@أرجو ضبط النفس و عدم الإنفعال:فلسفة الإباحية فى الكتاب المقدس و الرد عليها!!!!!


آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(سر الأفخارستيا والتغذي على دم ولحم الإله) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == | êًàَن ىàًêهٍèيم » آخر مشاركة: Marijablomy | == == | تحميل مصحف » آخر مشاركة: اسلام الكبابى | == == | خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(الناسوت له جسد وروح ونفس عاقلة ناطقة) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == | (موثق) قطع الرؤوس فى المسيحيه: بين الدليل الكتابى و والواقع التاريخى !!! » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | أقوى رد عقلانى ينسف خرافه انتشار الاسلام بالسيف ...رد قوى جدا جدا » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | موثق: إثبات حديث لا تقوم الساعة حتى تعود أرض العرب مروجاً وأنهاراً » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | بيـــــــانُ حدّ الزِّنــــى.. - 7- الإمام ناصر محمد اليماني 10 - 02 - 1432 هـ 16 - » آخر مشاركة: رضوان الله هدفي | == == | ولا يزال لدينا المزيد في نفي حدّ الرجم .. - 6- الإمام ناصر محمد اليماني 09 - 02 - 14 » آخر مشاركة: رضوان الله هدفي | == == | خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(عبادة الجسد) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == |

@أرجو ضبط النفس و عدم الإنفعال:فلسفة الإباحية فى الكتاب المقدس و الرد عليها!!!!!

صفحة 4 من 8 الأولىالأولى ... 23456 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 40 من 77

الموضوع: @أرجو ضبط النفس و عدم الإنفعال:فلسفة الإباحية فى الكتاب المقدس و الرد عليها!!!!!

  1. #31
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-08-2019
    على الساعة
    05:06 AM
    المشاركات
    3,294

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو المكارم مشاهدة المشاركة

    وايضا للرد علي هذه الشبهه قالوا

    The term שֹׁרֶר denotes “navel”: (a) It may be related to the bi-consonantal noun שֹׁר (shor, “navel, umbilical cord”) (Prov 3:8; Ezek 16:4). (b) Mishnaic Hebrew שָׁרָר (sharar) denotes “navel, umbilical cord” (Jastrow 1634 s.v. שָׁרָר). For example, in a midrash on the Book of Numbers, the noun שֹׁרֶר appears in an allusion to Song 7:3 to justify the seating of the Sanhedrin in the middle of the synagogue: “As the navel (שֹׁרֶר) is placed in the centre of the body, so are the Sanhedrin…” (Num. Rab. 1:4). On the other hand, the meaning “vulva” never appears in Mishnaic Hebrew. Therefore, apart from this disputed usage there is no evidence that this term was ever used in this manner in Hebrew. (c) Rather than שֹׁרֶר being related to Arabic sirr (“pudenda”), it could just as easily be related to the Arabic noun surr “navel.” It is methodologically more sound to define שֹׁרֶר as “navel” than as “vulva.” (d) The nuance “navel” is not as out of line con************************ually as Lys and Pope suggest. The navel would not be out of place in the ascending order of praise because the בִּטְנֵךְ (“abdomen”) which follows may be viewed as both above and below the navel. The figurative association of the שֹׁרֶר as a mixing bowl filled with wine does not imply that this bodily part must actually be moist or filled with liquid as Pope suggests. The point of comparison is not physical or visual but one of function, i.e., it is intoxicating. The comparison of the navel to a mixing bowl of wine is no more out of line than the comparison of the belly to a heap of wheat in the next line. In fact, the two go together – she is both the “drink” and “food” for Solomon. The shape of the navel is as congruent with the ************************phor of the “round bowl” as the vulva; both are round and receding.




    يا محترم مين الى بينقل الضلال ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    ترجمة
    جوجل اللكترونيه:




    Therefore, apart from this disputed usage

    لذلك، وبصرف النظر عن هذا الاستخدام المتنازع عليها(المفروض تبقى: عليه)
    #######

    و هذا يؤكد:

    ان التفسير مختلف عليه ( والراجل عايز يغض الطرف عما لا يعجبه(يلم الليلة)

    و هنا ينقسم الناس الى فريقين:

    فى ناس عايزة تدارى الفضيحة: و بتقول : سرة

    و فى ناس حيادية و حرفية بتقول: مهبل!!!!!!!!!!!

    مثل البروفيسورة كارول فونتاين( و التى لم أدفع لها رشوة أيضا):


    زى انا و انت:

    انا بحاول أكشف الحقايق للناس

    و انت ( عايز تلم الموضوع و تسك على الليلة!!!!)









    يا ايها الفاضل:

    انا لم ادفع رشوى لقناة الحياة التبشيرية

    كى تنشىء برنامج ((سؤال جرىء))

    و لم ادفع اموالا لرشيد كى يستضيف الشيخ صموئيل

    و لم اقوم بدفع رشوة للشيخ صموئيل كى يستشهد بهذا الكتاب!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    و اليك صورة الغلاف!!!!!!!!!!!!!!!




    اليك الفيديو مرة أخرى!!!!!!!!!!!!!!!!!!( يمكن تكون مشفتهوش مع انه فى اول الموضوع!!)





    ععايز تلوم:


    روح لوم:


    1-دكتور يوحنا قمير

    2-لويس خليفة
    ((الذى راجع النص عبريا))

    3-القس منيس عبد النور و القس مكرم نجيب و القس باقى صدفة
    (مؤلفى
    التفسير الحديث للكتاب المقدس الصادر عن دار الثقافة و رقم الايداع بدار الكتب 98-16832 ISBN 977-213-461-6)
    اليك النص صفحة 101 من الكتاب المذكور :







    و طبعا متنساش تلوم
    قناة الحياة و رشيد و صموئيل!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    ###########

    ثانيا:

    السياق كلة اثداء و مؤخرات و ,,,,,,و,,,,,,و

    جت على المهبل يعنى!!!!!!!!!!

