إرادة بناء كنيسة مارجرجس في بلدة ماحص الأردنية .


آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

إرادة بناء كنيسة مارجرجس في بلدة ماحص الأردنية .

النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: إرادة بناء كنيسة مارجرجس في بلدة ماحص الأردنية .

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    آخر نشاط
    27-12-2010
    على الساعة
    09:43 AM
    المشاركات
    8

    افتراضي إرادة بناء كنيسة مارجرجس في بلدة ماحص الأردنية .

    [B]إ ادة بناء كنيسة مارجرجس في بلدة ماحص الأردنية .
    في سنة 1958م جاء نصراني من أمريكيا فنزل في مدينة الفحيص وأراد هو ومن معه بناء كنيسة في مقام الخضر في ماحص ، فذهب محمد قطيش الشبلي ومعه مروان الخطيب فطبعوا كتب خاطبوا فيها جهات رسمية واتصلوا مع عطوفة المحافظ وعلقوا هذا الكتاب على أبواب المحلات والبيوت في ماحص ـ المتضمن رفض هذه الكنيسة في ماحص ـ ، والنتيجة كانت الموافقة على عدم بناء كنيسة في المقام ، ووقف معهم الأستاذ المسيحي فريد العكروش . ولذا تم الاتفاق على منع النصارى من تعليق الصلبان في المقام أو بناء كنيسة أو وضع الحناء والبخور عليه " .
    فالحمد لله الذي وفق المسلمين لمنع النصارى من بناء الكنيسة التي أرادوها ، قد حاول النصارى عدة مرات بناء كنيسة في بلدة ماحص المسلمة ولكن المسلمون منعوهم ، وهنا حقيقة يغفلها كثير من المسلمين وهي أنَّ النصارى إذا حاربوا المسلمين استغاثوا بقبر جرجس لنزول النصر عليهم وحلول الهزيمة على المسلمين ، وللأسف تجد المسلمين في عيد الخضر ( جرجس ) يبيعون للنصارى ويشاركوهم في عيدهم ويفرحون معهم ، ولا يدري المسلمون أنَّ النصارى يدعون على الإسلام والمسلمين داخل قبر جرجس .
    يقول الواقدي في (( فتوح الشام )) ( 1 / 142) في بيان فتح المسلمين لرستن: (( فلبس المسلمون [ لفتح الرستن وهي بلدة بين حماة وحمص بقيادة أبو عبيدة بن الجراح وخالد بن الوليد ] السلاح والعدد ورجعوا إلى الأبواب والاسوار واجتمع أهل أحمص ببطريقهم هربيس وقالوا: ما عندك من الرأي في أمر هؤلاء العرب ، فقال الأمر عندي أن نقاتلهم ولا نريهم منا ضعفاً .
    قالوا: فإن الزاد قد نفد من مدينتنا وقد أخذه القوم منا وما سمعنا بمثل هذه الحيلة ، فقال هربيس : ما لكم تعجزون عن حرب عدوكم وما قتل منكم قتيل ولا جرح منكم جريح ولم تصبكم شدة ولا جوع وإنما أصابوا منكم على غرة ، ولو دخلوا المدينة لما قدروا عليكم ، وأقل الرجال على السور يكفيكم إياهم وعندي من الزاد في قصري ما يعم كثيركم المدة الطويلة وما أحسب أن الملك هرقل يغفل وسيبلغه خبركم ويوجه العساكر.
    قال الواقدي: وكان عند البطريق هربيس في قصره جب عظيم مملوء طعاماً ففتحه وفرق الطعام على أهل حمص فسكنت بذلك نفوسهم وجعل البطريق يفرق على كبيرهم وصغيرهم بقية يولمهم ذلك وقد انحصر أهل حمص جميعهم فنفذ ذلك اليوم نصف ما في الجب ، وقال لهم : اقنعوا بما أعطيتكم ثلاثة ايام ، وابرزوا إلى حرب عدوكم ثم أخذوا أهبة الحرب ، وعرض عسكره وانتخب منهم خمسة آلاف فارس من أولاد الزراوزة والعمالقة لا يساويهم غيرهم فيهم ألف مدبجة ملكية ، وفتح خزانة جده جرجيس وفرق عليهم الدروع والجواشن والبيض والمغافر والقسى والنشاب والحراب.
    وأقبل يحرضهم على القتال ويوعدهم بالمدد والنجدة من الملك هرقل ثم دعا بالقسوس والرهبان وقال لهم: خذوا أهبتكم وادعوا المسيح أن ينصرنا على العرب فإن دعاءكم لا يحجب ولا يرد ، قال : فدخلوا كنيستهم المعظمة عندهم وهي كنيسة جرجيس وهي الجامع اليوم ونشروا المزأمير وضجوا بالتهمير واقبلوا يبتهلون بكلمة الكفر ، وباتوا بقية ليلتهم على مثل ذلك )) .
    فتأمل الكلام الأخير !!! .
    [/B]

