هل صحيح ان الحجاب فرض ام انه غير فرض ؟؟


آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(سر الأفخارستيا والتغذي على دم ولحم الإله) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == | êًàَن ىàًêهٍèيم » آخر مشاركة: Marijablomy | == == | تحميل مصحف » آخر مشاركة: اسلام الكبابى | == == | خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(الناسوت له جسد وروح ونفس عاقلة ناطقة) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == | (موثق) قطع الرؤوس فى المسيحيه: بين الدليل الكتابى و والواقع التاريخى !!! » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | أقوى رد عقلانى ينسف خرافه انتشار الاسلام بالسيف ...رد قوى جدا جدا » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | موثق: إثبات حديث لا تقوم الساعة حتى تعود أرض العرب مروجاً وأنهاراً » آخر مشاركة: يوسف محمود | == == | بيـــــــانُ حدّ الزِّنــــى.. - 7- الإمام ناصر محمد اليماني 10 - 02 - 1432 هـ 16 - » آخر مشاركة: رضوان الله هدفي | == == | ولا يزال لدينا المزيد في نفي حدّ الرجم .. - 6- الإمام ناصر محمد اليماني 09 - 02 - 14 » آخر مشاركة: رضوان الله هدفي | == == | خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(عبادة الجسد) » آخر مشاركة: ابن النعمان | == == |

هل صحيح ان الحجاب فرض ام انه غير فرض ؟؟

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13

الموضوع: هل صحيح ان الحجاب فرض ام انه غير فرض ؟؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    آخر نشاط
    13-02-2016
    على الساعة
    11:45 AM
    المشاركات
    425

    1 44 هل صحيح ان الحجاب فرض ام انه غير فرض ؟؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اخواني واخواتي الكرام ... انا لقيت شخص اسمه المستشار محمد سعيد العشماوى ويقول ان الحجاب ليس فرض بالدليل

    فهل كلامه صحيح .... اتفضلوا وشوفوا شنو كاتب عن الحجاب




    المستشار : محمد سعيد العشماوى
    -------------------------------------------
    نظرًا لطبيعتى الخاصة وثقافتى العامة, ودراستى القانونية, وعملى القضائى, فقد درجت على ألا ألتفت إلى القول المرسل, مهما كان شائعًا, أو أنتبه إلى الرأى المطلق, ولو كان غالبًا, وإنما أبحث وأدرس ما وراء القول وما حول الرأى, من أسباب وأسانيد وحجج وأدلة, مهما كان البحث مضنيًا أو كان الدرس مجهدًا. وكانت النتائج الصحيحة التى يصل إليها البحث وينتهى إليها الدرس, خير جزاء على الضنى وأفضل مكافأة على الجهد.



    والذى راعنى بحق, أنى خلصت من بحوثى ودراساتى إلى أن العقل البشرى فى مجموعه, تكوَّن بالإشاعات, وتركب بالأمنيات وتأسس بالخرافات ولم يكن للحقائق فى هذا التأسيس وذلك التركيب وذاك التكوين شأن كبير. ولأن الإشاعة تترابط بالإشاعات والأمنية تتساند بالأمنيات, والخرافة تتراكن إلى الخرافات, فقد نتج عن هذا كله تراث شائه. أدنى إلى الخرافة وأقرب إلى السخافة, ليس فيه من الحقيقة شئ عظيم. ومع مرور السنين توارثت الأجيال هذا التراث, رغم وجود اختلافات فيه بسبب الحدود المكانية أو الظروف الزمانية, أو المواريث القبلية أو المعاريض النقلية, غير أن المؤكد لدى البحث الرصين والدرس المحايد أن أغلب موروثات العقل البشرى فى كل أوان وكل مكان, لها من الخرافة حظ مؤثر, قليلاً كان أم كثيرًا, وأن التخلص من الخرافات ومن المغلوطات يقتضى جهودًا مضنية من البشرية كلها, تتوافق على تحديد الهدف وسبيل العمل وتقدير النتائج.



    وفى نطاق الدراسات الإسلامية, فقد وجدت الكثير من الأخطاء فى الفكر وفى الفقه ترجع كلها إلى عدم تعريف الألفاظ, أو ما يسمى بلغة علم أصول الفقه, عدم ضبط المصطلحات, هذا بالأضافة إلى غياب المناهج عامة, وإلى أن أكثر العلماء والكتاب لايُصدر فيما يكتب ويبحث ويقول عن تعريف وتحليل وتعقيد ومنهجة, وإنما يفعل ذلك لتبرير وضع قائم أو فكر موروث أو قول مبتور أو رأى مشطور. وقد تعدى هذا الأسلوب إلى النهج الإسلامى عامة, فقلّ أن يُوجد من يقرأ أو يسمع قصد الوصول إلى الرأى الصادق, والقول الصحيح, والعلم المتين.



    لقد حاولت فى الدراسة المنشورة فى هذا الكتاب, ما احوله فى كل أعمالى, من وضع التعريف أو ضبط المصطلح وإتباع منهجية واضحة ونظامية مطردة حتى أخلص لنفسى ولغيرى بأقرب الآراء إلى الصحة وادناها إلى الصواب حتى لو خالفت المألوف وعارضت المعروف. لكنى تبينت أن المشكلة ليست فى الوصول إلى الصواب ولا فى الحديث على مقتضاه, إنما المشكلة الحقيقية هى فى الرفض المسبق من القارئ أو السامع لقبول الرأى الآخر أو السماح بأى كلمة تهدد فكره المغلوط أو تقوض رأيه المخطئ أو تفكك حماسته للأوهام. ومع كل ذلك فإن القافلة لابد أن تسير لأن العواء سوف يخفت ثم يصمت أمام قوة الحق وقدرة الصدق.



    وهذا الكتاب هو الغائب الحاضر, فلقد ادت ظروف سيئة تتصل بالنشر وبحماية حق المؤلف إلى أن يغيب عن الظهور المستمر الواضح فى ساحة الفكر العربى وأن يكون تداوله سرًا بعيدًا عن القانون, أو يكون نسخًا ليس هو الأصل, وزعم البعض فى دعاية مغرضة أن الكتاب قد صودر, وهذا قول غير صحيح ولم يحدث قط لأن للمصادرة إجراءات قضائية لم تُتَّبع لا فى هذا الكتاب ولا فى أى كتاب من كتبى, لكنه القول الهراء الذى لاقيمة له وإن كان قد حدث ضمن طلب مستمر وشديد على الكتاب, مما يقطع بأنه كان على الدوام حاضرًا فى عقول الناس وفى ضمائرهم.



    وهاهى الطبعة الكاملة توضع بين أيدى القراء, وتصدر عن دار " روزاليوسف" التى حدثت على صحفاتها أشهر مجادلة عن الحجاب, فريضة هو أم غير فريضة. وقد تضمنت الطبعة ثلاثة ملاحق لابد منها لتتكامل الدراسة.



    والله ندعو أن يوفق الجميع إلى السمع المحايد والقراءة الموضوعية والحكم الصائب, لما فى ذلك من أثر عظيم على الأفراد وعلى الإسلام, وعلى البشرية.

    10 فبراير 2002.



    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــ



    ملحق رقم (1)



    بصدد آية الحجاب [ سورة الأحزاب 33: 35 ] فإن البعض يقول إنها حتى لو كانت خاصة بزوجات النبى فإن حكمها يمتد ليشمل كل المؤمنات " المسلمات", تأسيسًا بزوجات النبى وبإعتبار أنهن قدوة حسنة للمسلمات, يقتدين بهن وبما ورد فى القرآن عنهن, وبالتالى فإن الحجاب الذى ورد بشأنهن يكون واجبًا كذلك على كل المؤمنات " المسلمات" .



    ويُرَد على هذا القول بما يلى:

    أولاً: أن الحجاب الوارد فى الآية المذكورة ليس الخمار الذى يوضع على الشعر أو الوجه, لكنه يعنى الساتر الذى يمنع الرؤية تمامًا, ويحول بين الرجال المؤمنين وبين زوجات النبى كلية, على نحو ما سلف البيان فى شرح ذلك.

    وإذا أرادت إمرأة معاصرة أن تتخذ لنفسها حكم هذه الآية, فعليها أن تضع ساترًا أو حاجبًا أو حاجزًا يحول بين رؤيتها للرجال عامة. ورؤية الرجال لها من أى سبيل, وهو ما يؤدى لامحالة إلى انحباسها فى سكنها أو فى أى مكان آخر بحيث لاترى ولاترى. وعندما يحبس أحد الرجال زوجه فى بيتها. ويمنعها من الخروج إلى الطريق, ويحظر عليها لقاء الرجال تمامًا, فإنه لاشك يكون متأثرًا بالفهم الذى يقوله البعض بشأن تأسى المؤمنات بزوجات النبى فى حجبهن عن الرجال بإطلاق, لابوضع خمار ولاغيره.



    ثانيًا: ورد فى القرآن الكريم ما يفيد كون الرسول أسوة للمؤمنين وذلك فى الآية { لقد كان لكم فى رسول الله أسوة حسنة } [ سورة الأحزاب 33: 21 ]. لكن لم ترد فى القرآن آية آية تفيد أو تشير إلى أن تكون نساء النبى أسوة المؤمنات. فأسوة النبى للمؤمنين هى حكم شرعى بداعى النبوة الذى يجعل منه مثلاً للناس يتبعونه فيما قال وفيما فعل, من كريم القول وسليم الفعل, لكن زوجات النبى بعيدات عن الرسالة نائيات عن النبوة, وهن نساء صالحات شأنهن كشأن كل , أو جل, المؤمنات الصالحات.



    ثالثًا: وقد وضع القرآن ما يفيد التفاصيل بين زوجات النبى وسائر المؤمنات فيما جاء فى الآية { يا نساء النبى لستن كأحد من النساء } [ سورة الأحزاب 33: 32].