    يعنى مكسوف من المهبل و مش مكسوف من ((فتحة الشرج)):
    سفر إشعياء 20: 4
    هكَذَا يَسُوقُ مَلِكُ أَشُّورَ سَبْيَ مِصْرَ وَجَلاَءَ كُوشَ، الْفِتْيَانَ وَالشُّيُوخَ، عُرَاةً وَحُفَاةً وَمَكْشُوفِي الأَسْتَاهِ خِزْيًا لِمِصْرَ
    التعديل الأخير تم بواسطة يوسف محمود ; 20-03-2011 الساعة 02:05 AM

    «« توقيع يوسف محمود »»
    يسوع حمل السيف و بهدف القتل طبقا للكتاب المقدس
    كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي


    9- ظهور السيد المسيح لبلعام

    ((لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32).
    كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات
    وأراد أن يقتله لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق، هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح.))

    الرابط المسيحى:((هنــــــــــــا))


    و للمزيد من التوثيق حول هذا الموضوع :((هنـــــــــــا))


  2. #32
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-04-2015
    على الساعة
    07:08 PM
    المشاركات
    1,409

    افتراضي

    ونسى او تناسى ان ما بين يديه ترجمه وليس الأصل
    قلت لك خلينا بالترجمة ارحم من الأصل
    التعديل الأخير تم بواسطة خادم الإسلام والمسلمين ; 17-03-2011 الساعة 07:19 PM

    «« توقيع خادم الإسلام والمسلمين »»

  3. #33
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-08-2019
    على الساعة
    05:06 AM
    المشاركات
    3,294

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاشق الجنان مشاهدة المشاركة
    قلت لك خلينا بالترجمة ارحم من الأصل
    يأما يقول بكل وضوح:

    ان الترجمة العربية للكتاب المقدس(الموجودة بالدرج بتاع حضرتك) ليست كلمة الله

    (و بذلك يكون الكتاب المقدس فقد افضل مميزاته عن القرآن و هو : قابليته للترجمة...............(طبقا لزعمكم)

    «« توقيع يوسف محمود »»
    يسوع حمل السيف و بهدف القتل طبقا للكتاب المقدس
    كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي


    9- ظهور السيد المسيح لبلعام

    ((لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32).
    كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات
    وأراد أن يقتله لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق، هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح.))

    الرابط المسيحى:((هنــــــــــــا))


    و للمزيد من التوثيق حول هذا الموضوع :((هنـــــــــــا))


  4. #34
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    آخر نشاط
    09-04-2011
    على الساعة
    10:52 AM
    المشاركات
    108

    افتراضي

    هل ان سرتك مقصود بها الاعضاء التناسلية فى هذه النصوص والترجمات حسب راى المدعى وهل كل هذه الترجمات خاطئه ومنها النص الأصلى خطئ وهو صح ؟؟؟؟ سؤال يطرح نفسه ويوضح مدى البهتان والإفتراء المتعمد ويا ليت ان يكون بفهم

    بالنسبه الترجمات العربي
    فانديك
    2 سُرَّتُكِ كَأْسٌ مُدَوَّرَةٌ لاَ يُعْوِزُهَا شَرَابٌ مَمْزُوجٌ. بَطْنُكِ صُبْرَةُ حِنْطَةٍ مُسَيَّجَةٌ بِالسَّوْسَنِ.
    الحياه
    2 سرتك كأس مدورة، لا تحتاج إلى خمرة ممزوجة، وبطنك كومة حنطة مسيجة بالسوسن.
    السارة
    2 سرتك كأس مدورة مزيج خمرها لا ينقص، وبطنك عرمة حنطة، يسيجها السوسن.
    اليسوعية
    2 سرتك كأس مدورة لا ينقص مزيجها وبطنك كومة حنطة يسيجها السوسن
    المشتركة
    نش-7-3: سُرَّتُكِ كأسٌ مُدَوَّرَةٌ مَزيج خمرِها لا يَنقُصُ، وبَطنُكِ عَرَمَةُ حِنطَةٍ، يُسَيِّجها السَّوسَنُ.
    الكاثوليكيه
    نش-7-3: سُرتكِ كأسٌ مُدَوَّرَة لا يَنقُصُ مزيجُها وبَطنُكِ كَومةُ حِنطَةٍ يُسَيَجُها السّوسَن

    وكلهم سرتك

    الانجليزي

    Son 7:2

    (ASV) Thy body is like a round goblet, Wherein no mingled wine is wanting: Thy waist is like a heap of wheat Set about with lilies.

    (BBE) Your stomach is a store of grain with lilies round it, and in the middle a round cup full of wine.

    (Bishops) Thy nauell is lyke a rounde goblet, which is neuer without drynke. (7:3) Thy wombe is like a heape of wheate that is set about with lilies.

    (CEV) your navel is a wine glass filled to overflowing. Your body is full and slender like a bundle of wheat bound together by lilies.

    (Darby) Thy navel is a round goblet, which wanteth not mixed wine; Thy belly a heap of wheat, set about with lilies;

    (DR Thy navel is like a round bowl never wanting cups. Thy belly is like a heap of wheat, set about with lilies.

    (ESV) Your navel is a rounded bowl that never lacks mixed wine. Your belly is a heap of wheat, encircled with lilies.

    (Geneva) Thy nauel is as a round cuppe that wanteth not licour: thy belly is as an heape of wheat compassed about with lilies.

    (GN A bowl is there, that never runs out of spiced wine. A sheaf of wheat is there, surrounded by lilies.

