أخانا و معلمنا الحبيب .. د. حبيب عبد الملك .. جزاك الله خيرا و حفظك ..

افتقدناك الفترة الأخيرة أخي .. و تساءلت لمَ لم أرك منذ فترة على المنتديات .. قلت لعل المانع خيرا إن شاء الله ..

فحمداً...