أى متنصـــــر لا يساوى ثمن حذائــــــــــه.....!!!!!!


آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

أى متنصـــــر لا يساوى ثمن حذائــــــــــه.....!!!!!!

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: أى متنصـــــر لا يساوى ثمن حذائــــــــــه.....!!!!!!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    آخر نشاط
    25-01-2011
    على الساعة
    01:42 PM
    المشاركات
    35

    Talking أى متنصـــــر لا يساوى ثمن حذائــــــــــه.....!!!!!!


    أى متنصـــــر لا يساوى ثمن حذائــــــــــه.....!!!!!!


    ولا عدوان إلا على الظالمين والعاقبة للمتقين،وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن(مـُحمــَداً)عبده ورسوله اللهم صلى عليه وعلى أصحابه وأزواجه الطيبين الطاهرين ثم أما بعد


    زويمر قالها بكل صراحة : أى متنصر لا يساوى ثمن حذائه
    لا يوجد إنسان عاقل على وجه الأرض يمكن أن يتحول من الإسلام للنصرانية .. أبداً ..
    أبداً .. لا يوجد إنسان يحترم آدميته يتحول من الإسلام للنصرانية …
    تأمل فى الحالات المرضية التى تفرضها علينا وكالات الأنباء .. تأمل فى تلك الوجوه الشائهة التى يقولون أنها تنصّرت .. ستجد البلادة والغباء والمرض يقفز من وجوههم الكالحة العقيمة التى تدل على أنهم أحقر من الخنازير ..
    إن ما أقوله عن هؤلاء الذين تنصروا ليس بدعا من القول .. ولكن من يشاركنى هذا الرأى هم عتاة التنصير من شياطين الإنس الذين يسعون بكل جهدهم لنشر العقيدة النصرانية الوثنية الضالة …
    لا يجد المبشرون شيئاً يجذب الإنسان للنصرانية سوى الجنس والأموال .. والأغرب أن العاهرات اللائى يقمن بهذا الدور القذر يعتقدن أنهن يحصدن الحسنات التى ستلقى بهم فى الملكوت .. فكل واحدة تفتح رجليها أكثر من صاحبتها تضمن دخولاً سريعاً للملكوت !
    ولكم أن تتخيلوا أن شخصا يعتنق عقيدة من أجل الدعارة والأموال .. فمثل هذا الشخص لا يستحق أن يُحسب على جنس البشر ..
    يقول عميد المنصّرين فى العالم الهالك " صموئيل زويمر " عن السفهاء الذين يتركون الإسلام من أجل الغايات القذرة :
    " لقد جربت الدعوة إلى النصرانية فى أنحاء الكرة من الوطن الإسلامى ؛ وأن تجاربى تخوّلنى أن أعلن بينكم على رؤوس الأشهاد ، أن الطريقة التى سرنا عليها إلى الآن لا توصلنا إلى الغاية التى ننشدها . فقد صرفنا من القوت شيئاً كثيراً ، وأنفقنا من الذهب قناطير مقنطرة . وألفنا ما استطعنا أن نؤلف ، وخطبنا ما شاء الله أن نخطب ، ومع ذلك فإننا لم ننقل من الإسلام إلى النصرانية إلا عاشقاً بنى دينه الجديد ، على أساس الهوى ، أو نصاباً سافلاً لم يكن داخلاً فى دينه من قبل ، حتى نعده قد خرج عنه بعد ذلك ، ولا محل لديننا فى قلبه حتى نقول إنه دخل فيه .
    ومع ذلك فالذين تنصّروا ، لو بيعوا بالمزاد لا يساون ثمن أحذيتهم ، فالذى نحاوله من نقل المسلمين إلى النصرانية ، هو أشبه باللعب منه بالجد ، فلتكن عندنا الشجاعة الكافية لإعلان أن هذه المحاولة قد فشلت وأفلست . وعندئذ يجب علينا قبل أن نبنى النصرانية فى قلوب المسلمين أن نهدم الإسلام من نفوسهم ، حتى إذا أصبحوا غير مسلمين سهل علينا ، أو على من يأتى بعدنا أن يبنوا النصرانية فى نفوسهم أو فى نفوس من يتربون على أيديهم . إن عملية الهدم أسهل من عملية البناء ، فى كل شئ إلا فى موضوعنا . لأن هدم الإسلام فى وجدان المسلم معناه هدم الدين على العموم ، وهى خطة مخالفة لما ندعو إليه ، لأنها خطة إلحاد وإنكار للأديان جميعاً ، ولكن لا سبيل إلى تخليص المسلمين من الإسلام غير هذا السبيل " أ.هـ (*>>>>>>>>تابعونــــــــــــــــــــــــــــــــــ ا ــــا

    «« توقيع elqurssan »»

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    آخر نشاط
    25-01-2011
    على الساعة
    01:42 PM
    المشاركات
    35

    Talking تابع:-2-أى متنصـــــر لا يساوى ثمن حذائــــــــــه.....!!!!!!

