إن الطفل المعوق له نفس الحاجة العميقة التي للطفل العادي، وهي أن يكون محبوبا ومرغوبا فيه، إنه يحتاج إلى الإحساس بالأمان ويحتاج إلى أن ينتمي للآخرين وأن يكون نشيطا مبدعا بعد أن تستوفي هذه الاحتياجات...