    ففى هذه الآية تقرير حاسم حازم بوجود تفاصيل وتغاير بين نساء النبى وغيرهن من المؤمنات بما يعنى أن الأحكام التى تتقرر لزوجات النبى تكون لهن خاصة, وليست لباقى المؤمنات.

    ومن هذه الأحكام أن يضاعف لهن العذاب إن أتت إحداهن بفاحشة { يا نساء النبى من يأت منكن بفاحشة مبينة يضاعف لها العذاب ضعفين } [ سورة الأحزاب 33: 30], وأنه يمتنع على الرجال أن يتزوجوا منهن بعد النبى لزومًا أنه يمتنع عليهن الزواج بعد وفاة النبى ومهما ظلت الزوج أرملة على ما ورد فى الآية { يا أيها الذين آمنوا ... وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا أن تنكحوا أزواجه من بعده أبدًا } [ سورة الأحزاب 33: 53]. وأنه يمتنع على النبى ـ بعد تنزيل الآية التى سوف يلى نصها ـ أن يطلق إحدى زوجاته أو أن يتبدل بهن, إحداهن أو كلهن أزواجًا أخرى إذ أصبحت كل النساء حرامًا عليه فيما عدا زوجاته آنذاك { لايحل لك النساء من بعد ولا أن تبدل بهن من أزواج } [ سورة الأحزاب 33: 52].

    وهذه كلها أحكام خاصة بالنبى وزوجاته , لايجوز ولايمكن أن يمتد حكمها إلى غيره وغيرهن.

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــ



    ملحق رقم (2)



    ورد الخمار فى آية, ورد فى متن الكتاب منها ما يتعلق بموضوعه, وهو الحجاب, لكن البعض يثير للإعتراض ما يرد فى كامل الآية, ومن ثم تعين إيراد الآية بأكملها, ثم الرد على ما قد يثأر بشأنها من اعتراضات تقصد النيل من الرأى الذى تتضمنه الدراسة من أن الحجاب أو الخمار, ليس فريضة حتى وإن كان فضيلة.



    نص الآية هو ما يلى: { وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعلوتهن أو آبائهن أو آباء بعولتهن أو أبنائهن أو أبناء بعولتهن أو إخوانهن أو بنى إخوانهن أو بنى أخواتهن أو نسائهن أو ما ملكت أيمانهن أو التابعين غير أولى الإربة من الرجال أو الطفل الذين لم يظهروا على عورات النساء , ولا يضربن بأرجلهن ليُعلم ما يخفين من زينتهن ... } [ سورة النور 24: 31].



    ومن هذه الآية يُستفاد ما يلى:

    أولاً: أنها تتضمن حكمًا عامًا بأن تغض المؤمنات, نساءً , أبصارهن وأن يحفظن فروجهن, وهو حكم يقصد إلى نشر وتأكيد العفة والترفع عن الدنايا بين المؤمنات عمومًا. وهو ـ بالإضافة إلى هذا ـ يُفيد أنهن كن يطلعن على وجوه الرجال كما تفيد الآية السابقة عليها { قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم .. } أنهم كانوا يطلعون على وجوه النساء, أى إنه كان ثم سفور للأوجه بين الرجال والنساء ولم يكن هناك تقنع من هذا الجانب أو ذاك.



    ثانيًا: أن الآية تتضمن بيان زينتهن, زينة يمكن إبداؤها عامة " وإن كان ذلك بشروط" وزينة لايمكن إبداؤها إلا للخاصة.

    ويقول الفقهاء المسلمون أن الزينة الأولى هى الزينة الظاهرة, فى حين أن الزينة الثانية هى الزينة الخفية.

    فالزينة الظاهرة أو ظاهر الزينة التى يجوز للنساء والفتيات إبداؤها هى الوجه والكحل والسوار والأقراط والخواتم, وأضاف البعض الخلاخل التى تُوضع فى الساق. والزينة الخفية هى ما عدا ذلك, مثل الفخاذ والصدور والبطون وغيرها. وهذه لايجوز أن تبدو إلا لمن عددتهم الآية وهم الأزواج والآباء والأبناء وآباء البعول وأبناء البعول " من زيجات أخرى" والإخوة وأبناء الإخوة أو نسائهن, أو التابعين من المخصيين, أو العبيد ( دون تفرقة بين العبيد من الرجال والإماء من الحريم), وكذلك الأطفال.

    وفى هذا الصدد فإن على المرأة ألا تضرب برجلها, أى تضع ساقًا على ساق فيظهر ما يخفى من زينة الفخذ أو غيره.



    ثالثًا: أن ما أسماه الفقهاء بالزينة الخفية أو غير الظاهرة لايدخل فى تقدير مسألة الحجاب ومن ثم فإن الدراسة عمدت إلى أن تتركه قصدًا على اعتبار أنه من المعلوم والمفهوم أنه غير الزينة الظاهرة التى يتعلق بها أمر الخمار, ولكن اختلاط الفهم لدى البعض ـ عمدًا أو عفوًا ـ يدعو إلى إثباته فى هذا الملحق.



    رابعًا: ما ورد فى الآية من جملة { وليضربن بخمرهن على جيوبهن..} لايعنى فرض الخمار أصلاً وشرعًا لكنه يرمى إلى التعديل فى عادة كانت قائمة وقت التنزيل بوضع الخمار ضمن المقانع وإلقائه على الظهر بحيث يبدو الصدر ظاهرًا ومن ثم كان القصد هو تعديل العادة ليوضع الخمار على الجيوب وكانت الجيوب فى ذلك الزمان وبعضها فى هذا الزمان توضع على الصدور, كما هى العادة حالاً ( حاليًا ) فى بعض الجلاليب حتى الرجالى منها.



    ولو أن الآية قصدت فرض الخمار لكان لها فى ذلك تعبير آخر مثل: وليضعن الخُمر ( جمع الخمار ) على رؤوسهن, أو ما فى هذا المعنى أو هذا التعبير.

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــ



    ملحق رقم (3)



    يُضاف إلى ما ورد فى شأن الأحاديث, ما يلى:



    أولاً: جمع البخارى 600000 ( ستمائة ألف ) حديث أخرج منها 4000 ( أربعة آلاف ), إذا رفع منها المكرر كانت 2762 حديثًا.

    وجمع مسلم 300000 ( ثلاثمائة ألف حديث) أخرج منها 4000 ( أربعة آلاف ) حديث.

    وجمع مالك بن أنس ( حوالى 93 ـ 179 هـ ) مائة ألف حديث, إختار منها فى الموطأ 10000 ( عشرة آلاف ) حديث , أنزلها إلى 5000 ( خمسة آلاف ) وفى قول خمسمائة ولعل الإختلاف جاء من الإختلاط فى صفر.

    أما أبو داود " السجستانى" فقد جمع 500000 ( خمسمائة ألف ) حديث , أخرج منها 4800 ( أربة آلاف وثمانمائة ) حديث.

    ومن هذا يظهر الكم الهائل فيما رُوى من أحاديث ( منحولة ) عن النبى, لم يخرج منها إلا ما يُقابل واحدًا فى المائة, من وجهة نظر كل جامع لها.



    ثانيًا: فى كتاب " الإحكام فى أصول الأحكام" للآمدى أن عبد الله بن عباس لم يسمع من رسول الله سوى أربعة أحاديث وذلك لصغر سنه.

    وقال ابن القيم فى " الوابل الصيب" إن ما سمعه عبدالله بن عباس عن النبى لم يبلغ 20 " عشرين" حديثًا.

    وعن ابن معين والقطان وأبى داود فى السنن أن عبد الله بن عباس روى تسعة أحاديث ومع ذلك فقد أسند له أحمد بن حنبل فى مسنده 1696 ( ألف ستمائة ستة وتسعون) حديثًا.



    ثالثًا: أبو هريرة عاشر النبى عامًا وتسعة أشهر أى 21 شهرًا وقد روى عنه 5374 ( خمسة آلاف و ثلاثمائة أربعة وسبعون ) حديثًا خرج منها البخارى 446 ( أربعمائة ستة وأربعون ) حديثًا.

    وعن عائشة زوج النبى أنها قالت " رحم الله أبا هريرة أساء سمعًا فأساء إجابةً " ( أى رواية ).



    رابعًا: الترمذى " أبو عيسى محمد بن عيسى" ( 815 ـ 892 م ) هو الذى وضع وصف الحديث بثلاثة أوصاف: صحيح وحسن وضعيف, فهذا الوضع لم يجتمع عليه الأئمة, وإنما هو من وضع رجل فرد من علماء الأمة, يمكن الأخذ به أو الإعتراض عنه أو وضع أوصاف أخرى غيرها.



    خامسًا: ورد الحديث التالى فى صحيح البخارى, مجلد رقم 3, صفحة 16:

    عن ابن الأكوع عن أبيه عن النبى " أيما رجل وإمرأة توافقا فعشرة ما بينهما ثلاث ليال, فإن أحبا أن يزدادا تزايدا أو يتتاركا تتاركا".

    وهذا الحديث هو الذى يثبت زواج المتعة أو الزواج المؤقت الذى تأخذ به الشيعة حتى اليوم, فى حين يرى أهل السنة أنه قد نُسخ بحديث آخر للنبى وغريب أن يخرِّج البخارى حديثًا يثبت ما يرى أهل السنة أنه نُسخ, إلا إذا كان قصده من ذلك أن يخرج الأحاديث التى يصح لديه أنها صدرت عن النبى حتى ولو كانت قد نسخت أو كان قصده أن يخالف أهل السنة ويجنح إلى رأى الشيعة فى أن النبى لم ينسخ هذا الحديث وحكمه, وأن وقف أثر الحديث والعمل به كان بفعل من عمر بن الخطاب الذى لايعترف الشيعة بأى حق له فى التشريع أو وقف العمل بحكم ورد فى السنة.



