هذا البحث الذي تم في ثلاثة شهور أثبت بالأدلة القاطعة أن ثلثي ( 2 من كل 3) أساقفة أمريكا علموا بأن القساوسة الذن هم تحتهم في الترتيب الكنسي ، قد مارسوا إعتداءات جنسية قذرة على شعب الكنيسة ، و أن هؤلاء الأساقفة تجاهلوا هذا و لم يعزلوا أو يعاقبوا القساوسة الذين ثبتت إدانتهم ، بل تستروا عليهم .
أما الإعتداءات المقصودة ، فسأنقلها كما هي و لن أترجمها لأنني متقزز :
Most protected priests were accused of sexually abusing minors - primarily adolescent boys, but also younger ones, and a sizable number of girls of various ages. The newspaper’s study also covered behavior that indicated a sexual attraction to minors, such as viewing child pornography or, in one case, trading sexually charged e-mails with someone a priest believed was a minor.

و يقول البحث أن هذا إستمر لعشرات السنين و مازال مستمراً .

الأهم من ذلك أن البحث به قائمة بالأساقفة و جرائمهم (بل و يسمح بالبحث في القائمة لطولها )
أنا لاحظت أن أول أسقف في القائمة دفع تعويض مليون دولار للضحايا !!
من أين أتى أسقف (متفرغ للعبادة و لا يجوز له البيع و الشراء و لا المعاملات المادية) بهذا المبلغ ؟

http://www.dallasnews.com/cgi-bin/bi...02/priests.cgi