بولس يقول في رسالة اهل غلاطية أن المسيح ملعون


آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

بولس يقول في رسالة اهل غلاطية أن المسيح ملعون

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 31

الموضوع: بولس يقول في رسالة اهل غلاطية أن المسيح ملعون

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Dec 2015
    الديانة
    المسيحية
    آخر نشاط
    15-04-2016
    على الساعة
    11:42 PM
    المشاركات
    77

    افتراضي

    أستاذ سهم خارق
    كنت اريد ان تكون أكثر إستفاده عندما سالتك عن معني اللعنه في الناموس ليكون بيننا تبادل فكري راقي في الحوار ولكن يبدو ان الامور تسير العكس لاسباب مبهمه

    فاشرح لك باختصار :
    السيد المسيح حمل اللعنه وقلنا قبل ذلك ان الناموس قال ملعون كل من علق علي خشبه وذلك بسبب الخطيه
    فالمسيح افتدانا من لعنه الناموس اذ صار لعنه لاجلنا وتلاحظ اخ سهم كلمة صار وهي تعني انه حمل اللعنه عنا اي افتدانا من هذه اللعنه وليس معني ذلك ان يصير ملعونا هو فهو حمل اللعنه عنا اي لعنة الناموس

    لذلك قال بولس ايضا في الرساله الثانيه لاهل كورونثوس اصحاح 5 عدد 21

    ( لانه جعل الذي لم يعرف خطيه خطيه لاجلنا لنصير نحن بر الله فيه )

    ومعني هذا انه حمل خطيتنا

    وقد قال بولس ايضا :



    (لتصير بركة إبراهيم للامم في المسيح يسوع لننال بالايمان موعد الروح )

    تحياتي


    «« توقيع سميح سري »»

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    آخر نشاط
    22-04-2016
    على الساعة
    04:16 PM
    المشاركات
    70

    افتراضي

    السيد المسيح حمل اللعنه وقلنا قبل ذلك ان الناموس قال ملعون كل من علق علي خشبه وذلك بسبب الخطيه
    فالمسيح افتدانا من لعنه الناموس
    عظيم جدا فانت تقول ان ما قصده بولس هو تذكيرنا ان المسيح صار لعنه حتى لا يعلق الخاطى فيصير ملعون بسبب الخطية
    ولكن هذا التفسير خاطىء لعدة اسباب
    1- لو كان هذا ما يقصده بولس ما كان ليقول ملعون كل من علق على خشبه بل يقول ملعون كل من لا يثبت فى الناموس ..........

    2- لو كان هذا ما قصده بولس فإن هذا سيؤدى الى ان مركتب الخطية ليس عليه اى عقوبه وهذا ضد الطبيعة

    3- ان تفسير تادرس يعقوب ملطى يقول ان المسيح صار لعنة لا لكى ينقذ من علق بخطية من اللعنة بل صار لعنه لانه هو نفسه علق على خشبة فيقول فى تفسيره
    يمكننا القول بأننا خلال الخطية صرنا تحت اللعنة، بينما صار مخلصنا الذي بلا خطيه لعنة لأجلنا [13]، لا بارتكابه خطية ما، وإنما بتعليقه على خشبة،
    بل انظر الى المأساه والتى ستدمر تفسيرك او بمعنى اصح تفسير مراهقى منتدى الكنيسة التى تنقل عنهم انظر ماذا يقول القمص تادرس يعقوب الملطى
    استبدل المسيح هذه اللعنة بلعنةٍ أخرى، "ملعونّ كل من عُلِّق على خشبة". إن كان مَنْ يُعلَّق على خشبة ومن يتعدّى الناموس كلاهما تحت اللعنة، وإنه كان من الضروري لذاك الذي يحرر من اللعنة أن يكون هو حرًا منها، إنما يتقبل لعنة أخرى (غير لعنة التعدي)، لذلك قُبِل المسيح في نفسه هذه اللعنة الأخرى. (خلال التعليق على خشبة) لكي يحررنا من اللعنة... ملم يأخذ المسيح لعنة التعدي، بل اللعنة الأخرى

    اى ان التعليق على خشبه هى فى حد ذاتها لعنه مثل لعنة التعدى اى ارتكاب الخطية ويبقى كده فعلا ملعون كل من علق على خشبه مثله مثل ملعون كل من لا يثبت فى الناموس

    ده طبعا غير كلام انطونيوس فكرى واللى جبتهولك وانت رفضته بل ان انطونيوس فكرى يشهد بان المسيح مات ميتة ملعونه بسبب تعليقه على خشبه ويعترف ان المصلوب ملعون إذ يقول
    وقوله صار خطية يوسع دائرة تحمل المسيح لخطايا البشرية لتتعدى الزمان والمكان بمعنى أنه صار كفارة أبدية. وهو لحمله خطايا كل البشر صار لعنة بحسب الناموس= فكما رأينا أن الناموس يلعن المصلوب وصار خطية وبموته قتل الخطية لينقذنا منها.
    افْتَدَانَا: فهي فدية على مستوى الذبيحة للكفارة، فالرب اشترانا لنفسه لمحبته. ويمكن أن نقول عن إنه صار خطية وصار لعنة أن المسيح ظهر في شكل جسد الخطية ومات بجسده ميتة ملعونة ناموسيا أي الصلب.

    ومفيش حد فيهم قال هذا التفسير المبتدع الملىء بالمغالطات


    4- لو المصلوب مش ملعون فأى لعنه اخذها يسوع ليصير لعنه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    التعديل الأخير تم بواسطة السهم الخارق ; 06-02-2016 الساعة 01:23 AM

    «« توقيع السهم الخارق »»

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Dec 2015
    الديانة
    المسيحية
    آخر نشاط
    15-04-2016
    على الساعة
    11:42 PM
    المشاركات
    77

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السهم الخارق مشاهدة المشاركة
    هو فين السؤال ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    ثانيا : الإشكالية ليست فى سفر التثنية يا استاذ سميح بل فى غلاطية لأن لو مكنش بولس استشهد بالنص فى غلاطية مكنش حيبقى فيه شبهه من الاساس لأن الرد البديهى حيبقى ان التثنيه بتتكلم عن الخطاه وليس الابرياء ولكن الاشكاليه فى غلاطيه
    أعتقد السؤال كان في # 8 وكان
    أخ سهم خارق
    بصرف النظر عن تعليقاتك بهنيئا ومريئا
    هنا إنطونيوس فكري يتحدث عن عقوبة في الناموس التي نص عليها يا تري في العهد القديم العقوبه كانت لمن ولماذا؟
    بتقول