    وعلى الحالين, فإن هذا الأمر يفتح أبوابًا للبحث, فيما إذا كان البخارى يُخرِّج أحاديث يرى أنها صحت له عن النبى حتى لو لم يكن العمل بها جائزًا أو ممكنًا . وفيما إذا كان زواج المتعة قائمًا ومشروعًا كما ترى الشيعة, أو أنه نُسخ فعلاً بحديث صحيح صدر من النبى نفسه.



    ويُلاحظ أنه على الرغم من أن الشيعة لاتأخذ بمجاميع الأحاديث التى يقرها أهل السنة, ومنها صحيح البخارى, فإنها عند المحاجَّة مع أهل السنة تركن إلى الحديث المذكور لإثبات شرعية زواج المتعة وإستمراريته حتى الآن.



    سادسًا: فى دراسة لنا منشورة فى كتاب " إسلاميات وإسرائيليات" ثبت لنا أن أهم حديثين يؤثران فى الفكر الإسلامى, ويصوغان العمل الإسلامى لايوجدان فى أية مجموعة من مجموعات الأحاديث المعترف بها. وهذان الحديثان هما:

    " تناكحوا تناسلوا فإنى مباهٍ بكم الأمم يوم القيامة".

    " من رأى منكم منكرًا فليغيره بيده, فإن لم يستطع فبلسانه, فإن لم يستطع فبقلبه, وهو أضعف الإيمان".

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ


    August 3, 2009 at 2:42pm
    Medhat القسم الأول

    حقيقة الحجاب



    (1) الحجاب فى الإسلام



    نُشر هذا البحث فى مجلة روزاليوسف المصرية , العدد رقم 3444 بتاريخ 13/6/1994.



    مسألة حجاب النساء أصبحت تفرض نفسها على العقل الإسلامى, وعلى العقل غير الإسلامى, بعد أن ركزت عليها بعض الجماعات. واعتبرت أن حجاب النساء فريضة إسلامية, وقال البعض إنها فرض عين, أى فرض دينى لازم على كل إمرأة وفتاة بالغة, ونتج عن ذلك اتهام من لاتحتجب ـ بالطريقة التى تفرضها هذه الجماعات ـ بالخروج عن الدين والمروق من الشريعة. بما يستوجب العقاب الذى قد يُعد أحيانًا عقابًا عن الإلحاد, ( أى الإعدام ) , هذا فضلاً عن إلتزام بعض النساء والفتيات ارتداء ما يقال إنه حجاب فى بلاد غير إسلامية, وفى ظروف ترى فيما هذه البلاد أن هذا الحجاب شعار سياسى وليس فرضًا دينيًا, مما يحدث مصادمات بين المسلمين وغير المسلمين, كما أحدث منازعات بين المسلمين أنفسهم.



    فماهى حقيقة الحجاب؟.

    وما المقصود به؟.

    وما الأساس الدينى الذى يستند إليه من أنه فريضة إسلامية؟.

    ولماذا يرى البعض أنه ليس فرضَا دينيًا, وإنما مجرد شعار سياسى؟.



    بيان ذلك يقتضى تتبع الآيات القرآنية التى يستند إليها أنصار " الحجاب" لاستجلاء حقيقتها, واستقصاء الغرض منها, ثم بيان الحديث النبوى فى ذلك وتتبع مفهومه ونطاقه, ثم عرض أسلوب الإسلام فى تنفيذ أحكامه.



    أولاً: آية الحجاب:

    الحجاب لغة هو الساتر, وحجب الشئ أى ستره, وإمرأة محجوبة أى إمرأة قد سترت بستر [ لسان العرب, المعجم الوسيط: مادة حجب].

    والآية القرآنية التى وردت عن حجاب النساء تتعلق بزوجات النبى وحدهن, وتعنى وضع ساتر بينهن وبين المؤمنين.

    { يا أيها الذين آمنوا لاتدخلوا بيوت النبى إلا أن يؤذن لكم إلى طعام غير ناظرين إناه, ولكن إذا دعيتم فادخلوا فإذا طعمتم فانتشروا ولا مستأنسين لحديث إن ذلك كان يؤذى النبى فيستحى منكم والله لايستحى من الحق وإذا سألتموهن ( أى نساء النبى ) متاعًا فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهم وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا أن تنكحوا أزواجه من بعده أبدًا إن ذلكم كان عند الله عظيمًا } [ الأحزاب 33: 53].



    هذه الآية تتضمن ثلاثة أحكام:

    الأول : عن تصرف المؤمنين عندما يدعون إلى الطعام عند النبى.

    الثانى : عن وضع الحجاب بين زوجات النبى والمؤمنين.

    الثالث: عن عدم زواج المؤمنين بزوجات النبى بعد وفاته.



    وقيل فى أسباب نزول الحكم الأول من الآية { تصرف المؤمنين عندما يدعون إلى الطعام عند النبى }, إنه لما تزوج " زينب بنت جحش" إمرأة زيد اَوْلَم عليها, فدعا الناس, فلما طعموا جلس طوائف منهم يتحدثون فى بيت النبى, وزجه " زينب" مولية وجهها إلى الحائط, فثقلوا على النبى , ومن ثم نزلت الآية تنصح المؤمنين ألا يدخلوا بيت النبى إذا ما دعوا إلى طعام إلا بعد أن ينضج هذا الطعام, فإذا أكلوا فلينصرفوا دون أن يجلسوا طويلاً يتحدثون ويتسامرون. [ تفسير القرطبى ـ طبعة دار الشعب ـ ص 5306].



    وقيل فى أسباب نزول الحكم الثانى من الآية ( والخاص بوضع حجاب بين زوجات النبى والمؤمنين) , إن عمر بن الخطاب قال للنبى: " يا رسول الله, إن نساءك يدخل عليهن البر والفاجر, فلو أمرتهن أن يحتجبن ". فنزلت الآية. وقيل إنه إثر ما حدث عند زواج النبى بزينب بنت جحش نزلت الآية بأحكامها ( الثلاثة ) تبين للمؤمنين التصرف الصحيح عندما يدعون إلى طعام فى بيت النبى, وتضع الحجاب بين زوجات النبى والمؤمنين, وتنهى عن الزواج بزوجاته بعد وفاته ( المرجع السابق ), ولاشئ يمنع من قيام السببين معًا.



    فالقصد من الآية أن يوضع ستر بين زوجات النبى وبين المؤمنين, بحيث إذا أراد أحد من هؤلاء أن يتحدث مع واحدة من أولئك ـ أو يطلب منها طلبًا ـ أن يفعل ذلك وبينهما ساتر, فلايرى أى منهما الآخر, لا وجهه ولا جسده ولا أى شئ منه.



    هذا الحجاب ( بمعنى الساتر ) خاص بزوجات النبى وحدهن, فلا يمتد إلى ما ملكت يمينه ( من الجوارى ) ولا إلى بناته, ولا إلى باقى المؤمنات, وفى ذلك يروى عن أنس بن مالك أن النبى أقام بين خيبر والمدينة ثلاثًا ( من الأيام ) يبنى عليه ( أى يتزوج ) بصفية بنت حُيى, فقال المؤمنون إن حجبها فهى من أمهات المؤمنين ( أى من زوجاته ) وإن لم يحجبها فهى مما ملكت يمينه ( أى من جواريه ) ... فلما ارتحل وطأ " أى مهد" لها خلفه ومد الحجاب ( أى وضع سترًا ) بينها وبين الناس. ( بذلك فهم المؤمنون أنها زوج له وأنها من أمهات المؤمنين وليست مجرد جارية) , ( أخرجه البخارى ومسلم ).



    ثانيًا: آية الخمار:

    أما آية الخمار فهى : { وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن } [ سورة النور 24: 31].



    وسبب نزول هذه الآية أن النساء كن فى زمان النبى يغطين رؤوسهن بالأخمرة ( وهى المقانع ) ويسدلها من وراء الظهر, فيبقى النحر ( أعلى الصدر ) والعنق لاستر لهما, فأمرت الآية بلى ( أى إسدال ) المؤمنات للخمار على الجيوب, فتضرب الواحدة منهن بخكارها على جيبها ( أعلى الجلباب ) لستر صدرها. [ تفسير القرطبى ـ طبعة دار الشعب ـ ص 4622 ].



    فعلة الحكم فى هذه الآية هى تعديل عرف كان قائمًا وقت نزولها, حيث كانت النساء يضعن أخمرة ( أغطية ) على رؤوسهن ثم يسدلن الخمار وراء ظهورهن فيبرز الصدر بذلك, ومن ثم قصدت الآية تغطية الصدر بدلاً من كشفه, ون أن تقصد إلى وضع زى بعينه.



    وقد تكون علة الحكم فى هذه الآية ( على الراجح ) هى إحداث تمييز بين المؤمنات من النساء وغير المؤمنات ( اللاتى كن يكشفن عن صدورهن ), والأمر فى ذلك شبيه بالحديث النبوى الموجه للرجال ( احفوا الشوارب وأطلقوا اللحى ) وهو حديث يكاد يجمع كثير من الفقهاء على أن القصد منه قصد وقتى, هو التمييز بين المؤمنين وغير المؤمنين ( الذين كانوا يفعلون العكس فيطلقون الشوارب ويحفون اللحى ).



    فالواضح من السياق ـ فى الآية السالفة والحديث السابق ـ أن القصد الحقيقى منهما هو وضع فارق أو علامة واضحة بين المؤمنين والمؤمنات وغير المؤمنين وغير المؤمنات. ومعنى ذلك أن الحكم فى كل أمر حكم وقتى يتعلق بالعصر الذى أريد فيه وضع التمييز وليس حكمًا مؤبدًا ( و سَيَلِى بَيَان أوْفى فى ذلك ).



