Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(486) : eval()'d code on line 28

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(486) : eval()'d code on line 28

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(486) : eval()'d code on line 28

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:5615) in [path]/external.php on line 901

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:5615) in [path]/external.php on line 901

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:5615) in [path]/external.php on line 901

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:5615) in [path]/external.php on line 901

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:5615) in [path]/external.php on line 901

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:5615) in [path]/external.php on line 901
منتديات الفرقان للحوار الاسلامي المسيحي - قسم الإسلامي العام http://www.elforkan.com/7ewar/ منتدى يختص بالبحوث والمقالات الإسلامية العامة ar Sun, 22 Apr 2018 12:12:32 GMT vBulletin 60 http://www.elforkan.com/7ewar/images/misc/rss.png منتديات الفرقان للحوار الاسلامي المسيحي - قسم الإسلامي العام http://www.elforkan.com/7ewar/ أهــــــل الجنة http://www.elforkan.com/7ewar/showthread.php/22937-أهــــــل-الجنة?goto=newpost Wed, 04 Apr 2018 21:20:01 GMT _صفات أهل الجنة _وصفهم الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم بالمؤمنين. يتقون الله سبحانه وتعالى بالامتثال لأوامره والبعد عن نواهيه، ونشر دينه ودعوة... صفات أهل الجنة وصفهم الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم بالمؤمنين. يتقون الله سبحانه وتعالى بالامتثال لأوامره والبعد عن نواهيه، ونشر دينه ودعوة الناس إلى الحق، بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. إخراج الصدقات والنفقات في السراء والضراء. لا يحقدون على غيرهم حتى وإن سبهم. العفو عن الغير والإحسان إليهم. الابتعاد عن ارتكاب الفواحش من ذنوب وكبائر، كالقتل والزنا وغيرها. لا يصرون على ما يفعلون من ذنوب، ويسارعون إلى التوبة والرجوع إلى الله. خاشعون في صلاتهم بالظاهر والباطن. إعراضهم عن اللغو المضيع للوقت. يؤدون الأمانة.
مَن هم أهل الجنة قال الرسول -صلى الله عليه وسلم-: "أهل الجنة ثلاثة: ذو سلطان مقسط متصدق موفق، ورجل رحيم رقيق القلب لكل ذي قرب ومسلم، وعفيف متعفف ذو عيال."، لقد عبر النبي -عليه الصلاة والسلام- عن أهل الجنة بثلاث فئات، ولكن هذا ليس بمقصد الحصر، بل للدلالة على الأغلبية، وهذه الفئات هي: السلطان المقسط: وهم كل من لهم ولاية على أحد، مثل الحاكم، والأب، وصاحب العمل. الرحيم رفيق القلب: وهم المسلمون كافة، فالإنسان لا يكون مسلماً، إذا لم يرحم العباد، ويحب لهم ما يحب لنفسه من خير، ولا يتعدى عليهم ويظلمهم. العفيف المتعفف ذو العيال: ويقصد بالعفاف هي تقوى المسلم لله وعدم التعدي بارتكاب حرماته.
نِعم أهل الجنة أعد الله سبحانه لعباده المؤمنين، ما لا يستطيع العقل البشري تخيله من نعم، ومما أعده الله سبحانه للمؤمنين: جنة عرضها السموات والأرض. خيمة من لؤلؤ طولها في السماء ستون ميلاً، فيها ملائكة تطوف على المؤمن لخدمته. ما يتمنى أهل الجنة شيء إلا أعطاه الله له، ويعطيه فوق أمنياته ورغباته. أهل الجنة لا يموتون ولا ينامون. في الجنة أنهار من عسل مصفى وخمر ولبن. حور مقصورات في الخيام. سيقان شجر الجنة من ذهب. أهل الجنة لا يمرضون ولا يشيبون. يرى أهل الجنة وجه ربهم. ليس فيها ليل ولا نهار، بل هو نور دائم لا ينقطع. يشفع أهل الجنة لأهلهم ولمن يردون من المسلمين. يزدادون حسناً وجمالاً. أهل الفردوس الأعلى من الجنة يكونون بصحبة النبي محمد -عليه الصلاة والسلام- والأنبياء جميعاً والصحابة والشهداء والصادقين.
]]>
قسم الإسلامي العام ابراهيم فهد التميمي http://www.elforkan.com/7ewar/showthread.php/22937-أهــــــل-الجنة
أهــــــل الجنة http://www.elforkan.com/7ewar/showthread.php/22936-أهــــــل-الجنة?goto=newpost Tue, 03 Apr 2018 21:48:37 GMT نـــــــداء لأهــــل الــجــــنـــة بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على سيد المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً... نـــــــداء لأهــــل الــجــــنـــة


