أخيرا:(يسوع) يحمل (السيف) لقتل بلعام بن باعور طبقا للكتاب المقدس( بالروابط القبطيه)


آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(سر الأفخارستيا والتغذي على دم ولحم الإله) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == | êًàَن ىàًêهٍèيم » آخر مشاركة: Marijablomy | == == | تحميل مصحف » آخر مشاركة: اسلام الكبابى | == == | خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(الناسوت له جسد وروح ونفس عاقلة ناطقة) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == | (موثق) قطع الرؤوس فى المسيحيه: بين الدليل الكتابى و والواقع التاريخى !!! » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | أقوى رد عقلانى ينسف خرافه انتشار الاسلام بالسيف ...رد قوى جدا جدا » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | موثق: إثبات حديث لا تقوم الساعة حتى تعود أرض العرب مروجاً وأنهاراً » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | بيـــــــانُ حدّ الزِّنــــى.. - 7- الإمام ناصر محمد اليماني 10 - 02 - 1432 هـ 16 - » آخر مشاركة: رضوان الله هدفي | == == | ولا يزال لدينا المزيد في نفي حدّ الرجم .. - 6- الإمام ناصر محمد اليماني 09 - 02 - 14 » آخر مشاركة: رضوان الله هدفي | == == | خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(عبادة الجسد) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == |

أخيرا:(يسوع) يحمل (السيف) لقتل بلعام بن باعور طبقا للكتاب المقدس( بالروابط القبطيه)

صفحة 2 من 11 الأولىالأولى 1234 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 105

الموضوع: أخيرا:(يسوع) يحمل (السيف) لقتل بلعام بن باعور طبقا للكتاب المقدس( بالروابط القبطيه)

  1. #11
    تاريخ التسجيل
    Dec 2015
    الديانة
    المسيحية
    آخر نشاط
    15-04-2016
    على الساعة
    10:42 PM
    المشاركات
    77

    افتراضي

    اهلا بك
    واتمني الرد علي السؤال

    جزيل الشكر

    «« توقيع سميح سري »»

  2. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-08-2019
    على الساعة
    05:06 AM
    المشاركات
    3,294

    افتراضي

    اهلا بك ايها الموقر سميح

    وجه الاعتراض هو ان بعض المسيحيين رسموا لاله الكتاب المقدس صوره غير حقيقيه فقدموه للبسطاء على انه يحمل الحمل ..(الراعى الصالح) و لم يقدموا الوجه (((الكتابى))) الاخر و هو حاملا للسيف...!!!!

    فلذلك قدمناه للناس و اعتراضات اخرى خاصه بالتناقض بين شخصيه من غفر لصالبيه كما قيل وبشخصيه من قتل الاطفال الرضع و بل و حمل السيف بنفسه بهدف القتل ((بنفسه..!!))

    و اعتراضات و تناقضات اخرى .

    تحياتى

    «« توقيع يوسف محمود »»
    يسوع حمل السيف و بهدف القتل طبقا للكتاب المقدس
    كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي


    9- ظهور السيد المسيح لبلعام

    ((لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32).
    كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات
    وأراد أن يقتله لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق، هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح.))

    الرابط المسيحى:((هنــــــــــــا))


    و للمزيد من التوثيق حول هذا الموضوع :((هنـــــــــــا))


  3. #13
    تاريخ التسجيل
    Dec 2015
    الديانة
    المسيحية
    آخر نشاط
    15-04-2016
    على الساعة
    10:42 PM
    المشاركات
    77

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يوسف محمود مشاهدة المشاركة
    اهلا بك ايها الموقر سميح

    وجه الاعتراض هو ان بعض المسيحيين رسموا لاله الكتاب المقدس صوره غير حقيقيه فقدموه للبسطاء على انه يحمل الحمل ..(الراعى الصالح) و لم يقدموا الوجه (((الكتابى))) الاخر و هو حاملا للسيف...!!!!

    فلذلك قدمناه للناس و اعتراضات اخرى خاصه بالتناقض بين شخصيه من غفر لصالبيه كما قيل وبشخصيه من قتل الاطفال الرضع و بل و حمل السيف بنفسه بهدف القتل ((بنفسه..!!))

    و اعتراضات و تناقضات اخرى .

    تحياتى


    اهلا بك أخ يوسف سعيد بلقائك


    الأ خ المبجل أولا أشكرك علي ترحيبك وواضح تفهمك وحسن كلامك

    ثانياأنك كشفت عن نصف الحقيقه وقدمت الصوره للمسيح الإنسان فقط ولم تقدمها له كاله نؤمن نحن به فانت قلت :

    أن بعض المسيحيين رسموا لأله الكتاب المقدس صوره غير حقيقيه فقدما للبسطاء انه يحمل الحمل ( الراعي الصالح ) ولم يقدموا الوجه الاخر وهو حامل السيف

    ولكن في الواقع الحقيقه تكمن في أننا كمسيحيين نؤمن بأنه اله وإنسان وبما أنه اله يريد منا افعالا صالحه كما قدم لنا في حياته الأفعال الصالحه والأمثله كثيره لذلك في أنه كان يجول يصنع خيرا كما في فعل المعجزات وتعاليم المحبه والسلام فضلا علي أنه نهي عن إستخدام السيف يوم ان تم القبض عليه ليسلم للمحاكمه .
    ففي متي 26
    51 -واذا واحد من الذين مع يسوع مد يده وتستل سيفه وضرب عبد رئيس الكهنه فقطع اذنه
    52 -فقال له يسوع رد سيفك إلي مكانه لأن كل الذين ياخذون السيف بالسيف يهلكون .
    فأما الصوره الاخري فتكمن في انه اله يرفض الخطيه ويرفض كل فكر فاسد شرير ففي ذلك يكون غضب له ولعلك تجد ذلك عندما دخل الهيكل ووجد الصيارفه وباعه الحمام ففي متي 21

    12- ودخل يسوع إلي هيكل الله وأخرج جميع الذين كانوا يبيعون ويشترون في الهيكل وقلب موائد الصيارفه وكراسي باعة الحمام .
    13- وفال لهم مكتوب بيتي بيت الصلاه يدعي وأنتم جعلتموه مغارة لصوص .

    وواضح انه يغضب بفعل الخطيه وعدم الحفاظ كلام الله وعدم إحترام بيت الله
    ففي الاصحاح الثاني من سفر الرؤيا يقول السيد المسيح إلي ملاك الكنيسه في برغامس :


    انا عارف اعمالك و اين تسكن حيث كرسي الشيطان و انت متمسك باسمي و لم تنكر ايماني حتى في الايام التي فيها كان انتيباس شهيدي الامين الذي قتل عندكم حيث الشيطان يسكن
    و لكن عندي عليك قليل ان عندك هناك قوما متمسكين بتعليم بلعام الذي كان يعلم بالاق ان يلقي معثرة امام بني اسرائيل ان ياكلوا ما ذبح للاوثان و يزنوا
    هكذا عندك انت ايضا قوم متمسكين بتعاليم النقولاويين الذي ابغضه
    فتب و الا فاني اتيك سريعا و احاربهم بسيف فمي


    فيا عزيزي المسيح يدعو ألي التوبه والا سيحاربهم بسيف فمه ففي هذا إعلان غضبه علي والتحذير من التعاليم الفاسده كتعاليم بلعام إبن باعور لبالاق

    وهذا يا أخي هو الوجه الاخر كاله يريد الخير وينهي عن الشر بقوه .

    تحياتي لك


    «« توقيع سميح سري »»

  4. #14
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-08-2019
    على الساعة
    05:06 AM
    المشاركات
    3,294

    افتراضي

    اهلا بك يا سميح:


    اهلا بك أخ يوسف سعيد بلقائك


    الأ خ المبجل أولا أشكرك علي ترحيبك وواضح تفهمك وحسن كلامك


    فى خدمتك ما دمت باحث عن الحق و فى خدمه كل من يبحث عن الحق....