    ثانيا : الإشكالية ليست فى سفر التثنية يا استاذ سميح بل فى غلاطية لأن لو مكنش بولس استشهد بالنص فى غلاطية مكنش حيبقى فيه شبهه من الاساس لأن الرد البديهى حيبقى ان التثنيه بتتكلم عن الخطاه وليس الابرياء ولكن الاشكاليه فى غلاطيه
    أستاذ سهم

    النص في التثنيه للخطاه فعلا ولكن عندما يقول بولس :


    (غل 3: 13):اَلْمَسِيحُ افْتَدَانَا مِنْ لَعْنَةِ النَّامُوسِ، إِذْ صَارَ لَعْنَةً لأَجْلِنَا، لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: «مَلْعُونٌ كُلُّ مَنْ عُلِّقَ عَلَى خَشَبَةٍ». "

    فكلمة افتداء هنا للابرياء فقط وكلمة صارلعنه معناها أن البرئ حمل اللعنه أي إفتدانا من اللعنه واللعنه لماذا كانت في الناموس ؟ كانت بسبب الخطيه .

    وفي رسالة كورنثوس الثانيه 21:5
    لأَنَّهُ جَعَلَ الَّذِي لَمْ يَعْرِفْ خَطِيَّةً، خَطِيَّةً لأَجْلِنَا، لِنَصِيرَ نَحْنُ بِرَّ اللهِ فِيهِ.

    جعل نفسه خطيه لماذا ؟

    يقول إنطونيوس فكري :
    لِنَصِيرَ نَحْنُ بِرَّ اللهِ فِيهِ = كما كان المسيح ممثلنا في الخطية صار ممثلنا في البر. حينما إتحد بنا وهو بار بررنا أي صيرنا أبراراً. لكن برنا ليس من ذواتنا بل البر الذي في المسيح الذي أعطانى حياته ويستعمل أعضائى كآلات بر. الله يرانا في المسيح أبراراً إذ نحمل بره.




    وبالمثل لا نكون تحت خطيه لانه حمل عقاب الخطيه او اللعنه الناتجه عن الخطيه عنا كما قيل في الناموس . ( وصلت ) ؟

    «« توقيع سميح سري »»

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    آخر نشاط
    22-04-2016
    على الساعة
    04:16 PM
    المشاركات
    70

    افتراضي

    للاسف كلام حضرتك هى مفاهيم تدور فى ذهنك فقط
    فحضرتك متصور ان عبارة لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: «مَلْعُونٌ كُلُّ مَنْ عُلِّقَ عَلَى خَشَبَةٍ». " التى يستشهد بها بولس فى غلاطية تتكلم عن الخطاه الذين تم تعليقهم بخطية فقط ولكن هذا خطأ فجميع التفاسير المسيحية اللى جبتها لحضرتك وانت تجاهلتها تماما اجمعت ان هذا النص وهذا الاستشهاد يتكلم عن المسيح وها انا اكرر عليك التفاسير التى تجاهلتها مرة اخرى

    تفسير تادرس يعقوب ملطى :
    يمكننا القول بأننا خلال الخطية صرنا تحت اللعنة، بينما صار مخلصنا الذي بلا خطيه لعنة لأجلنا ، لا بارتكابه خطية ما، وإنما بتعليقه على خشبة،

    استبدل المسيح هذه اللعنة بلعنةٍ أخرى، "ملعونّ كل من عُلِّق على خشبة". إن كان مَنْ يُعلَّق على خشبة ومن يتعدّى الناموس كلاهما تحت اللعنة، وإنه كان من الضروري لذاك الذي يحرر من اللعنة أن يكون هو حرًا منها، إنما يتقبل لعنة أخرى (غير لعنة التعدي)،لذلك قُبِل المسيح في نفسه هذه اللعنة الأخرى. (خلال التعليق على خشبة) لكي يحررنا من اللعنة...

    تفسير انطونيوس فكرى :

    وقوله صار خطية يوسع دائرة تحمل المسيح لخطايا البشرية لتتعدى الزمان والمكان بمعنى أنه صار كفارة أبدية. وهو لحمله خطايا كل البشر صار لعنة بحسب الناموس= فكما رأينا أن الناموس يلعن المصلوب وصار خطية وبموته قتل الخطية لينقذنا منها.
    افْتَدَانَا: فهي فدية على مستوى الذبيحة للكفارة، فالرب اشترانا لنفسه لمحبته. ويمكن أن نقول عن إنه صار خطية وصار لعنة أن المسيح ظهر في شكل جسد الخطية ومات بجسده ميتة ملعونة ناموسيا أي الصلب.


    و لو كان ما تقوله هو ما يقصده بولس ما كان ليقول ملعون كل من علق على خشبه بل يقول ملعون كل من يرتكب خطية


    وبالاضافة الى انك تناقض التفاسير المسيحيه وتبتدع تفسير فى ذهنك فأنت فى اشكاليه اخرى وهى انك تعبد لعنه وخطيه حتى وان صار لعنه وخطية لاجلنا بل تعبد من مات ميتة ملعونه كما يقول انطونيوس فكرى
    طب ليه مش بتقولو بدل الله محبه ...... الله لعنه ...الله خطيه .........الله مات ميتة ملعونه ......ولا مكسوفين ........ولا دى حاجه مش منطقية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    وبالمثل لا نكون تحت خطيه لانه حمل عقاب الخطيه او اللعنه الناتجه عن الخطيه عنا كما قيل في الناموس . ( وصلت ) ؟

    وها انت قد وصلت لما اريده ولكن تتجاهل النتيجه فانت تقول ان المسيح حمل عقاب الخطية نيابة عنا وهذا صحيح فى المفهوم المسيحى يعنى العقاب اللى حينزل عليا نزل عليه هو..... طب ممكن تقولى عقاب الخطيه ايه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وعلشان مناخدش وقت كتير الاجابه هى اللعنه اى نصير ملعونين بخطيتنا وكونه حمل عنا العقاب فهذا يعنى انه لعنه وملعون لانه لو لم يكن ملعون نيابة عنا فمن الذى يكون ملعون نيابة عما ولو حتقولى ده لعنه مش ملعون (رغم ان المعنى واحد بس خلينا ماشيين وراكو ان هناك فرق بين شخص يصير لعنه وشخص يصير ملعون ) فحقولك فين الشخص اللى بقى ملعون نيابه عنا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وهذا السؤال يدمر تفسيرك المبتدع لان لو مفيش حد بقى ملعون نيابة عنا يبقى مفيش فداء من الاساس
    تحياتى
    التعديل الأخير تم بواسطة السهم الخارق ; 11-02-2016 الساعة 02:07 PM