    شكــــــــراً للمتابعــــــــة
    منذ مائة عام والنصارى يسيرون على نهجه .. يعلمون أن المتنصر لا يساوى ثمن حذاؤه .. يعلمون أن سبيلهم للتنصير هو فتيات الليل والأوراق الخضراء والزرقاء ..
    بالله عليكم ما رأيكم فى ديانة تقوم على الفياجرا والواقى الذكرى ومئات الدولارات وسب الإسلام ؟؟

    زويمر لخّص الموضوع فى معادلة : الطعن فى الإسلام + الإلحاد = نصرانية .
    زويمر يعترف اعترافا صريحاً بأنه لا يمكن لمسلم عاقل أن يعتنق النصرانية على الإطلاق .. وأن من يعتنقها " نصابا سافلاً " أو " عاشقا " أوقعت به فتيات الكنيسة وغانيات التنصير .. بل ويذهب زويمر إلى أن من يعتنق النصرانية من هؤلاء لم يكن مسلماً من الأساس .. فزويمر يعرف أن المسلم لا يتخلى عن دين التوحيد الخالد ، لينحرف إلى دين الإله المنتحر والثالوث و وفتحتى رجليك لكل عابر …
    ما قاله زويمر هو القاعدة الرئيسية التى تحكم جميع حركات خفافيش الكنائس التى تطعن فى الإسلام العظيم .. فما يهم تلك الحفافيش الكنسية هو إخراج المسلم من عقيدته بإثارة الافتراءات الرخيصة التى لا يأبه بها عاقل .. ومن ثم ليحدثوه عن يسوع الذى صُلب من أجلنا .. عن المحبة والحنان .. عن عهد النعمة .. عن فداء البشرية …
    لا يمكن لنصرانى أن يبشر بعقيدته الضالة دون سب الإسلام أو الافتراء على حبيبنا وقدوتنا الرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم ؛ ذلك أن النصرانية لا يوجد بها أى شئ يجذب الإنسان .. فها هو الغرب المتقدم يهرع لاعتناق الإسلام العظيم .. مجلس الكنائس العالمى يحذر من أسلمة أمريكا و أوروبا خلال ثلاثة عقود من الزمان .. السافل البذئ بيندكت السادس عشر بابا الفتيكان يكاد يُصاب بالجنون لفشل البعثات التنصيرية وهدر تريليونات الدولارات واليوروات دون نتيجة ملموسة .. الكل يقف مذهولاً أمام ذلك الرجل العظيم الذى لا يستطيع البشر محاربة رسالته التى تلقاها من خالق الكون ..
    تأملوا فى حملة نصارى مصر على الإسلام .. تأملوا فى فضائحيات الكنيسة
    الأرثوذكسية التى تسب الرسول الأعظم آناء الليل وأطراف النهار .. تأملوا فى مئات المواقع الإليكترونية التى أطلقها عتيد الإجرام شنودة الثالث لتسب الإسلام وتُشنع عليه .. ماذا فعلت هذه الحملات الصاخبة الممولة بمليارات الدولارات ؟؟؟
    هل زادت من عدد نصارى مصر ؟؟

    هل حدّت من تحول نصارى مصر للإسلام ؟؟
    هل أثرت على المسلمين
    >>>>>>>>>>تابعونــــــــــــا

    «« توقيع elqurssan »»

أى متنصـــــر لا يساوى ثمن حذائــــــــــه.....!!!!!!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. زويمر قالها بكل صراحة : أى متنصر لا يساوى ثمن حذائه .
    بواسطة صحبي محمد في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 25-12-2010, 09:13 AM
  2. أى متنصـــــر لا يساوى ثمن حذائــــــــــه.....!!!!!!
    بواسطة elqurssan في المنتدى قسم النصرانيات العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 30-03-2010, 09:29 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

أى متنصـــــر لا يساوى ثمن حذائــــــــــه.....!!!!!!

أى متنصـــــر لا يساوى ثمن حذائــــــــــه.....!!!!!!