    فضلا علي أنه نهي عن إستخدام السيف يوم ان تم القبض عليه ليسلم للمحاكمه .
    ففي متي 26
    51 -واذا واحد من الذين مع يسوع مد يده وتستل سيفه وضرب عبد رئيس الكهنه فقطع اذنه
    52 -فقال له يسوع رد سيفك إلي مكانه
    لأن كل الذين ياخذون السيف بالسيف يهلكون .

    كلام جميل.....

    اذن لماذا لم يلتزم به و اراد ان يقتل ((بنفسه)) بلعام بن باعور مستخدما السيف الذى نهى هو عن استخدامه؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    الم يقل ...:

    إنجيل متى 7: 5

    يَا مُرَائِي، أَخْرِجْ أَوَّلاً الْخَشَبَةَ مِنْ عَيْنِكَ، وَحِينَئِذٍ تُبْصِرُ جَيِّدًا أَنْ تُخْرِجَ الْقَذَى مِنْ عَيْنِ أَخِيكَ!



    فيا عزيزي المسيح يدعو ألي التوبه والا سيحاربهم
    بسيف فمه ففي هذا إعلان غضبه علي والتحذير من التعاليم الفاسده كتعاليم بلعام إبن باعور لبالاق

    لكنه يا سميح اراد قتل بلعام بسيف حقيقى و ليس سيف الفم.....و لا انت معترض على ده...؟؟؟؟؟


    ملحوظة:

    انا لا انتقد السيد المسيح الحقيقى او التاريخى انا فقط انتقد روايه كتابك المقدس عنه فقط لا غير


    تحياتى
    التعديل الأخير تم بواسطة يوسف محمود ; 18-12-2015 الساعة 01:44 AM

    «« توقيع يوسف محمود »»
    يسوع حمل السيف و بهدف القتل طبقا للكتاب المقدس
    كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي


    9- ظهور السيد المسيح لبلعام

    ((لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32).
    كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات
    وأراد أن يقتله لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق، هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح.))

    الرابط المسيحى:((هنــــــــــــا))


    و للمزيد من التوثيق حول هذا الموضوع :((هنـــــــــــا))


  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Dec 2015
    الديانة
    المسيحية
    آخر نشاط
    15-04-2016
    على الساعة
    10:42 PM
    المشاركات
    77

    افتراضي

    أهلا بك مرة أخري

    عزيزي يوسف
    أخ يوسف حضرتك لم تتمعن ما أنا قلته في المشاركه السابقه فانا قلت :
    أننا كمسيحيين نؤمن بالسيد المسيح كإله وإنسان في أن واحد

    وبالتالي فإن النهي عن إستخدام السيف هوأمر إلهي للإنسان للحد من الخطيه وفعل الشر أما بالنسبه للسيد المسيح كإله فهو الديان وله الحق في التحذير من الهلاك بكل الطرق وأيضا باستخدام سيف الكلمه ويلاحظ في قصة بلعام انه إستخدم سيف الكلمه عن طريق الاتان الذي فتح فمه وإستعمل سيف الكلمه عندما رأه بلعام في النهايه وسجد له فقال المسيح له لو لم تمل الأتان لكنت قتلتك . وفي النهاية هو لم يستعمل السيف الذي كان اداة تحذير لفعل الخطيه بواسطة بلعام .

    ايها الصديق في قصة نوح والطوفان أهلك الله الارض كلها عدا نوح وعائلته وفي قصة سدوم وعموره اهلك الله لهل سدوم ما عدا لوط وعائلته اليس كذلك ؟

    وسؤالي لك في رأيك هل تعتقد أن هذا الخلاك كان شرعيا ؟ وهل كان الله محق في ذلك ؟

    منتظر ردك وتعليقك وتحياتي لك

    «« توقيع سميح سري »»

  6. #16
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-08-2019
    على الساعة
    05:06 AM
    المشاركات
    3,294

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سميح سري مشاهدة المشاركة
    أهلا بك مرة أخري عزيزي يوسف أخ يوسف حضرتك لم تتمعن ما أنا قلته في المشاركه السابقه فانا قلت : أننا كمسيحيين نؤمن بالسيد المسيح كإله وإنسان في أن واحد وبالتالي فإن النهي عن إستخدام السيف هوأمر إلهي للإنسان للحد من الخطيه وفعل الشر أما بالنسبه للسيد المسيح كإله فهو الديان وله الحق في التحذير من الهلاك بكل الطرق وأيضا باستخدام سيف الكلمه ويلاحظ في قصة بلعام انه إستخدم سيف الكلمه عن طريق الاتان الذي فتح فمه وإستعمل سيف الكلمه عندما رأه بلعام في النهايه وسجد له فقال المسيح له لو لم تمل الأتان لكنت قتلتك . وفي النهاية هو لم يستعمل السيف الذي كان اداة تحذير لفعل الخطيه بواسطة بلعام . ايها الصديق في قصة نوح والطوفان أهلك الله الارض كلها عدا نوح وعائلته وفي قصة سدوم وعموره اهلك الله لهل سدوم ما عدا لوط وعائلته اليس كذلك ؟ وسؤالي لك في رأيك هل تعتقد أن هذا الخلاك كان شرعيا ؟ وهل كان الله محق في ذلك ؟ منتظر ردك وتعليقك وتحياتي لك
    اهلا بك ايها الزميل الفاضل سميح: تقول: وبالتالي فإن النهي عن إستخدام السيف هوأمر إلهي للإنسان للحد من الخطيه وفعل الشر أما بالنسبه للسيد المسيح كإله فهو الديان وله الحق في التحذير من الهلاك بكل الطرق اذن طبقا لكلامك المسيح ليس قدوة للمسيحين ..... و يعتبر ايضا متناقض.....لانه فعل شىء و امر اتباعه بالعكس...!!! لا تحاول يا عزيزى انت تفصل بين الناسوت و الاهوت كما تفعل الان......لان الناسوت كما تعلم متحد بالاهوت كى لا تقع فى هرطقه سابليوس ........................... تقول: أيضا باستخدام سيف الكلمه ويلاحظ في قصة بلعام انه إستخدم سيف الكلمه عن طريق الاتان الذي فتح فمه وإستعمل سيف الكلمه ايها المحترم لا تحاول ان تجمل الواقع.......!! نصيحه من زميل ....لا تحرج نفسك بانكار الحقائق المفروغ منها..!!! راجع كلام و اعترافات الانبا بيشوى اولا...قبل ان اعيدها عليك تفضل: من موقع سانت تكلا هيمانوت ....: الرابط:(المسيحى القبطى الارثوذكسى) ظهور السيد المسيح لبلعام - كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي | St-Takla.org يقول الانبا بيشوى: كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي 9- ظهور السيد المسيح لبلعام لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32). كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن يقتله لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق، هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح. كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن يقتله كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن يقتله كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن يقتله انا كتبت بكل الالوان...يا رب تكون الرساله ووصلت.....يا رب!! ملحوظة صغيرة: كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن يقتله....(((لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق،)))!!!!! كيف تتم عرقله ((اراده الرب)) بحياد حيوان عن الطريق؟!؟! لاحظوا اننى لا اتكلم عن اراده شخص ما...بل اراده رب الارباب و ملك الملوك!!!!!(طبقا لايمانكم) و لعلك تجد صعوبه فى رؤيه تفاصيل الايقونه الوارده فى كتاب ظهورات الابن الوحيد في العهد القديم‘‘ للأنبا بيشوي فتفضل ...ادخل على هذا الرابط...من موقع الانبا تكلا: بلعام | St-Takla.org ملحوظة .......الاعترافات موثقه بالروابط المسيحيه و الفيديو بالاضافه لتأكيد موقع الانبا تكلا لهذا الاعتراف كما هو واضح فى الايقونه الظاهرة فى توقيعى....