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على سيد المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيرا
أمـــــــا بــــعـــــد :


لقد إستوقفني حديث رب العزة والجلال , في صحيح البخاري, الذي يرويه أبو سعيد الخدري - رضي الله عنه - عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم ( إنَّ اللهَ يقول لأهل الجنَّةِ : يا أهلَ الجنَّةِ ، فيقولون : لبَّيكَ وسعْدَيك ، والخيرُ في يدَيْك ، فيقول : هل رضِيتُمْ ؟ فيقولون : وما لنا لا نرْضى يا ربِّ ، وقد أعطَيْتَنا ما لم تُعْطِ أحدًا من خلقِك ، فيقول : ألا أُعطِيكم أفضلَ من ذلك ؟ فيقولون : يا ربِّ ، وأيُّ شيءٍ أفضلُ من ذلك ، فيقول : أُحِلُّ عليكم رِضواني ، فلا أسخطُ عليكم بعده أبدًا ) .


الـلـه الـلـه ، يـا أهـلَ الـجـنـة


حَدّثونا عنكم ، ما قصَّتكم ، شوَّقتمونا كثيرًا ؟


فــهــل يـا تُــرى ؟!!


1- فهل يا ترى ، كنتم ممَّن هُم - في الدنيا - أهل الخير والصدق والأخلاق الحسنة ؟
2- أم يا ترى ، كنتم ممن هم - فيها - مصابيح هدًى ، ولآلئ نور ، ومصدر استقرار تصنعون الخير ليلَ نهار ؟
3- فهل يا ترى ، كنتم ممن هم - في الدنيا - حملة قلوب نقيَّة، لا حقد فيها ولا حسد ولا بغض ؟
4- أم يا ترى ، كنتم فيها ممن يتصدَّقون عند المقدرة ، وكانت أعينُكم تفيض حزنًا إذا لم يُسعفكم النصيب أن تتصدَّقوا وتنفقوا بسبب عَوَزكم وقلَّة مالِكم ؟
5- فهل يا ترى ، كنتم ممن كانوا لله محبِّين ، ولرسوله متَّبعين ، ولآلِه وصحابتِه محترِمين ، وعلى خُطاهم سائرين ؟
6- أم يا ترى ، كنتم ممن أتعبوا أقدامهم بين يدي الله في الليل واقفين، وبِجِباههم على الأرض ساجدين ، ولأيديهم رافعين متضرِّعين ، وبالسماء مُتعلِّقين ، وللدُّنيا مُطلِّقين .
7- فهل يا ترى ، كنتم ممن كانوا - في الدنيا – صابرين ، وابتغاء أجر ومرضاتِ ربهم محتسبين ، وإلى جيرانِهم محسنين ، وبأخلاقهم متميِّزين ، ولدِينهم ناصرين عاملين ، ولنهضة أمَّتهم صانعين، ولمن حولهم مُسْعِدين ؟


رضـوانٌ ربّـَانـيٌّ ، لا سـخَـطَ بـعـده !


ما أعظمَ ذلك الرِّضوان ! وهذه الخصوصيَّةَ الربَّانية !