    (GW) Your navel is a round bowl. May it always be filled with spiced wine. Your waist is a bundle of wheat enclosed in lilies.

    (JPS) (7:3) Thy navel is like a round goblet, wherein no mingled wine is wanting; thy belly is like a heap of wheat set about with lilies.

    (KJV) Thy navel is like a round goblet, which wanteth not liquor: thy belly is like an heap of wheat set about with lilies.

    (KJV-1611) Thy nauell is like a round goblet, which wanteth not licour: thy belly is like an heape of wheate, set about with 5ilies.

    (KJVA) Thy navel is like a round goblet, which wanteth not liquor: thy belly is like an heap of wheat set about with lilies.

    (LITV) Your navel is like a round goblet; it never lacks mixed wine. Your belly is like a heap of wheat set about with lilies.

    (MKJV) Your navel is like a round goblet, which never lacks mixed wine; your belly is like a heap of wheat set about with lilies.

    (RV) Thy navel is like a round goblet, wherein no mingled wine is wanting: thy belly is like an heap of wheat set about with lilies.
    venter tuus sicut acervus tritici vallatus liliis

    (Webster) Thy navel is like a round goblet, which wanteth not liquor: thy belly is like a heap of wheat set about with lilies.

    (YLT) Thy waist is a basin of roundness, It lacketh not the mixture, Thy body a heap of wheat, fenced with lilies,

    خمسة عشر تعني سره وثلاثه بطن ولم يتكلم عن ما تتكلم

    اللاتيني


    (Vulgate) umbilicus tuus crater tornatilis numquam indigens poculis

    وترجمتها
    7 2 Thy navel is like a round bowl never wanting cups. Thy belly is like a heap of wheat, set about with lilies. umbilicus tuus crater tornatilis numquam indigens poculis venter tuus sicut acervus tritici vallatus liliis


    وهي سرة

    السبعينية اليوناني

    (LXX) (7:3) ὀμφαλός σου κρατὴρ τορευτὸς μὴ ὑστερούμενος κρᾶμα· κοιλία σου θιμωνιὰ σίτου πεφραγμένη ἐν κρίνοις·

    وترجمتها

    7:2 Thy navel is [as] a turned bowl, not wanting liquor; thy belly is [as] a heap of wheat set about with lilies.
    وتعني سرة

    واخيرا العبري

    (HOT) (7:3) שׁררך אגן הסהר אל־יחסר המזג בטנך ערמת חטים סוגה בשׁושׁנים׃

    שיר השירים 7:2 Hebrew OT: BHS (Consonants Only)
    .................................................. ..............................
    שררך אגן הסהר אל־יחסר המזג בטנך ערמת חטים סוגה בשושנים׃
    .................................................. ..............................
    שיר השירים 7:2 Hebrew OT: Westminster Leningrad Codex
    .................................................. ..............................
    שָׁרְרֵךְ֙ אַגַּ֣ן הַסַּ֔הַר אַל־יֶחְסַ֖ר הַמָּ֑זֶג בִּטְנֵךְ֙ עֲרֵמַ֣ת חִטִּ֔ים סוּגָ֖ה בַּשֹּׁושַׁנִּֽים׃
    .................................................. ..............................
    שיר השירים 7:2 Hebrew OT: WLC (Consonants Only)
    .................................................. ..............................
    שררך אגן הסהר אל־יחסר המזג בטנך ערמת חטים סוגה בשושנים׃
    .................................................. ..............................
    שיר השירים 7:2 Hebrew OT: WLC (Consonants & Vowels)
    .................................................. ..............................
    שָׁרְרֵךְ אַגַּן הַסַּהַר אַל־יֶחְסַר הַמָּזֶג בִּטְנֵךְ עֲרֵמַת חִטִּים סוּגָה בַּשֹּׁושַׁנִּים׃
    .................................................. ..............................
    שיר השירים 7:2 Hebrew OT: Aleppo Codex
    .................................................. ..............................
    ג שררך אגן הסהר אל יחסר המזג בטנך ערמת חטים סוגה בשושנים
    .................................................. ..............................
    שיר השירים 7:2 Hebrew Bible
    .................................................. ..............................
    שררך אגן הסהר אל יחסר המזג בטנך ערמת חטים סוגה בשושנים׃
    šārərēḵə ’agan hassahar ’al-yeḥəsar hammāzeḡ biṭənēḵə ‘ărēmaṯ ḥiṭṭîm sûḡâ baššwōšannîm:

    شرريخ اجان هساهر اليحسار همازيج
    وكلهم كتبوا كلمة شراريخ

    وترجمة الماسوريتك
    ג שָׁרְרֵךְ אַגַּן הַסַּהַר, אַל-יֶחְסַר הַמָּזֶג; בִּטְנֵךְ עֲרֵמַת חִטִּים, סוּגָה בַּשּׁוֹשַׁנִּים. 3 Thy navel is like a round goblet, wherein no mingled wine is wanting; thy belly is like a heap of wheat set about with lilies.

    معني الكلمة

    H8326
    שׁרר
    shôrer
    sho'-rer
    From H8324 in the sense of twisting (compare H8270); the umbilical cord, that is, (by extension) a bodice: - navel.

    H8326
    שׁרר
    shôrer
    BDB Definition:
    1) navel, umbilical cord
    Part of Speech: noun masculine
    A Related Word by BDB/Strong’s
    قاموس ليكسيون


    وتعني مكان الحبل السري
    وتصريف اخر للكلمة

    H8270
    שׁר
    shôr
    shore
    From H8324; a string (as twisted (compare H8306)), that is, (specifically) the umbilical cord (also figuratively as the centre of strength): - navel.