    «« توقيع يوسف محمود »»
    يسوع حمل السيف و بهدف القتل طبقا للكتاب المقدس
    كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي


    9- ظهور السيد المسيح لبلعام

    ((لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32).
    كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات
    وأراد أن يقتله لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق، هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح.))

    الرابط المسيحى:((هنــــــــــــا))


    و للمزيد من التوثيق حول هذا الموضوع :((هنـــــــــــا))


  7. #17
    تاريخ التسجيل
    Dec 2015
    الديانة
    المسيحية
    آخر نشاط
    15-04-2016
    على الساعة
    10:42 PM
    المشاركات
    77

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يوسف محمود مشاهدة المشاركة
    اهلا بك ايها الزميل الفاضل سميح: تقول: وبالتالي فإن النهي عن إستخدام السيف هوأمر إلهي للإنسان للحد من الخطيه وفعل الشر أما بالنسبه للسيد المسيح كإله فهو الديان وله الحق في التحذير من الهلاك بكل الطرق اذن طبقا لكلامك المسيح ليس قدوة للمسيحين ..... و يعتبر ايضا متناقض.....لانه فعل شىء و امر اتباعه بالعكس...!!! لا تحاول يا عزيزى انت تفصل بين الناسوت و الاهوت كما تفعل الان......لان الناسوت كما تعلم متحد بالاهوت كى لا تقع فى هرطقه سابليوس ........................... تقول: أيضا باستخدام سيف الكلمه ويلاحظ في قصة بلعام انه إستخدم سيف الكلمه عن طريق الاتان الذي فتح فمه وإستعمل سيف الكلمه ايها المحترم لا تحاول ان تجمل الواقع.......!! نصيحه من زميل ....لا تحرج نفسك بانكار الحقائق المفروغ منها..!!! راجع كلام و اعترافات الانبا بيشوى اولا...قبل ان اعيدها عليك تفضل: من موقع سانت تكلا هيمانوت ....: الرابط:(المسيحى القبطى الارثوذكسى) ظهور السيد المسيح لبلعام - كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي | St-Takla.org يقول الانبا بيشوى: كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي 9- ظهور السيد المسيح لبلعام لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32). كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن يقتله لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق، هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح. كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن يقتله كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن يقتله كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن يقتله انا كتبت بكل الالوان...يا رب تكون الرساله ووصلت.....يا رب!! ملحوظة صغيرة: كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن يقتله....(((لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق،)))!!!!! كيف تتم عرقله ((اراده الرب)) بحياد حيوان عن الطريق؟!؟! لاحظوا اننى لا اتكلم عن اراده شخص ما...بل اراده رب الارباب و ملك الملوك!!!!!(طبقا لايمانكم) و لعلك تجد صعوبه فى رؤيه تفاصيل الايقونه الوارده فى كتاب ظهورات الابن الوحيد في العهد القديم‘‘ للأنبا بيشوي فتفضل ...ادخل على هذا الرابط...من موقع الانبا تكلا: بلعام | St-Takla.org ملحوظة .......الاعترافات موثقه بالروابط المسيحيه و الفيديو بالاضافه لتأكيد موقع الانبا تكلا لهذا الاعتراف كما هو واضح فى الايقونه الظاهرة فى توقيعى....

    أهلا بك مره ا خري
    أيها الاخ الفاضل

    أنت قلت

    أن المسيح فعل الشيئ وأمر اتباعه بالعكس وبالتالي يوجد تناقض .
    أقول لك
    أولا :
    أ ن المسيح أمر بعدم القتل بالسيف وهو أيضا لم يقتل بلعام بالسيف .
    ولكنه قال للتلميذ رد السيف إلي غمدك أي لم يأمره بترك السيف نهائيا بل النهي عن القتل بالسيف ولكن التصريح بحمل السيف فقط والمسيح ايضا حمل السيف ولم يستخدمه فأين يوجد التناقض ؟

    ثانيا :أن الإعتماد علي صوره تبين حمل المسيح للسيف ليس فيها ما يلقي الضوء علي التحريض بالقتل بل هي تصور بالرسم للقصه عندما راي الأتان المسيح فقط غاضبا بالسيف ولم يراه بلعام وهذا واضح من النص .

    ثالثا :
    حضرتك لم تستكمل كلام الأنبا بيشوي في الرابط المسيحي فانت وقفت حين قلت ان الأنبا بيشوي قال ( وشرع في ان يقتله ثلاث مرات وانفذه الحمار ) ارجع إلي الرابط مرة اخري فستجد إستكمال الانبا بيشوي :
    فيقول :



    وفي المره الثالثه بدأ الحمار ينطق بكلامه كأنه إنسان بطريقه معجزيه موبخا بلعام . وكان ذلك كله لكي يظهر السيد المسيح له أنه (غاضب)عليه وعلي مسلكه المحب للمال مع تحذيره بأن ينطق شيئا مخالفا لما يضعه في فمه .

    تحياتي لشخصك المحبوب

    «« توقيع سميح سري »»

  8. #18
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-08-2019
    على الساعة
    05:06 AM
    المشاركات
    3,294

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سميح سري مشاهدة المشاركة
    أهلا بك مره ا خري
    أيها الاخ الفاضل

    أنت قلت

    أن المسيح فعل الشيئ وأمر اتباعه بالعكس وبالتالي يوجد تناقض .
    أقول لك
    أولا :
    أ ن المسيح أمر بعدم القتل بالسيف وهو أيضا لم يقتل بلعام بالسيف .
    ولكنه قال للتلميذ رد السيف إلي غمدك أي لم يأمره بترك السيف نهائيا بل النهي عن القتل بالسيف ولكن التصريح بحمل السيف فقط والمسيح ايضا حمل السيف ولم يستخدمه فأين يوجد التناقض ؟

    ثانيا :أن الإعتماد علي صوره تبين حمل المسيح للسيف ليس فيها ما يلقي الضوء علي التحريض بالقتل بل هي تصور بالرسم للقصه عندما راي الأتان المسيح فقط غاضبا بالسيف ولم يراه بلعام وهذا واضح من النص .

    ثالثا :
    حضرتك لم تستكمل كلام الأنبا بيشوي في الرابط المسيحي فانت وقفت حين قلت ان الأنبا بيشوي قال ( وشرع في ان يقتله ثلاث مرات وانفذه الحمار ) ارجع إلي الرابط مرة اخري فستجد إستكمال الانبا بيشوي :
    فيقول :



    وفي المره الثالثه بدأ الحمار ينطق بكلامه كأنه إنسان بطريقه معجزيه موبخا بلعام . وكان ذلك كله لكي يظهر السيد المسيح له أنه (غاضب)عليه وعلي مسلكه المحب للمال مع تحذيره بأن ينطق شيئا مخالفا لما يضعه في فمه .

    تحياتي لشخصك المحبوب
    اهلا سميح.....

    تقول:


    أ ن المسيح أمر بعدم القتل بالسيف وهو أيضا لم يقتل بلعام بالسيف .
    ولكنه قال للتلميذ رد السيف إلي غمدك أي لم يأمره بترك السيف نهائيا بل النهي عن القتل بالسيف ولكن التصريح بحمل السيف فقط والمسيح ايضا حمل السيف ولم يستخدمه فأين يوجد التناقض ؟


    التناقض فى مجمل تعليماته فى العهد الجديد التى غالبا ما تدعوا لان تدر خدك الايسر لمن صفعك على خدك الايمن بينما هو بنفسه كان يخصص بالاسم الاطفال الرضع لاهلاكهم كما صنع فى عماليق....راجع صم 1 الاصحاح ال 15 الاعداد 1 و 2 و 3 ..!!!