    ثالثًا : آية الجلابيب:

    أما آية الجلاليب فنصها كالآتى:

    { يا أيها النبى قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن جلاليبهن ذلك أدنى أن يُعرفن فلا يُؤذين } [ سورة الأحزاب 33: 95].



    وسبب نزول هذه الآية أن عادة العربيات ( وقت التنزيل ) كانت التبذل, فكن يكشفن وجوههن كما يفعل الإماء ( الجوارى ). وإذ كن يتبرزن فى الصحراء قبل أن تتخذ الكُنف ( دورات المياه ) فى البيوت, فقد كان بعض الفجار من الرجال يتعرضون للمؤمنات على مظنة أنهن من الجوارى أو من غير العفيفات, وقد شكون ذلك للنبى ومن ثم نزلت الآية لتضع فارقًا وتمييزًا بين " الحرائر" من امؤمنات وبين الإماء وغير العفيفات هو إدناء المؤمنات لجلابيبهن, حتى يُعرفن فلا يؤذين بالقول من فاجر يتتبع النساء دون أن يستطيع التمييز بين الحرة والجارية أو غير العفيفة. [ المرجع السابق ص 5325 , 5326 ].



    فعلَّة الحكم فى هذه الآية أو القصد من إدناء الجلابيب أن تعرف الحرائر من الإماء والعفيفات من غير العفيفات, حتى لا يختلط الأمر بينهن ويُعرَفن, فلا تتعرض الحرائر للإيذاء وتنقطع الأطماع عنهن, والدليل على ذلك أن عمر بن الخطاب كان إذا رأى أمة قد تقنعت أو أدنت جلبابها عليها, ضربها بالدرة محافظة على زى الحرائر [ ابن تيمية ـ حجاب المرأة ولباسها فى الصلاة ـ تحقيق محمد ناصر الدين الألبانى ـ المكتب الإسلامى ص 37].



    وقد اختلف الفقهاء فى معنى إدناء الجلابيب على تفصيل لا محل له, والأرجح أن المقصود به ألا يظهر جسد المرأة.



    وإذا كانت القاعدة فى علم أصول الفقه أن الحكم يدور مع العلة وجودًا وعدمًا, فإن وُجِد الحكم وُجِدَت العلة, وإذا انتفت العلة انتفى ( أى رُفِع ) الحكم, إذ كانت القاعدة كذلك, فإن علة الحكم المذكور فى الآية ـ وهى التمييز بين الحرائر والإماء ـ قد انتفت لعدم وجود إماء " جوارى" فى العصر الحالى, وانتفاء ضرورة قيام تمييز بينهما, ولعدم خروج المؤمنات إلى الخلاء للتبرز وإيذاء الرجال لهن, ونتيجة لانتفاء علة الحكم فإن الحكم نفسه ينتفى ( أى يرتفع ) فلا يكون واجب التطبيق شرعًا.



    حديث النبى ( ص):

    واضح مما سلف أن الآيات المشار إليها لاتفيد وجود حكم قطعى بارتداء المؤمنات زيًا معينًا على الإطلاق وفى كل العصور, ولو أن آية من الآيات الثلاث الآنف ذكرها تفيد هذا المعنى ـ على سبيل القطع واليقين ـ لما كانت هناك ضرورة للنص على الحكم نفسه مرة أخرى فى آية أخرى, فتعدد الآيات يفيد أن لكل منها قصدًا خاصًا وغرضًا معينًا يختلف عن غيره, لأن المشرع العادى منزه عن التكرار واللغو فما البال بالشارع الأعظم؟!.



    ومن أجل ذلك, فقد روى حديثان عن النبى يستند إليهما فى فرض غطاء الرأس ( الذى يسمى خطأ الحجاب ) فقد رُوى عن عائشة عن النبى أنه قال: { لايحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر إذا عركت ( بلغت ) أن تظهر إلا وجهها ويديها إلى هاهنا } وقبض على نصف الذراع. ورُوى عن أبى داود عن عائشة أن أسماء بنت أبى بكر دخلت على رسول الله فقال لها :{ يا أسماء إن المرأة إذا بلغت المحيض لم يصلح أن يُرى فيها إلا هذا, وأشار إلى وجهه وكفيه}.



    ويُلاحظ على هذين الحديثين أنهما من أحاديث الآحاد لا الأحاديث المجمع عليها, أى المتواترة أو الأحاديث المشهورة, وفى التقدير الصحيح أن أحاديث الآحاد أحاديث للإسترشاد والاستئناس, لكنها لا تنشئ ولا تلغى حكمًا شرعيًا, ومن جانب آخر, فإنه رغم رواية الحديثين عن واحدة ـ هى عائشة زوج النبى ـ فإنه قد وقع تناقض بينهما, ففى الحديث الأول قيل إن النبى قبض على نصف ذراعه عندما قال الحديث, بما يفيد أن الجائز للمؤمنة البالغة أن تُظهر وجهها ونصف ذراعها ( بما فى ذلك الكفين ) بينما قصر الحديث الثانى الإجازة على الوجه والكفين وحدهما ( دون نصف الذراع ), ومن جانب ثالث, فقد ورد الحديث الأول بصيغة الحلال والحرام, بينما جاء الحديث الثانى بصيغة الصلاح " لايصلح للمرأة إلا كذا" , وفارق ما بين الإثنين كبير, ذلك أن الحلال والحرام يدخل فى نطاق الحكم الشرعى, فى حين أن " الصلاح" يتعلق بالأفضل والأصلح فى ظروف اجتماعية معينة.



    ومع هذا الاختلاف البين بين الحديثين, فإنهما يثيران مسألة وقتية الأحكام, أى تأقيت الحكم فى حديث شريف معين, بوقت بذاته وعصر محدد, ذلك أن بعض الفقهاء يرى أنه فيما صدر عن النبى حتى من تشريعات ـ ما يفيد أنه تشريع زمنى ـ روعيت فيه ظروف العصر. فقد يأمر النبى بالشئ أو ينهى عنه فى حالة خاصة لسبب خاص, فيفهم الصحابة ( أو الناس) أنه حكم مؤبد بينما هو فى الحقيقة حكم وقتى.



    وقد كان لعدم الفصل بين النوعين من الأحكام: المؤبد والوقتى أثر كبير فى الخلاف بين الفقهاء. فقد يرى بعضهم حكمًا للرسول يظن أنه شرع عام أبدى لا يتغير بينما يراه الآخر صادرًا عنه لعلة وقتية, وأنه حكم جاء لمصلحة خاصة قد تتغير على الأيام ( عبد الوهاب خلاف ـ مصادر التشريع مرنة ـ مجلة القانون والاقتصاد ـ عدد أبريل / مايو سنة 1944 ص 359, و محمد مصطفى شلبى ـ تعليل الأحكام ـ طبعة سنة 1949, ص 28).



    وأخذًا بهذا النظر, فإن جاء فى الحديثين المنوه عنهما, وخاصة ذلك الحديث الذى ورد بلفظ " الصلاح" , أقرب إلى أن يكون حكمًا وقتيًا يتعلق بظروف العصر وليس حكمًا مؤبدًا بحال من الأحوال, يؤيد هذا النظر ما أنف شرحه من أن آية الخمار قد قصدت تعديل عرف جار والتمييزـ غالبًا ـ بين المؤمنات وغير المؤمنات, كما أن آية الجلابيب قد قصدت التمييز بين الحرائر والإماء أو بينهن ( أى الحرائر العفيفات) وبين غير العفيفات.



    أسلوب القرآن فى تنفيذ الأحكام:

    ومهما يكن الرأى, فإن أسلوب القرآن ونهج الإسلام هو عدم الإكراه على تنفيذ أى حكم من أحكامه, حتى أحكام الحدود ( العقوبات) , وأنما يكون التنفيذ دائمًا بالقدوة الحسنة والنصيحة اللطيفة والتواصى المحمود.



    ففى القرآن: { لا إكراه فى الدين } [ سورة البقرة 256] . وإذا كان الأصل أن لا إكراه فى الدين ذاته, فلا إكراه ـ من باب أولى ـ فى تطبيق أى حكم من أحكامه أو تنفيذ أى فريضة من فرائضه, أنما تكون نتيجة عدم التطبيق وعدم التنفيذ إثمًا دينيًا, وهو أمر يتصل بالعلاقة بين الإنسان وربه, وحتى فى الحدود فإن القاعدة فيها أن لا حد على تائب, ومعنى ذلك أن الحد لا يقام على من يُعلن التوبة وإنما يُقام على من يرفض ذلك ويصر على توقيع العقوبات عليه. وفى تصرف النبى إثر رجم أحد الزناة ما يفيد أنه إذا أراد الجانى أن يفر من تطبيق العقوبة فعلى الجماعة ( المجتمع ) أن تمكنه من ذلك, أى أن الحدود لا تقام إلا بإرادة الجانى, وبقصد تطهيره إن رغب هو فى التطهر.



    فإذا كان ذلك هو الأساس فى الإسلام, والقاعدة فى القرآن, فإنه لا يجوز إكراه أى امرأة أو فتاة على ارتداء زى معين, سواء كان الإكراه ماديًا باستعمال العنف أم كان معنويًا بالتهديد بالعنف أو الإتهام بالكفر, ويكون المكره فى هذه الحالة آثمًا لاتباعه غير سبيل الإسلام, وانتهاجه غير نهج القرآن.