    H8270
    שׁר
    shôr
    BDB Definition:
    1) umbilical cord, navel, navel-string
    Part of Speech: noun masculine
    وهو الحبل السري

    وذكرت هذه الكلمة مرتين في اماكن اخري
    navel, 2
    Pro_3:8, Eze_16:4

    سفر الأمثال 3: 8
    فَيَكُونَ شِفَاءً لِسُرَّتِكَ، وَسَقَاءً لِعِظَامِكَ.

    سفر حزقيال 16: 4
    أَمَّا مِيلاَدُكِ يَوْمَ وُلِدْتِ فَلَمْ تُقْطَعْ سُرَّتُكِ، وَلَمْ تُغْسَلِي بِالْمَاءِ لِلتَّنَظُّفِ، وَلَمْ تُمَلَّحِي تَمْلِيحًا، وَلَمْ تُقَمَّطِي تَقْمِيطًا.

    ولم تذكر في الانجيل الا بمعني سرة
    وبهذا نري ان كل التراجم والقواميس وباقي الاعداد اكدة ان الكلمه تعني سرة وليس لها اي معني من قريب او من بعيد باعضاء تناسليه


    وابدا بان اورد التفسيرات بعد وضوح المعني اللفظي

    اولا التفسيرات التي استشهد بها

    التفسير الحديث
    في الهامش يقول تفسير الكلمة كمعني جنسي تفسير غير مقبول
    ويقول التفسير ايضا ان هذه الكلمه في حزقيال وفي الامثال جائت بمعني سره
    اما تفسيره بطنك كرحم ايضا غير مقبول وهو يوضح في نفس التفسير انها بطن وليس اعضاء داخليه
    وان قال احدهم معني لاينطبق علي المعني الاصلي للكلمه بالطبع لن اقبله

    وابدا اولا بتفسير رباي اليهود نفسهم لانهم يقدسون سفر نشيد الاناشيد جدا ويقرؤنه في اليوم السابع من عيد الفطير المقدس جدا

    Your navel is [like] a round basin, where no mixed wine is lacking; your belly is [like] a stack of wheat, fenced in with roses. ג.
    Your navel is [like] a round basin: Your navel is like a basin of clear water with which they wash, and it [the basin] is made of marble, which in Arabic is called “sahar.” He compares it to a round basin because the navel is shaped like a round hole. This praise does not refer to a woman’s beauty as the above praise does, for [in] the above, her beloved praises her, but here, her companions praise her about her deeds, saying: You are worthy to join us. The image symbolizes the Chamber of Hewn Stone, which is situated in the “navel” of the world. :
    where no mixed wine is lacking: No beverage will ever cease [to be found] there; he wishes to say that no words of instruction will cease or end from there. your belly is [like] a stack of wheat: which everyone needs. :
    fenced in with roses: fenced and hedged about with roses. A light fence suffices her, and no one breaches it to enter. For example, a bridegroom enters the nuptial canopy, his heart longing for the nuptials and for the love of his marriage. When he comes to cohabit with her, she says to him, “I have perceived a drop of blood like [the size of] a mustard seed.” He turns his face the other way. Now no snake bit him, nor did a scorpion sting him. [Similarly,] one passes by on the road and sees freshly ripened fruit at the top of the fig trees. He stretches out his hand to take [them]. They tell him, “These belong to owners,” and he too withdraws his hand because of [the prohibition] of theft. This is the meaning of “she is fenced in with roses.”
    ويؤكد انها تعني سرة بالعربي
    وايضا هي ترمز ويؤكد انها لاتعني وصف محاسن ولكنها كدلاله علي الارتباط في حياة الشركة

    وايضا للرد علي هذه الشبهه قالوا

    The term שֹׁרֶר denotes “navel”: (a) It may be related to the bi-consonantal noun שֹׁר (shor, “navel, umbilical cord”) (Prov 3:8; Ezek 16:4). (b) Mishnaic Hebrew שָׁרָר (sharar) denotes “navel, umbilical cord” (Jastrow 1634 s.v. שָׁרָר). For example, in a midrash on the Book of Numbers, the noun שֹׁרֶר appears in an allusion to Song 7:3 to justify the seating of the Sanhedrin in the middle of the synagogue: “As the navel (שֹׁרֶר) is placed in the centre of the body, so are the Sanhedrin…” (Num. Rab. 1:4). On the other hand, the meaning “vulva” never appears in Mishnaic Hebrew. Therefore, apart from this disputed usage there is no evidence that this term was ever used in this manner in Hebrew. (c) Rather than שֹׁרֶר being related to Arabic sirr (“pudenda”), it could just as easily be related to the Arabic noun surr “navel.” It is methodologically more sound to define שֹׁרֶר as “navel” than as “vulva.” (d) The nuance “navel” is not as out of line con************************ually as Lys and Pope suggest. The navel would not be out of place in the ascending order of praise because the בִּטְנֵךְ (“abdomen”) which follows may be viewed as both above and below the navel. The figurative association of the שֹׁרֶר as a mixing bowl filled with wine does not imply that this bodily part must actually be moist or filled with liquid as Pope suggests. The point of comparison is not physical or visual but one of function, i.e., it is intoxicating. The comparison of the navel to a mixing bowl of wine is no more out of line than the comparison of the belly to a heap of wheat in the next line. In fact, the two go together – she is both the “drink” and “food” for Solomon. The shape of the navel is as congruent with the ************************phor of the “round bowl” as the vulva; both are round and receding.