    «« توقيع السهم الخارق »»

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Dec 2015
    الديانة
    المسيحية
    آخر نشاط
    15-04-2016
    على الساعة
    11:42 PM
    المشاركات
    77

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السهم الخارق مشاهدة المشاركة
    للاسف كلام حضرتك هى مفاهيم تدور فى ذهنك فقط
    فحضرتك متصور ان عبارة لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: «مَلْعُونٌ كُلُّ مَنْ عُلِّقَ عَلَى خَشَبَةٍ». " التى يستشهد بها بولس فى غلاطية تتكلم عن الخطاه الذين تم تعليقهم بخطية فقط ولكن هذا خطأ فجميع التفاسير المسيحية اللى جبتها لحضرتك وانت تجاهلتها تماما اجمعت ان هذا النص وهذا الاستشهاد يتكلم عن المسيح وها انا اكرر عليك التفاسير التى تجاهلتها مرة اخرى

    تفسير تادرس يعقوب ملطى :
    يمكننا القول بأننا خلال الخطية صرنا تحت اللعنة، بينما صار مخلصنا الذي بلا خطيه لعنة لأجلنا ، لا بارتكابه خطية ما، وإنما بتعليقه على خشبة،

    استبدل المسيح هذه اللعنة بلعنةٍ أخرى، "ملعونّ كل من عُلِّق على خشبة". إن كان مَنْ يُعلَّق على خشبة ومن يتعدّى الناموس كلاهما تحت اللعنة، وإنه كان من الضروري لذاك الذي يحرر من اللعنة أن يكون هو حرًا منها، إنما يتقبل لعنة أخرى (غير لعنة التعدي)،لذلك قُبِل المسيح في نفسه هذه اللعنة الأخرى. (خلال التعليق على خشبة) لكي يحررنا من اللعنة...

    تفسير انطونيوس فكرى :

    وقوله صار خطية يوسع دائرة تحمل المسيح لخطايا البشرية لتتعدى الزمان والمكان بمعنى أنه صار كفارة أبدية. وهو لحمله خطايا كل البشر صار لعنة بحسب الناموس= فكما رأينا أن الناموس يلعن المصلوب وصار خطية وبموته قتل الخطية لينقذنا منها.
    افْتَدَانَا: فهي فدية على مستوى الذبيحة للكفارة، فالرب اشترانا لنفسه لمحبته. ويمكن أن نقول عن إنه صار خطية وصار لعنة أن المسيح ظهر في شكل جسد الخطية ومات بجسده ميتة ملعونة ناموسيا أي الصلب.


    و لو كان ما تقوله هو ما يقصده بولس ما كان ليقول ملعون كل من علق على خشبه بل يقول ملعون كل من يرتكب خطية


    وبالاضافة الى انك تناقض التفاسير المسيحيه وتبتدع تفسير فى ذهنك فأنت فى اشكاليه اخرى وهى انك تعبد لعنه وخطيه حتى وان صار لعنه وخطية لاجلنا بل تعبد من مات ميتة ملعونه كما يقول انطونيوس فكرى
    طب ليه مش بتقولو بدل الله محبه ...... الله لعنه ...الله خطيه .........الله مات ميتة ملعونه ......ولا مكسوفين ........ولا دى حاجه مش منطقية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    وها انت قد وصلت لما اريده ولكن تتجاهل النتيجه فانت تقول ان المسيح حمل عقاب الخطية نيابة عنا وهذا صحيح فى المفهوم المسيحى يعنى العقاب اللى حينزل عليا نزل عليه هو..... طب ممكن تقولى عقاب الخطيه ايه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وعلشان مناخدش وقت كتير الاجابه هى اللعنه اى نصير ملعونين بخطيتنا وكونه حمل عنا العقاب فهذا يعنى انه لعنه وملعون لانه لو لم يكن ملعون نيابة عنا فمن الذى يكون ملعون نيابة عما ولو حتقولى ده لعنه مش ملعون (رغم ان المعنى واحد بس خلينا ماشيين وراكو ان هناك فرق بين شخص يصير لعنه وشخص يصير ملعون ) فحقولك فين الشخص اللى بقى ملعون نيابه عنا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وهذا السؤال يدمر تفسيرك المبتدع لان لو مفيش حد بقى ملعون نيابة عنا يبقى مفيش فداء من الاساس
    تحياتى
    بتقول
    للاسف كلام حضرتك هى مفاهيم تدور فى ذهنك فقط
    فحضرتك متصور ان عبارة لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: «مَلْعُونٌ كُلُّ مَنْ عُلِّقَ عَلَى خَشَبَةٍ». " التى يستشهد بها بولس فى غلاطية تتكلم عن الخطاه الذين تم تعليقهم بخطية فقط ولكن هذا خطأ فجميع التفاسير المسيحية اللى جبتها لحضرتك وانت تجاهلتها تماما اجمعت ان هذا النص وهذا الاستشهاد يتكلم عن المسيح وها انا اكرر عليك التفاسير التى تجاهلتها مرة اخرى
    يعني حضرتك عايز تقول ان بولس لم يكن في ذهنه الايه التني تخص العهد القديم وهي ملعون كل من علق علي خشبه ؟ وهوقال الايه دي من عنده ؟ هو حضرتك ما شفتش كلمة لانه مكتوب ؟ بولس يربط بين العهد القديم في موضوع التعليق علي خشبه وبين المسيح الذي علق علي خشبه .