    وقد كان من نتيجة الإكراه, والتلويح بالإكراه, على تغطية النساء رؤوسهن بغطاء يُسمى خطأ بالحجاب ( مع أن الحجاب شئ آخر كما سلف البيان ) كان من نتيجة ذلك أن وُضعت بعضهن هذا الغطاء رياء و رءاء, وأحيانًا أخرى مع وضع الأصباغ والمساحيق على الوجه بصورة تتنافى مع معنى الحجاب, وقد يحدث مع ارتداء ما يسمى بالحجاب أن تقف به سيدة أو فتاة فى المراقص العامة أو النوادى الليلية وهى تخاصر رجلاً أو فتى تراقصه على الملأ, أو قد تسير أو تجلي معه فى طريق مظلم أو مكان موحش دون وجود أى محرم.



    إن الحجاب الحقيقى هو منع النفس عن الشهوات وحجب الذات عن الآثام, دون أن يرتبط ذلك بزى معين أو بلباس خاص, غير أن الاحتشام و عدم التبرج فى الملبس و المظهر أمر مطلوب يقره كل عاقل و تتمسك به أى عفيفة.



    الخلاصة:

    يُخلص من ذلك:

    الحجاب يعنى وضع ساتر معين, وهو فى القرآن يتعلق بوضع ستر بين زوجات النبى ـ وحدهن ـ وبين المؤمنين, بحيث لا يرى المؤمن من يتحدث إليها من أمهات المؤمنين ولا هى تراه.

    الخمار كان وقت التنزيل عرفًا تضع النساء بمقتضاه مقانع ( أغطية ) على رؤوسهن ويرسلنها وراء ظهورهن فتبدو صدورهن عارية, ومن ثم فقد نزل القرآن بتعديل هذا العرف بحيث تضرب المؤمنات بالخمار على جيوبهن ليخفين صدورهن العارية ويتميزن بذلك من غير المؤمنات.

    إدناء الجلابيب كان أمرًا بقصد التمييز بين النساء المؤمنات الحرائر وبين الإماء منهن أو بين العفيفات وغير العفيفات, وإذا انتفت علة هذا التمييز لعدم وجود إماء فى الوقت الحاضر فإنه لم يعد ثم محل لتطبيق الحكم.

    حديث النبى عن الحجاب ( بالمفهوم الدارج حالاً) هو من أحاديث الأحاد التى يسترشد ويستأنس بها, وهو أدنى إلى أن يكون أمرًا مقتيًا يتعلق بظروف العصر لتمييز المؤمنات عن غيرهن, أما الحكم الدائم فهو الإحتشام وعدم التبرج.





    الحجاب دعوى سياسية:

    الحجاب ـ بالمفهوم الدارج حالاً ـ شعار سياسى وليس فرضًا دينيًا ورد على سبيل الجزم والقطع واليقين والدوام, فى القرآن الكريم أو فى السنة النبوية. لقد فرضته جماعات الإسلام السياسى ـ أصلاً ـ لتميز بعض السيدات والفتيات المنضويات تحت لوائهم عن غيرهن من المسلمات وغير المسلمات, ثم تمسكت هذه الجماعات به كشعار لها, وأفرغت عليه صبغة دينية, كما تفعل بالنسبة للبس الرجال للجلباب أو الزى الهندى و " الباكستانى", زعمًا بأنه زى إسلامى, وهذه الجماعات ـ فى واقع الأمر ـ تتمسك بالظواهر دون أن تتعلق بالجواهر, وتهتم بالتوافه من المسائل والهوامش من الأمور, ولا تنفذ إلى لب الحقائق وصميم الخلق و أصل الضمير, وقد سعت هذه الجماعات إلى فرض ما يسمى بالحجاب ـ بالإكراه والإعنات ـ على نساء وفتيات المجتمع كشارة يظهرون بها انتشار نفوذهم وامتداد نشاطهم وازدياد أتباعهم, دون الاهتمام بأن يعبر المظهر عن الجوهر, وأن تكون هذه الشارة معنى حقيقيًا للعفة و الاحتشام وعدم التبرج.



    وقد ساعدهم على انتشار ما يسمى بالحجاب بعض عوامل منها عامل اقتصادى هو ارتفاع أسعار تجميل الشعر وتصفيفه, وازديادها عن مستوى قدرة أغلب الناس. والدليل على أن للعامل الاقتصادى أثرًا فى انتشار ما يسمى بالحجاب, أن هذا العامل ذاته هو الذى يدفع كثيرًا من النساء والفتيات إلى العمل ـ فى الغالب ـ للحصول على موارد مالية أو لزيادة إيراد الأسرة مع أن جماعات الإسلام السياسى تدعى أن عمل المرأة حرام. فالعامل الاقتصادى ـ فى غالب الأحيان ـ هو الذى دفع المرأة إلى العمل رغم الزعم بتحريمه, وهو الذى دفع كثيرًا من النساء والفتيات إلى وضع غطاء للرأس, وإن كان مزركشًا وخليعًا, كأنما الشعر وحده هو العورة لابد أن تستر ثم تكون بعد ذلك غطاء لأى تجاوز أو فجور.

    «« توقيع راجية الشهادة »»



    إن سب الرسول :009: لا يزيد شخصه الكريم إلا رفعة وعلو ومنذ بزوغ فجر الدعوة وهو يستهزأ بشخصه الكريم ويتهم بالسحر والكذب والدجل ومع ذلك فقد انتشرت دعوته .. وإن هذه الهجمات العنيفة على الإسلام لتساعد على نشره في الآفاق ويعرف الناس حقيقته وسماحته

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    آخر نشاط
    18-12-2010
    على الساعة
    09:20 PM
    المشاركات
    80

    افتراضي

    هذان مقالان مملؤان بالكذب والتدليس ومن السهل جدا نقضه
    واكن المشكلة الكبرى أن غالب من يقرأ لهؤلاء القوم لا بفقه فى دينه شئ
    وإن يسر الله سآتى عليه فقرة فقة لأبين ما فيه من جهل وتدليس وكذب

    «« توقيع أبو عبد الرحمن النوبى »»

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    آخر نشاط
    25-09-2011
    على الساعة
    09:01 PM
    المشاركات
    414

    افتراضي

    جمال البناشقيق مؤسس الإخوان في حوار ساخن,حاوره أيمن عبد الملاك

    الدكتور جمال البنا شقيق مؤسس جماعة الاخوان المسلمين حسن البنا يسير خطوات كبيرة عكس مسيرة شقيقه حسن البنا الذي اسس اكبر الحركات الراديكالية في العالم الاسلامي المعاصر, فهو يعتبر ان الحجاب عادة وثنية وكان موجودا قبل الاسلام بألف عام كما يؤكد ان المتشددين من رجال الازهر وغيرهم يعتمدون على آلاف الاحاديث غير الصحيحة والضعيفة مشيرا الى انه لا يوجد نص في القرآن والحديث يدعو لقتل المرتد عن الاسلام وأن الانسان هو الهدف وليس الدين, مشددا على ضرورة ازالة التماثيل السياسية من الشوارع حتى لا ترعب الناس البسطاء.