1. ما أعظمَه ؛ لأن المانحَ له والمتكرِّم به هو الخالقُ المعبود ، صاحب الكرم ، وعظيم الجود .
2. ما أعظمَه ؛ لأن المانح له والمتكرِّم به هو من كتب على نفسه الرحمةَ لعباده ؛ فكان رحيمًا ، بل واسعَ الرحمة ، بل زادتْ عن ذلك ووسِعت رحمتُه كلَّ شيء .
3. ما أعظمه ؛ لأن المُكافَئين به هم أهلُ الجنة .
4. ما أعظمه ؛ لأنه رضوانٌ من ربٍّ راضٍ ، عظيم كريم ، كتبَ على نفسه الكرم والعدل ، الكريم والعدل اسمين من أسمائه ، وجعل الكرَم والعدل وصفًا من أوصاف ذاتِهِ سبحانه .
5. ما أعظمَه ؛ فالحمد لك يا كريمُ ، فما أكرمَك ، ويا عادلُ ، فما أعدلَك على جمالِ كرمك وميزان عدلِك : ((حرَّمتَ على نفسِك الظلمَ، وجعلتَه على عبادِك محرَّمًا )) .
6. ما أعظمَه ؛ فعندك يا ربِّ الرضا ، وعندك لن يُحرَم ولن يُظلم عبدٌ سجد لك ، وعبدَك وقدَّسك ونزَّهك .
7. ما أعظمَه ؛ فعندك يا ربِّ الرضا ، وعندك لن يُظلم عبدٌ رفع يديه وتوجَّه بكُلِّيته إليك ، وركع لك وما انحنى إلا إليك .
8. ما أعظمَه ؛ فعندك يا ربِّ الرضا ، وعندك لن يُظلم عبدٌ قام بين يديك ذليلاً لك ، لم يُستذلَّ ولم يُذِّل نفسه لغيرك .


اللهم واجعلنا من أهل الجنة الذين شرَّفتهم بندائك الرباني ورضوانك الأبدي .
اللهم اجعلنا من الذين يحبُّون لقاءكَ ، وتحبُّ لقاءهم يا أرحم الراحمين .


( وصلِّ اللهم على نبيِّنا محمد ، صاحب المقام الرفيع والنبيِّ الشفيع ). ]]>
قسم الإسلامي العام ابراهيم فهد التميمي http://www.elforkan.com/7ewar/showthread.php/22936-أهــــــل-الجنة
أهل الجنة http://www.elforkan.com/7ewar/showthread.php/22935-أهل-الجنة?goto=newpost Tue, 03 Apr 2018 21:45:19 GMT بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على سيد المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيرا أمـــــــا بــــعـــــد : لقد...

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على سيد المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيرا
أمـــــــا بــــعـــــد :

لقد إستوقفني حديث رب العزة والجلال , في صحيح البخاري, الذي يرويه أبو سعيد الخدري - رضي الله عنه - عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم ( إنَّ اللهَ يقول لأهل الجنَّةِ : يا أهلَ الجنَّةِ ، فيقولون : لبَّيكَ وسعْدَيك ، والخيرُ في يدَيْك ، فيقول : هل رضِيتُمْ ؟ فيقولون : وما لنا لا نرْضى يا ربِّ ، وقد أعطَيْتَنا ما لم تُعْطِ أحدًا من خلقِك ، فيقول : ألا أُعطِيكم أفضلَ من ذلك ؟ فيقولون : يا ربِّ ، وأيُّ شيءٍ أفضلُ من ذلك ، فيقول : أُحِلُّ عليكم رِضواني ، فلا أسخطُ عليكم بعده أبدًا ) .

الـلـه الـلـه ، يـا أهـلَ الـجـنـة

حَدّثونا عنكم ، ما قصَّتكم ، شوَّقتمونا كثيرًا ؟


فــهــل يـا تُــرى ؟!!