    هي سره من الكلمه العبرية شر اي سرة وهي للسوائل وهي في منتصف البطن فيكون ترتيبها صحيح ووصفها بالمدوره صحيح

    ولو بدات في التفسيرات المسيحيه فهي كثيره جدا وكلهم متفقين في اللفظ والمعني ايضا مثل

    هنري

    The title which Jesus Christ here gives to the church is new: O prince's daughter! agreeing with Psa_45:13, where she is called the king's daughter. She is so in respect of her new birth, born from above, begotten of God, and his workmanship, bearing the image of the King of kings, and guided by his Spirit. She is so by marriage; Christ, by betrothing her to himself, though he found her mean and despicable, has made her a prince's daughter. She has a princely disposition, something in her truly noble and generous; she is daughter and heir to the prince of the kings of the earth. If children, then heirs. Now here we have,
    The navel is here compared to a round cup or goblet, that wants not any of the agreeable liquor that one would wish to find in it, such as David's cup that ran over (Psa_23:5), well shaped, and not as that miserable infant whose navel was not cut, Eze_16:4. The fear of the Lord is said to be health to the navel. See Pro_3:8. When the soul wants not that fear then the navel wants not liquor.
    جيل
    Son 7:2 Thy navel is like a round goblet,.... According to some, not the navel itself is meant; but a covering of it, a jewel or plate of gold in the shape of it; and because the word for "round", in the Chaldee language, signifies the "moon", and so Ben Melech interprets it, some have thought of the "round tire like the moon", Isa_3:18; though that was rather an ornament about the neck. Bishop Patrick is of opinion that it refers to "the clothing of wrought gold", Psa_45:13; which had, on the part that covered the belly, a raised embossed work, resembling a heap or sheaves of wheat; about which was an embroidery of curious flowers, particularly lilies; and, in the midst of the whole, a fountain or conduit, running with several sorts of liquor, into a great bowl or basin: and Fortunatus Scacchus (n) interprets it of a garment, covering this part, embroidered with lilies. All which may represent the beautiful robe of Christ's righteousness the church is adorned with. But rather the part itself is meant, and designs the ministers of the Gospel; who, in the administration of the word and ordinances, are that to the church as the navel is to a human body; that is in an eminent part of it, is the strength of the intestines, conduces much to the health of the body, and by which the child in the womb is supposed to receive its nourishment: ministers are set in the highest place in the church; are strong in themselves, through the grace and power of Christ and the means of strengthening others; and of keeping the church a good plight and healthful state, by the wholesome words and sound doctrines they preach; and also of nourishing souls in embryo, and when new born, with the sincere milk of the word: and as the navel is said to be like a "round goblet", cup, bowl, or basin, this aptly describes that part; and may express the perfection of Gospel ministers, their gifts and grace, not in an absolute, but comparative sense, the round or circular form being reckoned the most perfect; and also the workmanship bestowed on them, the gifts and grace of the Spirit, a round goblet being turned and formed by some curious artist; and likewise their capacity to hold and retain Gospel truths. And they are compared, not to an empty one, but to one


    كلارك
    Son 7:2
    Thy navel is like a round goblet - This may also refer to some ornamental dress about the loins. These suppositions are rendered very probable from hundreds of the best finished and highly decorated drawings of Asiatic ladies in my own collection, where every thing appears in the drawings, as in nature.

    بارنز

    Son 7:2
    Or, Thy lap is like a moon-shaped bowl where mixed wine faileth not.” The wine in the bowl rising to the brim adds to the beauty of the vessel, and gives a more pleasing image to the eye. Some interpret, “thy girdle is like a moon-shaped bowl,” or “bears a moon-shaped ornament” (compare Isa_3:18).

    وغيرهم كثيرين من المفسرين الغربيين


    المفسرين الشرقيين
    تفسير ابونا تادرس يعقوب ملطي
    وسُرَّتُكِ كَأْسٌ مُدَوَّرَةٌ، لاَ يُعْوِزُهَا شَرَابٌ مَمْزُوجٌ" [٢].
    تُرشم السرة بدهن الميرون في سرّ التثبيت، لأن الروح القدس يقدس الأعضاء الظاهرة كما يقدس الأحشاء الداخلية، ليكون الإنسان بكليته للرب.
    حين تحدث الرب مع حزقيال عن بشاعة ما وصل إليه الإنسان والموت الذي حلّ به قال عنه: "أما ميلادك يوم ولدت فلم تقطع سرتك" (حز ١٦: ١٤). فالجنين إذ يخرج من أحشاء أمه يلزم أن تقطع سرته فيخرج إلى نور الحياة الجديدة ككائن حيّ مستقل عن أمه، لا يحتاج إلى الإغتذاء بدمها خلال الحبل السري بل يبدأ ممارسة إنسانيته ليخرج إلى النضوج الكامل. وبنفس الطريقة حين يدخل العروسان إلى الحياة الزوجية يلتزمان أن تقطع فيها حبلا سرتيهما من بيتي أبيهما، ليعيشا الحياة الزوجية الجديدة ويُمارس حبهما الناضج في وحدانية الروح. أقول، هكذا يرى السيد المسيح في كنيسته قد دخلت معه في الحياة الزوجية على مستوى سماوي، وقد قطعت سرتها فصارت كأسًا مدورة أي حملت الطبيعة السماوية (الدائرة التي بلا بداية أو نهاية)، لا يعوزها شراب ممزوج، إذ لم تعد في أحشاء العالم تطلب أفراحه الخارجية... لقد انطلقت كما من بيت أبيها الأرضي لتعيش مع بيت العرس الداخلي في شبع حقيقي وكفاية.