    «« توقيع حسان الشامي »»

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    آخر نشاط
    26-06-2009
    على الساعة
    11:03 PM
    المشاركات
    1

    افتراضي ادارة بناء كنيسة مار جرجس

    ان هذا المقام من ضمن عدة مقامات للقديس جاورجيوس الذي لقب بالخضر وان له عدة مقامات في الاردن وفلسطين ولبنان ومصر ودول اوروبية وليس المقام للرجل الصالح المذكور في صورة الكهف وان قصة الرجل الصالح الذي لقب بالخضر عند المسلمين تثير كثير من الجدل بين علماء المسلمين وان المقام موجود من عام 1840 قبل انشاء بلدة ماحص وان صورة اهل الكف الموجودة في المقام قام بوضعها احد الرجال البارزين المسوولين عن المقامات في الاردن وان اراضي ماحص كانت حسب كتاب تاريخ بلدة ماحص تعود الى اهل الفحيص وان العلاقة بين اهل الفحيص وماحص علاقة اخوية بالروابط العشائرية والجيرة لا تسفدها الديانه كونه ورد في القران لكم دينكم ولى ديني

    «« توقيع raged.farah »»

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    آخر نشاط
    20-02-2011
    على الساعة
    02:45 AM
    المشاركات
    156

    افتراضي

    يا اخي فلتك من هاي الدواوين وقصص النت هذه
    ولا يوجد شيء اسمه الداعاء لجرجس هذا !! الدعاء لله تعالى وحده فقط وان كنت تؤمن وتخاف من يدعو بغير الله فانك تشرك بالله !!

    «« توقيع عدوي »»

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    آخر نشاط
    27-12-2010
    على الساعة
    09:43 AM
    المشاركات
    8

