انتهى كلامي، وننتظر المحاور إن عاد.