنات أصغر بكثير من النمل والعنكبوت و الوبار والجراد ، ولدرجة صغرها فهي لا ترى بالعين المجردة ولكنها موجودة وهى البكتيريا و الفيروسات
    فالفيروسات تم اكتشافها فى عام 1883 م

    للمزيد راجع هذه الروابط :-


    و أيضا :-


    و أيضا :-


    «« توقيع الاسلام دينى و عزتى »»

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-04-2019
    على الساعة
    06:14 AM
    المشاركات
    753

    افتراضي

    المبحث الثالث :- القرآن الكريم يخبر البشر بوجود كائنات لا يعلموها

    القرآن الكريم هو الكتاب الذى أنزله رب العالمين خالق الكون كله
    ولذلك فعندما يخبر البشر بمعلومة فهو يخبرهم بالحق حتى وان لم يكتشف العلم هذه الحقيقية ، ففى زمان ما عندما يحدث التقدم العلمى أكثر فأكثر يتكشف للبشر أن ما أنزله رب العالمين فى القرآن الكريم هو الحق و لكن الاشكالية تكمن فى فهم البشر حسب حدود معرفتهم وزمانهم

    و أخبر القرآن الكريم منذ أكثر من 1400 عام البشر بأن هناك مخلوقات أخرى لا يعلمونها و كتشف العلم بعد نزول القرآن الكريم بقرون أنه الحق

    قال الله تعالى :- (خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ بِالْحَقِّ تَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ (3) خَلَقَ الإِنسَانَ مِن نُّطْفَةٍ فَإِذَا هُوَ خَصِيمٌ مُّبِينٌ (4) وَالأَنْعَامَ خَلَقَهَا لَكُمْ فِيهَا دِفْءٌ وَمَنَافِعُ وَمِنْهَا تَأْكُلُونَ (5) وَلَكُمْ فِيهَا جَمَالٌ حِينَ تُرِيحُونَ وَحِينَ تَسْرَحُونَ (6) وَتَحْمِلُ أَثْقَالَكُمْ إِلَى بَلَدٍ لَّمْ تَكُونُواْ بَالِغِيهِ إِلاَّ بِشِقِّ الأَنفُسِ إِنَّ رَبَّكُمْ لَرَؤُوفٌ رَّحِيمٌ (7) وَالْخَيْلَ وَالْبِغَالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوهَا وَزِينَةً وَيَخْلُقُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ (8))
    صدق الله العظيم (سورة النحل)


    و نقرأ من تفسير القرطبي :-
    (قوله تعالى : ويخلق ما لا تعلمون قال الجمهور : من الخلق . وقيل : من أنواع الحشرات والهوام في أسافل الأرض والبر والبحر مما لم يره البشر ولم يسمعوا به)
    انتهى

    و نقرأ من تفسير القاسمي :-
    ( ويخلق ما لا تعلمون أي : من المخلوقات في القفار والبحار ، وصيغة الاستقبال للدلالة على التجدد والاستمرار . أو لاستحضار الصورة )
    انتهى

    و نقرأ من تفسير أبى السعود :-
    (ويخلق ما لا تعلمون أي: يخلق في الدنيا غير ما عدد من أصناف النعم فيكم ولكم ما لا تعلمون كنهه ، وكيفية خلقه، فالعدول إلى صيغة الاستقبال للدلالة على الاستمرار والتجدد، أو لاستحضار الصورة،)
    انتهى

    و اكتشاف الانسان لآيات رب العالمين و مخلوقاته هو ما أخبر به رب العالمين منذ أكثر من 1400 عام فى القرآن الكريم

    قال الله تعالى :- (سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ (53) أَلا إِنَّهُمْ فِي مِرْيَةٍ مِّن لِّقَاء رَبِّهِمْ أَلا إِنَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ مُّحِيطٌ (54))
    صدق الله العظيم (سورة فصلت)



    «« توقيع الاسلام دينى و عزتى »»

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-04-2019
    على الساعة
    06:14 AM
    المشاركات
    753

    افتراضي

    أي أن :-
    ما أخبرنا به القرآن الكريم منذ أكثر من 1400 عام من وجود كائنات أخرى لم يكن يعلمها البشر هو ما أخبرنا به العلم الحديث
    لذلك كان القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم ومعرفة
    فكيف يكون كلام بشر ؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!
    انه كلام الله عز وجل


    «« توقيع الاسلام دينى و عزتى »»

القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (2) (مخلوقات لا نعلمها)

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (1) (الخمر)
    بواسطة الاسلام دينى و عزتى في المنتدى قسم كشف كذب مواقع النصاري والمنصرين
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 25-02-2016, 11:15 PM
  2. حمل برنامج نور القرآن الكريم لتفسير ونسخ آيات القرآن الكريم والاستماع للقرآن
    بواسطة اسامة81 في المنتدى قسم علوم القرآن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 17-05-2013, 10:47 PM
  3. معلومات فقهيه قد لا نعلمها
    بواسطة قسمه في المنتدى قسم الإسلامي العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 22-11-2011, 06:30 PM
  4. دراسة طبية تؤكد حكمة الإعجاز العلمي في القرآن بتحديد فترة العدة للمرأة لضمان سلامتها
    بواسطة سراب الوديان في المنتدى قسم المواضيع العامة والأخبار المتنوعة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 27-06-2011, 08:25 PM
  5. ترك هدي الكفار والتشبه من المقاصد التي جاء بها القرآن الكريم وفصلها النبي الكريم
    بواسطة عبدالملك السبيعي في المنتدى قسم الإسلامي العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-02-2008, 09:42 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (2) (مخلوقات لا نعلمها)

القرآن الكريم أكثر حكمة وعلم (2) (مخلوقات لا نعلمها)