    افتراضي

    جاء في كتاب (( الموروث الديني في قرى الأردن )) (صفحة / 566 ــ مطبعة دار السراء ) تأليف حسان أيوب عبد الرحمن عبد الله العمر قال :
    (( الشيطان يتمثَّل للنصارى بصورة القديس مارجرجس
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :
    فهذا الموضوع من أهم المواضيع التي تُهمُّ المسلمين ، لا سيما أن بعض البلاد فيها مقام مزعوم يُسمى مقام الخضر ، وهو في الحقيقة مقام شيطان يتصوَّر بصورة إنسانٍ مُعظَّم عند أي طائفة من الناس ، فمثلاً للنصارى ؛ يأتي الشيطان بصورة القديس جرجس لابس الملابس الخضراء فيأمر النصارى بزيارة مقامه ، فيقول النصارى هذا مقام الخضر ، وأيضاً اليهود ، يأتي الشيطان بصورة حاخام من الحاخامات لابس الملابس الخضراء فيأمر اليهود بزيارة مقامه ، فيقول اليهود هذا مقام الخضر ، وكذا المسلمين يأتي الشيطان بصورة يزعم أنه الخضر فيخدع المسلمين ، ويكون لابس الملابس الخضراء ، فيأمر المسلمين بزيارة مقامه ، فعندنا في بلدة ماحص الأردنية ، مقام للخضر يأتيه المسلمون والنصارى ، ولا يعرف أحدٌ منهم لمن المقام !!! فيقفوا حائرين !!! .
    فالشيطان يُضلُ الناس ويأتي للنصارى في كنائسهم بصورة القديس جرجس ويأمرهم بزيارته لمقامه .
    كما قال شيخ الإسلام ابن تيمية في (( الجواب الصحيح )) (2 / 316)
    ويُقال حسب القصة المنقولة بقلم الأب إلياس صويص في "مجلة الفحيص" الصادرة في أمريكا العدد التاسع سنة 1992 عن المقام المنسوب للخضر عليه السلام في ماحص يقول : (( في شهر آذار ذهب الأب ميخائيل صويص إلى بلدة ماحص لشراء حاجاته من بدو كانوا مخيمين في السهل الذي يقع في الجنوب الشرقي من موقع المقام , فاستضافوه تلك الليلة على أن يجهزوا له طلبه ففرشوا له تحت الشجرة الموجودة في المقام ، وأثناء نومه ظهر له القديس جاورجيوس وقال له : " يا خادم كنيسة الرب أطلب منك أن تقيم لي مزاراً في هذا الموقع الذي أقف فيه ، وأن تقيم فيه كل عام قداساً الهياً ".
    فهب من نومه مذعوراً وجعل يصلي وقفل عائداً الى الفحيص وفي صباح اليوم التالي اصطحب معه ( مسعاف السالم ) وكلفه ببناء المقام )) .إنتهى

    قال حسان أيوب : فالقديس الذي ظهر هو شيطانٌ جاء بصورة القديس ليُضلَّ الناس .

    وفي حوالي سنة 1951 م ، يوم 6/5 شرقي المصادف عيد القديس جاورجيوس ، كان يقام احتفالاً في مقامه في مدينة ماحص ، حضر أحد أبناء الكنيسة الأستاذ موسى العمارين الذي كان يعمل بوظيفة موظف جمارك في مدينة الفحيص ، فبدأ يستهزأ بمقام القديس جاورجيوس ، وقال بالحرف الواحد : " الله يهدكم يا فحيصية بتصلوا للحجارة " ، وبمجرد ما أنهى كلامه أُصيب بالعمىِ ، وبعدها صار يصيح ويصرخ يارب أنا خاطىء .
    وثم طلب من قدس الأب عيد صويص أن يصلي من أجله على رجاء الشفاء ، فصلى له إفشين الحل بعد توبته واعترافه بخطيئته ، وبنعمة الله وتوبته الحقيقية شُفي هذا الشخص من عماهُ وأبصر وركع أمام أيقونة القديس وبكى اعترافاً بذنبه وشكر الله على طول أناته ، حدث هذا أمام المئات من المؤمنين من أهالي الفحيص وغيرهم من المؤمنين ، وقد نُقلت لنا هذه القصة على فم كهنة وأهالي الفحيص.

    قلت : فالذي أصابه بالعمى هو الشيطان ، فإنَّ الشيطان أظلم على عينيه فأحسَّ بالعمى ، وهذه كلها من أفعال الشياطين .