    ابونا انطونيوس فكري
    آية (2): "سرتك كاس مدورة لا يعوزها شراب ممزوج بطنك صبرة حنطة مسيجة بالسوسن."
    السُرَّة= تقطع من جسد الأم حيث كان الطفل يحصل على غذائه، رمزاً لبدء حياة جديدة. وفي (حز4:16) استخدم تصوير عدم قطع السرة ليشير لبشاعة ما وصل إليه الإنسان من محبته للعالم التي أدت به للموت. وبالتالي فقطع السرة هنا يشير لأن هذه العروس قطعت علاقتها بالعالم ولكنه يقول السرة وليس الفم فهي مازالت مرتبطة بالله وليس حرة في مصادر فرحها. والسرة ترشم بالميرون لأن الروح القدس يقدس الأحشاء الداخلية كما الخارجية ليكون الإنسان بكليته للرب. وهي مستديرة= بلا بداية ولا نهاية، أي حملت سمات السماء أي أن عطايا السماء لها بلا نهاية. ولا يعوزها شراب= لا تعوزها أفراح العالم. بطنك صبرة حنطة= صبرة أي كومة. فداخل الكنيسة مخازن غذاء روحي. والحنطة تشير لجسد المسيح " كفقراء ونحن نغني كثيرين." مسيجة بالسوسن= عريسها يحميها فالسوسن صفة العريس، ولكنه صار صفة للعروس، وبهذا تشير الآية أن الكنيسة تصير قوية بأولادها الذين تلدهم ويصبحوا على صورة الله.

    تامل الانبا يؤنس

    " سرتك كأس مدورة لا يعوزها شراب ممزوج. بطنك صبرة (23) حنطة مسيجة بالسوسن" (7: 2)
    يقول حزقيال النبى " وكانت الى كلمة الرب قائلة. يا بن آدم عرف أورشليم برجاساتها. وقل هكذا قال السيد الرب لأورشليم.. أما ميلادك يوم ولدت فلم تقطع سرتك ولم تغسلى بالماء للتنظيف" (حز 16: 1 – 4).. حينما يخرج الجنين من أحشاء أمه يلزم أن تقطع سرته وبذا يرى نور الحياة الجديدة ككائن حى مستقل عن أمه، لا يحتاج الى الأغتذاء بدمها خلال الحبل السرى..
    والمعنى أن الإنسان يقطع سرته أى يقطع صلته بالعالم ويبدأ بالتغذى بغذاء آخر.. والسرة حينما تقطع تصبح كأسا مدورة – الدائرة لا بداية لها ولا نهاية – إنها تشير الى السماء وأنها تشير الى أن الأنسان حمل طبيعة سماوية.. هي لا يعوزها شراب ممزوج أى خمر أى أن مسرات العالم وأفراحه لا مجال لها في حياتها الآن.. وفى نفس الوقت فإن غذاء هذه النفس التي لا تتغذى بغذاء العالم لها طعامها الخاص.. لها طعام روحى تلك التي يعبر عنها بقوله " بطنك ُصبره (كومة) حنطة".. هذه الحنطة تشير الى المسيح الخبز الحى النازل من السماء.. ثم إن هذه الخيرات محاطة بسياج من السوسن الذكى الرائحة..

    ملخص ما قدمت
    كل القواميس اكدت ان الكلمه تعني سره اي مكان الحبل السري واتت الكلمة من الكلمه العبرية حبل سري
    استخدمت ثلاث مرات في الانجيل بمعني سرة ولم ياتي لها اي معني اخر
    الذي قال انها تعني اعضاء تناسليه ذكر ايضا في الهامش انه معني غير مقبول وباقي التفاسير كلها يهودية ومسيحية اتفقت علي اللفظ والمعني
    رمزها واضح جدا كرمز العلاقه بالعالم وقطع العلاقه بالعالم
    لقد وضعت ما كتبت مره اخرى كى تفكر جيدا فى ما كتبت

    إنتقيت ما تريد ولم تتعرض لاى أخر فهل هذا منطق علمى أكاديمى

    كنت اعتقد انى اتعامل مع اناس يعلموا اسلوب دراسة الكلمة فى النص لكن للاسف

    اما ما اتيت به فهو ياخذ ويرد عليه وما تكلموا فيه فيجب ان يقرا الكتاب كله او الجزء الخاص بهذا الجزء وليس استقطاع سطرين خوفا من يقرا الباقى اليس هذا اسلوب مقنع

    هذا بالإضافه

    هروبك من الرد على ما اتيت من ترجمات ومنطق علمى دراسى

    تعلم اسلوب الدراسه بدل تتكلم لان الإنجيل ليس كالقران

    «« توقيع أبو المكارم »»

  5. #35
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    آخر نشاط
    16-07-2012
    على الساعة
    02:05 AM
    المشاركات
    1,384

    افتراضي

    كنت اعتقد انى اتعامل مع اناس يعلموا اسلوب دراسة الكلمة فى النص لكن للاسف
    اي كلمه التي تريد منا دراستها يا ابو المكارم

    الكلمة التي تحتوي ( ثدييك , سرتك , فرجت رجليك لكل عابر , ويمينه تحت راسي )

    وحتي لو قلت بدل المره الف انها امثله وامثال ويقصد بها كذا وكذا لن نصدقك ولن نصدق من ضحكوا عليكم بحجة الرموز والامثال

    وحتي لا تظن اننا لا نعرف الراي الاخر المسيحي حول هذه الكلمات فاليك الراي الاخر والمهتم بدراسة الكلمه بل هم اساتذتها ايضا

    ساتستخدم دائرة المعارف الكتابيه وهي من تاليف علامات الديانه المسيحيه

    أولاً :-

    لابد أن تعلم بأن السفر لا يمت للدين بصلة و أن كاتبه غير معروف ، فكيف دخل إلى الكتاب المقدس ؟؟



    ثانياً :-

    السفر يواجه مشاكل فى تفسيره و ليست هناك صيغة محددة يُمكن تفسيره بها




    ثالثاً :-

    من ناحية التفاسير الروحية و الرمزية التى يضحك بها آباء الكنيسة على عقول العوام من النصارى فالسفر ليس له أى علاقة بتوضيح المحبة بين الله و البشر أو بين الكنيسة و المسيح