    بتقول
    و لو كان ما تقوله هو ما يقصده بولس ما كان ليقول ملعون كل من علق على خشبه بل يقول ملعون كل من يرتكب خطية


    طيب وهو الذي علق علي خشبه في العهد القديم لم يرتكب خطيه ؟ وهو انت ناسي ان التعليق علي خشبه كان بسبب الخطيه ؟

    بتقول

    وبالاضافة الى انك تناقض التفاسير المسيحيه وتبتدع تفسير فى ذهنك فأنت فى اشكاليه اخرى وهى انك تعبد لعنه وخطيه حتى وان صار لعنه وخطية لاجلنا بل تعبد من مات ميتة ملعونه كما يقول انطونيوس فكرى
    طب ليه مش بتقولو بدل الله محبه ...... الله لعنه ...الله خطيه .........الله مات ميتة ملعونه ......ولا مكسوفين ........ولا دى حاجه مش منطقية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    حضرتك تخلط الامور بين المحبه وبين عمل الفداء وبعدين
    فين تناقض التفاسير ؟ علي فكره بتقول كلام عير موجود النص بيقول صار خطيه وانت تعرف الفرق بين خطيه وصار خطيه

    تحياتي

    «« توقيع سميح سري »»

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    آخر نشاط
    22-04-2016
    على الساعة
    04:16 PM
    المشاركات
    70

    افتراضي

    يعني حضرتك عايز تقول ان بولس لم يكن في ذهنه الايه التني تخص العهد القديم وهي ملعون كل من علق علي خشبه ؟ وهوقال الايه دي من عنده ؟ هو حضرتك ما شفتش كلمة لانه مكتوب ؟ بولس يربط بين العهد القديم في موضوع التعليق علي خشبه وبين المسيح الذي علق علي خشبه .


    وبما ان المسيح علق على خشبة
    وبما ان بولس يستشهد بنص ملعون كل من علق على خشبة
    إذن المسيح ملعون بتعليقه على الخشبة


    طيب وهو الذي علق علي خشبه في العهد القديم لم يرتكب خطيه ؟ وهو انت ناسي ان التعليق علي خشبه كان بسبب الخطيه ؟
    ولكن جميع التفاسير اكدت ان التعليق فى حد ذاته يجعل المعلق ملعون وتحت لعنه بغض النظر عن انه اركتب خطيه ام لا وراجع تفسير تادرس يعوب وانطونيوس فكرى فى مشاركتى السابقة

    حضرتك تخلط الامور بين المحبه وبين عمل الفداء وبعدين
    يعنى الله مش خطيه ولا لعنه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ليه مكسوف تقول الله خطيه ولعنه لاجلناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

    فين تناقض التفاسير ؟
    التفاسير المسيحيه تناقض كلامك حيث تقول التفاسير ان المعلق ملعون مثل مرتكب الخطيه وانت تقول ان المعلق غير ملعون طالما لم يركتب خطيه

    علي فكره بتقول كلام عير موجود النص بيقول صار خطيه وانت تعرف الفرق بين خطيه وصار خطيه
    تصدق فاجئتنى يعنى لما اقول سميح خطيه غير لما اقول صار خطيه لا فعلا فيه فرق

    كما انك تجاهلت سؤالى وهو
    فانت تقول ان المسيح حمل عقاب الخطية نيابة عنا وهذا صحيح فى المفهوم المسيحى يعنى العقاب اللى حينزل عليا نزل عليه هو..... طب ممكن تقولى عقاب الخطيه ايه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وعلشان مناخدش وقت كتير الاجابه هى اللعنه اى نصير ملعونين بخطيتنا وكونه حمل عنا العقاب فهذا يعنى انه لعنه وملعون لانه لو لم يكن ملعون نيابة عنا فمن الذى يكون ملعون نيابة عما ولو حتقولى ده لعنه مش ملعون (رغم ان المعنى واحد بس خلينا ماشيين وراكو ان هناك فرق بين شخص يصير لعنه وشخص يصير ملعون ) فحقولك فين الشخص اللى بقى ملعون نيابه عنا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وهذا السؤال يدمر تفسيرك المبتدع لان لو مفيش حد بقى ملعون نيابة عنا يبقى مفيش فداء من الاساس

    «« توقيع السهم الخارق »»

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Dec 2015
    الديانة
    المسيحية
    آخر نشاط
    15-04-2016
    على الساعة
    11:42 PM
    المشاركات
    77

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السهم الخارق مشاهدة المشاركة


    وبما ان المسيح علق على خشبة
    وبما ان بولس يستشهد بنص ملعون كل من علق على خشبة
    إذن المسيح ملعون بتعليقه على الخشبة



    ولكن جميع التفاسير اكدت ان التعليق فى حد ذاته يجعل المعلق ملعون وتحت لعنه بغض النظر عن انه اركتب خطيه ام لا وراجع تفسير تادرس يعوب وانطونيوس فكرى فى مشاركتى السابقة



    يعنى الله مش خطيه ولا لعنه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ليه مكسوف تقول الله خطيه ولعنه لاجلناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا



    التفاسير المسيحيه تناقض كلامك حيث تقول التفاسير ان المعلق ملعون مثل مرتكب الخطيه وانت تقول ان المعلق غير ملعون طالما لم يركتب خطيه



    تصدق فاجئتنى يعنى لما اقول سميح خطيه غير لما اقول صار خطيه لا فعلا فيه فرق

    كما انك تجاهلت سؤالى وهو
    فانت تقول ان المسيح حمل عقاب الخطية نيابة عنا وهذا صحيح فى المفهوم المسيحى يعنى العقاب اللى حينزل عليا نزل عليه هو..... طب ممكن تقولى عقاب الخطيه ايه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وعلشان مناخدش وقت كتير الاجابه هى اللعنه اى نصير ملعونين بخطيتنا وكونه حمل عنا العقاب فهذا يعنى انه لعنه وملعون لانه لو لم يكن ملعون نيابة عنا فمن الذى يكون ملعون نيابة عما ولو حتقولى ده لعنه مش ملعون (رغم ان المعنى واحد بس خلينا ماشيين وراكو ان هناك فرق بين شخص يصير لعنه وشخص يصير ملعون ) فحقولك فين الشخص اللى بقى ملعون نيابه عنا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وهذا السؤال يدمر تفسيرك المبتدع لان لو مفيش حد بقى ملعون نيابة عنا يبقى مفيش فداء من الاساس
    أهلا يا سهم
    بتقول
    وبما ان المسيح علق على خشبة
    وبما ان بولس يستشهد بنص ملعون كل من علق على خشبة
    إذن المسيح ملعون بتعليقه على الخشبة
    لكن بولس قال صار لعنه لأجلنا ولم يقل ملعون وصار لعنه معناهاان المسيح قبل اللعنه والصليب بإرادته رغم أنه لا يستحقه هذا اللعنه لأنه لم يفعل خطيه وملعون في النص الناموسي قيلت علي من فعل الخطيه علي من فعل الخطيه ولكن المسيح لم يفعل خطيه لانه حمل الخطيه فكيف إستنتجت بولس يقصد أن المسيح ملعون وهو يعرف ان المسيح لم يفعل خطيه ؟

    بتقول
    يعنى الله مش خطيه ولا لعنه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ليه مكسوف تقول الله خطيه ولعنه لاجلناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا


    هو صار خطيه وصار لعنه وعرفتك ايه الفرق بين صار خطيه وصار لعنه وبعدين ليه حانكسف هو أنت لم تقرأ باقي نص غلاطيه الإصحاح 3

    غل 14:3: ” لتصير بركة إبراهيم للأمم في المسيح يسوع لننال بالإيمان موعد الروح”.