    ومقام القديس في مدينة السلط الأردنية والذي يعود تاريخه إلى سنة 1682م :
    حسب القصة المتداوله يقال : أن شخصاً من أهل السلط كان يحسب من بسطاء الشعب ينتمي لعائلة آل حداد كان راعياً ، ذهب ذات يوم من أيام الشتاء , يرع أغنامه في الاحراش خارج القلعة ، وفي المساء عندما اقتربت الشمس من المغيب أخذ يحتطب ليعود إلى القلعة بحزمة من الحطب يستدفئ بها , إذ كانت القلعة مغلقة الأبواب تغلق كل مساء ولا تفتح إلا في صباح اليوم الثاني، فاضطر أن يلجأ إلى مغارة قريبة من القلعة ، واستيقظ في الليل على صوت القديس جاورجيوس الذي ظهر له وشاهده كما هو في صورته الرمزية راكباً جواده وبيده الرمح، وقال له :"لا تخف ها أنا معك , اذهب في الصباح وقل للرعية أن يبنوا لي على هذه المغارة كنيسة على اسمي لأن هذا المكان مقدس، وأعطيك علامة لكي يصدقوك أنك تذهب وحدك وتترك أغنامك ترعى لوحدها فلا تقترب منها الوحوش ، وتوارى القديس عنه. وفي الصباح فعل كما قال له القديس، اذ ترك الاغنام وراح يخبر بما قاله القديس وبما فعل به . فخرج الشعب عند المغارة فشاهدوا الأغنام ترعى ويحيط بها عدد كبير من الذئاب لم يقترب أحدهم من الاغنام للافتراس .
    بل كانت الذئاب تتطلع إلى قطيع الماشية خلافاً لما كانت عليه. فلما رأت الذئاب الرجال مقبلون ولت هاربه . فصدق الشعب الخبر وهبوا بروح واحدة وسارعوا بإيمان وحماس لمناداة الجميع للمباشرة في بناء الكنيسة على اسم القديس جاورجيوس، فتم بناء هذه الكنيسة في منطقة الخضر الحالية )).

    قلت : والذي ظهر هو الشيطان جاء بصورة القديس ليُضل الناس )) .


    «« توقيع حسان الشامي »»

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    آخر نشاط
    27-12-2010
    على الساعة
    09:43 AM
    المشاركات
    8

    افتراضي

    جاء في كتاب (( الموروث الديني في قرى الأردن )) (صفحة / 566 ــ مطبعة دار السراء ) تأليف حسان أيوب عبد الرحمن عبد الله العمر قال :
    (( الشيطان يتمثَّل للنصارى بصورة القديس مارجرجس
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :
    فهذا الموضوع من أهم المواضيع التي تُهمُّ المسلمين ، لا سيما أن بعض البلاد فيها مقام مزعوم يُسمى مقام الخضر ، وهو في الحقيقة مقام شيطان يتصوَّر بصورة إنسانٍ مُعظَّم عند أي طائفة من الناس ، فمثلاً للنصارى ؛ يأتي الشيطان بصورة القديس جرجس لابس الملابس الخضراء فيأمر النصارى بزيارة مقامه ، فيقول النصارى هذا مقام الخضر ، وأيضاً اليهود ، يأتي الشيطان بصورة حاخام من الحاخامات لابس الملابس الخضراء فيأمر اليهود بزيارة مقامه ، فيقول اليهود هذا مقام الخضر ، وكذا المسلمين يأتي الشيطان بصورة يزعم أنه الخضر فيخدع المسلمين ، ويكون لابس الملابس الخضراء ، فيأمر المسلمين بزيارة مقامه ، فعندنا في بلدة ماحص الأردنية ، مقام للخضر يأتيه المسلمون والنصارى ، ولا يعرف أحدٌ منهم لمن المقام !!! فيقفوا حائرين !!! .
    فالشيطان يُضلُ الناس ويأتي للنصارى في كنائسهم بصورة القديس جرجس ويأمرهم بزيارته لمقامه .
    كما قال شيخ الإسلام ابن تيمية في (( الجواب الصحيح )) (2 / 316)
    ويُقال حسب القصة المنقولة بقلم الأب إلياس صويص في "مجلة الفحيص" الصادرة في أمريكا العدد التاسع سنة 1992 عن المقام المنسوب للخضر عليه السلام في ماحص يقول : (( في شهر آذار ذهب الأب ميخائيل صويص إلى بلدة ماحص لشراء حاجاته من بدو كانوا مخيمين في السهل الذي يقع في الجنوب الشرقي من موقع المقام , فاستضافوه تلك الليلة على أن يجهزوا له طلبه ففرشوا له تحت الشجرة الموجودة في المقام ، وأثناء نومه ظهر له القديس جاورجيوس وقال له : " يا خادم كنيسة الرب أطلب منك أن تقيم لي مزاراً في هذا الموقع الذي أقف فيه ، وأن تقيم فيه كل عام قداساً الهياً ".
    فهب من نومه مذعوراً وجعل يصلي وقفل عائداً الى الفحيص وفي صباح اليوم التالي اصطحب معه ( مسعاف السالم ) وكلفه ببناء المقام )) .إنتهى