    رابعاً :-

    الطامة الكبرى الآن هى الإعتراف بأن السفر يُمثِل علاقة جنسية بين رجل و إمرأة لكن ينبغى النظر إليها بصورة روحية



    نصوص من السفر :-

    1 مَا أَجْمَلَ رِجْلَيْكِ بِالنَّعْلَيْنِ يَا بِنْتَ الْكَرِيمِ! دَوَائِرُ فَخْذَيْكِ مِثْلُ الْحَلِيِّ، صَنْعَةِ يَدَيْ صَنَّاعٍ.
    2 سُرَّتُكِ كَأْسٌ مُدَوَّرَةٌ، لاَ يُعْوِزُهَا شَرَابٌ مَمْزُوجٌ. بَطْنُكِ صُبْرَةُ / الإصحاح السابع


    تفسير اليهود - أصحاب العهد القديم - للسفر :-
    تنبيه:
    أرجو المرور على الصورة سريعاً جدا وانا اسفه لكن الاضطرار




    منقول للامانه
    نشيد الإنشاد كان يُقرأ في الخمارات !!
    تقول آن مَاري بلتييه مؤلفة كتاب " نشيد الأناشيد " من سلسلة دراسات في الكتاب المقدس صفحة 8 :
    (أكد بعض الكتّاب أنّ هذا النشيد كان يُقرأ في الخمّارات , وكأنها أغنية خمريّة .. )
    ·ويقول الدكتور يوحنا قَمَير في كتابه " نشيد الانشاد أجمل نشيد في الكون صفحة 10 :
    (يتألف السفر من ثمانية فصول تحتوي حوارات بين حبيب وحبيبته بتعابير غرامية جريئة للغاية فالحبيب يتغزل بجسدها عضواً عضواً وكذلك الحبيبة , ولا يتوقفان إلا على جمال جسديهما وسعادة لقائهما في حب عنيف مُتبادل ومن وقت الي أخر نسمع أصواتاً تتخلل حوار الحبيبين ولهف حبهما )
    ·وفي مدخل الترجمة العربية المشتركة يقولون :
    ( نجد في التوراة مجموعة من أناشيد الحب , يعبر فيها الحبيبان عن عواطفهما بشعر وواقعية . هذا ما أدهش القراء بل صدمهم في كتاب يتضمن كلام الله ولذلك حاول الشرّاح منذ القديم أن يعتبروا النشيد قصيدة رمزية تصور عاقات الله بشعبه ) الترجمة العربية المشتركة – مقدمة نشيد الإنشاد – صفحة 839 .
    وبهذا يتضح لنا ان نشيد الانشاد تحول إلى سفر رمزي لأنه صَدم القارئ بالألفاظ الموجودة في السفر فكيف يكون كلام الله وفيه هذه الألفاظ الخادشة للحياء وبدون ذكر لفظ الله ولا الدعوة لعبادة الله ولا توحيده !! , وهذا ما جعل رجال الكنيسة وآبائها يجعلون هذا السفر يرمز لأمور أخرى حتى يتجنبوا المصائب التي ستقابلهم ..


    تعلم اسلوب الدراسه بدل تتكلم لان الإنجيل ليس كالقران


    اضحكني امرك مالك والقران العظيم اعجزت عن الدفاع عن كتابك الجنسي المجهول المصدر فاصبحت تهزي من هول ما لقيت فنطقت بكلمات الهذيان الذي يتخبط ولا يدري ما يقول الا ان يسب ويلعن ما هو اشرف منه ومن كتابه


    هلا سمعت عن الامثال في القران الكريم ( وهذه فقط لتري فرق الامثال بين الكتابين ولا مقارنه بينهما )

    يقول الخالق تبارك وتعالي (
    وَلَقَدْ صَرَّفْنَا لِلنَّاسِ فِي هَذَا الْقُرْآنِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ فَأَبَى أَكْثَرُ النَّاسِ إِلَّا كُفُوراً) (الاسراء:89)
    قال تعالى : ( وَلَقَدْ صَرَّفْنَا فِي هَذَا الْقُرْآنِ لِلنَّاسِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ وَكَانَ الْأِنْسَانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلاً) (الكهف:54)

    وعلي رغم كل الامثال التي ذكرت في القران الكريم الا اننا لا نجد كلمه جنسيه واحده فيه ونقراه علي الملأ اما الرجال والنساء وفي الشوارع ودون اي خجل

    اتدري لماذا ؟؟

    قال تعالى : ( إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْراً كَبِيراً) (الاسراء:9)

    ومن الامثله اعطيك مثالا واضحا

    22. ( أَلَمْ تَرَ كيْفَ ضَرَبَ اللهُ مَثَلاً كَلِمَةً طَيّبَةً كَشَجَرةٍ طَيّبَةٍ أَصْلُهَا ثابِتٌ وَفَرْعُها فِي السَّماءِ * تُوَْتي أُكُلَها كُلَّ حينٍ بِإذْنِ رَبّها وَيَضْرِبُ اللهُ الأمْثالَ لِلنّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُون ). (4)
    23. ( وَمَثَلُ كَلِمَةٍ خَبيثَةٍ كَشَجَرَةٍ خَبيثةٍ اجْتُثَّتْ مِنْ فَوقِ الأرْضِ مَالَها مِنْ قَرار ). (5)
    24. ( وَسَكَنْتُمْ في مَساكِنِ الّذينَ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ وَتَبَيَّنَ لَكُمْ كَيْفَ فَعَلْنا بِهِمْ وَضَرَبْنا لَكُمُ الأمْثالَ ). (6)

    وهناك الكثير منها يتعلم منها الانسان دون ان يخجل ودون تقوده الي الشهوه

    ابو المكارم لك علينا واجب الاحترام اما ان طعنت فينا فلن يكون لك الا الصفع وانا احذرك
    التعديل الأخير تم بواسطة اية الله ; 20-03-2011 الساعة 03:12 PM

    «« توقيع اية الله »»

  6. #36
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-09-2019
    على الساعة
    08:34 AM
    المشاركات
    1,880

    افتراضي

    تعلم اسلوب الدراسه بدل تتكلم لان الإنجيل ليس كالقران
    فعلاً ، فالكتاب المقدس ليس كالقرآن .. لأن القرآن الكريم ليس به كلام جنسي (لمؤاخذة) .