    فيقول إنطونيوس فكري لتفسير النص
    وكأن لعنة الناموس ظلت حاجزة بين بركة إبراهيم والنسل الموعود له بالبركة (أي الأمم كلها). وكان لا يمكن للبركة أن تصل لنا إلا بعد أن حمل المسيح اللعنة. وبعد أن حملها تم الصلح مع الله وحلت على المؤمنين (أولاد إبراهيم بالإيمان) أعظم بركة أي الروح القدس الذي نناله بالإيمان. لقد صار موعد الروح بالإيمان لمن يؤمن بالمسيح عوضاً عن موعد سيناء بالناموس. ولقد صار الإيمان بالمسيح سبباً في رفع اللعنة عنا. فالصليب أزال اللعنة، والإيمان أعطانا التبرير. وكلما نجاهد لنسلك في البر تغمرنا نعمة الروح. لقد كان الناموس هو الخطوة الأولى للتعرف على الله. ثم صار الإيمان هو واسطة نوال موعد الروح.

    بتقول
    التفاسير المسيحيه تناقض كلامك حيث تقول التفاسير ان المعلق ملعون مثل مرتكب الخطيه وانت تقول ان المعلق غير ملعون طالما لم يركتب خطيه


    المعلق ملعون الذي يرتكب خطيه فعلا أما الذي لا يرتكب خطيه بل قبل ان يجعل نفسه خطيه بإرادته وهو لم يرتكب خطيه فكيف يكون ملعون ؟

    يكون ملعون في نظر من وضعوه في هذا الموقف ( اليهود)من وجهة نظرهم بحسب ما جاء في الناموس .


    لذلك يقول البابا أثناسيوس الرسوليإن القول بأن المسيح صار لعنة وصار خطية يشير إلى أنه قَبِلَ اللعنة والخطية (صار منظره على الصليب منظر خاطئ مدان فهو حمل لعنتنا وحمل خطيتنا ليميتها بموته) وذلك كقولنا صار جسدًا (يو14:1) فهذا لا يشير لتحوله إلى جسد بل أنه لبس جسدًا (اتخذ له جسدًا) مع احتفاظه بلاهوته بلا تحول ولا تغيير. وهكذا هو صار له منظر الخطية واللعنة مع احتفاظه ببره وقداسته. وهو حمل خطيتنا لنأخذ نحن بره.
    وقوله صار خطية يوسع دائرة تحمل المسيح لخطايا البشرية لتتعدى الزمان والمكان بمعنى أنه صار كفارة أبدية. وهو لحمله خطايا كل البشر صار لعنة بحسب الناموس= فكما رأينا أن الناموس يلعن المصلوب وصار خطية (1بط24:2) وبموته قتل الخطية لينقذنا منها.
    افْتَدَانَا: قارن مع (1بط18:1 - 20) فهي فدية على مستوى الذبيحة للكفارة + (أع28:20 + إش1:43، 3، 4، 14، 25 +6:44، 22 – 24)، فالرب اشترانا لنفسه لمحبته. ويمكن أن نقول عن إنه صار خطية وصار لعنة أن المسيح ظهر في شكل جسد الخطية ومات بجسده ميتة ملعونة
    ناموسيا أي الصلب.

    بتقول
    تصدق فاجئتنى يعنى لما اقول سميح خطيه غير لما اقول صار خطيه لا فعلا فيه فرق
    سميح صار خطيه أي سميح قبل أن يقال عليه انه خاطئ ويرضي بالحكم .
    مثال ذلك :
    ما جاء في 2كورنثوس 5 :20 »لأَنَّهُ (الله) جَعَلَ الَّذِي لَمْ يَعْرِفْ خَطِيَّةً(المسيح) ، خَطِيَّةً لأَجْلِنَا، لِنَصِيرَ نَحْنُ بِرَّ اللهِ فِيهِ.
    وكما تري يا أخ سهم خارق
    فصار في أعين الناس خطيه رغم انه لم يرتكب خطيه .
    لكن سميح خطيه فمعناها أنه خاطئ .


    بتقول
    فانت تقول ان المسيح حمل عقاب الخطية نيابة عنا وهذا صحيح فى المفهوم المسيحى يعنى العقاب اللى حينزل عليا نزل عليه هو..... طب ممكن تقولى عقاب الخطيه ايه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وعلشان مناخدش وقت كتير الاجابه هى اللعنه اى نصير ملعونين بخطيتنا وكونه حمل عنا العقاب فهذا يعنى انه لعنه وملعون لانه لو لم يكن ملعون نيابة عنا فمن الذى يكون ملعون نيابة عما ولو حتقولى ده لعنه مش ملعون (رغم ان المعنى واحد بس خلينا ماشيين وراكو ان هناك فرق بين شخص يصير لعنه وشخص يصير ملعون )فحقولك فين الشخص اللى بقى ملعون نيابه عنا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وهذا السؤال يدمر تفسيرك المبتدع لان لو مفيش حد بقى ملعون نيابة عنا يبقى مفيش فداء من الاساس


    عقاب الخطيه هو موت وهلاك أبدي أما اللعنه فهي (إعلان غضب الله علي الإنسان بسبب الخطيه وإنفصاله عن الله فلا بركه له ولا غفران باستمرار الخطيه فبالتالي يكون الهلاك الابدي مصيره بسبب عدم مصالحة الله له ) ويكون في نظر الناس ملعونا طبقا لما ورد في الناموس في العهد قديم .