    قال حسان أيوب : فالقديس الذي ظهر هو شيطانٌ جاء بصورة القديس ليُضلَّ الناس .

    وفي حوالي سنة 1951 م ، يوم 6/5 شرقي المصادف عيد القديس جاورجيوس ، كان يقام احتفالاً في مقامه في مدينة ماحص ، حضر أحد أبناء الكنيسة الأستاذ موسى العمارين الذي كان يعمل بوظيفة موظف جمارك في مدينة الفحيص ، فبدأ يستهزأ بمقام القديس جاورجيوس ، وقال بالحرف الواحد : " الله يهدكم يا فحيصية بتصلوا للحجارة " ، وبمجرد ما أنهى كلامه أُصيب بالعمىِ ، وبعدها صار يصيح ويصرخ يارب أنا خاطىء .
    وثم طلب من قدس الأب عيد صويص أن يصلي من أجله على رجاء الشفاء ، فصلى له إفشين الحل بعد توبته واعترافه بخطيئته ، وبنعمة الله وتوبته الحقيقية شُفي هذا الشخص من عماهُ وأبصر وركع أمام أيقونة القديس وبكى اعترافاً بذنبه وشكر الله على طول أناته ، حدث هذا أمام المئات من المؤمنين من أهالي الفحيص وغيرهم من المؤمنين ، وقد نُقلت لنا هذه القصة على فم كهنة وأهالي الفحيص.

    قلت : فالذي أصابه بالعمى هو الشيطان ، فإنَّ الشيطان أظلم على عينيه فأحسَّ بالعمى ، وهذه كلها من أفعال الشياطين .

    ومقام القديس في مدينة السلط الأردنية والذي يعود تاريخه إلى سنة 1682م :
    حسب القصة المتداوله يقال : أن شخصاً من أهل السلط كان يحسب من بسطاء الشعب ينتمي لعائلة آل حداد كان راعياً ، ذهب ذات يوم من أيام الشتاء , يرع أغنامه في الاحراش خارج القلعة ، وفي المساء عندما اقتربت الشمس من المغيب أخذ يحتطب ليعود إلى القلعة بحزمة من الحطب يستدفئ بها , إذ كانت القلعة مغلقة الأبواب تغلق كل مساء ولا تفتح إلا في صباح اليوم الثاني، فاضطر أن يلجأ إلى مغارة قريبة من القلعة ، واستيقظ في الليل على صوت القديس جاورجيوس الذي ظهر له وشاهده كما هو في صورته الرمزية راكباً جواده وبيده الرمح، وقال له :"لا تخف ها أنا معك , اذهب في الصباح وقل للرعية أن يبنوا لي على هذه المغارة كنيسة على اسمي لأن هذا المكان مقدس، وأعطيك علامة لكي يصدقوك أنك تذهب وحدك وتترك أغنامك ترعى لوحدها فلا تقترب منها الوحوش ، وتوارى القديس عنه. وفي الصباح فعل كما قال له القديس، اذ ترك الاغنام وراح يخبر بما قاله القديس وبما فعل به . فخرج الشعب عند المغارة فشاهدوا الأغنام ترعى ويحيط بها عدد كبير من الذئاب لم يقترب أحدهم من الاغنام للافتراس .
    بل كانت الذئاب تتطلع إلى قطيع الماشية خلافاً لما كانت عليه. فلما رأت الذئاب الرجال مقبلون ولت هاربه . فصدق الشعب الخبر وهبوا بروح واحدة وسارعوا بإيمان وحماس لمناداة الجميع للمباشرة في بناء الكنيسة على اسم القديس جاورجيوس، فتم بناء هذه الكنيسة في منطقة الخضر الحالية )).