    و و رفع السيف حتى فى حاله عدم استخدامه له دلاله معروفه........و لا ايه؟؟؟؟؟؟


    ..........................


    تقول:


    ثانيا :أن الإعتماد علي صوره تبين حمل المسيح للسيف ليس فيها ما يلقي الضوء علي التحريض بالقتل بل هي تصور بالرسم للقصه عندما راي الأتان المسيح فقط غاضبا بالسيف ولم يراه بلعام وهذا واضح من النص .



    ان لمن يكن حمل المسييح للسيف تحريضا على القتل ...فعلام يحرض اذن؟؟؟؟ على توزيع الورود مثلا؟!

    كما ان اله العهد القديم معروف و مشهور على قتل الاطفال بل و حتى الرضع ..!؟!؟؟

    تفضل:






    ار-8-13: سأبيدهم إبادة، يقول الرب لا عنب في الكرمة ولا تين في التينة. والورق قد ذوى وأجعل عليهم من يدوسهم. (الترجمة الكاثوليكية)

    2-

    سفر صموئيل الأول 15 :

    1 وَقَالَ صَمُوئِيلُ لِشَاوُلَ: «إِيَّايَ أَرْسَلَ الرَّبُّ لِمَسْحِكَ مَلِكًا عَلَى شَعْبِهِ إِسْرَائِيلَ. وَالآنَ فَاسْمَعْ صَوْتَ كَلاَمِ الرَّبِّ.
    2 هكَذَا يَقُولُ رَبُّ الْجُنُودِ: إِنِّي قَدِ افْتَقَدْتُ مَا عَمِلَ عَمَالِيقُ بِإِسْرَائِيلَ حِينَ وَقَفَ لَهُ فِي الطَّرِيقِ عِنْدَ صُعُودِهِ مِنْ مِصْرَ.
    3 فَالآنَ اذْهَبْ وَاضْرِبْ عَمَالِيقَ، وَحَرِّمُوا كُلَّ مَا لَهُ وَلاَ تَعْفُ عَنْهُمْ بَلِ اقْتُلْ رَجُلاً وَامْرَأَةً، طِفْلاً وَرَضِيعًا، بَقَرًا وَغَنَمًا، جَمَلاً وَحِمَارًا».



    3-


    سفر هوشع 13: 16
    تُجَازَى السَّامِرَةُ لأَنَّهَا قَدْ تَمَرَّدَتْ عَلَى إِلهِهَا. بِالسَّيْفِ يَسْقُطُونَ. تُحَطَّمُ أَطْفَالُهُمْ، وَالْحَوَامِلُ تُشَقُّ.

    4-
    سفر التثنية 20: 16
    وَأَمَّا مُدُنُ هؤُلاَءِ الشُّعُوبِ الَّتِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ نَصِيبًا فَلاَ تَسْتَبْقِ مِنْهَا نَسَمَةً مَّا،

    5-
    سفر العدد 31: 17

    فَالآنَ اقْتُلُوا كُلَّ ذَكَرٍ مِنَ الأَطْفَالِ. وَكُلَّ امْرَأَةٍ عَرَفَتْ رَجُلاً بِمُضَاجَعَةِ ذَكَرٍ اقْتُلُوهَا.


    6-
    سفر إرميا 48: 10

    مَلْعُونٌ مَنْ يَعْمَلُ عَمَلَ الرَّبِّ بِرِخَاءٍ، وَمَلْعُونٌ مَنْ يَمْنَعُ سَيْفَهُ عَنِ الدَّمِ.
    7_


    سفر حزقيال 9 :

    4وَقَالَ لَهُ الرَّبُّ: «اعْبُرْ فِي وَسْطِ الْمَدِينَةِ، فِي وَسْطِ أُورُشَلِيمَ، وَسِمْ سِمَةً عَلَى جِبَاهِ الرِّجَالِ الَّذِينَ يَئِنُّونَ وَيَتَنَهَّدُونَ عَلَى كُلِّ الرَّجَاسَاتِ الْمَصْنُوعَةِ فِي وَسْطِهَا».
    5 وَقَالَ لأُولئِكَ فِي سَمْعِي: «اعْبُرُوا فِي الْمَدِينَةِ وَرَاءَهُ وَاضْرِبُوا. لاَ تُشْفُقْ أَعْيُنُكُمْ وَلاَ تَعْفُوا.
    6 اَلشَّيْخَ وَالشَّابَّ وَالْعَذْرَاءَ وَالطِّفْلَ وَالنِّسَاءَ، اقْتُلُوا لِلْهَلاَكِ. وَلاَ تَقْرُبُوا مِنْ إِنْسَانٍ عَلَيْهِ السِّمَةُ، وَابْتَدِئُوا مِنْ مَقْدِسِي». فَابْتَدَأُوا بِالرِّجَالِ الشُّيُوخِ الَّذِينَ أَمَامَ الْبَيْتِ.


    8_

    سفر أخبار الأيام الثاني

    الفصل / الأصحاح الخامس عشر


    12 ودخلوا في عهد أن يطلبوا الرب إله آبائهم بكل قلوبهم وكل أنفسهم
    13 حتى إن كل من لا يطلب الرب إله إسرائيل يقتل من الصغير إلى الكبير، من الرجال والنساء


    9-

    سفر القضاة
    الأصحاح الحادي عشر:

    29 فكان روح الرب على يفتاح، فعبر جلعاد ومنسى وعبر مصفاة جلعاد، ومن مصفاة جلعاد عبر إلى بني عمون

    30 ونذر يفتاح نذرا للرب قائلا: إن دفعت بني عمون ليدي

    31 فالخارج الذي يخرج من أبواب بيتي للقائي عند رجوعي بالسلامة من عند بني عمون يكون للرب، وأصعده محرقة
    32 ثم عبر يفتاح إلى بني عمون لمحاربتهم. فدفعهم الرب ليده
    33 فضربهم من عروعير إلى مجيئك إلى منيت، عشرين مدينة، وإلى آبل الكروم ضربة عظيمة جدا. فذل بنو عمون أمام بني إسرائيل
    34 ثم أتى يفتاح إلى المصفاة إلى بيته، وإذا بابنته خارجة للقائه بدفوف ورقص. وهي وحيدة. لم يكن له ابن ولا ابنة غيرها





    35 وكان لما رآها أنه مزق ثيابه وقال: آه يا بنتي قد أحزنتني حزنا وصرت بين مكدري، لأني قد فتحت فمي إلى الرب ولا يمكنني الرجوع 36 فقالت له: يا أبي، هل فتحت فاك إلى الرب ؟ فافعل بي كما خرج من فيك، بما أن الرب قد انتقم لك من أعدائك بني عمون 37 ثم قالت لأبيها: فليفعل لي هذا الأمر: اتركني شهرين فأذهب وأنزل على الجبال وأبكي عذراويتي أنا وصاحباتي



    38 فقال: اذهبي. وأرسلها إلى شهرين. فذهبت هي وصاحباتها وبكت عذراويتها على الجبال 39 وكان عند نهاية الشهرين أنها رجعت إلى أبيها، ففعل بها نذره الذي نذر. وهي لم تعرف رجلا. فصارت عادة في إسرائيل

    40 أن بنات إسرائيل يذهبن من سنة إلى سنة لينحن على بنت يفتاح الجلعادي أربعة أيام في السنة

    تفسير انطونيوس فكرى:
    الآيات (30-31): "ونذر يفتاح نذرا للرب قائلا أن دفعت بني عمون ليدي. فالخارج الذي يخرج من أبواب بيتي للقائي عند رجوعي بالسلامة من عند بني عمون يكون للرب واصعده محرقة."