    € بعض المؤرخين للعنف يقولون ان العنف ظهر في مصر على يد شقيقكم حسن البنا الذي اسس جماعة الاخوان المسلمين في العام 1927... هل كنت تشعر بسلوك عنيف في تصرفات اخيك اثناء وجوده في البيت؟
    هذا غير صحيح لأن حسن البنا كان مرنا جدا جدا وجماعة الاخوان المسلمين الحالية ليس لها اي صلة حقيقية بأفكار وتوجهات ومرونة اخي لأن حسن البنا كان ديمقراطيا وليبراليا جدا, وقد ولد ومات وهو في المرحلة الليبرالية لمصر وعندما قامت ثورة 1919 غنى اناشيد الثورة ثم ظهر دستور 1923 وكان رأي اخي ان هذا الدستور مقبولا واقترح يومذاك ان تكون الانتخابات وفق نظام القائمة وأن يقوم الحكم على وحدة الامة وسيادة الشعب وتداول السلطة وكلها افكار ديمقراطية وليبرالية وليس متشددا كما يدعو الاخوان المسلمين الحاليين. وحسن البنا لم يكن له علاقة بالعنف او استخدام الاساليب العنيفة لاستخلاص الحقوق لكن الاخوان المسلمين الحاليين حاولوا تأويل افكاره وفهمها في غير سياقها.
    € لكن الاخوان دائما يتحدثون عن الامام البنا باعتباره المرجع الاول لهم في جميع افكارهم الحالية بالاضافة للشيخ سيد قطب؟
    الاخوان الحاليون عملاء للحكومة, وليس لهم علاقة اطلاقا بالاخوان في عهد اخي, وسوف اقول لك شيئا ربما يكون غريبا في هذه الايام, ففي ايام حسن البنا لم يكن هناك اعتراض من جانب الاخوان المسلمين سوى على المايوهات العارية على الشواطئ وكانت غالبية السيدات والبنات لا يلبسن الحجاب وكان شعر رؤوسهن مكشوفا.
    € هل كانت زوجة حسن البنا لا ترتدي الحجاب؟
    زوجة حسن البنا لم تكن منقبة, وكانت تضع شيئا بسيطا على رأسها, وأختي فوزية كانت كذلك.
    € انت لك موقف ضد الحجاب لماذا؟
    نعم انا قلت ان الحجاب ليس فريضة كما يدعي علماء وشيوخ الازهر والمتشددون الذين يفهمون الاحاديث بشكل خاطئ, وقلت ان الحجاب عادة وتراث وكان موجودا قبل الاسلام بألفي عام, ثم فرض الحجاب على الاسلام, وليس الاسلام هو الذي فرض الحجاب وحاول الاسلام في البداية التخفيف من الحجاب وابعاده عن الاسلام لكن المجتمع المتخلف تمسك بالحجاب ودائما التخلف يتمسك بمثل هذه الاشياء التي تقهر المرأة وتقلل من شأنها. ففي عهد اثينا كانت تتحرك المرأة بحراسة خاصة, وهذا عكس حياة المرأة بعد الثورة الصناعية التي جعلتها مساوية تماما للرجل وأصبحت تشارك في العمل السياسي والعمل العام.
    € كيف ترى الصراع بين ما يسمى «الاصلاحيون الاسلاميون» الذين تمثلهم وبين العلماء الراديكاليين الذين يقفون ضد حقوق المرأة والتطور في المجتمع؟
    الصراع بين المتشددين وغيرهم من المعتدلين الذين يفهمون الاسلام على حقيقته جاء نتيجة لسوء الفهم من جانب المتشددين الحاليين للاسلام ومحاولتهم فرض الفقه الاسلامي الذي كان سائدا منذ اكثر من الف عام ومحاولتهم تطبيقه على الحياة الحديثة, وهذا جعلنا نفكر بعقول هؤلاء المتشددين ولا نعمل عقولنا. وأنا اقول ان اسلافنا في القرنين الثالث والرابع الهجري وضعوا منظومة المعرفة الاسلامية من التفسير والحديث والفقه ثم انتقلت الدولة الاسلامية من دولة المدينة الى دمشق ثم بغداد وأصبحت الدولة الاسلامية تشبه الامبراطوريات. وقبل الف عام كانت وسائل المعرفة والكتابة قليلة عن طريق الكتاب المنسوخ باليد, ووسائل الاتصال كانت محدودة, لكن فساد الحكم وفساد الحاكم الاسلامي خصوصا عندما حول معاوية بن ابي سفيان جعل الحكم الاسلامي حكما وراثيا في العام 40 هجرية وساد الارهاب على يد عبد الملك بن مروان والحجاج وابن يوسف, ثم جاء العباسيون, وعندما حاول الفقهاء في البداية مجابهة هذا الفساد والارهاب من جانب الحكام لم ينجحوا كذلك فإن كل المحاولات من جانب الهاشميين والخوارج ضد الامويين والعباسيين لم تنجح في تغيير فكرهم, لذلك حاول هؤلاء الفقهاء مسايرة الحكام والتعايش مع فسادهم وارهابهم باصدار فتاوى واتخاذ مواقف تخدم الحاكم الفاسد فقط. وما يحدث الآن من تشدد وظلام هو رجوع الى هذه الفتاوى والمواقف القديمة, والشيخ الغزالي عبر عن ذلك بقوة وصراحة عندما تحدث عن الحاكم الغاصب, وسأل هل نثور عليه ام لا, حينها لم يكن هناك سبيل سوى التعايش معه. وما كان يحدث في العالم الاسلامي طوال الف عام يحدث الآن في المجتمعات العربية والاسلامية, لأن الظلم والاستبداد والفساد ملة واحدة وصنف واحد, والسلطة مفسدة, لذلك صدرت احكام من جانب فقهاء يمثلون مصلحة الدولة الامبراطورية ولا تمثل القرآن ولا تمثل الثابت من السنة والحديث النبوي, وكان هناك مئات الألوف من الاحاديث التي نسبت الى الرسول وهو لم يقلها, فمثلاً الامام احمد بن حنبل كان يعرف مليون حديث وفي هذه الاحاديث الضعيفة جدا وجد المتشددون ضالتهم لفرض الفكر المنغلق على الشعب الاسلامي في العصر الحاضر, والذين يتحدثون عن قتل المرتد عن الاسلام نقول لهم لا يوجد في الاسلام والسنة ما يقول بقيام الحد وقتل المرتد, كل الاخطاء الاخرى مثل السرقة والزنى كانت تفرض عقوبة عليها لكن الردة عن الاسلام ليس فيها عقوبة وهذا يؤكد حرية الاعتقاد في الاسلام, وفي عهد الرسول صلى الله عليه وسلم ارتد كثير من المسيحيين فلم يقم عليهم الرسول اي عقوبة بل كان له موقف واضح عندما قال لا اكراه في الدين, لكن المتشددين قالوا شيئا غريبا ان من ينكر معلوما من الدين يقام عليه حد الردة وكلمة انكار المعلوم من الدين كلمة فضفاضة يمكن ان يوضع تحتها مئات التهم. فمثلاً اذا اعترض مواطن على امر للحاكم, يمكن القول انه يعارض القرآن عندما يأمر بطاعة اولي الامر منكم, واعتبروا الحجاب من المعلوم للدين بالضرورة وأي شيء ينكره يعتبر مرتدا, وهذا يؤكد ان هذه الصياغات ليس الهدف منها حماية الاسلام بقدر ما هو حماية الحاكم, لأن أي تجديد في الفكر سيعتبر مخالفة للحاكم ومخالفة للمعلوم بالضرورة, وكل الاحاديث التي تقلل من قيمة المرأة كلها احاديث ضعيفة جدا, فكانت النتيجة سيئة, والعالم في الماضي كان اكثر تخلفا عن المسلمين لذلك كان الوضع مقبولا في حينه لكن الآن ليس مسموحا ان نلتزم بهذا الفكر الجامد الذي تتبناه مؤسسة الازهر.
    € تقول في كتبك ان الانسان هو الهدف من الرسالات السماوية وليس الدين؟
    في اعتقادي ان الاسلام جاء لينصر الانسان المستضعف على الارض, ليصبح هو الغاية, والدين هو الوسيلة فالانسان اهم من الدين, والرسول كان يفهم ذلك, لذا اقام في المدينة مجتمعا انسانيا. وأكبر قاعدة تسعد الانسان هي قاعدة المساواة وهي التي قامت عليها دولة المدينة الاسلامية.
    € هل تقصد عدم وجود حضارة اسلامية في الاساس؟
    الحضارة الاسلامية جاءت بسبب البقعة الجغرافية الكبيرة للاسلام, فعندما تسقط بغداد تكون هناك القاهرة وعندما تنهار القاهرة تكون هناك دمشق, لكن لم يكن هناك حضارة عامة تشمل الانسان, نعم هناك حضارة اسلامية وعلماء في البقع الجغرافية المختلفة وكان يمكن ان يكون هناك ثورة صناعية في بغداد قبل الثورة الصناعية في بريطانيا بخمسة او ستة قرون, لأن العلم الاسلامي كان للعمل, لكن النظام الاسلامي وقتها كان فاسدا, عكس النظام الملكي الانكليزي الذي كان الملك يصنع حينها كرسيا للعرش من الصوف كرمز لصناعة الصوف التي كانت اساس الاقتصاد الانكليزي, بعكس الحكام المسلمين الذين كانوا يستضيفون شعراء يمدحونهم, لذلك اهتم العلماء بأشياء تافهة تشغلنا نحن حتى الآن مثل النكاح ورضاعة الكبير, وأنا دائما اقول ان الرجوع الى مثل هذه الاشياء تعمم الفساد والتخلف وتسيء للاسلام.
    € هل هناك علاقة بين المتشددين الاسلاميين والفكر الوهابي؟
    الوهابية كان هدفها التجديد لأن المتصوفة وصلوا الى مرحلة سيطروا بها على عقول الناس. لقد هدموا القباب الكبيرة التي كانت موجودة, لكن لا تبنى الامم بهدم القباب.
    € لكن هناك من يعتبر ان المصريين المتشددين تأثروا بالافكار الوهابية عندما عملوا في السعودية في السبعينيات اثناء الطفرة البترولية؟
    هذا صحيح لقد تأثر المصريون بهم, كما ان رابطة العالم الاسلامي بعد ان كانت تعيش على التبرعات المصرية بعدما انتقلت للسعودية بدأت تنشر الكتب وتبنى المساجد وجميعهم كانوا وهابيين لذلك انتشرت كتبهم وأفكارهم الوهابية المتشددة.
    € كيف تجد من يقومون بالحج والعمرة اكثر من مرة؟
    الحج مناسبة لجمع المؤمنين على قلب واحد وهو من اصول الفقه, الاسلام اراد تحقيق العالمية عن طريق الحج, لكن تكرار الحج والعمرة اكثر من مرة خطأ كبير والفقراء والمحتاجون اكثر حاجة الى اموال الحج والعمرة, وأنا قمت بالحج مرة واحدة في حياتي, ودعيت الى عمل عمرة في شهر رمضان فرفضت.
    € كيف تقرأ في رأي الشيخ حسن التراني الذي وافق على زواج المسيحي من المسلمة, وهذا ما يرفضه كل رجال الدين المسلمين تقريبا؟