    تحياتي

    «« توقيع سميح سري »»

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    آخر نشاط
    22-04-2016
    على الساعة
    04:16 PM
    المشاركات
    70

    افتراضي

    لكن بولس قال صار لعنه لأجلنا ولم يقل ملعون
    ممكن تقولى ما معنى كلمة لعنه وما معنى كلمة ملعون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ انا مش عايزك تقولى لعنه يعنى بلا خطية انما انا عايز اعرف ما معنى كلمة لعنه وما معنى كلمة ملعون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    وملعون في النص الناموسي قيلت علي من فعل الخطيه
    فأى لعنه حملها المسيح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ هل لعنه انه لم يركتب خطيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ام لعنة انه علق على صليب بغض النظر عن فعل الخطيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ام انه الله جعل لعنه كده بدون اى اسباب تجعله لعنه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    يكون ملعون في نظر من وضعوه في هذا الموقف ( اليهود)من وجهة نظرهم بحسب ما جاء في الناموس .
    وهذا كفيل بجعله ملعونا ناموسيا على الاقل

    وهو حمل خطيتنا لنأخذ نحن بره.
    يعنى احنا اصبحنا ابرار وفى المقابل هو اصبح خاطىء او خطيه يعنى من الاخر هو بقى خطيه او خاطىء علشان نبقى احنا ابرار او نكون البر يعنى تبادلنا الادوار ومينفعش تقولى احنا بقينا ابرار وهو كمان بار علشان كده ميبقاش فيه فداء

    المعلق ملعون الذي يرتكب خطيه فعلا أما الذي لا يرتكب خطيه بل قبل ان يجعل نفسه خطيه بإرادته
    ممكن تجبلى نص او تفسير بيقول المعلق بدون خطيه لا يكون ملعون او الملعون هو المعلق بخطيه فقط

    سميح صار خطيه أي سميح قبل أن يقال عليه انه خاطئ ويرضي بالحكم .
    يعنى الله قبل ان يقال عليه خاطىء او ان يكون فى نظر الناس خاطىء .......... فيكيف يكون اله فى نظرهم وهو خاطىء فى اعينهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    عقاب الخطيه هو موت وهلاك أبدي أما اللعنه فهي (إعلان غضب الله علي الإنسان بسبب الخطيه
    وطالما ان الللعنه هى اعلان وليس عقاب فما الذى دفع الله ان يجعل من نفسه لعنه طلما ان اللعنه هى اعلان عن غضب وليس عقاب يتحملها نيابة عن الانسان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    «« توقيع السهم الخارق »»

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Dec 2015
    الديانة
    المسيحية
    آخر نشاط
    15-04-2016
    على الساعة
    11:42 PM
    المشاركات
    77

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السهم الخارق مشاهدة المشاركة
    ممكن تقولى ما معنى كلمة لعنه وما معنى كلمة ملعون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ انا مش عايزك تقولى لعنه يعنى بلا خطية انما انا عايز اعرف ما معنى كلمة لعنه وما معنى كلمة ملعون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    فأى لعنه حملها المسيح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ هل لعنه انه لم يركتب خطيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ام لعنة انه علق على صليب بغض النظر عن فعل الخطيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ام انه الله جعل لعنه كده بدون اى اسباب تجعله لعنه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    وهذا كفيل بجعله ملعونا ناموسيا على الاقل


    يعنى احنا اصبحنا ابرار وفى المقابل هو اصبح خاطىء او خطيه يعنى من الاخر هو بقى خطيه او خاطىء علشان نبقى احنا ابرار او نكون البر يعنى تبادلنا الادوار ومينفعش تقولى احنا بقينا ابرار وهو كمان بار علشان كده ميبقاش فيه فداء



    ممكن تجبلى نص او تفسير بيقول المعلق بدون خطيه لا يكون ملعون او الملعون هو المعلق بخطيه فقط


    يعنى الله قبل ان يقال عليه خاطىء او ان يكون فى نظر الناس خاطىء .......... فيكيف يكون اله فى نظرهم وهو خاطىء فى اعينهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    وطالما ان الللعنه هى اعلان وليس عقاب فما الذى دفع الله ان يجعل من نفسه لعنه طلما ان اللعنه هى اعلان عن غضب وليس عقاب يتحملها نيابة عن الانسان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    أهلا يا سهم كيف حالك ؟

    بتقول
    ممكن تقولى ما معنى كلمة لعنه وما معنى كلمة ملعون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ انا مش عايزك تقولى لعنه يعنى بلا خطية انما انا عايز اعرف ما معنى كلمة لعنه وما معنى كلمة ملعون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    [ايه علاقة السؤال ده باللي انا قلته انا قلت لك ؟

    لكن بولس قال صار لعنه لأجلنا ولم يقل ملعون


    يعني فيه كلمة صار
    وعموما ملعون مفعول به ولعنه مصدر للفعل يلعن

    لكن متنساش صار برضه


    بتقول
    فأى لعنه حملها المسيح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ هل لعنه انه لم يركتب خطيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ام لعنة انه علق على صليب بغض النظر عن فعل الخطيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ام انه الله جعل لعنه كده بدون اى اسباب تجعله لعنه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    لا هو جعل نفسه لعنه (صارلعنه) يعني هو صار لعنه لاجلنا وهو بلا خطيه
    بتقول
    عنى احنا اصبحنا ابرار وفى المقابل هو اصبح خاطىء او خطيه يعنى من الاخر هو بقى خطيه او خاطىء علشان نبقى احنا ابرار او نكون البر يعنى تبادلنا الادوار
    ومينفعش تقولى احنا بقينا ابرار وهو كمان بار علشان كده ميبقاش فيه فداء








    مينفعش ليه ؟

    بتقول

    ممكن تجبلى نص او تفسير بيقول المعلق بدون خطيه لا يكون ملعون او الملعون هو المعلق بخطيه فقط
    و هو انا قلت لك ايه اصلا عشان تسال سؤال زي ده ؟

    بتقول

    يعنى الله قبل ان يقال عليه خاطىء او ان يكون فى نظر الناس خاطىء .......... فيكيف يكون اله فى نظرهم وهو خاطىء فى اعينهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    بتتكلم علي مين بالظبط اللي هو خاطئ في نظرهم ؟

    بتقول


    وطالما ان الللعنه هى اعلان وليس عقاب فما الذى دفع الله ان يجعل من نفسه لعنه طلما ان اللعنه هى اعلان عن غضب وليس عقاب يتحملها نيابة عن الانسان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    في
    (رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 3: 12) الْجَمِيعُ زَاغُوا وَفَسَدُوا مَعًا. لَيْسَ مَنْ يَعْمَلُ صَلاَحًا لَيْسَ وَلاَ وَاحِدٌ.