    بتأثير الجو الكنعانى الوثنى والأم الكنعانية أعتقد يفتاح أنه يرضى الله بالذبائح البشرية. وهو نذر ليس فيه شئ من الحكمة والله لا يوافق عليه. ولكن الله صمت ولم يمنع تقديم الإبنة كنذر

    10 _

    المزمور المائة و التاسع

    9 ليكن بنوه أيتاما وامرأته أرملة 10 ليته بنوه تيهانا ويستعطوا، ويلتمسوا خبزا من خربهم
    11 ليصطد المرابي كل ما له، ولينهب الغرباء تعبه
    12 لا يكن له باسط رحمة ، ولا يكن مترأف على يتاماه
    13 لتنقرض ذريته. في الجيل القادم ليمح اسمهم
    14 ليذكر إثم آبائه لدى الرب، ولا تمح خطية أمه
    15 لتكن أمام الرب دائما، وليقرض من الأرض ذكرهم
    16 من أجل أنه لم يذكر أن يصنع رحمة، بل طرد إنسانا



    ملحوظة:

    هى ليست مجرد صوره بل هى ايقونه قبطيه (((ممسوحه))).........





    تقول:


    ثالثا :
    حضرتك لم تستكمل كلام الأنبا بيشوي في الرابط المسيحي فانت وقفت حين قلت ان الأنبا بيشوي قال ( وشرع في ان يقتله ثلاث مرات وانفذه الحمار ) ارجع إلي الرابط مرة اخري فستجد إستكمال الانبا بيشوي :
    فيقول :



    وفي المره الثالثه بدأ الحمار ينطق بكلامه كأنه إنسان بطريقه معجزيه موبخا بلعام . وكان ذلك كله لكي يظهر السيد المسيح له أنه (غاضب)عليه وعلي مسلكه المحب للمال مع تحذيره بأن ينطق شيئا مخالفا لما يضعه في فمه .



    يا محترم:

    الانبا بيشوى بعظمه لسانه مع ان اللسان مفهوش عظم قال بالحرف............

    كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن يقتله..... ((و ليس مجرد اظهار العضب)!!!!

    فكيف يقول بعد ذلك انه اراد ان يظهر غضبه فقط ..؟؟؟؟


    طبعا ده تعليل واهى من الانبا بيشوى لللتخفيف من حده وضوح النص......


    32 فَقَالَ لَهُ مَلاَكُ الرَّبِّ: «لِمَاذَا ضَرَبْتَ أَتَانَكَ الآنَ ثَلاَثَ دَفَعَاتٍ؟ هأَنَذَا قَدْ خَرَجْتُ لِلْمُقَاوَمَةِ لأَنَّ الطَّرِيقَ وَرْطَةٌ أَمَامِي،
    33 فَأَبْصَرَتْنِي الأَتَانُ وَمَالَتْ مِنْ قُدَّامِي الآنَ ثَلاَثَ دَفَعَاتٍ. وَلَوْ لَمْ تَمِلْ مِنْ قُدَّامِي لَكُنْتُ الآنَ قَدْ قَتَلْتُكَ وَاسْتَبْقَيْتُهَا».

    اى ان الذى منع دون تحقيق اراده معبودك (طبقا لكتابك) فى قتل بلعام هو حياد الحيوان!!!!!!!!!
    (كتابك هو اللى بيقول كده!!)
    كما انه

    مجرد اظهار العضب لا يستلزم اطلاقا ان يلاحق المسيح طبقا لكتابك بلعام فى الحقول و محاوله القتل اكثر من مره (3 مرات)

    كان من الممكن ان يعبر عن غضبه بطريقه اقل عنفا .....اليس كذلك؟؟؟؟


    التعديل الأخير تم بواسطة يوسف محمود ; 21-12-2015 الساعة 11:13 PM

    «« توقيع يوسف محمود »»
    يسوع حمل السيف و بهدف القتل طبقا للكتاب المقدس
    كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي


    9- ظهور السيد المسيح لبلعام

    ((لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32).
    كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات
    وأراد أن يقتله لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق، هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح.))

    الرابط المسيحى:((هنــــــــــــا))


    و للمزيد من التوثيق حول هذا الموضوع :((هنـــــــــــا))


  9. #19
    تاريخ التسجيل
    Dec 2015
    الديانة
    المسيحية
    آخر نشاط
    15-04-2016
    على الساعة
    10:42 PM
    المشاركات
    77

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يوسف محمود مشاهدة المشاركة


    اهلا سميح.....

    تقول:




    التناقض فى مجمل تعليماته فى العهد الجديد التى غالبا ما تدعوا لان تدر خدك الايسر لمن صفعك على خدك الايمن بينما هو بنفسه كان يخصص بالاسم الاطفال الرضع لاهلاكهم كما صنع فى عماليق....راجع صم 1 الاصحاح ال 15 الاعداد 1 و 2 و 3 ..!!!

    و و رفع السيف حتى فى حاله عدم استخدامه له دلاله معروفه........و لا ايه؟؟؟؟؟؟


    ..........................


    تقول:





    ان لمن يكن حمل المسييح للسيف تحريضا على القتل ...فعلام يحرض اذن؟؟؟؟ على توزيع الورود مثلا؟!

    كما ان اله العهد القديم معروف و مشهور على قتل الاطفال بل و حتى الرضع ..!؟!؟؟

    تفضل:






    ار-8-13: سأبيدهم إبادة، يقول الرب لا عنب في الكرمة ولا تين في التينة. والورق قد ذوى وأجعل عليهم من يدوسهم. (الترجمة الكاثوليكية)

    2-

    سفر صموئيل الأول 15 :

    1 وَقَالَ صَمُوئِيلُ لِشَاوُلَ: «إِيَّايَ أَرْسَلَ الرَّبُّ لِمَسْحِكَ مَلِكًا عَلَى شَعْبِهِ إِسْرَائِيلَ. وَالآنَ فَاسْمَعْ صَوْتَ كَلاَمِ الرَّبِّ.
    2 هكَذَا يَقُولُ رَبُّ الْجُنُودِ: إِنِّي قَدِ افْتَقَدْتُ مَا عَمِلَ عَمَالِيقُ بِإِسْرَائِيلَ حِينَ وَقَفَ لَهُ فِي الطَّرِيقِ عِنْدَ صُعُودِهِ مِنْ مِصْرَ.
    3 فَالآنَ اذْهَبْ وَاضْرِبْ عَمَالِيقَ، وَحَرِّمُوا كُلَّ مَا لَهُ وَلاَ تَعْفُ عَنْهُمْ بَلِ اقْتُلْ رَجُلاً وَامْرَأَةً، طِفْلاً وَرَضِيعًا، بَقَرًا وَغَنَمًا، جَمَلاً وَحِمَارًا».



    3-


    سفر هوشع 13: 16
    تُجَازَى السَّامِرَةُ لأَنَّهَا قَدْ تَمَرَّدَتْ عَلَى إِلهِهَا. بِالسَّيْفِ يَسْقُطُونَ. تُحَطَّمُ أَطْفَالُهُمْ، وَالْحَوَامِلُ تُشَقُّ.

    4-
    سفر التثنية 20: 16
    وَأَمَّا مُدُنُ هؤُلاَءِ الشُّعُوبِ الَّتِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ نَصِيبًا فَلاَ تَسْتَبْقِ مِنْهَا نَسَمَةً مَّا،

    5-
    سفر العدد 31: 17

    فَالآنَ اقْتُلُوا كُلَّ ذَكَرٍ مِنَ الأَطْفَالِ. وَكُلَّ امْرَأَةٍ عَرَفَتْ رَجُلاً بِمُضَاجَعَةِ ذَكَرٍ اقْتُلُوهَا.