    هناك تحريم فقط لزواج المسلمة من المشرك €الكافر€ لكن لا يوجد تحريم لزواج المسلمة من اهل الكتاب €المسيحي€ ولا يوجد نص في القرآن او حتى في السنة يمنع زواج المسيحي من المسلمة, لكن بعض الفقهاء قالوا ان اهل الكتاب كافرون, وهناك وجهة نظر اخرى تقول بأن اهل الكتاب ليسوا كافرين باعتبار ان القرآن ميزهم عن الكافرين والمشركين, ودعا الى التعامل معهم بحب كما دعا الى الزواج منهم وكلها اشياء تضع اهل الكتاب في مكانة اعلى من الكافرين, لكن هناك وجهة نظر ثالثة تقول ان هذا الزواج سوف ينتج عنه اطفال وستكون الاسرة الجديدة قطعة من المجتمع لأن الاطفال سوف ينقسمون بين اهل الزوجة المسلمة وأهل الزوج المسيحي, والدين من صميم اي مجتمع سواء أكان شرقيا او غربيا وبالتالي هناك احتفالات دينية للطرفين وهذا سوف ينشأ عنه مشكلات للاسرة, وبالتالي نسبة نجاح هذا الزواج لا تتعدى 1€.
    € انت تدعو الى التدخين في شهر رمضان, وأن هذا التدخين لا يفطر الصائم. إلام تستند في هذا الرأي؟
    هذه قضية بسيطة جدا لا يوجد في القرآن الكريم والسنة اي شيء يتعلق بالتدخين, وبالنسبة الى الاشياء الجديدة على الاسلام مثل التدخين يكون الرأي فيه اجتهاداً بمعنى ضرورة اجتماع العلماء واتفاقهم على رأي واحد حول التدخين, وإذا وصلوا الى ان التدخين حلال يكون حلالا وإذا قالوا حراما يكون حراما وهذا الرأي من جانب المجتهدين غير ملزم لأنه لم يأت في القرآن او السنة لكن من يقتنع به يأخذ به, والعكس بالعكس لكن القول بأن آراء هؤلاء المجتهدين والعلماء انها ملزمة وواجبة فإننا نجعلهم مشرعين وشركاء في التشريع مثل القرآن والسنة, وهنا يصبحون مثل ولاية الفقيه وأنا اقول لا يوجد تحريم شرعي للتدخين في رمضان وأن التدخين في رمضان لا يفطر الصائم.
    € هناك من يعملون في صناعة وبيع التماثيل التي تستخدم في الديكور في المنازل, وهناك من نعت هؤلاء بالكفر ووصف هذه التماثيل بالاصنام, كيف ترى ذلك؟
    الحديث عن التماثيل باعتبارها اصناماً كان في بداية العهد الاسلامي عندما كان الاسلام ضعيفا وكان يخشى من اي مؤثرات تؤثر فيه, لكن اليوم الاسلام موجود في كل بلاد العالم, ولا يخشى عليه في شيء.
    € لكن طالبان حطموا تمثال بوذا باعتباره صنما؟
    ان التماثيل السياسية مثل تمثال رمسيس ولينين وصدام تثير نوعا من الرهبة والخوف لدى المواطنين العاديين والبسطاء وهذا ضد روح الاسلام, لأن المسلم الآمن يجب ان يخاف من الله فقط. وأنه لا إله إلا الله لكن اثارة الرهبة والخوف في الناس من جانب هذه التماثيل يجعلهم آلهة على الناس وشيئا فشيئا يكون هؤلاء مطاعين من جانب اصحاب هذه التماثيل وأنا ضد هذه التماثيل التي تخيف الناس.
    € لكن كيف تتعامل مع الذين يضعون صورة للرئيس جمال عبد الناصر في البيت مثل غالبية المصريين؟
    الاسلام لا يتدخل في كل كبيرة وصغيرة في الحياة لأن الاسلام لا يمثل كل الحقيقة, وهو فقط يمثل جزءا رئيسيا من الحقيقة. ففي العلوم الرياضية مثلا اضافة واحد الى واحد يساوي اثنين والاسلام ليس له علاقة بهذا, وهذه القاعدة كانت موجودة قبل الاسلام وستـظل قائمة حتى بعد الاسلام.
    € هناك من يؤسلم كل شيء فهناك القنوات الاسلامية, والفوائد البنكية الاسلامية؟
    انا ضد استخدام الاسلام في كل شيء, هناك من يستخدمون الاسلام كشعار للكسب والتجارة.
    € كيف تقرأ شعار: الاسلام هو الحل؟
    الاسلام هو الحل شعار انتخابي, ودعائي, فيه كل مميزات الشعارات الناجحة وباعتبار الانتخابات نظام مزايدات يزايدون بهذه الشعارات لكسب قلوب الناخبين لكن ليس للشعار اي علاقة بالاسلام, فقط له علاقة بالمكاسب الانتخابية. وإذا كانت الشيوعية ستكسب الاخوان كان يمكن ان يقولوا الشيوعية هي الحل. انهم يبحثون عن المكاسب السياسية بغض النظر عن مضمون ومعنى الدين والاسلام.
    € البعض يقدم حلولا اسلامية مثل علاج الكبد بطريقة اسلامية... هل هذا موجود في الاسلام؟
    هذه تجارة وهي غير موجودة نهائياً في الاسلام والسنة؟
    € ماذا عن اقتراح الدكتورة نوال السعداوي بكتابة اسم الأم اضافة الى اسم الأب في شهادة ميلاد الطفل؟
    أنا أقف تماماً مع الدكتورة نوال السعداوي في هذا الرأي واعتقد انه رأي صائب جداً, لأن الطفل هو ابن للأب والأم معا وليس ابنا للأب فقط. فهي التي تحمل وتربي الطفل وهي اولى بكتابة اسمها من الرجل.
    € لكن لماذا يقف الازهر ضد مثل هذه الآراء؟
    العادات والتقاليد والتمسك بأحاديث ضعيفة من جانب رجال الأزهر هو سبب ما نعيشه من تخلف وفساد وهذا دليل على الانغلاق وعلى ان عقل المسلم اصبح صدئاً لأن باب الاجتهاد والتجديد والتنوير اغلق منذ ألف عام, والدليل على ذلك ان الناس تسأل في موضوعات تافهة وبسيطة, لو كانوا يعملون بالعقل فيها ما كان هناك حاجة للسؤال.
    € هل تعتقد ان هناك علاقة بين الابداع والتمرد... هناك من ينادي بضرورة الرفض والتمرد على الواقع السيئ للوصول الى الابداع والابتكار؟
    هناك من يحصر الابداع في السينما والاعمال المسرحية وغيرها, لكن يغيب عن هؤلاء ان الابداع في شتى انواع الحياة سواء كان في الاقتصاد او السياسة أو الاصلاح الاجتماعي وهؤلاء يشبهون الفقهاء الذين قالوا ان الشرع خاص بهم فقط ولا يستطيع احد غيرهم ان يحكم باحكام شرعية.
    € كثير من الشيوخ يقولون ان من يعملون في الفن والسينما مصيرهم النار ولا مكان لهم في الجنة, هل تتفق معهم؟
    هذا كلام خاطئ لأن الراقصة قد تكون افضل من شيوخ كثيرين في الازهر, واقرب الى الله من شيخ في الازهر, وانا متأكد ان تحية كاريوكا اشهر راقصات مصر اقرب الى الله من شيوخ كثيرين جداً.
    € إذاً انت تعتقد ان هيفاء وهبي وغيرها من فنانات الكليب سيكون لهن مقاعد في الجنة؟
    بالتأكيد لأن الاسلام يقوم على المقاصة, بمعنى حساب السيئات الى الحسنات. هيفاء يمكن ان تكون قامت ببعض السيئات, لكن من يدري انها تقوم بأعمال خيرة كثيرة جداً جداً, وأنا اعلم تمام ان السيدة تحية كاريوكا لم ترتكب الفحشاء طوال حياتها وكانت دائما تتزوج زواجا شرعياً, كانت عندما تحب شخصا تتزوجه لذلك تزوجت حوالى 9 ونحن هذه الايام نرى شيوخا كثيرين يعلمون الناس من خلال الفضائيات والله يعلم بما يفعلون.
    € هناك انواع زواج جديدة في الجامعات المصرية مثل الزواج بالدم والزواج بالكاسيت, وغيرها من الانواع, كيف ترى الى هذه الانواع من الزواج؟
    اعتقد ان هذا الزواج نوع من التحايل على الزواج الشرعي, لو ان الصورة الشرعية طبقت لما كان هناك حاجة الى مثل هذه الزيجات لان فترة البلوغ تكون عند سن 15 عاماً, وتكون هناك غريزة جنسية قوية لا تستطيع قوة ان تقهرها, كما ان قهرها ليس من الاسلام والحل هو الزواج وللأسف الآباء والامهات الاغبياء سبب هذه المشكلة عن طريق التشدد في تكاليف الزواج, وانا ادعو الى انشاء شقق صغيرة لمساعدة هؤلاء الشباب على الزواج, وكان يجب على البنوك الاسلامية التي تدعي الاسلام ان تقوم بعمل خيري بانشاء شقق صغيرة رخيصة الثمن لمساعدة هؤلاء الشباب لكن هذه البنوك الاسلامية لا تبني سوى الفيلات والشقق الواسعة جدا غالية الثمن.
    € هل هناك فرق بين فوائد البنوك الاسلامية وفوائد البنوك غير الاسلامية؟
    الفوائد هي الفوائد ولا فرق بين هذا وذاك والاخوان المسلمون الذين يرفضون وضع اموالهم في البنوك كما يقولون هدفهم سياسي وليس مساعدة الناس على فعل الحلال, وفي الماضي كانت اموال الدين وسيلة للاسترقاق, لأن الفقير هو الذي يستدين من الغني, وعندما لا يستطيع رد الدين كان يصبح عبدا لأن جسم المدين هو الضمان ومن اجل هذا كان التحريك للربا, لكن في حال البنوك انا اذهب بكامل ارادتي للبنك والبنك يقوم بعمل مشروعات يكسب منها الكثير, يعطي نسبة ويأخذ هو نسبة والمشروع الذي اقامه يستفيد منه العاملون فيه والمجتمع ايضا اذا اين الحرام في هذا؟
    € تقريبا كل شيوخ الاسلام ضد امامة المرأة, هل توافق انت عليها؟
    نعم انا مع امامة المرأة للرجال في الصلاة اذا كانت اكثرهم علماً بالاسلام, وهناك سؤال مهم للغاية وهو اذا كانت المرأة اكثر علما بالقرآن من الرجل فأيهما نجعله اماما, هل الرجل الجاهل, ام المرأة العالمة لأن الرسول قام بوضع الاساس في هذه المشكلة وهو ان يكون الامام اكثر علماً بالقرآن ولم يشترط ان يكون رجلا, وبناء على هذا المعيار فإن الرسول جعل صبيا اماما على رجال وشيوخ كبارا عندماكان هذا الصبي الصغير اعلمهم بالقرآن والرسول جعل سالب عبد ابي حذيفة اماما. إذاً العلم بالقرآن هو مبرر الامامة.
    € لكن من يرفضون امامة المرأة يقولون ان السيدة عائشة لم تكن اماما رغم علمها بالقرآن؟
    كان هناك ظروف مجتمعية تمنع السيدة عائشة من امامة المصلين, لكن هذا ليس من الاسلام ولم يدعوا الى قصر الامامة على الرجل. ثق ان هؤلاء لا يطبقون سوى العادات والتقاليد, بدليل ليس هناك شيخ من هؤلاء يمكن ان يزوج ابنته كما زوج الرسول ابنته فاطمة من علي بن ابي طالب.
    € انت لك موقف من قضايا النسب للأطفال الذين خدعت امهاتهم بزواج لم يكن فيه ورقة او مستند؟
    نعم انا مع القاضي الذي حكم لصالح نسب الطفلة لينا لامها هند الحناوي ووالدها احمد الفيشاوي, لأن الاب خدع الام واقام معها علاقة جنسية ولا يريد الاعتراف بنتيجة هذه العلاقة.