    يقول تادرس يعقوب الملطي :

    ويقتطف من نفس المزمور: "الجميع زاغوا وفسدوا معًا، ليس من يعمل صلاحا ليس ولا واحد" (مز14: 3). مرة أخرى يؤكّد أن "الجميع" بلا تمييز بين يهودي أو أممي إذ
    لم يفهموا ، ولم يعد للصلاح موضع فيهم. هذا أيضًا ما يعلنه إشعياء النبي القائل: " كلنا كغنم ضللنا ملنا كل واحدٍ إلى طريقه" (إش53: 6).


    لذلك يا عزيزي :

    اللعنه كانت علي الانسان بعدم المصالحه مع الله بسبب الخطيه وبموت المسيح علي الصليب وجعل نفسه لعنه لاجلنا فتمت المصالحه وازيلت اللعنه .
    يقول الاصحاح 28 من سفر التثنيه :

    1 وإن سمعت سمعا لصوت الرب إلهك لتحرص أن تعمل بجميع وصاياه التي أنا أوصيك بها اليوم، يجعلك الرب إلهك مستعليا على جميع قبائل الأرض
    2 وتأتي عليك جميع هذه البركات وتدركك، إذا سمعت لصوت الرب إلهك
    3 مباركا تكون في المدينة، ومباركا تكون في الحقل
    4 ومباركة تكون ثمرة بطنك وثمرة أرضك وثمرة بهائمك، نتاج بقرك وإناث غنمك
    5 مباركة تكون سلتك ومعجنك
    6 مباركا تكون في دخولك، ومباركا تكون في خروجك
    7 يجعل الرب أعداءك القائمين عليك منهزمين أمامك. في طريق واحدة يخرجون عليك، وفي سبع طرق يهربون أمامك
    8 يأمر لك الرب بالبركة في خزائنك وفي كل ما تمتد إليه يدك، ويباركك في الأرض التي يعطيك الرب إلهك
    9 يقيمك الرب لنفسه شعبا مقدسا كما حلف لك، إذا حفظت وصايا الرب إلهك وسلكت في طرقه
    10 فيرى جميع شعوب الأرض أن اسم الرب قد سمي عليك ويخافون منك
    11 ويزيدك الرب خيرا في ثمرة بطنك وثمرة بهائمك وثمرة أرضك على الأرض التي حلف الرب لآبائك أن يعطيك
    12 يفتح لك الرب كنزه الصالح، السماء، ليعطي مطر أرضك في حينه، وليبارك كل عمل يدك، فتقرض أمما كثيرة وأنت لا تقترض
    13 ويجعلك الرب رأسا لا ذنبا، وتكون في الارتفاع فقط ولا تكون في الانحطاط، إذا سمعت لوصايا الرب إلهك التي أنا أوصيك بها اليوم، لتحفظ وتعمل
    14 ولا تزيغ عن جميع الكلمات التي أنا أوصيك بها اليوم يمينا أو شمالا، لكي تذهب وراء آلهة أخرى لتعبدها
    15 ولكن إن لم تسمع لصوت الرب إلهك لتحرص أن تعمل بجميع وصاياه وفرائضه التي أنا أوصيك بها اليوم، تأتي عليك جميع هذه اللعنات وتدركك
    16 ملعونا تكون في المدينة وملعونا تكون في الحقل
    17 ملعونة تكون سلتك ومعجنك
    18 ملعونة تكون ثمرة بطنك وثمرة أرضك، نتاج بقرك وإناث غنمك
    19 ملعونا تكون في دخولك، وملعونا تكون في خروجك

    فاللعنه يا صديق إذا إستمرت علي الانسان يكون حكمه الهلاك الابدي .

    تحياتي


    التعديل الأخير تم بواسطة سميح سري ; 04-03-2016 الساعة 01:46 AM

    «« توقيع سميح سري »»

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    آخر نشاط
    22-04-2016
    على الساعة
    04:16 PM
    المشاركات
    70

    افتراضي

    يعني فيه كلمة صار
    وعموما ملعون مفعول به ولعنه مصدر للفعل يلعن


    لكن متنساش صار برضه
    ولم تجاوب على سؤالى ومع ذلك حتى لا يتشتت الحوار اكثر من ذلك فاللعنة هى الطرد من رحمة الله وانت تقول انه صار لعنه اى انه صار مطرودا من رحمة الله وكيف يكون اله وهو صار مطرود من رحمة الله وكيف يحتاج لرحمة اله اخر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    لا هو جعل نفسه لعنه (صارلعنه) يعني هو صار لعنه لاجلنا وهو بلا خطيه
    فاى لعنه حملها ليصير لعنه فانت لم تستطع الاجابه على هذا السؤال رغم ان جميع التفاسير اجمعت على ان اللعنه التى حملها هى لعنة تعليقه على الصليب

    ومينفعش تقولى احنا بقينا ابرار وهو كمان بار علشان كده ميبقاش فيه فداء
    مينفعش ليه ؟
    لأن الفداء من قوانينه ان يتبادل الطرفين الادوار فمثلا مينفعش واحد بيموت واخر يقول له انا حفديك ونلاقى الاتنين احياء بل الفداء تعنى موت الاخر حتى يحيى الاول انما لو الاتنين احياء يبقى ده اسمه انقاذ مش فداء فارجو ان تفهم معنى الفداء يا استاذ سميح ومتبقاش زى الناس اللى بيتقال عليهم حافظين مش فاهمين

    و هو انا قلت لك ايه اصلا عشان تسال سؤال زي ده ؟
    حضرتك قلت الاتى
    السيد المسيح حمل اللعنه وقلنا قبل ذلك ان الناموس قال ملعون كل من علق علي خشبه وذلك بسبب الخطيه
    وعلشان كده قلت لك ممكن تجبلى نص او تفسير بيقول المعلق بدون خطيه لا يكون ملعون او الملعون هو المعلق بخطيه فقط ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ظ

    بتتكلم علي مين بالظبط اللي هو خاطئ في نظرهم ؟
    المسيح اللى هو المفروض الهك

    بتقول




    وطالما ان الللعنه هى اعلان وليس عقاب فما الذى دفع الله ان يجعل من نفسه لعنه طلما ان اللعنه هى اعلان عن غضب وليس عقاب يتحملها نيابة عن الانسان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    في
    (رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 3: 12) الْجَمِيعُ زَاغُوا وَفَسَدُوا مَعًا. لَيْسَ مَنْ يَعْمَلُ صَلاَحًا لَيْسَ وَلاَ وَاحِدٌ.