    6-
    سفر إرميا 48: 10

    مَلْعُونٌ مَنْ يَعْمَلُ عَمَلَ الرَّبِّ بِرِخَاءٍ، وَمَلْعُونٌ مَنْ يَمْنَعُ سَيْفَهُ عَنِ الدَّمِ.
    7_


    سفر حزقيال 9 :

    4وَقَالَ لَهُ الرَّبُّ: «اعْبُرْ فِي وَسْطِ الْمَدِينَةِ، فِي وَسْطِ أُورُشَلِيمَ، وَسِمْ سِمَةً عَلَى جِبَاهِ الرِّجَالِ الَّذِينَ يَئِنُّونَ وَيَتَنَهَّدُونَ عَلَى كُلِّ الرَّجَاسَاتِ الْمَصْنُوعَةِ فِي وَسْطِهَا».
    5 وَقَالَ لأُولئِكَ فِي سَمْعِي: «اعْبُرُوا فِي الْمَدِينَةِ وَرَاءَهُ وَاضْرِبُوا. لاَ تُشْفُقْ أَعْيُنُكُمْ وَلاَ تَعْفُوا.
    6 اَلشَّيْخَ وَالشَّابَّ وَالْعَذْرَاءَ وَالطِّفْلَ وَالنِّسَاءَ، اقْتُلُوا لِلْهَلاَكِ. وَلاَ تَقْرُبُوا مِنْ إِنْسَانٍ عَلَيْهِ السِّمَةُ، وَابْتَدِئُوا مِنْ مَقْدِسِي». فَابْتَدَأُوا بِالرِّجَالِ الشُّيُوخِ الَّذِينَ أَمَامَ الْبَيْتِ.


    8_

    سفر أخبار الأيام الثاني

    الفصل / الأصحاح الخامس عشر


    12 ودخلوا في عهد أن يطلبوا الرب إله آبائهم بكل قلوبهم وكل أنفسهم
    13 حتى إن كل من لا يطلب الرب إله إسرائيل يقتل من الصغير إلى الكبير، من الرجال والنساء


    9-

    سفر القضاة
    الأصحاح الحادي عشر:

    29 فكان روح الرب على يفتاح، فعبر جلعاد ومنسى وعبر مصفاة جلعاد، ومن مصفاة جلعاد عبر إلى بني عمون

    30 ونذر يفتاح نذرا للرب قائلا: إن دفعت بني عمون ليدي

    31 فالخارج الذي يخرج من أبواب بيتي للقائي عند رجوعي بالسلامة من عند بني عمون يكون للرب، وأصعده محرقة
    32 ثم عبر يفتاح إلى بني عمون لمحاربتهم. فدفعهم الرب ليده
    33 فضربهم من عروعير إلى مجيئك إلى منيت، عشرين مدينة، وإلى آبل الكروم ضربة عظيمة جدا. فذل بنو عمون أمام بني إسرائيل
    34 ثم أتى يفتاح إلى المصفاة إلى بيته، وإذا بابنته خارجة للقائه بدفوف ورقص. وهي وحيدة. لم يكن له ابن ولا ابنة غيرها





    35 وكان لما رآها أنه مزق ثيابه وقال: آه يا بنتي قد أحزنتني حزنا وصرت بين مكدري، لأني قد فتحت فمي إلى الرب ولا يمكنني الرجوع 36 فقالت له: يا أبي، هل فتحت فاك إلى الرب ؟ فافعل بي كما خرج من فيك، بما أن الرب قد انتقم لك من أعدائك بني عمون 37 ثم قالت لأبيها: فليفعل لي هذا الأمر: اتركني شهرين فأذهب وأنزل على الجبال وأبكي عذراويتي أنا وصاحباتي



    38 فقال: اذهبي. وأرسلها إلى شهرين. فذهبت هي وصاحباتها وبكت عذراويتها على الجبال 39 وكان عند نهاية الشهرين أنها رجعت إلى أبيها، ففعل بها نذره الذي نذر. وهي لم تعرف رجلا. فصارت عادة في إسرائيل

    40 أن بنات إسرائيل يذهبن من سنة إلى سنة لينحن على بنت يفتاح الجلعادي أربعة أيام في السنة

    تفسير انطونيوس فكرى:
    الآيات (30-31): "ونذر يفتاح نذرا للرب قائلا أن دفعت بني عمون ليدي. فالخارج الذي يخرج من أبواب بيتي للقائي عند رجوعي بالسلامة من عند بني عمون يكون للرب واصعده محرقة."

    بتأثير الجو الكنعانى الوثنى والأم الكنعانية أعتقد يفتاح أنه يرضى الله بالذبائح البشرية. وهو نذر ليس فيه شئ من الحكمة والله لا يوافق عليه. ولكن الله صمت ولم يمنع تقديم الإبنة كنذر

    10 _

    المزمور المائة و التاسع

    9 ليكن بنوه أيتاما وامرأته أرملة 10 ليته بنوه تيهانا ويستعطوا، ويلتمسوا خبزا من خربهم
    11 ليصطد المرابي كل ما له، ولينهب الغرباء تعبه
    12 لا يكن له باسط رحمة ، ولا يكن مترأف على يتاماه
    13 لتنقرض ذريته. في الجيل القادم ليمح اسمهم
    14 ليذكر إثم آبائه لدى الرب، ولا تمح خطية أمه
    15 لتكن أمام الرب دائما، وليقرض من الأرض ذكرهم
    16 من أجل أنه لم يذكر أن يصنع رحمة، بل طرد إنسانا



    ملحوظة:

    هى ليست مجرد صوره بل هى ايقونه قبطيه (((ممسوحه))).........





    تقول:





    يا محترم:

    الانبا بيشوى بعظمه لسانه مع ان اللسان مفهوش عظم قال بالحرف............

    كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن يقتله..... ((و ليس مجرد اظهار العضب)!!!!

    فكيف يقول بعد ذلك انه اراد ان يظهر غضبه فقط ..؟؟؟؟


    طبعا ده تعليل واهى من الانبا بيشوى لللتخفيف من حده وضوح النص......


    32 فَقَالَ لَهُ مَلاَكُ الرَّبِّ: «لِمَاذَا ضَرَبْتَ أَتَانَكَ الآنَ ثَلاَثَ دَفَعَاتٍ؟ هأَنَذَا قَدْ خَرَجْتُ لِلْمُقَاوَمَةِ لأَنَّ الطَّرِيقَ وَرْطَةٌ أَمَامِي،
    33 فَأَبْصَرَتْنِي الأَتَانُ وَمَالَتْ مِنْ قُدَّامِي الآنَ ثَلاَثَ دَفَعَاتٍ. وَلَوْ لَمْ تَمِلْ مِنْ قُدَّامِي لَكُنْتُ الآنَ قَدْ قَتَلْتُكَ وَاسْتَبْقَيْتُهَا».

    اى ان الذى منع دون تحقيق اراده معبودك (طبقا لكتابك) فى قتل بلعام هو حياد الحيوان!!!!!!!!!
    (كتابك هو اللى بيقول كده!!)
    كما انه

    مجرد اظهار العضب لا يستلزم اطلاقا ان يلاحق المسيح طبقا لكتابك بلعام فى الحقول و محاوله القتل اكثر من مره (3 مرات)

    كان من الممكن ان يعبر عن غضبه بطريقه اقل عنفا .....اليس كذلك؟؟؟؟


    أخ يوسف محمود

    بعد التحيه

    بالنسبه للصوره انت قلت إذ لم يكن حمل المسيح للسيف تحريض علي القتل فعلي ماذا يحرض ؟

    أقول لك أن قصة بلعام ليس فيها تحريض علي شيئ وقلت لك أن ظهور السيد المسيح بالسيف كان لإعلان غضبه علي بلعام فهو لم يحرض أحد علي القتل وأظن انك تتفق معي في أن السيد المسيح لم يكن محتاجا إلي سيف من الأ ساس ليقتل بلعام بل الهدف من ذلك تلقين بلعام درس .

    فنأخذ مثلا مثال من الكتاب المقدس :
    في سفر اللاويين 10
    1- وأخذ ابنا هارون ناداب وأبيهو كل منهما مجمرته وجعلا فيهما نارا ووضعا عليها بخورا وقربا أمام الرب نارا غريبه لم يامرهما بهما
    2- فخرجت نار من عند الرب واكلتهما فماتا امام الرب .