    «« توقيع بارة »»

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    آخر نشاط
    18-12-2010
    على الساعة
    09:20 PM
    المشاركات
    80

    افتراضي

    يا بارة أما وجدت غير هذا المخرف لتستشهد بكلامه

    «« توقيع أبو عبد الرحمن النوبى »»

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-08-2019
    على الساعة
    01:40 PM
    المشاركات
    269

    افتراضي

    يا بارة أما وجدت غير هذا المخرف لتستشهد بكلامه

    نعم أخى أبو عبد الرحمن النوبى فهؤلاء النصارى للأسف الشديد يعتبرون أن كلام هذا الشخص ومن

    هم على شاكلته حجة على الإسلام والمسلمين وكأنه قرأن منزل من السماء أو أحاديث صحيحة لا

    تقبل التشكيك اطلاقا وهذه هى الطامة الكبرى فهؤلاء المرتزقة الذين يطلقون على أنفسهم مفكرين

    والفكر منهم برئ يظنون أنهم بأرائهم الشاذة يستطيعون أن يغيروا الدين ويبتكروا اسلاما جديدا تماما

    كما يتمنى الغرب وهم بذلك غارقون فى الوهم ولم ولن تفلح محاولاتهم اليائسة أبداً
    التعديل الأخير تم بواسطة أبو حته ; 21-07-2010 الساعة 02:43 PM

    «« توقيع أبو حته »»

    وَإِنَّ مِنْهُمْ لَفَرِيقاً يَلْوُونَ أَلْسِنَتَهُمْ بِالْكِتَابِ لِتَحْسَبُوهُ مِنْ الْكِتَابِ وَمَا هُوَ مِنْ الْكِتَابِ وَيَقُولُونَ هُوَ مِنْ عِنْدِ
    اللَّهِ وَمَا هُوَ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَيَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ ( آل عمران : 78 )


    الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ لِلرَّحْمَٰنِ ۚ وَكَانَ يَوْمًا عَلَى الْكَافِرِينَ عَسِيرًا

    (الفرقان : 26 )


    الأدلة المنطقية على أن القرأن كلام الله وليس كلام النبى

    http://www.ebnmaryam.com/vb/t405.html

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    آخر نشاط
    27-07-2010
    على الساعة
    09:07 AM
    المشاركات
    27

    افتراضي

    بصراحة انا لم افهم شيئ من كلامه ولا احب ان اقرأ ماكتبه لا اني متأكدة وواعية ان الحجاب من الفرائض على نساء المسلمين لاسباب عديدة ومن اهمها:
    1- حب الاسلام ان تستتر المرأة لان الحجاب ليس فقط غطاء على الرأس انما لو تمكنت من ان تستر شعرها فأن من الاكيد لها ان تستر جميع مفاتنها وعند ذلك سوف تقل المعاملات الاأخلاقية في المجتمع من قبل الرجال ومن الاسباب الاخرى
    2-ان الله والنبي قد امرنا بتباع امهات المؤمنين في جميع امورهم ورضي اله عنهم كانو لابسات للحجاب لذلك الحجاب فرض وهناك الكثير من الادلة على وجوب الحجاب ولكن ساكتفي بهاتين النقطتين

    «« توقيع ((((حياتي كلها لله)))) »»

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    آخر نشاط
    13-02-2016
    على الساعة
    11:45 AM
    المشاركات
    425

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ((((حياتي كلها لله)))) مشاهدة المشاركة
    بصراحة انا لم افهم شيئ من كلامه ولا احب ان اقرأ ماكتبه لا اني متأكدة وواعية ان الحجاب من الفرائض على نساء المسلمين لاسباب عديدة ومن اهمها:
    1- حب الاسلام ان تستتر المرأة لان الحجاب ليس فقط غطاء على الرأس انما لو تمكنت من ان تستر شعرها فأن من الاكيد لها ان تستر جميع مفاتنها وعند ذلك سوف تقل المعاملات الاأخلاقية في المجتمع من قبل الرجال ومن الاسباب الاخرى
    2-ان الله والنبي قد امرنا بتباع امهات المؤمنين في جميع امورهم ورضي اله عنهم كانو لابسات للحجاب لذلك الحجاب فرض وهناك الكثير من الادلة على وجوب الحجاب ولكن ساكتفي بهاتين النقطتين


    بارك الله فيكي اختي الكريمة ... ولكل اخواني المسلمين الي شاركوا بالموضوع

    ولو سمحت يا بارة ... انا طلبت رأي اخواني واخواتي المسلمين فقط ما طلبت رايك عشان تشارك بالموضوع وتضع لي جمال البنا واصلا ما قريته ... لأن انا مؤمنة ان الحجاب فرض وانا محجبة والحمدالله
    التعديل الأخير تم بواسطة راجية الشهادة ; 21-07-2010 الساعة 09:24 PM

    «« توقيع راجية الشهادة »»



    إن سب الرسول :009: لا يزيد شخصه الكريم إلا رفعة وعلو ومنذ بزوغ فجر الدعوة وهو يستهزأ بشخصه الكريم ويتهم بالسحر والكذب والدجل ومع ذلك فقد انتشرت دعوته .. وإن هذه الهجمات العنيفة على الإسلام لتساعد على نشره في الآفاق ويعرف الناس حقيقته وسماحته

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    آخر نشاط
    27-07-2010
    على الساعة
    09:07 AM
    المشاركات
    27

    افتراضي

    وبارك الله فيكي ايضا يا اختي راجية الشهادة واتمنى من الله لكي التوفيق في هذا العمل الرائع واسئل الله لكي ولكل العاملين في هذا المنتدى الجميل الثواب والنجاح الدائم....

    «« توقيع ((((حياتي كلها لله)))) »»

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الديانة
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-08-2019
    على الساعة
    11:33 AM
    المشاركات
    4,768

    افتراضي


    اخواني واخواتي الكرام ... انا لقيت شخص اسمه المستشار محمد سعيد العشماوى ويقول ان الحجاب ليس فرض بالدليل


    أختي الكريمه لا تسمعي من كل هبّ ودبّ فهُناك من يُريد ألقاء الضوء على نفسه بأي طريقه مثله كمثل حسن البنا وخلاصتهم لا يعرفون الفقه ولا في أصوله حتى ولا يعرفون في أي كوكب هم

    هذا المدعو العشماوي مُنحرف عن الدين وبدأ يتهم الصحابي الجليل أبي بكر الصديق رضي الله عنه الذي ذكره الله تعالى في كتابه الحكيم

    أنه أغتصب حقوق النبي بعد ما تولى الخلافه وأن الزكاة أنتهت عندما توفي النبي في كتابه الفاسد الخلافه الاسلاميه صفحه رقم 106



    فمن هو لكي يطعن في شخص ذكره الرحمن ووصفه بالتقي فهذا العشماوي لا يسوى حتى جناح باعوضه

    وهذا يالنسبه للحجاب والخمار


    http://www.islam-qa.com/ar/ref/47569...81%D8%B1%D8%B6

    «« توقيع الكونت »»

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    آخر نشاط
    13-02-2016
    على الساعة
    11:45 AM
    المشاركات
    425

    افتراضي

    بارك الله فيك اخونا الكونت ... وان شاء الله ... ماراح اسمع مثل هذا المدعو العشماوى

    وعن تخاريفه ... وتخاريف غيره

    و جزاك الله كل خير اخونا الكونت

    «« توقيع راجية الشهادة »»



    إن سب الرسول :009: لا يزيد شخصه الكريم إلا رفعة وعلو ومنذ بزوغ فجر الدعوة وهو يستهزأ بشخصه الكريم ويتهم بالسحر والكذب والدجل ومع ذلك فقد انتشرت دعوته .. وإن هذه الهجمات العنيفة على الإسلام لتساعد على نشره في الآفاق ويعرف الناس حقيقته وسماحته

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

هل صحيح ان الحجاب فرض ام انه غير فرض ؟؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هل هذا صحيح ؟؟
    بواسطة محبة الصحابه في المنتدى قسم الحوار العام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 24-10-2011, 10:40 AM
  2. ~~ الحجاب.. الحجاب يا فتاة الإسلام ~~
    بواسطة أبو علي المغربي في المنتدى قسم الأسرة والمجتمع
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 05-10-2008, 01:10 AM
  3. الحجاب أختاه ...... الحجاب نجاتك فلاتترددي بالدخول ...
    بواسطة hashem35 في المنتدى قسم الأسرة والمجتمع
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-04-2008, 12:27 AM
  4. الحجاب الحجاب يا أختنا
    بواسطة جمال البليدي في المنتدى قسم الأدب والشعر
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-08-2007, 09:45 AM
  5. أكتشفت معجزة فى الدين الأسلامى(الحجاب معجزة إسلامية) -الإعجاز العلمي في الحجاب
    بواسطة مجاهد في الله في المنتدى قسم الأسرة والمجتمع
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 08-06-2007, 03:13 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

هل صحيح ان الحجاب فرض ام انه غير فرض ؟؟

هل صحيح ان الحجاب فرض ام انه غير فرض ؟؟