    وسوف ترى كل جديد معنا ... فاقعد وتعلم يا حفيد راعوث .
    التعديل الأخير تم بواسطة السيف العضب ; 21-03-2011 الساعة 09:56 AM

    «« توقيع السيف العضب »»

  7. #37
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-08-2019
    على الساعة
    05:06 AM
    المشاركات
    3,294

    افتراضي

    هروبك من الرد على ما اتيت من ترجمات ومنطق علمى دراسى

    تعلم اسلوب الدراسه بدل تتكلم لان الإنجيل ليس كالقران
    يا محترم:

    انا اثبت لك من كلامك انت الى انت جايبه ...........انها محل نزاع!!!!

    therefore, apart from this disputed usage

    لذلك، وبصرف النظر عن هذا الاستخدام المتنازع عليها(المفروض تبقى: عليه)

    #######




    و قمت بتأييد كلامى بكلام الدكتور يوحنا قمير و القس منيس عبد النور و كلام البروفيسورة فى اللغة العبرية كارول فوناين( فيديو)


    عايز ايه تانى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    انا عارف ان الصدمة كانت شديدة شوية

    لكن:

    صدقنى:

    احنا عندنا بدل التعليق الف

    لكن:

    احنا مش عايزين نكون عثرة فى طريقك للحق

    روح يا ابو المكارم


    و اقعد مع نفسك

    و بلاش تتكبر

    و شوف فين الحق

    (و اتبعه!!!!!!!!!)

    ربنا يهدينى و يهديك



    «« توقيع يوسف محمود »»
    يسوع حمل السيف و بهدف القتل طبقا للكتاب المقدس
    كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي


    9- ظهور السيد المسيح لبلعام

    ((لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32).
    كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات
    وأراد أن يقتله لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق، هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح.))

    الرابط المسيحى:((هنــــــــــــا))


    و للمزيد من التوثيق حول هذا الموضوع :((هنـــــــــــا))


  8. #38
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-08-2019
    على الساعة
    05:06 AM
    المشاركات
    3,294

    افتراضي

    للرفع..............

    «« توقيع يوسف محمود »»
    يسوع حمل السيف و بهدف القتل طبقا للكتاب المقدس
    كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي


    9- ظهور السيد المسيح لبلعام

    ((لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32).
    كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات
    وأراد أن يقتله لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق، هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح.))

    الرابط المسيحى:((هنــــــــــــا))


    و للمزيد من التوثيق حول هذا الموضوع :((هنـــــــــــا))


  9. #39
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-08-2019
    على الساعة
    05:06 AM
    المشاركات
    3,294

    افتراضي

    للرفع.........

    «« توقيع يوسف محمود »»
    يسوع حمل السيف و بهدف القتل طبقا للكتاب المقدس
    كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي


    9- ظهور السيد المسيح لبلعام

    ((لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32).
    كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات
    وأراد أن يقتله لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق، هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح.))

    الرابط المسيحى:((هنــــــــــــا))


    و للمزيد من التوثيق حول هذا الموضوع :((هنـــــــــــا))


  10. #40
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-08-2019
    على الساعة
    05:06 AM
    المشاركات
    3,294

    افتراضي


    «« توقيع يوسف محمود »»
    يسوع حمل السيف و بهدف القتل طبقا للكتاب المقدس
    كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي


    9- ظهور السيد المسيح لبلعام

    ((لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32).
    كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات
    وأراد أن يقتله لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق، هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح.))

    الرابط المسيحى:((هنــــــــــــا))


    و للمزيد من التوثيق حول هذا الموضوع :((هنـــــــــــا))


صفحة 4 من 8 الأولىالأولى ... 23456 ... الأخيرةالأخيرة

@أرجو ضبط النفس و عدم الإنفعال:فلسفة الإباحية فى الكتاب المقدس و الرد عليها!!!!!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أرجو ضبط النفس و عدم الإنفعال:فلسفة الإباحية فى الكتاب المقدس و الرد عليها!
    بواسطة يوسف محمود في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 05-06-2010, 12:28 PM
  2. أسئلة نهنة أرجو الرد عليها
    بواسطة محمد مسلم 2010 في المنتدى قسم الرد علي الشُبهات والأسئلة حول الإسلام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 03-05-2010, 12:31 AM
  3. شبهات عن صفات الله أرجو المساعدة في الرد عليها
    بواسطة Alaa El-Din في المنتدى قسم الرد علي الشُبهات والأسئلة حول الإسلام
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 01-05-2006, 10:16 PM
  4. شبهات متنوعة " الرشوة "أرجو الرد عليها
    بواسطة Ahmed_Negm في المنتدى قسم الرد علي الشُبهات والأسئلة حول الإسلام
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 24-03-2006, 10:08 PM
  5. حوار بين النفس والعقل فى حقيقة الكتاب المقدس
    بواسطة abubakr_3 في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-01-2004, 10:02 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

@أرجو ضبط النفس و عدم الإنفعال:فلسفة الإباحية فى الكتاب المقدس و الرد عليها!!!!!

@أرجو ضبط النفس و عدم الإنفعال:فلسفة الإباحية فى الكتاب المقدس و الرد عليها!!!!!