    وواضح يا عزيزي من هذه القصه (ان الرب لم يكن محتاجا سيفا ليقتل به إبنا هارون ) وفي نفس الوقت هو لم يقتل بلعام لانه أراد تنفيذ مشيئته في ألا يذهب بلعام ويلعن الشعب كما امره مسبقا وفي نفس الوقت ذهب بلعام وتنبا عن المسيح وكان نهايته الموت

    أما إبنا هارون فكان عقابهما الموت لأنهما دخلا إلي بيت الرب وقدما بخورا غريبا وهم سكاري لذلك في الايه 9 بعد هذه الواقعه قال الرب لهارون خمرا ومسكرا لا تشرب انت وبنوك معك عند دخولهم إلي خيمة الإجتماع .

    أستاذ يوسف

    انت قلت أن التناقض في مجمل تعاليمه في العهد الجديد ان تدر خدك الأيسر لمن صفعك علي خدك الايمن

    أقول لك انه قال ما جئت لانقض بل لاكمل ومعني الكمال هو الوصول بالوصايا إلي حد الكمال فكل فتره زمنيه لها تدرج تشريعي فمثلا كان يمكن لليهودي أن يتزوج من أكثر من إمرأه ولكن السيد المسيح طلب أن يكون لكل واحد زرجه واحده فقط كما أنه نهي عن الطلاق إلا في أضيق الحدود وأيضا قيل في العهد القديم عين بعين وسن وبسن اما هو فقال من لطمك علي هدك الأيمن حول له الاخر وايضا في العهد القديم فيل تحب قريبك وتبغض عدوك أما هو فقال أحبوا اعدائكم باركوا لاعنيكم

    وقيل في العهد القديم لا تزني اما هو فقال كل من نظر إلي إمرأه ليشتهيها فقد زني بها في قلبه والهدف من هذا هو ترك الهطوه الاولي التي تهلكك واقودك للزني وكما هو الحال في الوصايا السابقه في منع الشر من الوهله الاولي ومحبة الاعداء

    وياعزيزي إن قول السيد المسيح ما جئت لأنقض بل لأكمل هوإقرار بصحة ما ورد بالعهد القديم من وصايا لآن عصر النعمه هو تكميل الإعلانات لله قديما .
    مثلا في عهد موسي كان من الصعب علي الشعب ان يقبل وصية عدم الطلاق لذلك قال السيد المسيح إن موسي صرح بالطلاق من اجل قساوة قلب الشعب .


    لذلك فإن الله قدم وصاياه في تدرج تشريعي حتي الوصول إلي كمال الوصيه .

    استاذ يوسف حضرتك قلت أن اله العهد القديم مشهور بقتل الاطفال والرضع

    أقول لك اولا
    أن الطفل والرضيع حين يموت يكون له ملكوت السموات لأن السيد المسيح قال دعوا الاطفال ياتون الي لان لمثل هؤلاء ملكوت السماوات

    ثانيا هل كان قتل هؤلاء الأطفال والرضع من فراغ ؟

    طبعا لا لام الشعوب الوثنيه أمثال عماليق كانت تقدم اطفالها ذبائح للأوثان من الاساس أي أن الوالدين مستهدين للتضحيه باولادهم من أجل وثن أو حجاره لذلك كان قتلهم افضل لهم بدلا من تقديمهم ذبيحه للصنم ودهولهم ملكوت السموات وهم ابراياء هير لهم بدلا من تلقي تعاليم الوثنيه والفجور حين يكبروا .

    أستاذ يوسف انت قلت

    في سفر أرميا 8-13 سابيدهمإباده يقول الرب لا عنب في الكرمه ولا تين في التينه والورق قد زوي وأجعل عليهم من يدوسهم

    هذا الكلام موجه إلي شعب إسرائيل فالله ليس عتد محاباه ويعاقب شعب إسرائيل أيضا كما يعاقب الشعوب الاخري

    ومعني هذا أن العدو سينزع منهم كل خيراتهم بل وسينتهوا كشعب فينزعهم العدو بالسبي والقتل كما فعل بهم الجيش البابلي .


    أستاذ يوسف أنت قلت

    في صموئيل 15

    وقال صموئيل لشاول اياي ارسل الرب لمسكك ملكا علي شعب اسرائيل والان فإسمع صوت كلام الرب

    هكذا يقول رب الجنود اني افتقدت ما عمل عماليق بإسرائيل حين وقف في الطريق عند صعوده من مصر

    فالان إذهب وإضرب عماليق وحرموا كل ما له ولا تعف عنهم بل غقتل رجلا وإمرأه طفلا ورضيعا بقرا وغنما جملا وحمارا

    أقول لك يا أخي أن الله في العهد القديم يعلن عن بغضه للخطيه ومعاقبة الاشراروتنفسذ خكمه عن الخاطئ موتا تموت

    فكانت سياسة الله مع الشعوب القديمه هي إبادتهم من وجه الارض

    وإلا كيف تتصور ما فعله الله بالأرض كلها كما هو في طوفان نوح ما عدا نوح وأولاده

    ففي تكوين 6 :

    ورأي الرب أن شر الإنسان قد كثر علي الأرض وأن كل تصور أفكار قلبه إنما هو شرير كل يوم فحزن الرب انه عمل الإنسان في الارض وتأسف في قلبه وفسدت الارض أمام الله وإمتلات الارض ظلما ورأي الله الأرض فإذا هي قد فسدت إذ كان كل بشر قد أفسد طريقه علي الارض .

    فيا عزيزي كانت إباده للارض كلها بسبب الخطيه والشر

    ومثلا في سدوم وعموره أهلك كل ارض سدوم وعموره بسبب الخطيه عدا لوط واولاده وكان ذلك بسبب الشر الذي تغلغل في اهل سدوم وعموره

    ولكن الله كان يمهل هذه الشعوب ولو تابوا لغفر لهم حيث نجد هذا الامر في رحمه الله عندما رحم أهل نينوي عندما أرسل إليهم يونان النبي فقد كان حكمه عليهم بالهلاك فلما تابوا صفح عنهم .

    أعود لموضوع عماليق فعماليق كان يضايق شعب إسرائيل دائما

    فنقرا في سفر الخروج أنه نزل بنو إسرائيل في رفيديم بين برية سين وبرية سيناء (هروج 17-1 و 19-2 ) بعد خروجهم من أرض مصر أتي عماليق وحارب إسرائيل في رفيديم (خروج 17-8 ) ولكن بني إسرائيل بقيادة يشوع نجحوا في إيقاع الهزيمه بعماليق وكان موسي علي راس التله يصلي للرب (خروج 17 :8-16) ويذكر موسي الشعب في نهاية أيام البريه ما فعله عماليق بالشعب كيف لاقاك في الطريق وقطع من مؤخرك كل المساضعفين وراءك وأنت كليل ومتعب ولم يخف الله ولهذا السبب يوصي الله بني إسرائيل عندما يستقرون في أرض كنعان عليهم أن يمحو ذكر عماليق من تحت السماء ( تث 25 : 17-19 ) .

    وكما سبق وقلت لك أن شعب عماليق كان من الشعوب الوثنيه التي تقدم أطفالها ذبائح للاوثان .

    فكان الصراع يا عزيزي حتي زمن صموئيل منذ عهد موسي وكان الصراع ايضا في زمن القضاه حيث واصل مضايقاهم لإسرائيل فقد جمع عجلون ملك إليه بني عمون وعماليق وسار وضرب إسرائيل وإمتلكوا مدينة النخل (قضاه 3 : 12-14 ) وفي ترنيمة دبوره تذكر كيف أبدي إفرايم شجاعه وإستأصل العمالقه الذين كانوا في وسطهم قضاه ( 5:14 ) .