    يقول تادرس يعقوب الملطي :


    ويقتطف من نفس المزمور: "الجميع زاغوا وفسدوا معًا، ليس من يعمل صلاحا ليس ولا واحد" (مز14: 3). مرة أخرى يؤكّد أن "الجميع" بلا تمييز بين يهودي أو أممي إذ
    لم يفهموا ، ولم يعد للصلاح موضع فيهم. هذا أيضًا ما يعلنه إشعياء النبي القائل: " كلنا كغنم ضللنا ملنا كل واحدٍ إلى طريقه" (إش53: 6).
    لم تجاوب على سؤالى إذا كانت اللعنه اعلان وليس عقاب ما الذى جعل الله يحمل الاعلان فطالما انه اعلان فالاعلان يسقط تلقائيا بحمل العقوبه ولا يحتاج ان يحمل اعلان غضبه على نفسه ؟؟؟؟ ثانيا هات تفسير او نص يقول ان اللعنه اعلان مش عقوبة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    لذلك يا عزيزي :


    اللعنه كانت علي الانسان بعدم المصالحه مع الله بسبب الخطيه وبموت المسيح علي الصليب وجعل نفسه لعنه لاجلنا فتمت المصالحه وازيلت اللعنه .
    يقول الاصحاح 28 من سفر التثنيه :
    1 وإن سمعت سمعا لصوت الرب إلهك لتحرص أن تعمل بجميع وصاياه التي أنا أوصيك بها اليوم، يجعلك الرب إلهك مستعليا على جميع قبائل الأرض
    2 وتأتي عليك جميع هذه البركات وتدركك، إذا سمعت لصوت الرب إلهك
    3 مباركا تكون في المدينة، ومباركا تكون في الحقل
    4 ومباركة تكون ثمرة بطنك وثمرة أرضك وثمرة بهائمك، نتاج بقرك وإناث غنمك
    5 مباركة تكون سلتك ومعجنك
    6 مباركا تكون في دخولك، ومباركا تكون في خروجك
    7 يجعل الرب أعداءك القائمين عليك منهزمين أمامك. في طريق واحدة يخرجون عليك، وفي سبع طرق يهربون أمامك
    8 يأمر لك الرب بالبركة في خزائنك وفي كل ما تمتد إليه يدك، ويباركك في الأرض التي يعطيك الرب إلهك
    9 يقيمك الرب لنفسه شعبا مقدسا كما حلف لك، إذا حفظت وصايا الرب إلهك وسلكت في طرقه
    10 فيرى جميع شعوب الأرض أن اسم الرب قد سمي عليك ويخافون منك
    11 ويزيدك الرب خيرا في ثمرة بطنك وثمرة بهائمك وثمرة أرضك على الأرض التي حلف الرب لآبائك أن يعطيك
    12 يفتح لك الرب كنزه الصالح، السماء، ليعطي مطر أرضك في حينه، وليبارك كل عمل يدك، فتقرض أمما كثيرة وأنت لا تقترض
    13 ويجعلك الرب رأسا لا ذنبا، وتكون في الارتفاع فقط ولا تكون في الانحطاط، إذا سمعت لوصايا الرب إلهك التي أنا أوصيك بها اليوم، لتحفظ وتعمل
    14 ولا تزيغ عن جميع الكلمات التي أنا أوصيك بها اليوم يمينا أو شمالا، لكي تذهب وراء آلهة أخرى لتعبدها
    15 ولكن إن لم تسمع لصوت الرب إلهك لتحرص أن تعمل بجميع وصاياه وفرائضه التي أنا أوصيك بها اليوم، تأتي عليك جميع هذه اللعنات وتدركك
    16 ملعونا تكون في المدينة وملعونا تكون في الحقل
    17 ملعونة تكون سلتك ومعجنك
    18 ملعونة تكون ثمرة بطنك وثمرة أرضك، نتاج بقرك وإناث غنمك
    19 ملعونا تكون في دخولك، وملعونا تكون في خروجك


    فاللعنه يا صديق إذا إستمرت علي الانسان يكون حكمه الهلاك الابدي .
    اولا انت بذلك ناقضت نفسك فانت قلت قبلها ان اللعنه اعلان وليست عقوبه ثم تأتى لى بنصوص تؤكد ان اللعنه عقوبه
    ثانيا لو احضرت لك تفسير مسيحى يقول ان المسيح ملعون صراحة فماذا ستقول ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    التعديل الأخير تم بواسطة السهم الخارق ; 05-03-2016 الساعة 01:55 PM

    «« توقيع السهم الخارق »»

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

بولس يقول في رسالة اهل غلاطية أن المسيح ملعون

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مخطوطة عربية لبعض رسائل بولس ( رومية، كورنثوس، غلاطية) للتحميل
    بواسطة أحمد سبيع (one1_or_three3) في المنتدى المخطوطات والوثائق النصرانية والكتب الغير قانونية
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 25-07-2010, 10:57 PM
  2. هل المسيح ملعون وجسده نجس ؟
    بواسطة gadali في المنتدى قسم التثليث والآلوهيــة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 13-09-2009, 06:32 PM
  3. هل المسيح ملعون وجسده نجس من واقع الكتاب المقدس ؟
    بواسطة gadali في المنتدى قسم البشارات العجاب في صحف اهل الكتاب
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-09-2009, 05:37 PM
  4. بولس يقول بأن المسيح كاهن وليس إلاه
    بواسطة ali9 في المنتدى قسم التثليث والآلوهيــة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 20-11-2007, 03:19 AM
  5. الوهية المسيح .. بولس يقول "لترعوا كنيسة الله التي اقتناها بدمه"
    بواسطة Habeebabdelmalek في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 13-10-2006, 12:23 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

بولس يقول في رسالة اهل غلاطية أن المسيح ملعون

بولس يقول في رسالة اهل غلاطية أن المسيح ملعون