    قلت : والذي ظهر هو الشيطان جاء بصورة القديس ليُضل الناس ))
    .


    «« توقيع حسان الشامي »»

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    آخر نشاط
    27-12-2010
    على الساعة
    09:43 AM
    المشاركات
    8

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسان الشامي مشاهدة المشاركة
    [B]إ ادة بناء كنيسة مارجرجس في بلدة ماحص الأردنية .
    في سنة 1958م جاء نصراني من أمريكيا فنزل في مدينة الفحيص وأراد هو ومن معه بناء كنيسة في مقام الخضر في ماحص ، فذهب محمد قطيش الشبلي ومعه مروان الخطيب فطبعوا كتب خاطبوا فيها جهات رسمية واتصلوا مع عطوفة المحافظ وعلقوا هذا الكتاب على أبواب المحلات والبيوت في ماحص ـ المتضمن رفض هذه الكنيسة في ماحص ـ ، والنتيجة كانت الموافقة على عدم بناء كنيسة في المقام ، ووقف معهم الأستاذ المسيحي فريد العكروش . ولذا تم الاتفاق على منع النصارى من تعليق الصلبان في المقام أو بناء كنيسة أو وضع الحناء والبخور عليه " .
    فالحمد لله الذي وفق المسلمين لمنع النصارى من بناء الكنيسة التي أرادوها ليدنسوا ماحص ، قد حاول النصارى عدة مرات بناء كنيسة في بلدة ماحص المسلمة ولكن المسلمون منعوهم ، وهنا حقيقة يغفلها كثير من المسلمين وهي أنَّ النصارى إذا حاربوا المسلمين استغاثوا بقبر جرجس لنزول النصر عليهم وحلول الهزيمة على المسلمين ، وللأسف تجد المسلمين في عيد الخضر ( جرجس ) يبيعون للنصارى ويشاركوهم في عيدهم ويفرحون معهم ، ولا يدري المسلمون أنَّ النصارى يدعون على الإسلام والمسلمين داخل قبر جرجس .
    يقول الواقدي في (( فتوح الشام )) ( 1 / 142) في بيان فتح المسلمين لرستن: (( فلبس المسلمون [ لفتح الرستن وهي بلدة بين حماة وحمص بقيادة أبو عبيدة بن الجراح وخالد بن الوليد ] السلاح والعدد ورجعوا إلى الأبواب والاسوار واجتمع أهل أحمص ببطريقهم هربيس وقالوا: ما عندك من الرأي في أمر هؤلاء العرب ، فقال الأمر عندي أن نقاتلهم ولا نريهم منا ضعفاً .
    قالوا: فإن الزاد قد نفد من مدينتنا وقد أخذه القوم منا وما سمعنا بمثل هذه الحيلة ، فقال هربيس : ما لكم تعجزون عن حرب عدوكم وما قتل منكم قتيل ولا جرح منكم جريح ولم تصبكم شدة ولا جوع وإنما أصابوا منكم على غرة ، ولو دخلوا المدينة لما قدروا عليكم ، وأقل الرجال على السور يكفيكم إياهم وعندي من الزاد في قصري ما يعم كثيركم المدة الطويلة وما أحسب أن الملك هرقل يغفل وسيبلغه خبركم ويوجه العساكر.
    قال الواقدي: وكان عند البطريق هربيس في قصره جب عظيم مملوء طعاماً ففتحه وفرق الطعام على أهل حمص فسكنت بذلك نفوسهم وجعل البطريق يفرق على كبيرهم وصغيرهم بقية يولمهم ذلك وقد انحصر أهل حمص جميعهم فنفذ ذلك اليوم نصف ما في الجب ، وقال لهم : اقنعوا بما أعطيتكم ثلاثة ايام ، وابرزوا إلى حرب عدوكم ثم أخذوا أهبة الحرب ، وعرض عسكره وانتخب منهم خمسة آلاف فارس من أولاد الزراوزة والعمالقة لا يساويهم غيرهم فيهم ألف مدبجة ملكية ، وفتح خزانة جده جرجيس وفرق عليهم الدروع والجواشن والبيض والمغافر والقسى والنشاب والحراب.
    وأقبل يحرضهم على القتال ويوعدهم بالمدد والنجدة من الملك هرقل ثم دعا بالقسوس والرهبان وقال لهم: خذوا أهبتكم وادعوا المسيح أن ينصرنا على العرب فإن دعاءكم لا يحجب ولا يرد ، قال : فدخلوا كنيستهم المعظمة عندهم وهي كنيسة جرجيس وهي الجامع اليوم ونشروا المزأمير وضجوا بالتهمير واقبلوا يبتهلون بكلمة الكفر ، وباتوا بقية ليلتهم على مثل ذلك )) .
    فتأمل الكلام الأخير !!! .
    [/B]

