" المسيح بشر "
كيف تقابلون الله يوما وقد عبدتم من دونه انسانا
نسبتوه لله بغير صفه وجعلتوه ابنا وربانا
ادعيتم عليه بالصلب وهو في السماء انسان
لم يكن ربا يوما ولكن شرفه انه انسان
خلق الله من مثله ذكرا من تراب ولم نقل عنه الها ولا ربا بل كان انسانا
وجعل الانثي من الذكر ولم تكن الهه للنساء ولا ربيبتا غير انسانا
ويوم يجعله معجزهً ذكرا من الانثي تفتروه علي الله بهتانا
بل عبدا من خير خلق الله لله لا يأبي ان يكون انسانا
رفعه الله وكرمه وجعله ابنا للبتول عنوانا
طاهره بملئ الفي واطهر نساء الكون اجمالا
نفخ الله فيها الروح فولدت دما ولحما صفته انسان
لم يقل يوما اعبدوني ولكن لله يصلي دواما
ياكل الطعام ويمشي في الأسواق ولم يكن يوما ظلاما
ويوم يخونه احدهم فيرفعه الله اكراما
فيدعونه ربا ويتيهون في ذلك تيهانا
ويوم ينزل مباركا وهدي يكسر افكهم ويعلي المجد لله اجمالا
فالله هاديا من فوق كل شئ ان جعلنا له عبيد احسانا
مسلمون موحدون نرتجي العفو منه وحده وكفي به بنا احسانا