    استاذ يوسف أنت قلت

    تجازي السامره لانها قد تمردت علي الاهها بالسيف يسقطون تحطم أطفالهم والحوامل تشق

    يا عزيزي الرب يخبر مدينه السامره أن لم تتوب عن خطيتها فإن الرب سيرفع حمايته عنها ويتركها لانها رفضته فحينئذ يهحم عليها ملك ارام ويقتل اطفالها ويشق حواملها فالرب حذر اليهود من تركهم له

    فهذه النبوه كانت علي فم اليشع النبي .

    واليك الايه من البدايه

    من يد الهاويه أفديهم من الموت أخلصهم أين اوباؤك يا موت أين شوكت يا هاويه تختفي الندامه عن عيني وان كان مثمرا بين أخوه تاني ريح شرقيه ريح الرب طالعه من القفر فتجف عينه وييبس ينبوعه هي تنعب كنز كل متاع شهي تجازي السامره لانها تمردت علي الاهها بالسيف يسقطون تحطم اطفالهم تشق بطون الحوامل

    لاحظ يا عزيزي ان تجازي وتشق هي مبني للغائب فهي ليست صيغة امر فهي صيغة غائب للمستقبل .

    أستاذي الفاضل حضرتك قلت في تثنيه 20-16

    واما مدن هؤلاء الشعوب التي يعطيك الرب الهك نصيبا فلا تستبقي منها نسمة ما


    عزيزي المحترم نستكمل باقي الايه

    الاستكمال يقول بل تحرمها تحريما الحثيين والاموريين والكنعانيين والفريزيين والحويين واليبوسيين كما امرك الرب الهك لكي لا يعلموا ان تعملوا حسب جميع ارجاسهم التي عملوا لالهتهم فتخطئوا الي الرب الهكم

    فكما تري أستاذ يوسف رجاسة هذه الشعوب في عيني الرب لذلك امر بني اسرائيل بتحريمها حتي لا تختلط عبادتهم الوثنيه الرجسه بعبادة بني اسرائيل فيقلدوهم في ذلك حيث أنها شعوب شريره والله يريد أن يحفظ شعبه بعد أن أرسل لهم الانبياء والتعاليم الدينيه ووعده لهم بدهول أرض كنعان .

    حضرتك قلت

    في سفر العدد 31-17
    فالان أقتلوا كل ذكر من الأطفال وكل امراه عرفت رجلا بمضاجعة ذكر إقتلوها

    هنا سخط موسي النبي علي قواده الذين هزموا المديانيين وجاءوا بغنائم وإحتفظوا بالنساء الشريرات اللواتي كن سبب عثرة الشعب لذلك امر بقتل كل إمرأه قدمت جسدها للشر للشعب وأعثرته وكان موسي أراد ألا يكون هناك مجال للسقوط مرة أخري
    بإختفاء العثره داخل الشعب فقتلت النساء الشريرات اللاتي كن ثمرة النجاسه ولم يريد ان يترك أي أثر حتي لتذكار الشر حتي لا يعود إليه الإنسان من جديد .

    أستاذي المحبب أنت قلت
    في أرميا 48-10

    ملعون من يعمل عمل الرب برخاوه وملعون من يمنع سيفه عن الدم

    من كان في قائمة خدام الرب يلزمه أن يكون مجتهدا ومتيقظا عندما يمسح الخطيه من حياته بغيرته يتهيا للإقتراب نحو الرب الذي يدعوه الكتاب نار أكله (تث 4: 24 )

    فيلزم كل احد ان ينتبه إلي عمله الخصوصي لئلا يستحق اللعنه

    عبارة ملعون من يمنع سيفه عن الدم يقول الاب أغروغريوس الكبير

    الذين يمنعون السيف عن الدم إنما يمنعون كلمة الكرازه عن قتل الحياة الشهوانيه وقد قيل عن هذا السيف (سيفي يفترس الجسد ) تث (32-42)
    فالانسان الذي يصد سيف الروح الذي هو كلمة الله (عب 6-7 ) من سفك الدم بالتاكيد يسقط تحت اللعنه التي أعلنها أرميا قائلا ملعون من يمنع سيفه ( الكتاب المقدس ) عن الدم إذ لنفعنا يسفك الدم الفاسد الذي لمادة خطايانا بكلمة الله .

    حضرتك قلت في حزقيال 9

    الاخ يوسف

    الكلام في بداية الاصحاح كان كما يلي :

    وصرخ في سمعي بصوت عال قائلا قرب وكلاء المدينه كل واحد وعدته المهلكه بيده وإذا بستة رجال مقبلين من طريق الباب الاعلي الذي هو من جهة الشمال وكل واحد عداه الساحقه بيده وفي وسطهم رجل لابس الكتان وعلي جانبه دواة كاتب فوقفوا ودخلوا جانب مذبح النحاس ومجد اله اسرائيل صعد علي الكروب الذي كان عليه إلي عتبة البيت فدعا الرجل اللابس الكتان الذي دواة الكاتب علي جانبه وقال له الرب أعبر في وسط المدينه في وسط اورشليم وسم سمه علي جباه الرجال الذين يئنون ويتنهدون علي
    كل الرجاسات التي في وسطها
    فيا استاذ يوسف النبي حزقيال رأي سابقا شر اورشليم سابقا والان يري الهلاك المعد فتري هنا دور الملائكة في تنفيذ الدينونه فالنبي رأي سته ملائكه بيدهم الاتهم المهلكه وراي الرب يغادر مكانه الي عتبه البيت وراي شخص يضع سمه علي جباه الاتقياء
    لتحفطهم من الضربات فضربات الله محسوبه وليست علي الكل

    لذلك يا أ ستاذ يوسف هي نبؤه خاصه بالنبي وفيها تري الضربات التي ستوجه الي الكهنه المفسدين للشعب وخاصة من الشعب الاسرائيلي والذين كانت لهم سمه لا يتعرضون للضربات .

    يتبع أن شاء الله

    «« توقيع سميح سري »»

  10. #20
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-08-2019
    على الساعة
    05:06 AM
    المشاركات
    3,294

    افتراضي

    تفضل ايها الموقر استكمل ردك لاعلق عليه بعد ما تنتهى

    تحياتى

    «« توقيع يوسف محمود »»
    يسوع حمل السيف و بهدف القتل طبقا للكتاب المقدس
    كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي


    9- ظهور السيد المسيح لبلعام

    ((لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32).
    كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات
    وأراد أن يقتله لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق، هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح.))

    الرابط المسيحى:((هنــــــــــــا))


    و للمزيد من التوثيق حول هذا الموضوع :((هنـــــــــــا))


صفحة 2 من 11 الأولىالأولى 1234 ... الأخيرةالأخيرة

أخيرا:(يسوع) يحمل (السيف) لقتل بلعام بن باعور طبقا للكتاب المقدس( بالروابط القبطيه)

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 14-05-2019, 03:50 AM
  2. مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 18-02-2013, 04:43 PM
  3. ((المرأة = خنزيرة))....طبقا للكتاب المقدس!!!!!
    بواسطة يوسف محمود في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 10-11-2011, 12:31 PM
  4. جولة بين القرآن الكريم والكتاب المقدس .. طبقا للعقلية المسيحية
    بواسطة يوسف محمود في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-10-2010, 01:18 AM
  5. فيلم مصري عن "المسيح" طبقا للكتاب المقدس المحرف !!!
    بواسطة Ahmed_Negm في المنتدى قسم المواضيع العامة والأخبار المتنوعة
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 21-03-2006, 09:17 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

أخيرا:(يسوع) يحمل (السيف) لقتل بلعام بن باعور طبقا للكتاب المقدس( بالروابط القبطيه)

أخيرا:(يسوع) يحمل (السيف) لقتل بلعام بن باعور طبقا للكتاب المقدس( بالروابط القبطيه)