    «« توقيع حسان الشامي »»

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    آخر نشاط
    27-12-2010
    على الساعة
    09:43 AM
    المشاركات
    8

    افتراضي

    ـ أيها الأحبة ـ (اعلموا يقيناً) أنَّ - هذه المقامات المنسوبة للأنبياء والصالحين - أكثرها - (كذب وباطل) - ، وهي (مبنيّة) على - (منامات شيطانية) التي - لا حقيقة لها - ، و(الشيطان) - يحبُّ - هذه (المقامات = المكذوبة) - ليجذب قلوب الناس إليها - ، فمتى قصدها الناس (لطلب الحوائج = وتيسير المصاعب = ونيل البركات) فقد - (أشركوا بالله تعالى) - وأوجبوا على أنفسهم لعنة الله ـ ، (فحقيقة) - توحيد الله - أن (تتجه قلوبنا إلى الله وحده) فهو - وحده - الذي (يكشف الضر = ويسهل الصعب = ويبارك في الرزق) من غير - واسطة أو شفاعة - من أحد .
    وهذه (المقامات المزعومة) هي - في الحقيقة - (أوثان = وأصنام) ـ تُعبد من دون الله ـ ، قال - نبي الإسلام - : (اللهم لا تجعل قبر وثناً يُعبد ) .
    و(الشيطان) كثيراً ما (يتشكل بصورة صاحب القبر) ـ ليصدَّ الناس عن الله ـ ويجعلهم (يسجدون ويستغيثون لغيره) - .


    «« توقيع حسان الشامي »»

إرادة بناء كنيسة مارجرجس في بلدة ماحص الأردنية .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. صور: بلدة صغيرة يغمرها روح الإسلام في مقاطعة يونان الصينية
    بواسطة يوسف محمود في المنتدى قسم الإسلامي العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-11-2011, 02:25 PM
  2. فقه بناء الكعبة
    بواسطة زهدي جمال الدين في المنتدى قسم علوم القرآن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 07-11-2011, 05:43 AM
  3. متظاهرون أقباط يهاجمون محافظة الجيزة احتجاجا على وقف بناء كنيسة
    بواسطة كابتن على عبد العزيز في المنتدى قسم الإسلامي العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 27-11-2010, 01:31 PM
  4. لغز بناء الاهرامات ..
    بواسطة شقاوه في المنتدى قسم الرد علي الشُبهات والأسئلة حول الإسلام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 30-07-2009, 04:18 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

إرادة بناء كنيسة مارجرجس في بلدة ماحص الأردنية .

إرادة بناء كنيسة مارجرجس في بلدة ماحص الأردنية .