1- فهل يا ترى ، كنتم ممَّن هُم - في الدنيا - أهل الخير والصدق والأخلاق الحسنة ؟
2- أم يا ترى ، كنتم ممن هم - فيها - مصابيح هدًى ، ولآلئ نور ، ومصدر استقرار تصنعون الخير ليلَ نهار ؟
3- فهل يا ترى ، كنتم ممن هم - في الدنيا - حملة قلوب نقيَّة، لا حقد فيها ولا حسد ولا بغض ؟
4- أم يا ترى ، كنتم فيها ممن يتصدَّقون عند المقدرة ، وكانت أعينُكم تفيض حزنًا إذا لم يُسعفكم النصيب أن تتصدَّقوا وتنفقوا بسبب عَوَزكم وقلَّة مالِكم ؟
5- فهل يا ترى ، كنتم ممن كانوا لله محبِّين ، ولرسوله متَّبعين ، ولآلِه وصحابتِه محترِمين ، وعلى خُطاهم سائرين ؟
6- أم يا ترى ، كنتم ممن أتعبوا أقدامهم بين يدي الله في الليل واقفين، وبِجِباههم على الأرض ساجدين ، ولأيديهم رافعين متضرِّعين ، وبالسماء مُتعلِّقين ، وللدُّنيا مُطلِّقين .
7- فهل يا ترى ، كنتم ممن كانوا - في الدنيا – صابرين ، وابتغاء أجر ومرضاتِ ربهم محتسبين ، وإلى جيرانِهم محسنين ، وبأخلاقهم متميِّزين ، ولدِينهم ناصرين عاملين ، ولنهضة أمَّتهم صانعين، ولمن حولهم مُسْعِدين ؟


رضـوانٌ ربّـَانـيٌّ ، لا سـخَـطَ بـعـده !


ما أعظمَ ذلك الرِّضوان ! وهذه الخصوصيَّةَ الربَّانية !


1. ما أعظمَه ؛ لأن المانحَ له والمتكرِّم به هو الخالقُ المعبود ، صاحب الكرم ، وعظيم الجود .
2. ما أعظمَه ؛ لأن المانح له والمتكرِّم به هو من كتب على نفسه الرحمةَ لعباده ؛ فكان رحيمًا ، بل واسعَ الرحمة ، بل زادتْ عن ذلك ووسِعت رحمتُه كلَّ شيء .
3. ما أعظمه ؛ لأن المُكافَئين به هم أهلُ الجنة .
4. ما أعظمه ؛ لأنه رضوانٌ من ربٍّ راضٍ ، عظيم كريم ، كتبَ على نفسه الكرم والعدل ، الكريم والعدل اسمين من أسمائه ، وجعل الكرَم والعدل وصفًا من أوصاف ذاتِهِ سبحانه .
5. ما أعظمَه ؛ فالحمد لك يا كريمُ ، فما أكرمَك ، ويا عادلُ ، فما أعدلَك على جمالِ كرمك وميزان عدلِك : ((حرَّمتَ على نفسِك الظلمَ، وجعلتَه على عبادِك محرَّمًا )) .
6. ما أعظمَه ؛ فعندك يا ربِّ الرضا ، وعندك لن يُحرَم ولن يُظلم عبدٌ سجد لك ، وعبدَك وقدَّسك ونزَّهك .
7. ما أعظمَه ؛ فعندك يا ربِّ الرضا ، وعندك لن يُظلم عبدٌ رفع يديه وتوجَّه بكُلِّيته إليك ، وركع لك وما انحنى إلا إليك .
8. ما أعظمَه ؛ فعندك يا ربِّ الرضا ، وعندك لن يُظلم عبدٌ قام بين يديك ذليلاً لك ، لم يُستذلَّ ولم يُذِّل نفسه لغيرك .


اللهم واجعلنا من أهل الجنة الذين شرَّفتهم بندائك الرباني ورضوانك الأبدي .
اللهم اجعلنا من الذين يحبُّون لقاءكَ ، وتحبُّ لقاءهم يا أرحم الراحمين .

( وصلِّ اللهم على نبيِّنا محمد ، صاحب المقام الرفيع والنبيِّ الشفيع ).
]]>
قسم الإسلامي العام ابراهيم فهد التميمي http://www.elforkan.com/7ewar/showthread.php/22935-أهل-الجنة